الامراض المزمنة

كيفية قياس ضغط الدم ومعنى النتائج والارقام

قياس ضغط الدم

يشير قياس ضغط الدم الى مقدار الشغل الذي يقوم به القلب لضخ الدم خلال الشرايين في الجسم، ويعد قياس ضغط الدم واحد من أربعة علامات حيوية رئيسية تشمل درجة حرارة الجسم ومعدل ضربات القلب ومعدل التنفس.

 

ويمكن بواسطة قياس العلامات الحيوية للجسم أن نعرف ما إذا كانت وظائف الجسم تعمل بصورة جيدة ام لا، فإذا كانت هذه العلامات أعلى أو أقل من المعدلات الطبيعية فيعني ذلك أن هناك شيء ما غير صحيح يحدث في الجسم.

 

ويتم قياس ضغط الدم عبر قرائتين مختلفتين، الأولى تعرف باسم ضغط الدم الانقباضي وهي الرقم الأعلى في قياس ضغط الدم والثانية وتعرف باسم ضغط الدم الانبساطي وهو الذي يمثل الرقم الأقل في القياس.

 

فعلى سبيل المثال إذا ما كان قياس ضغط الدم لك هو 117/80 ملليمتر زئبق فيعني ذلك أن ضغط الدم الانقباضي يساوي 117 وضغط الدم الانبساطي يساوي 80.

 

يقيس ضغط الدم الانقباضي الضغط داخل الشرايين اثناء ضخ القلب الدماء بينما يقيس ضغط الدم الانبساطي الضغط داخل الشرايين في وقت استراحة القلب ما بين كل دقة وأخرى.

 

إذا ارتفع ضغط الدم فهذا يشير الى أن القلب يبذل جهدا اضفيا لضخ الدم في الشرايين وقد يرجع ذلك الى وجود عوامل خارجية مثل التعرض للضغوط العصبية أو الخوف وهي أمور تجعل الأوعية الدموية أكثر ضيقا وقد يحدث ارتفاع ضغط الدم أيضا نتيجة عوامل داخلية مثل وجود تراكمات داخل الشرايين تتسبب في تضيقها.

 

قياس ضغط الدم منزليا

إذا أردت قياس ضغط الدم الخاص بك منزليا فعليك أولا أن تراجع مع طبيبك كيفية متابعة القياس اليومي لضغط الدم فقد يفضل الطبيب أن تقوم بعملية القياس قبل أو بعد تناول بعض أنواع الأدوية أو خلال أوقات محددة من اليوم أو عند شعورك بالضغط العصبي أو الدوران.

 

كيف تستخدم جهاز قياس ضغط الدم الأوتوماتيكي؟

إن من أسهل طرق قياس ضغط الدم هي استخدام جهاز القياس الاوتوماتيكي وخاصة للأشخاص الذين يعانون من ضعف السمع ويوجد لهذا النوع من الأجهزة شاشة رقمية يمكنها توضيح قياس ضغط الدم وهذا النوع من الأجهزة متوفر للشراء في العديد من المتاجر والصيدليات كما يمكن شراءه عبر الانترنت.

 

وتنصح الجمعية الأمريكية للقلب باستخدام جهاز قياس الدم الأوتوماتيكي الذي يمكن ارتداءه على المعصم للاستخدام المنزلي حيث يمكنك اتباع التعليمات التي تأتي مع الجهاز أثناء عملية القياس.

 

ويمكنك أيضا أن تجمع القراءات وترسلها الى طبيبك، كما يمكنك حمل مفكرة رقمية لتسجيل القراءات المختلفة بصورة عملية وسهلة، حيث يمكن للجهاز أن يعطيك قراءات متعددة في كل الأوقات.

 

ويمكنك معادلة قراءات الجهاز مع قراءات الطبيب في العيادة لضمان صحة القراءات، وعلى الرغم من وجود مثل هذه الأجهزة التي تتمتع بدقة عالية، الا أن ذلك لا يغني بالكامل عن قياس ضغط الدم في العيادة الطبية.

 

قياس ضغط الدم يدويا

لقياس ضغط الدم يدويا عليك الحصول على الحزام الخاص بالقياس مع البالونات القابلة للانضغاط والمقياس الزئبقي وسماعة الطبيب، ويفضل أن تستعين بمساعدة أحد الأصدقاء أو أفراد الأسرة لقياس ضغط الدم يدويا بدقة أكبر لأن من الصعب استخدام هذا النوع من القياس بمفردك وخطوات قياس ضغط الدم يدويا:

(مقال متعلّق)  فوائد الكركديه للضغط

 

  • قبل أن تقيس ضغط الدم عليك الاسترخاء ووضع ذراعك في وضعية مستقيمة بحيث يكون باطن كف اليد الى أعلى، ويفضل وضع الذراع على سطح مستقيم مثل المائدة.

 

  • قم بلف الحزام الخاص بقياس الضغط على الذراع وضخ فيه الهواء باستخدام البالونات المخصصة لذلك وحتى ينتفخ، استمر في النفخ وحتى يرتفع المؤشر حوالي 20 – 30 ملليمتر زئبق عن قياس ضغط الدم الطبيعي الخاص بك فإذا لم تكن تعرف القياس الطبيعي الخاص بك عليك سؤال الطبيب.

 

  • بمجرد أن ينتفخ الحزام ضع سماعة الطبيب تحت الحزام في موقع وجود الشريان بالذراع وعليك اختبار السماعة قبل البدء في عملية القياس للتأكد من أنها تعمل بصورة جيدة بالطرق عليها باطراف الأصابع والتأكد من سماع الصوت من خلال السماعة.

 

  • فرغ الهواء ببطء من حزام قياس الضغط واستمع اثناء ذلك لصوت الشريان اثناء تدفق الدم بعد فك الضغط عن الذراع وانظر في هذه اللحظة الى القياس وتذكر الرقم فهذا هو قياس الضغط الانقباضي.

 

  • استمر في متابعة صوت الشريان وحتى لحظة توقف النبض وخذ القراءة فهذه القراءة هي الضغط الانبساطي والذي يمكن قياسه بعد ازالة الضغط بالكامل عن الذراع وبذلك تكون قد سجلت قياس ضغط الدم كاملا.

 

تطبيقات تعقب مستويات ضغط الدم

على الرغم من وجود العديد من التطبيقات في الوقت الحالي تقيس ضغط الدم بصورة دورية الا أن هذه التطبيقات ليست بالدقة المطلوبة، وإن كانت مفيدة في أخذ فكرة عامة عن حالة ضغط الدم على مدار اليوم.

 

ويمكن للطبيب أن يستدل بها لمعرفة ما إذا كنت في حاجة لتناول أدوية لعلاج الضغط أم لا ويمكنك استخدام هذه التطبيقات لتتبع قراءة مستويات ضغط الدم بسرعة وسهولة ويفضل استخدام نفس الذراع في القراءات في كل مرة للحصول على قراءات أكثر دقة.

 

ماذا تعني القراءة الخاصة بقياس ضغط الدم

إذا كانت هذه هي المرة الأولى التي تقيس فيها ضغط الدم فيفضل أن تستشير فيها الطبيب الخاص بك حيث أن لكل شخص ظروفه الخاصة في قياس ضغط الدم والعلامات الحيوية الأخرى وهي علامات تختلف من شخص الى أخر بعض الناس قد يكون لديهم ضغط دم منخفض طبيعيا في جميع الأوقات بينما قد يكون ضغط الدم لدى البعض عاليا بعض الشيء.

 

ويمكن اعتبار ضغط الدم الطبيعي إذا كان القياس أقل من أو يساوي 120/80 ويعتمد قياس ضغط الدم أيضا على الجنس والعمر والوزن وأي مشكلات صحية قد يعاني منها الانسان.

 

فإذا كان قياس ضغط الدم لديك أعلى من 120/80 انتظر عدة دقائق ثم أعد القياس مرة أخرى، فإذا كانت القراءة مازالت عالية عليك عرض نفسك على الطبيب، وفي حالة كان ضغط الدم الانقباضي يزيد عن 180 وضغط الدم الانبساطي يزيد عن 120 عليك التوجه الى الطواريء بأحد المستشفيات على الفور.

 

مخطط ضغط الدم

 

المستوى الطبيعي

 

  • ضغط الدم الانبساطي: اقل من 80

  • ضغط الدم الانقباضي: اقل من 120

 

الضغط المرتفع

 

  • ضغط الدم الانبساطي: اقل من 80

  • ضغط الدم الانقباضي: 120 – 129

 

الضغط العالي المرحلة الأولى

 

  • ضغط الدم الانبساطي: 80 – 89

  • ضغط الدم الانقباضي: 130 – 139

 

الضغط العالي المرحلة الثانية

 

  • ضغط الدم الانبساطي: 90 وأعلى

  • ضغط الدم الانقباضي: 140 وأعلى

 

الضغط العالي المرحلة الأخيرة

 

  • ضغط الدم الانبساطي: اعلى من 120

  • ضغط الدم الانقباضي: اعلى من 180

 

عند القياس عليك أن تعلم أن ضغط الدم الطبيعي يجب أن يكون فيه قياس الضغط الانقباضي والضغط الانبساطي كلاهما في المستويات الطبيعية، فعلى سبيل المثال اذا كان ضغط الدم الخاص بك هو 115/92 يمكن اعتبار ذلك ضغط دم عالي في المرحلة الثانية.

(مقال متعلّق)  اعراض ارتفاع ضغط الدم

 

ضغط الدم الطبيعي

كل انسان يسعى للحصول على ضغط دم طبيعي وليحدث ذلك يجب ان يتراوح ضغط الدم الانقباضي بين 90 الى 120 كما يجب ان يتراوح ضغط الدم الانبساطي بين 60 الى 80 بحسب الجمعية الأمريكية للقلب ويقاس ضغط الدم بوحدة ملليمتر زئبق ويكون ضغط الدم طبيعيا اذا جاء في الحدود ما بين 90/60 و 120/80 ملليمتر زئبق لدى البالغين.

 

وإذا كان قياس ضغط الدم لديك في هذه الحدود فهذا يعني أنك لست في حاجة لتلقي أي علاج للضغط، ومع ذلك عليك أن تنتهج نمط حياة صحي وتحافظ على وزن صحي لتجنب نفسك مخاطر الاصابة بارتفاع ضغط الدم.

 

ويمكن لتناول الغذاء الصحي وممارسة الرياضة بانتظام أن يساهما في حمايتك من ارتفاع ضغط الدم، وعليك الاهتمام بشكل أكبر بصحتك في حالة كان بعض أفراد اسرتك يعانون من ارتفاع ضغط الدم.

 

ضغط الدم المرتفع

إن ارتفاع مقياس ضغط الدم عن 120/80 ملليمتر زئبق يعد بمثابة لمبة حمراء تنذر بوجود خطورة على صحة القلب وتوجهك بأن عليك الاهتمام بصحتك والامتناع عن كل ما يمكن أن يسبب مشكلات للقلب ويتم تصنيف ضغط الدم كمرتفع اذا ما تراوح الضغط الانقباضي ما بين 120 – 129 وكان ضغط الدم الانبساطي 80 أو أقل.

 

هذه الأرقام لا تصنف ضمن ضغط الدم العالي ولكنها أيضا ليست في الحدود الطبيعية، حيث أنه في هذه الحالة تكون فرصة الاصابة بالضغط عالية كما ترتفع مخاطر الاصابة بامراض القلب وحدوث جلطات.

 

وفي هذه الحالات لا يحتاج الانسان الى علاج لتخفيض الضغط، ولكن عليه تعديل نمط حياته وتناول غذاءا متوازنا وممارسة الرياضة بانتظام لحماية الجسم من الاصابة بمرض الضغط العالي.

 

الضغط العالي المرحلة الأولى

يتم تشخيص الضغط العالي في مرحلته الأولى عندما يتراوح الضغط الانقباضي ما بين 130 – 139 ملليمتر زئبق ويتراوح الضغط الانبساطي ما بين 80 الى 89 ملليمتر زئبق ومع ذلك فإن قراءة واحدة عالية لا تعني أن الشخص مصاب بضغط الدم ولكن يجب ان يكون هذا الارتفاع مستمرا على المدى الطويل ليتم تشخيص المرض.

 

ويمكن للطبيب ان يتتبع مستويات ضغط الدم ليتأكد من ارتفاع القياسات وهنا قد يصف للمريض أدوية لعلاج ضغط الدم وخاصة إذا لم يفلح تعديل نمط العيش في تخفيض الضغط واعادته للمستويات الأمنة خلال شهر من عمل التغيير.

 

فإذا كان المريض في عمر الخامسة والستين أو أكبر عمرا ويتمتع بالصحة الجيدة فسيصف الطبيب علاج دوائي وتغيير نمط العيش في حالة ارتفع الضغط الانقباضي عن 130 ملليمتر زئبق وأظهرت الدراسات أن علاج ضغط الدم العالي للمسنين يمكنه أن يحسن من مشاكل الذاكرة ويقلل من اعراض خرف الشيخوخة.

 

ضغط الدم العالي المرحلة الثانية

عندما يصل قياس ضغط الدم الانقباضي الى 140 أو اكثر تصبح المشكلة جدية وخاصة اذا كان ضغط الدم الانبساطي 90 أو أكثر وفي هذه الحالة يصف الطبيب علاج دوائي واحد أو أكثر للحفاظ على مقياس ضغط الدم ضمن الحدود الأمنة، كما سينصح المريض بتعديل نمط الحياة.

 

ضغط الدم الخطير

عندما يصل قياس ضغط الدم الى 180/120 أو أكثر نكون أمام مشكلة صحية خطيرة وتحتاج للتدخل العاجل وحتى ولو لم تظهر على المريض أي أعراض مرضية ,من المهم للغاية في مثل هذه الحالات أن يلجأ المريض للرعاية الطبية عند وصول ضغط الدم الى هذا الحد والذي قد يكون مصحوبا بمجموعة من الأعراض مثل:

 

  • ألم في الصدر

  • صعوبات في التنفس

  • تغيرات في الرؤية

  • اعراض السكتة الدماغية مثل الشلل أو عدم القدرة على التحكم في عضلات الوجه.

  • وجود دم في البول

  • دوخة

  • صداع

 

في بعض الحالات قد تظهر القراءات ارتفاعا مؤقتا في ضغط الدم ثم تعود القراءات الى المستويات الطبيعية فيما بعد فإذا أظهرت القراءة الأولى للضغط هذه الأرقام المرتفعة سيقوم الطبيب باعادة قياس ضغط الدم بعد مرور عدة دقائق على القراءة الأولى.

(مقال متعلّق)  ما اسباب ارتفاع ضغط الدم ؟

 

فإذا كانت القراءة الثانية أيضا بهذا الارتفاع فهذا يعني أنك بحاجة الى رعاية طبية وعلاج لتخفيض الضغط في أسرع وقت ممكن أو فورا وذلك بحسب الأعراض الأخرى التي تصاحب ارتفاع ضغط الدم.

 

ضغط الدم المنخفض

عندما يكون قياس ضغط الدم 90/60 أو أقل يصنف الضغط هنا كمنخفض وقد يمثل هذا المستوى المنخفض خطورة على الصحة حيث لا يسنح بامداد اعضاء الجسم بالدم اللازم لعملها، وقد يحدث ذلك نتيجة للحالات التالية:

 

  • مشكلات القلب

  • الجفاف

  • الحمل

  • فقدان الدم

  • العدوى الميكروبية الحادة

  • سوء التغذية

  • امراض الغدد الصماء

  • بعض أنواع الأدوية

 

وعادة ما يكون ذلك مصحوبا بدوخة ويجب ان يتم علاج السبب وراء حدوث انخفاض الضغط للتخلص من المشكلة.

 

فوائد قياس ضغط الدم

يمكن بمتابعة قياسات ضغط الدم أن تساعد الطبيب على تحديد بعض المشكلات الصحية في مرحلة مبكرة وعلاجها إذا لزم الأمر، ومن الأفضل أن يبدأ الانسان العلاج مبكرا وقبل حدوث تلفا غير رجعيا في الشرايين واعضاء الجسم الأخرى.

 

ويمكن أن يتضمن العلاج تغيرات في نمط الحياة التي يعيشها الانسان مثل تناول أغذية صحية يقل فيها نسبة أملاح الصوديوم ويمتنع عن تناول الأغذية المصنعة أو يمكن أن يمارس التمرينات الرياضية بانتظام أو قد يحتاج الى تناول الأدوية الخاصة في علاج ارتفاع ضغط ومنها:

 

  • الأدوية المدرة للبول

  • الأدوية المغلقة لقنوات الكالسيوم

  • الأدوية المثبطة للانزيم المحول للأنجيوتنسين والأدوية الحاصرة لمستقبلات هذا الانزيم.

 

نصائح للحصول على قراءات صحيحة عند قياس ضغط الدم

 

  • عليك التأكد من الحزام المستخدم في قياس ضغط الدم من المقاس المناسب لذراعك.

  • تجنب التدخين وشرب المشروبات الكحولية والتمرينات الرياضية قبل نصف ساعة على الأقل من قياس ضغط الدم.

  • عليك الجلوس مفرود الظهر على الكرسي وفرد قدميك على الأرض ولا تعقد ساقيك أثناء القياس.

  • عليك قياس ضغط الدم عدة مرات على مدار اليوم وتسجيل القراءات وموعد أخذها في مفكرتك الخاصة.

  • اجلس خمسة دقائق على الأقل قبل أخذ قياس ضغط الدم وانتظر دقائق أكثر في حالة كنت تقوم بأي نشاط قبل وقت القياس.

  • عليك أخذ مقياس ضغط الدم المنزلي الى عايدة الطبيب مرة على الأقل سنويا لمعادلة القياس والتأكد من صحة القراءات.

  • عليك تكرار القياس في أي وقت والـاكد من انه لا يوجد اختلافات كبيرة بين كل قياس وأخر.

 

القياس الوقائي

حتى إذا كان قياس ضغط الدم في المستويات الطبيعية، عليك الاستمرار في قياس ضغط الدم وخاصة اذا كنت فوق سن خمسين عاما وحتى تحمي نفسك من الاصابة بأمراض القلب.

 

ويمكن لبعض الأمراض مثل مرض السكر وامراض الكلى أن تلعب دورا في الاصابة بارتفاع ضغط الدم وعليك التحدث مع طبيبك للتأكد من أفضل السبل لحماية نفسك من الاصابة بالمرض ويمكنك أيضا اتباع بعض النصائح لحماية نفسك من الضغط العالي مثل:

 

  • تقليل ما تتناوله يوميا من أملاح الصوديوم

  • تقليل ما تتناوله يوميا من الكافيين

  • ممارسة التمرينات الرياضية بشكل منتظم

  • الحفاظ على وزن صحي

  • السيطرة على الضغوط العصبية

  • التوقف عن التدخين وتناول المشروبات الكحولية.

 

المراجع:

  1. Health Line: Automated vs. Manual Blood Pressure Readings: Guide to Checking Blood Pressure at Home
  2. Health Line: Blood Pressure Readings Explained
السابق
اسباب الاكزيما الجلدية ومحفزاتها
التالي
تعرف على انواع الباذنجان (11 نوع)