الامراض الباطنية

مرض تليف الكبد

اهم اعراض مرض تليف الكبد وأسبابه وطرق علاجه وكيفية الوقاية منه:

 

يعتبر مرض تليف الكبد أحد المضاعفات الخطيرة لتدمير خلايا الكبد، وتحولها إلى ندوب لا يمكن علاجها، ويعتبر تناول الكحول والإصابة بفيرسي (التهاب الكبد سي) و (التهاب الكبد ب) من أهم اسباب مرض تليف الكبد .

 

ويمكن أن يؤدي تليف الكبد إلى الضعف العام وفقدان الشهية وازرقاق الجلد عند أي كدمة بسيطة، والحكة والإرهاق وغيرها، ولا يتوقف خطر تليف الكبد على هذا العضو فقط بل يمتد تأثيره إلى كل أنحاء الجسم.

 

حيث أن يساعد على الهضم وطرد السموم وتحفيز الجسم على امتصاص العناصر الغذائية، لذا فإن تليف الكبد يعتبر من الأمراض المميتة.

 

اعراض مرض تليف الكبد : 

تتمثل أهم أعراض مرض تليف الكبد في:

 

1. تورم البطن:

يؤدي مرض تليف الكبد إلى تراكم السوائل في البطن وهو ما يعرف باسم “الاستسقاء” حيث يحتفط الجسم بمستويات الألبومين والبروتينات في الدم.

 

مما يجعل المريض به يبدو في صورة المرأة الحامل، وهو يحدث عادة في الحالات المزمنة لمرض تليف الكبد، وهنا يجب اتباع نظام غذائي منخفض الصوديوم ومتابعة الطبيب للمساعدة على تصريف هذه السوائل.

 

2. الصفراء:

وتعرف أيضا باسم اليرقان، حيث ينتشر اللون الأصفر تحت الجلد والعينين، والصفراء هي خلاصة نفايات الجسم، ويتم التخلص منها عادة عن طريق القنوات الصفراوية في الكبد والتي تطردها إلى الأمعاء.

 

لكن مرض عند تلف الكبد تتسرب هذه المواد الصفراء إلى الدم ومنه إلى كل أنحاء الجسم، مما قد يؤدي إلى خلل في وظائف المخ والحكة الشديدة، ويتحون لون البراز إلى اللون الفاتح، أما البول فيتحول إلى اللون الغامق.

 

3. ألم البطن:

يشعر المريض بتلف الكبد بألم في الجانب الأيمن السفلي من القفص الصدري، ويمكن أن يكون مصحوبا باستسقاء أو ورم في هذا الجانب، ويمكن أن يكون الألم مستمرا أو عبارة عن طعنات متقطعة، وبمرور الوقت سيزيد هذا الألم حتى يحصل المريض على الرعاية الطبية.

(مقال متعلّق)  ما هي دهون الكبد وما هي نسبتها؟

 

4. تغير لون البول:

يتحول البول عادة إلى اللون الأصفر في حالة التعرض إلى مرض تليف الكبد ، وذلك بسبب ارتفاع مستوى البيليروبين في مجرى الدم، حيث لا يستطيع الكبد أن يزيلها، وهو سائل جسدي ينتج بشكل طبيعي من الصفراء ويتخلص الكبد السليم منه، ويمكن أن يسبب الجفاف وحصوات المرارة تغيرا في لون البول أيضا وليس فقط تليف الكبد.

 

5. الحكة في الجلد:

يؤدي مرض تليف الكبد إلى جفاف في الجلد نتيجة نقص تدفق السوائل في الجسم، وتراكم المواد السامة أسفله، كما يمكن ظهور بقع داكنة، أو تمدد في الوعية وتورمها وصعودها على ظهر الجلد.

 

6. تغير شكل البراز ولونه:

يتسبب مرض تليف الكبد في إحداث تغييرات على حركة الأمعاء، مما يزيد أو يقلل من حجم البراز، فيمكن أن يحدث الإمساك نتيجة تصلب حركة الأمعاء، أو يمكن أن يحدث الإسهال في حالة الحركة المفرطة، مع تغير لون البراز إلى الأصفر الفاتح.

 

7. الغثيان:

هو من الأعراض المتقدمة لتليف الكبد، ويحدث بسبب عسر الهضم، وحدوث اضطرابات في الجهاز الهضمي، نتيجة عدم تمكنه من هضم المواد الغذائية بسبب تضرر الكبد، مما يعيق عملية الأيض والتمثيل الغذائي.

 

8. فقدان الشهية:

يرفض مريض تليف الكبد تناول الطعام، وذلك بسبب شعوره بالغثيان وانتشار المواد السامة في جسمه، وفقدان الشهية من الأعراض المتطورة لمرض تليف الكبد حيث يمكن للمريض أن يحتاج إلى التغذية بالحقن في الوريد ليستطيع الجسم القيام بوظائفه.

 

9. احتباس السوائل:

يؤدي تليف الكبد إلى حدوث مشاكل في الدورة الدموية، فتتمركز السوائل بفعل الجاذبية في القدمين والساقين والكاحلين، ويمكن علاجها في بعض الأحيان بتناول مدرات البول.

 

10. الإرهاق المستمر:

تليف الكبد يُنهك العضلات، ويؤدي إلى حالة من الإرهاق الذهني والبدني، ويمكن أن يتطور إلى الغيبوبة، حيث تزيد بعض المواد الكيميائية في المخ مثل الكورتيكوتروبين والسيترونين والنورأدرينالين، مما تؤثر بشدة على الطاقة، كما أن المواد السامة يمكن تؤثر سلبا على المخ.

 

أسباب مرض تليف الكبد : 

تتعدد أسباب تليف الكبد وإن كان أهمها:

(مقال متعلّق)  مرض الكبد الوبائي وعلاجه حسب نوعه

 

1. تناول الكحول:

المشروبات الروحية تدمر الكبد، وتحول خلاياه إلى ندوب، لذا يجب الامتناع عن الكحول أو تقليله إلى كوب واحد يوميا.

 

2. الإصابة بفيرس (سي):

تنتقل عدوى فيروس التهاب الكبد سي إلى الإنسان من الدم الملوث أو العلاقة الجنسية مع شخص مصاب، أو استخدام أدوات شخصية ملوثة، كما أن الإصابة بفيروس (بي) تسبب أيضا تليف الكبد.

 

3. زيادة نسبة الحديد في الجسم:

وهو يكون بسبب بعض الأمراض الوراثية.

 

4. زيادة الدهون:

على الكبد، بسبب البدانة المفرطة.

 

5. داء ويلسون:

وهو يؤدي إلى زيادة نسبة النحاس في الدم، وهو أيضا مرض وراثي.

 

6. تضرر القنوات الصفراوية.

 

7. البلهارسيا والأمراض المعدية يمكن أن تسبب مرض تليف الكبد .

 

8. نقص المناعة:

حيث يمكن أن يؤدي نقص المناعة إلى إصابة الكبد بالالتهابات ومن ثم التليف.

 

9. السكري:

يمكن لارتفاع مستويات السكر في الدم أن تصيب المريض بتليف الكبد.

 

مضاعفات مرض تليف الكبد : 

تتمثل خطورة مرض تليف الكبد في تطوراته المستمرة والتي تصل بالمريض إلى حد الوفاة، ومن أهم تطورات مرض تليف الكبد:

 

1. ارتفاع ضغط الدم:

حيث يحدث بطئا في تدفق الدم عبر الوريد الذي يغذي الكبد، ويسمى (البابي) مما يزيد الضغط عليه من الدماء التي تصل من الأمعاء والطحال، فيحدث ارتفاعا في ضغط الدمّ.

 

2. تضخم الطحال:

حيث أن ارتفاع ضغط الدم يمكن أن يسبب انفجارا في الأوعية الدموية الصغيرة، مما يؤدي إلى النزيف، كما يمكن أن يؤدي إلى دوالي المعدة، أو دوالي المريء.

 

3. الالتهابات:

يؤدي تليف الكبد إلى تراجع كفاءة الجهاز المناعي، مما يجعل المريض معرضا أكثر للعدوى الفيروسية، ويصعب عليه مكافحة الأمراض والبتكيريا.

 

4. الخرف:

يمكن أن يزيد تليف الكبد من مخاطر التعرض إلى الخرف حيث يقلل وصول الدم إلى المخ وتتدفق إليه المواد السامة مما يؤدي إلى التشويش الذهني، وحدوث صعوبة كبيرة في التركيز.

 

5. هشاشة العظام:

يكون مريض تليف الكبد أكثر عرضة للكسور، حيث تقل نسبة وصول الدم والأكسجين إلى العظام وتؤدي إلى إضعافها.

(مقال متعلّق)  ما هي اعراض سرطان الكبد ؟

 

6. سرطان الكبد:

هناك علاقة تبادلية بين سرطان الكبد وتليف الكبد، حيث أن الإصابة بالسرطان تصيب الكبد بالتليف، أما إذا حدث التليف أولا فإن التعرض إلى سرطان الكبد يكون أكثر احتمالية.

 

الوقاية من مرض تليف الكبد : 

يمكن للإنسان أن يحمي نفسه من مرض تليف الكبد باتباع الآتي:

 

1. الامتناع نهائيا عن الكحول:

إذا كنت مصابا بأي مرض في الكبد حتى ولو لم يكن التليف، إذ أنه سيزيد من الأضرار على خلايا الكبد السليمة.

 

2. نظام غذائي صحي:

يساعد تناول الفواكه والخضراوات بكثرة على الوقاية من تليف الكبد، كما يُفضَّل التقليل من الدهون لأقصى مدى، والإكثار من الحبوب الكاملة، كما أن تناول القهوة يمكن أن يحمي من تليف وسرطان الكبد.

 

3. مكافحة البدانة:

الوزن المثالي يساعد على تجنب الإصابة بمرض تليف الكبد ، كما أن النشاط الرياضي يساهم في إزالة الدهون الضارة من على الكبد وحمايته من التليف.

 

4. الابتعاد عن مصادر فيروس (سي):

أو التهاب الكبد (بي)، سواء بتجنب نقل الدم الملوث أو ممارسة العلاقة الجنسية خارج إطار الزواج ودون حماية.

 

علاج مرض تليف الكبد : 

يعتمد علاج تليف الكبد على سبب الإصابة به، والتي يحددها الطبيب بمساعدة المريض الذي عليه أن يصارح الطبيب بالسبب الحقيقي للتشخيص السليم ووصف العلاج المناسب، ويمكن أن يضطر الطبيب إلى زرع الكبد إذا فشلت أساليب العلاج والمتمثلة في:

 

1. النترات لعلاج ارتفاع ضغط الدم البابي.

2. الامتناع عن الكحول.

3. المضادات الحيوية لعلاج أي التهاب في الكبد.

4. ربط المريء للسيطرة على الدوالي.

5. وصف اللاكتيلوز من أجل علاج التهاب الدماغ، مع الابتعاد عن البروتين قدر المستطاع.

 

المراجع: 

  1. Mayo Clinic : Hepatitis C: What happens in end-stage liver disease
  2. Active Beat : 10 Telling Symptoms of Liver Damage
  3. Health Line : Cirrhosis

السابق
كل شيء عن مرض حمّى الضنك
التالي
ما هي اسباب التوحد ؟