التغذية

أهمية و فوائد الفطور

فوائد الفطور للكبار

يهمل العديد من الناس بقصد أو دون قصد وجبة الفطور، فقد وُجد أن نسبة 18 بالمئة من الرجال و 13 بالمئة من النساء يتخطون وجبة الفطور يوميا، اعتقاداً من البعض أنها ليست هامة.

 

أما البعض الآخر فلا يجد الوقت الكافي في الصباح لتناول فطور متكامل، ولكن ربما ستغير تلك العادة بعدما تتعرف على فوائد الفطور وكيف أنها تتحكم بأشياء عدة داخل أجسامنا.

 

لماذا علينا تناول وجبة الفطور الصباحية؟!

عندما نستيقظ في الصباح نسبة الدم التي يحتاجها جسم الإنسان وعقله ليعمل تكون منخفضه جداً، لذا يحتاج جسدك لإمداده بالطعام المتوازن لترتفع نسبة السكر في الدم ثانية، مما يساعد الشخص على ضمان أداء جيد أثناء الصباح.

 

ومن الجدير بالذكر أن جسم الإنسان يدخل في حالة من الجوع الشديد في حال عدم تناوله لوجبة خلال 12 ساعة، ما يجعله يبدأ في تخزين الدهون، ولإفراز الانزيمات التي تؤدي إلى تفتيت تلك الدهون عليه بتناول وجبة الإفطار.

 

فوائد الفطور 

صدق أو لا تصدق أن وجبة الفطور هي أهم الوجبات الثلاث حيث أن الدراسات أكدت أنها تزيد من قدرتك على التركيز والأداء الجيد خلال اليوم، كما أنها تعزز من قوتك وتحمّلك للأنشطة الجسدية التي حتماً ستقوم بها خلال ساعات الصباح خاصة.

 

الأكثر من ذلك أن الدراسات أثبتت أن وجبة الفطور تقلل من مستويات الكولسترول في الدم، لذا إن كنت تعاني من ارتفاع الكولسترول فننصحك بعدم إهمال وجبة الفطور.

 

وأكدت تلك الدراسات أيضاً أن الحفاظ على وجبة الفطور المتكامل يقلل من فرص إصابتك بمرض السكري، وبأمراض القلب، كما إنه يساعدك على إبقاء ذاكرتك حية أطول فترة ممكنة.

 

أما إن كنت من مُتبعي حمية غذائية فإن تخطيك لوجبة الفطور لن يساعدك أبداً على إنقاص وزنك بل ربما يزيده! نعم، حيث أن الدراسات أشارت أيضاً إلى أن تناول وجبة فطور صحي يساعدك على ضمان حمية صحية متكاملة.

(مقال متعلّق)  وصفات لتحضير فطور صحي

 

وعند إهمالك لوجبة الفطور ستشعر بالجوع في الساعات المتأخرة من الصباح ما يجعلك تأكل بشراهة، أو أنك ستقوم بالتهام أي شئ يقع تحت يديك سواء كان صحياً أو لا، وهو ما لا تريده بالطبع خلال مراحل إنقاص وزنك.

 

وقد أثبتت بعض الدراسات أيضاً أن إهمال الشخص في تناول وجبة الفطور سيؤدي به إلى الحاجة إلى الأطعمة ذات الدهون والسكريات ليعوض ما ينقص جسده، مما يعني عدم قدرته على اتباع نظام صحي في الطعام، ومن هنا جاء الربط بين تناول وجبة الفطور والحفاظ على النظام الصحي وعدم زيادة الوزن.

 

الظريف أنه أُثبت عن فوائد الفطور أنه يقوم بتحسين المزاج، حيث أن الشخص الجائع لا يمكن أن يكون بمزاج جيد، كما أن الجوع سيشتت الشخص عن القيام بعمله على الوجه الأكمل.

 

فوائد الفطور للأطفال : 

لابد أن تُعوّدين أطفالك منذ الصغر على تناول وجبة الفطور والاهتمام بها، حيث أن دراسة أكدت أن الطلاب الذين يقومون بتناول وجبة الفطور كل صباح يؤدون بشكل جيد في المدرسة ويحصلون على درجات أعلى مقارنة بالطلاب الذين يهملون وجبة الفطور، وأنهم يسجلون معدلات تأخر عن المدرسة وتغيبات أقل.

 

وعليكِ العلم بأن وفقاً لدراسات أخرى أُجريت على نوعية الفطور لعدد من الطلاب فقد أُثبت أن الطلاب الذين يقومون بتناول وجبة فطور تحتوي على نسبة كربوهيدرات أقل يتمتعون بتركيز أعلى في الفصل الدراسي.

 

كما لوحظ أن سلوكهم إيجابي مع زملائهم ومدرسيهم مُقارنة بالطلاب الذين يتناولون وجبة مليئة بالكربوهيدرات، لذا عليك تقديم وجبة صحية متكاملة لأطفالك تحتوي على جميع العناصر الغذائية.

 

وتذكري أن إذا أعتاد الأطفال منذ الصغر على تناول وجبة الفطور فسيكون من السهل عليهم اتباع هذه العادة طيلة أعمارهم.

 

ما هو الفطور الصحي المتكامل الذي يجب عليّ تناوله؟ 

 

(مقال متعلّق)  وصفات لتحضير فطور صحي

مكونات الفطور الصحي المتكامل:

يُخطأ البعض في تحضير وجبة الفطور حيث يسرف في استهلاك نوع واحد من العناصر الغذائية، وخاصة الكربوهيدرات، بينما وجبة الفطور لابد أن تحوي على جميع العناصر الغذائية اللازمة للسماح لجسدك بممارسة أنشطته بشكل جيد.

 

عليك أن تعلم أن الفطور الملئ بالكربوهيدرات فقط قد يُعطيك طاقة لممارسة أنشطة يومك لساعة أو ساعتين فقط ثم تعود لتشعر بالجوع ثانية أو تشعر بالإرهاق سريعاً، لذا فإن وجبة الفطور لابد أن تحتوي على بروتينات ودهون وكربوهيدرات وسكريات طبيعية.

 

وذلك ليبقى مستوى السكر في الدم معتدل لفترة كافية مما يعطيك طاقة لممارسة أنشطتك اليومية لساعات دون تعب.

 

من أجل تسهيل مهمة تحضير طعام صحي، اتبع التالي:

 

اختر ثلاث أنواع فقط من المجموعات الغذائية الخمس:

المجموعات الخمس للأطعمة هم: الحبوب، منتجات الألبان قليلة الدسم، الخضروات، الفاكهة، والبروتينات الخالية من الدهون.

 

مثال لفطور صحي:

يمكنك تناول شطيرة من الزبدة – يفضل زبدة الفول السوداني – مع ثمرة فاكهة أو حبوب نباتية مع لبن وكوب من العصير الطبيعي.

 

لتسهيل إعداد الفطور صباحاً

ولتجنب مشكلة عدم وجود وقت كافي لإعداد الفطور صباحاً خاصة للأشخاص الذين يعملون في الصباح الباكر إليك بعض الأفكار التي تجعل من تحضير الفطور أمراً سهلاً وسريعاً. لا تترك مهمة تحضير الفطور للصباح، فقط عليك تجهيز بعض الأشياء البسيطة ليلاً لضمان عدم حرمان جسدك من فوائد الفطور .

 

يمكنك على سبيل المثال القيام بإعداد بعضاً من البيض المسلوق في بداية الاسبوع وعدم تقسيره، سيتطلب منك في الصباح فقط تقشير بيضه واحدة كل صباح وتقسيمها إلى شرائح ووضعها في شطيرة وربما يمكنك وضع شريحه من الجبن معها.

 

ومن أفكار الفطور السريعه للغاية، الحبوب النباتية، سيتطلب منك فقط وضعها في صحن والقيام بصب بعضاً من الحليب عليها، ويمكنك إضافة بعض الفاكهة المتوفرة لديك، لتكون وجبة متكاملة. ويمكنك استخدام الشوفان بدلاً من الحبوب وإضافة نصف ملعقة من العسل الأبيض إلى الخليط.

(مقال متعلّق)  وصفات لتحضير فطور صحي

 

كما يمكنك القيام بإضافة بعضاً من الفاكهة المُقطعة إلى علبة من الزبادي وتناولها إلى جانب شطيرة من زبدة الفول السوداني، سهلة وسريعه كما ذكرنا إذا أردت المواظبة على عادة الفطور عليك بالتحطيط مُسبقاً فقط.

 

أفضل توقيت لتناول وجبة الفطور:

بالحديث عن فوائد الفطور وعدم إهماله ربما تتساءل ما هو التوقيت المناسب لتناول فطوري للتأكد من عدم تخطيه. الوقت المثالي لتناول فطورك هو خلال 30 دقيقة من استيقاظك.

 

ذكر البعض أن التوقيت الأمثل لتناول وجبة الفطور عند تمام الساعة السابعة صباحاً، ولكن إن كنت تستيقظ بعد السابعة، فلا يجب عليك تأخير وجبة الفطور إلى ما بعد العاشرة صباحاً.

 

بعد أن تعرفت على فوائد الفطور ، عليك القيام بإضافة هذه العادة إلى قائمة عاداتك اليومية، وقد رشح البعض أن تقوم بتحدي لمدة أسبوع تقوم يومياً بتناول الفطور في خلال دقيقة من استيقاظك.

 

وإن كنت من لا تجد الوقت الكافي لإعداد الفطور صباحاً فيمكنك الاستعانه بأفكار مما ذكرنا سالفاً لتحضير وجبة سريعة، صحية ومتكاملة تذكر دائماً أن الفطور ليس مجرد وجبة وإنما عادة تؤثر سلباً أو إيجاباً على صحتك العامة.

 

المراجع:

  1. Web MD : Breakfast: Is It the Most Important Meal
  2. Web MD : The Many Benefits of Breakfast
  3. Body And Soul : The health benefits of having breakfast
  4. Sfgate : Benefits of Eating Breakfast for Students
السابق
تحضير سلطة الجرجير ب 12 طريقة
التالي
اعراض التوحد (حسب عمر الطفل)