الامراض الصدرية

علاج الزكام والحلق

ان الاصابة بالزكام والتهاب الحلق عادة ما يتسبب للمريض في الكثير من الألم والشعور بالانزعاج وقد يعطل روتينه اليومي المعتاد، وعادة ما يكون السبب وراء هذه المشكلة هو الاصابة بعدوى فيروسية يمكن ان تزول من تلقاء نفسها خلال ايام قليلة.

 

يعتمد علاج الزكام والحلق على التخفيف من حدة الاعراض بالوسائل الطبيعية وبالراحة وتناول الكثير من السوائل وتختفي الاعراض المرضية خلال خمسة ايام الى اسبوع من ظهورها وحتى بدون علاج في اغلب الحالات.

 

علاج الزكام والحلق الناتج عن عدوى فيروسية

عادة ما تختفي اعراض الزكام والتهاب الحلق خلال خمسة الى سبعة ايام من ظهورها اذا ما كان السبب وراء المرض هو عدوى باحد فيروسات البرد المنتشرة، أما في حالة كانت الاعراض مصحوبة بارتفاع في درجة حرارة الجسم وبألم شديد، فيمكن استخدام الأدوية المخففة للألم والمخفضة للحرارة مثل اسيتامينوفين وابيبروفين من اجل علاج الزكام والحلق وما يصاحبهما من اعراض.

 

ولا يجب ان تعطى هذه الأدوية التي تصرف بدون وصفة طبية للأطفال الصغار والرضع الا بعد التأكد من قراءة التعليمات والجرعات المناسبة لهم واتباع الوصفة بدقة، كما لا يفضل اعطائها لهم الا في حالات الضرورة القصوى ويجب تجنب اعطائهم الاسبرين بشكل كامل.

 

علاج الزكام والحلق الناتج عن عدوى بكتيرية

اذا كانت اعراض الزكام والتهاب الحلق ناتجة عن الاصابة بعدوى بكتيرية ففي هذه الحالة يفضل عمل مسحة من الحلق ومزرعة بكتريا واختبار حساسية للتوصل الى المضاد الحيوي المناسب لعلاج هذه البكتريا.

 

ويجب على المريض ان يتناول حصته من المضاد الحيوي الموصوفة له بحسب تعليمات الطبيب وحتى نهاية الجرعات الموصوفة والا سيعرض نفسه لمخاطر كبيرة حيث ستعاوده الأعراض المرضية بصورة اكثر حدة وشراسة وخاصة اذا كنت البكتريا السبحية هي التي وراء الاصابة بالاعراض المرضية.

 

واهمال علاج البكتريا السبحية او علاجها بصورة غير صحيحة يمكن ان يؤدي الى الاصابة بالحمى الروماتيزمية التي تؤثر على صمامات القلب او تتسبب في حدوث التهاب الكلى او تسبب الالتهابات المتكررة والمزمنة للوزتين والحلق.

 

علاج الزكام والحلق منزليا

ان علاج التهاب الحلق واللوز والزكام المصاحب له يحتاج الى رعاية منزلية خاصة للتخلص سريعا من المرض وتخفيف الاعراض الناتجة عنه ومن اهم العلاجات المنزلية التي يمكنها ان تساعدك في التغلب على الاعراض:

 

1. العسل:

يعد العسل من افضل العلاجات المنزلية التي تساعد في علاج الزكام والحلق ويرجع ذلك الى خواص العسل المضادة للميكروبات والالتهابات وقدرته على ترطيب الحلق وتخفيف الاحتقان.

(مقال متعلّق)  الزكام و علاجه

 

ويمكن اضافة العسل على الشاي والليمون او تناوله كما هو وتشير الدراسات الى ان العسل له دور كبير في تهدئة السعال الليلي ومنح المريض النوم الهادئ.

 

وللعسل خواص تعجل من شفاء الجروح ما يزيد من فائدته في علاج التهابات الحلق والتعجيل من عملية الشفاء، ولا ينصح باعطاء العسل للأطفال الذين تقل اعمارهم عن 12 شهرا.

 

2. الماء المالح:

الغرغرة بالماء المالح يمكن ان تساعد في تهدئة التهاب الحلق والتخفيف من انسداد الانف وتقليل لزوجة المخاط وتسهيل التخلص منه، ويمكن للماء المالح ان يقتل البكتريا التي تتواجد في الحلق.

 

ويمكنكم تحضير الماء المالح للغرغرة باذابة نصف ملعقة صغيرة من الملح في كوب من الماء الدافيء وهذا الماء قادر على التخفيف من التورم والاحتقان ويترك الحلق نظيفا ويمكن التغرغر بالماء المالح مرة كل ثلاثة ساعات وحتى التخلص من الاعراض.

 

كما يمكن استخدام محلول الملح الطبي المعقم بالتنقيط في الانف للتخلص من احتقان الانف وتسهيل عملية التنفس وتقليل محتوى الجيوب الانفية من الميكروبات.

 

3. الشاي:

يعمل الشاي كمخفف طبيعي لالم الحلق وهو غني بمضادات التأكسد ويقلل من الالتهابات وله خواص قابضة واشارت احدى الدراسات الى ان استنشاق ابخرة الشاي كان لها دورا في تحسين اعراض الزكام والتهاب الحلق، ويمكن ان يمنح شرب الشاي للجسم نفس الفوائد وهو يحفز من عمل جهاز المناعة ويساعد الجسم على مكافحة العدوى المرضية المسببة لالتهاب الحلق والزكام.

 

4. النعناع:

يعرف النعناع بقدرته على تحسين رائحة الفم ويمكن ان يساهم رذاذ النعناع المخفف ايضا في علاج الزكام والحلق ويرجع ذلك لاحتواءه على مركب المنثول والذي يساعد على التقليل من لزوجة المخاط ويهديء من الكحة وللنعناع ايضا خاصا ملطفة للالتهابات ومقاومة للبكتريا والفيروسات وهو ما يمكن ان يساهم في التعجيل بشفاء الاعراض المرضية.

 

ولا يجب عليك استخدام الزيوت العطرية مثل زيت النعناع بدون استخدام احد الزيوت الحاملة التي تهدئ من تأثيره مثل زيت جوز الهند وزيت الزيتون وزيت اللوز الحلو لتجنب تأثيراته المهيجة.

 

5. الغرغرة بصودا الخبيز:

على الرغم من ان الغرغرة بالملح هي الاكثر شعبية الا ان الغرغرة باستخدام الماء المضاف اليه صودا الخبيز يمكن ان يكون له اثرا فعالا في علاج الزكام والحلق حيث يمكن ان يقتل البكتريا والفطريات والخمائر الممرضة.

 

وينصح المعهد الوطني لابحاث السرطان باضافة ربع ملعقة صغيرة من صودا الخبيز الى كوب من الماء الدافيء واضافة ثمن ملعقة صغيرة من الملح الى المخلوط واستخدامه في الغرغرة للتخلص من اعرض الزكام والتهاب الحلق يمكنكم الغرغرة بالمخلوط السابق كل ثلاثة ساعات للتخلص من الاعراض المرضية للزكام سريعا.

 

6. الحلبة:

يتمتع نبات الحلبة بالعديد من الخواص العلاجية وهو ايضا يتواجد في اكثر من صورة فيمكن اكل بذور الحلبة او استخدام زيت الحلبة او شرب مشروب الحلبة وكلها طرق تساعد على التخلص من التهاب الحلق طبيعيا.

(مقال متعلّق)  علاج الزكام عند الرضع

 

وتشير الدراسات الى ان الحلبة تتمتع بخواص شفائية عالية ويمكنها ان تساعد على تخفيف الألم وتقتل البكتريا التي تسبب الالتهاب والتهيج وهي فعالة كمضاد للفطريات. وينصح المركز الوطني للعلاج التكميلي بعدم تناول المرأة الحامل للحلبة.

 

7. جذور المارشميللو:

يحتوي المارشميللو على مركبات شبيهة بالمخاط يمكنها ان تغطي المناطق الملتهبة في الحلق وتقلل من التهيج والالتهاب ويمكنكم اضافة جذور المارشميللو الجافة الى كوب من الماء المغلي لصنع كوب من شاي جذور المارشميللو.

 

وبتناول هذا الشاي ثلاثة مرات يوميا يمكنك التغلب على اعراض الزكام والتهاب الحلق بسهولة والاشخاص الذين يعانون من مرض السكر عليهم التحدث الى الطبيب قبل تناول جذور المارشميللو حيث ان الدراسات التي اجريت على الحيوانات وجدت انه قادر على تخفيض مستويات السكر في الدم.

 

8. جذور العرقسوس:

تستخدم جذور العرقسوس منذ القدم في علاج الزكام والحلق، وتشير الدراسات الى انه يكون فعالا اذا ما اضيف الى الماء واستخدم في الغرغرة ولا يجب على المرأة الحامل او المرضع ان تستخدم العرقسوس بحسب توصيات المركز الوطني للعلاج التكميلي.

 

9. نبات الدردار:

يحتوي نبات الدردار على مواد شبيهة بالمخاط كم هو الحال في جذور المارشميللو وعند خلطه بالماء ينتج مادة هلامية لزجة يمكنها ان تغلف الحلق وتخفف من اعراض الالتهاب والتهيج.

 

استخدم مسحوق الدردار الجاف مع الماء المغلي للشرب، ويوجد ايضا حلوى جافة يدخل في تركيبها نبات الدردار وتستخدم في علاج الزكام والحلق وتخفيف الأعراض.

 

10. خل التفاح:

يتمتع خل التفاح بالعديد من الخواص العلاجية والمضادة للميكروبات واشارت الدراسات الى قدرة خل التفاح على مكافحة العدوى الميكروبية ويرجع ذلك الى تأثيره الحمضي وهو يساعد الجسم على التخلص من المخاط المتراكم في الحلق ويمنع انتشار البكتريا التي تتسبب في الالتهاب الى الانسجة المحيطة بالحلق ما يسرع من عملية الشفاء.

 

يمكنك اضافة ملعقة او ملعقتين صغيرتين من خل التفاح الى كوب من الماء والغرغرة بهذا الماء وتكرار هذه العملية كل ساعتين الى ثلاثة ساعات وحتى التخلص من الاعراض ، وعليك الحرص على شرب كمية كبيرة من الماء بعد الانتهاء من الغرغرة بالماء المضاف اليه خل التفاح.

 

11. الثوم:

يعد الثوم من اشهر النباتات المقاومة للميكروبات ويرجع ذلك لاحتواءه على مركب الاليسين وهو مركب كبريتي قادر على مكافحة العدوى الميكروبية وتشير الدراسات الى ان تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على الثوم يمكنها ان تعزز من الصحة العامة وتدعم عمل جهاز المناعة وتقي الجسم من الاصابة بالبرد والانفلونزا.

 

ويمكن بتناول الثوم الطازج ايضا ان تمنح الجسم الخواص المضادة للبكتريا والفيروسات التي يتمتع بها الثوم، وفاعلية الثوم في علاج الزكام والحلق معروفة منذ القدم والكل قد سمع نصائح الجدات التي تتعلق بمضغ فص من الثوم للتخلص من التهابات الحلق.

(مقال متعلّق)  اعراض الزكام وتمييزها عن الانفلونزا

 

ولا تدع رائحة الثوم تمنعك من الاستفادة من خواصه العلاجية الهائلة حيث يمكنك غسيل اسنانك بعد تناول الثوم الطازج او تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على ثوم حيث تكون بلا رائحة.

 

12. الفلفل الحار:

يستخدم الفلفل الحار كمضاد للالتهابات ومخفف للألم ويرجع ذلك لاحتواءه على مركب الكابسيسين وهو مركب معروف بقدرته على تثبيط مستقبلات الألم ويمكن خلط الفلفل الحار مع الماء والعسل للتخلص من الألم الناتج عن التهاب الحلق ولا يجب استخدام هذه الطريقة في علاج الزكام والحلق اذا كان الحلق يعاني من جروح مفتوحة.

 

علاج الزكام والحلق للأطفال والرضع

يمكنك تخفيف الم الطفل الناتج عن الاصابة بالزكام والتهاب الحلق بالوسائل التالية:

 

  • ضعي جهاز الرطوبة في غرفة الاطفال حيث تساعد الرطوبة على تخفيف اعراض التهاب الحلق

  • شجعي الطفل على تناول الكثير من السوائل وتجنبي العصائر الحمضية قدر الامكان

  • ولا يجب اعطاء الطفل الاصغر من خمسة سنوات الحلوى الجافة من اجل علاج الزكام والحلق ابداً. 

 

لا تعطي الاطفال الاقل من عام العسل او ادوية الكحة، وبالنسبة للاطفال الاصغر من سن عشرة سنوات فيجب اعطاءهم الادوية بحسب التعليمات الطبية والارشادات المصاحبة لها.

 

الوقاية

لتجنب الزكام والتهاب الحلق يجب عليك الابتعاد عن المصابين بالعدوى كما يجب عليك غسيل اليدين بصفة دورية وتجنب الاغذية الحارة والحمضية وايضا تجنب الدخان والملوثات المختلفة.

 

الادوية التي توصف بدون وصفة طبية

اذا لم تفلح العلاجات المنزلية في علاج الزكام والحلق يكنك استخدام الادوية المخففة للالم والمخفضة للحرارة مثل اسيتامينوفين والأدوية التي تعالج التهاب الحلق مثل لوزنجين.

 

الشفاء الكامل

البكتريا السبحية والسعال الديكي والدفتريا كلها مشكلات يمكن ان تكون وراء نسبة من التهابات الحلق وينصح الاطباء بطلب الرعية الطبية في حالات التهاب الحلق الحادة والمصحوبة بارتفاع في درجة حرارة الجسم وكذلك في حالة تورم اللوزتين وغلقها للحلق.

 

ويجب على المريض ان ينال قسطا وافرا من الراحة وحتى يتفرغ جهازه المناعي لمقاومة المرض، وهي ايضا وسيلة فعالة في التحكم في انتشر المرض وعدم انتقاله للاخرين في المدرسة او العمل.

 

ويجب ايضا ان يتذكرالمريض ان عليه تناول كميات وافرة من السوائل حيث ان الجسم في حالة المرض يمكن ان يفقد الكثير من السوائل سواء بسبب التعرق او الافرازات المخاطية التي يزيد افرازها كرد فعل مناعي للتخلص من الميكروبات.

 

المراجع:

  1. Health Line: 12 Natural Remedies for Sore Throat
  2. Mayo Clinic: Sore throat
السابق
علاج متلازمة داون
التالي
علاج القولون الهضمي