الطب التجميلي

كيف تتم عملية شد البطن

شرح عن عملية شد البطن

عملية شد البطن

تستهدف عملية شد البطن الأشخاص الذين يعانون من تهدل عضلات البطن وترهل الجلد في تلك المنطقة من الجسم، وهو الأمر الذي ينتج عن ضعف عضلات الجسم بسبب الحمل أو فقدان الوزن.

 

وتعد عملية شد البطن من أفضل السبل التي تساعدك على الحصول على مظهر أكثر شبابا، وهي لا تصنف ضمن جراحات تخفيض الوزن، ولكن يتم وصفها بعد أن يفشل النظام الغذائي والتمرينات الرياضية في التخلص من الدهون المتراكمة في البطن.

 

وتتضمن عملية شد البطن قيام جراح التجميل بالتخلص من الجلد الزائد، وشد عضلات البطن، والتخلص من الكتل الغير مرغوب فيها من الدهون، وعليه أن يكون على علم كامل بحالة كل مريض ومشاكله الصحية وما الذي يسعى للوصول إليه من خلال هذه العملية الجراحية.

 

وهناك تنوع كبير في عمليات شد البطن تعتمد كل منها على المنطقة المستهدفة من الجسم والغرض الذي من أجله يقوم المريض بطلب اجراء عملية شد البطن والطبيب الخبير هو من يشرح للمريض كل ما يود معرفته حول هذه الجراحة لمساعدته على وضع خارطة علاجية تصل به في النهاية الى الحصول على نتيجة جيدة وبطن ذات مظهر طبيعي لتحسين مظهره وحالته الجسدية والنفسية.

 

 مواصفات المريض المثالي لعملية شد البطن :

 

  • أن يتمتع بصحة عامة جيدة

  • أن يكون لديه وزن زائد في المنطقة الوسطى من الجسم

  • أن يكون لديه جلد زائد أو مترهل في منطقة البطن او علامات تمدد

  • وأن يتوقع من العملية تحسين حالته الصحية ومظهره.

  • أن يكون مستعدا لصيانة العملية الجراحية والحفاظ على نتائجها باتباع ارشادات الطبيب بعد العملية والالتزام بنظام غذائي صحي وأن يمارس الرياضة بصورة منتظمة ويتوقف عن التدخين.

 

على الشخص الذي يسعى لاجراء عملية شد البطن أن لا يكون:

 

  • مدخن

  • وأن لا يكون لديه أمراض خطيرة أو حالته الصحية تتطلب عناية خاصة.

  • أن لا تكون امرأة تسعى للحمل فيما بعد

  • أن لا يكون الهدف من الجراحة هو فقدان الوزن.

  • أن لا يكون مجبرا على اجراء العملية بدافع من شخص أخر.

  • أن لا يكون راغبا في فقدان نسبة كبيرة من الوزن مستقبلا.

  • أن يكون قد استنفد سبل تقليل الوزن الغير جراحية.

  • وعليك أن تتوقع وجود ندوب بعد عملية شد البطن 

 

وبشكل عام فإن أفضل مريض لعمل جراحة شد البطن هو ذلك الذي يتمتع بجسد مثالي مع وجود نسبة من الدهون التي يصعب التخلص منها في منطقة البطن أو وجود ترهلات في تلك المنطقة لا تستجيب للنظام الغذائي والرياضة.

 

اسباب تجعلك تفكر في عملية شد البطن : 

 

1. الحمل والولادة القيصرية:

الحمل يسبب تمدد جلد البطن كما يباعد بين عضلات البطن وفي بعض الحالات لا يمكن للأم بعد الولادة استعادة رشاقة منطقة البطن وذلك بسبب عدم قدرة عضلات البطن على استعادة قوتها وشدتها، وقلة مرونة الجلد في تلك المنطقة، وخاصة إذا كانت السيدة قد حملت عدة مرات.

(مقال متعلّق)  تخسيس البطن بالاعشاب

 

ولذلك فإن جراحة شد البطن تعد الخيار الأفضل للأمهات اللاتي يسعين للحصول على بطن رشيق وفي بعض الأحيان قد يلجأ جراح التجميل إلى عملية شفط الدهون للتخلص من الدهون الزائدة العنيدة التي يصعب التخلص منها بعد الولادة في منطقة البطن.

 

فإذا كنتِ قد ولدتِ مؤخرا ولم يفلح النظام الغذائي ورياضة البطن في إعادة بطنك إلى ما كانت عليه قبل الحمل عليك أن تستشيري طبيبك بشأن عملية شد البطن.

 

2. فقدان الوزن

الأشخاص الذين تمكنوا أخيرا من التخلص من الوزن الزائد ربما يشعرون بتحسن صحتهم العامة ولياقتهم، ولكن يتبقى عادة بعد فقدان الوزن الجلد المترهل وعلامات التمدد التي تبقى على جلد البطن وهو ما يسبب الاحباط للأشخاص الذين فقدوا لتوهم الكثير من الوزن.

 

ولذلك يكون الحل للتخلص من هذا الجلد الزائد وعلامات التمدد هو عملية شد البطن حيث سيشعر الشخص بعدها بنتائج الجهد الذي بذله في سبيل استعادة رشاقته، وسيساعده ذلك على مواصلة عيش نمط حياة صحي.

 

ونفس هذه الجراحة يمكن اجرائها لأجزاء الجسم المختلفة بعد فقدان الوزن وذلك للتخلص من الجلد الزائد في منطقة الذراعين والفخذين وغيرها من المناطق التي يفتقد الجلد فيها للمرونة التي تؤهله للتماسك بعد فقدان الوزن.

 

3. التقدم في العمر:

عندما يتقدم الانسان في العمر يفقد جلده جزء من مرونته الطبيعية وهو ما يترك أثره على منطقة البطن، وبالنسبة لبعض الناس فإن مظهر البطن المترهلة يثير لديهم احساس بالتقدم في السن، وتخطي عمر الشباب ولذلك فإن اجراء جراحة شد البطن يساعدهم على استعادة شبابهم وثقتهم بأنفسهم واحساسهم الجيد بالحياة.

 

4. الوراثة:

إن الجينات الوراثية هي التي تحدد الأماكن التي يتم فيها تخزين الدهون وشكل الجسم النهائي ولبعض الأشخاص فإن جيناتهم تجعل أجسادهم تخزن الدهون في منطقة البطن وتبقى هذه الدهون مهما مارسوا من رياضة أو تناولوا غذاءا صحيا.

 

ولا يختلف الأمر بالنسبة لهؤلاء الأشخاص اذا ما كانوا في العشرينيات او الثلاثينيات أو الأربعينيات من أعمارهم، فيمكن للجينات الوراثية أن تراكم الدهون في منطقة البطن وتؤثر على مظهرهم وتفقدهم احساسهم بالشباب.

 

وهنا يمكن لجراحة شد البطن أن تخلص الجسم من الخلايا الدهنية المتراكمة في منطقة البطن وتجعله مسطحا ورشيقا وتعطي مظهرا شابا للأشخاص.

 

 تكلفة عملية شد البطن:

 

إن عملية شد البطن تختلف من شخص إلى أخر ولذلك فإن تكلفتها قد تختلف أيضا من شخص إلى أخر، والعوامل التي قد تؤثر في تكلفة هذه الجراحة هي:

(مقال متعلّق)  ما هي تقلصات البطن واسبابها

 

  • الاحتياجات الشخصية لكل مريض

  • الطريقة التي اختارها الشخص لاجراء الجراحة.

  • خبرة وسمعة وقدرات جراح التجميل الذي سيقوم بالعملية.

  • أي اجراءات أو اجهزة متطورة قد تدخل في اجراء الجراحة.

  • البلد الذي تجرى فيه الجراحة.

  • نوع التخدير الذي سيتلقاه المريض.

 

وعلى المريض الذي يلجأ إلى عملية شد البطن أن يتوقع مصاريف اضافية على القيمة التي يتم تحديدها بواسطة الجراح لاجراء العملية، ومن هذه التكلفة الاضافية أجر طبيب التخدير وتكلفة الأجهزة الطبية وعلى المريض أن يكون ملما بالتكلفة الاجمالية للجراحة حتى لا يقع في مشكلة مالية.

 

هل يغطي التأمين الصحي تكاليف عملية شد البطن ؟

 

عادة ما لا يغطي التأمين الصحي تكاليف عملية شد البطن والتي تتم بدون أسباب طبية وبغرض التجميل فقط، ولكن إذا تم اجرائها بسبب وجود فتق سري على سبيل المثال يمكن للتأمين أن يغطي تكاليفها.

 

التحضيرات الخاصة من أجل عملية شد البطن :

 

الخطوة الأولى هي اختيار الجراح المناسب والتحدث معه بشأن أهدافك من العملية وسؤاله عن الخيارات المتاحة أمامك.

 

1. عملية شد البطن الكاملة:

في هذه العملية يزيل الطبيب جلد البطن ويقوم بتعديل مستويات الدهون وضبط العضلات وقد يتغير مكان سرة البطن خلال العملية ويتم تركيب انبوبة لعدة أيام بعد الجراحة.

 

2. عملية شد البطن الجزئية:

هذه العملية تجرى للأشخاص الذين تتواجد لديهم الدهون الزائدة تحت منطقة السرة وهي عملية بسيطة وتتم خلال ساعتين تقريبا ولا يتم فيها تغيير مكان السرة.

 

3. عملية شد البطن باستتخدام المنظار:

يتم اجراء هذا النوع من العمليات للأشخاص الذين لديهم عضلات بطن ضعيفة، ونسبة دهون قليلة، حيث تتضمن هذه العملية ادخال كاميرا صغيرة مع المنظار.

 

إذا كنت مدخنا، سيطلب منك الطبيب التوقف عن التدخين قبل موعد العملية باسبوعين على الأقل، وعليك أن تتوقف نهائيا عن التدخين بعد ذلك تجنبا للمضاعفات الخطيرة ولأن التدخين يقلل من قابلية جسمك للشفاء والتعافي.

 

عليك أن لا تتبع نظاما غذائيا قاسيا بعد العملية، ولكن الالتزام بنظام غذائي صحي ومتوازن من أجل التعافي بصورة أفضل عليك أن تخبر الطبيب قبل العملية عن أي شيء تتناوله بما في ذلك الوصفات الطبية والأعشاب الطبيعية والمكملات الغذائية.

 

وعليك تحضير بعض الأشياء في المنزل للعناية بنفسك بعد اجراء الجراحة وهذه الأشياء هي:

 

  • عبوات ثلج.

  • ملابس مريحة وواسعة وناعمة يمكن لبسها وخلعها بسهولة.

  • جيل.

  • دش يمكن مسكه يدوياً للتحكم فيه وقت الاستحمام بشكل أسهل.

  • كما عليك الاتفاق مع أحد الأشخاص لتوصيلك بعد الانتهاء من اجراء العملية والبقاء معك.

 

 كيف تجرى عملية شد البطن ؟

 

يحتاج الطبيب لفترة قد تصل الى حمسة ساعات للانتهاء من العملية، بعدها ستبقى في المستشفى تحت الرعاية الطبية لليلة واحدة على الأقل وستم الجراحة تحت تأثير مخدر عام سيجعلك تنام طوال فترة الجراحة.

(مقال متعلّق)  علاج وجع البطن بسرعة

 

المضاعفات المحتملة

 

يمكن أن يصاب الشخص الذي اجرى عملية شد البطن بوجع وتورم في مكان العملية ولذا يصف الطبيب دواء لتخفيف الألم، وقد تشعر بالوجع لعدة أسابيع بعد العملية وقد تشعر بالخدر أو التعب خلال الأسابيع التالية للملية.

 

وفي بعض الحالات النادرة قد يتعرض المريض للعدوى الميكروبية، أو للنزف تحت الجلد، أو لتكون جلطات دموية، والأشخاص الذين لا يتمتعون بدورة دموية جيدة هم الأكثر عرضة لهذه المضاعفات، وخاصة هؤلاء الذين يعانون من مرض السكر أو أمراض القلب أو التهاب الرئة أو الكبد.

 

أحيانا لا يتم الشفاء في الوقت المتوقع أو تترك العملية ندوب مزعجة، وفي هذه الحالة قد تحتاج الى عملية أخرى إن عملية شد البطن تترك ندوبا قد لا تختفي ابدا، ولكن الطبيب يصف ادوية ودهانات تساعد في تحسين مظهرها.

 

 العناية الشخصية بعد عملية شد البطن :

 

سواء قم بعمل عملية شد بطن جزئية أو كلية فعليك اتباع تعليمات الطبيب بعد العملية، وعليك أن تضع الضمادات المرنة التي وصفها لك وحتى الشفاء.

 

عليك اتخاذ وضعيات جيدة اثناء الجلوس أو الوقوف وعليك أن تقلل من نشاطك البدني خلال الستة أسابيع الأولى التالية للعملية، ويمكنك أن تنال شهر الى شهر ونصف أجازة من العمل.

 

 العودة لممارسة الحياة الطبيعية :

 

بعض الأشخاص قد يصابون بخيبة الأمل لأن مظهرهم ليس كما توقعوا بعد الجراحة، ولكن عليهم أن يعرفوا أن المظهر المرغوب يحتاج لبعض الوقت وحتى يتعافوا من اثار العملية وعليهم الاستمرار في عيش نمط حياة صحي وممارسة المرينات الرياضية بانتظام.

 

 التأثير النفسي :

 

بعض المرضى يشعرون بالحزن بسبب توقف نشاطهم اليومي لفترة طويلة بعد العملية واصابتهم بالتورم والندوب ويفكرون أنهم ربما أحطأوا بعمل جراحة شد البطن لأن فترة النقاهة طويلة والنتائج ليست كما حلموا.

 

ولكن بعد التعافي سيجدون أن ثقتهم بانفسهم قد تحسنت وحالتهم النفسية أصبحت أفضل، ولكن اذا ظل شعور الحزن والاكتئاب ملازما للمريض لفترة طويلة فعليه نيل الرعاية الطبية اللازمة.

 

المراجع: 

  1. Doc Shop : Tummy Tuck
  2. Web MD : Tummy Tuck
السابق
اعراض مرض الزهري
التالي
الوقاية من هشاشة العظام