علامات ارتفاع الضغط وعلاجه

ما هي علامات ارتفاع الضغط وكيفية الوقاية منها

ارتفاع ضغط الدم من الأمراض المزمنة، ويسمى بالقاتل الصامت، ، فالكثير من الناس قد لا يعرفون أنهم مصابون بارتفاع الضغط، ولا يلاحظون علامات ارتفاع الضغط لديهم، والبعض قد يكونوا مصابين به منذ سنوات ولكنهم لا يعرفون. خاصة وأنه توجد العديد من أنواع علامات ارتفاع الضغط في الغالب فإن ضغط الدم المرتفع يحدث بشكل عرضي، وهذا النوع من ارتفاع ضغط الدم لا يسبب الكثير من الأضرار في الجسم.

 

أما ارتفاع ضغط الدم المزمن أو المرضي فهو يسبب مشكلات مرضية عديدة، مثل: تلف الشرايين في الكلى والعينين، كما أنه قد يتسبب في حالات أخرى في حدوث السكتة الدماغية والنوبات القلبية، وغيرها من مشاكلات القلب والأوعية الدموية والجهاز الدوري في الجسم.

 

وتعد الطريقة الوحيدة والصحية لمعرفة إن كنت تعاني من ضغط الدم أم لا، هي إجراء قياس لضغط الدم، إلا أنه يجب عليك التعرف على علامات ارتفاع الضغط التي تشير لوجود مشكلة صحية لديك، وهي كما يلي:

 

أولا: علامات ارتفاع الضغط الخفيف

 

1. بقع دموية في العين:

وهي من العلامات الأكثر شيوعًا من علامات ارتفاع الضغط، وفيها تظهر بقع وردية أو حمراء اللون في العين. أو قد يظهر إحمرار عام في العين. وهي من العلامات الأكثر شيوعًا لدى الأشخاص المصابين بمرض السكري.

 

ومن الضروري الانتباه لهذا العرض بشكل فوري، خاصة وأن تلك العلامات المتكررة في العين، قد تتسبب في حدوث تلف في العصب البصري، ومن الضروري استشارة طبيب عيون في هذه الحالة، للتأكد من عدم حدوث أي تلف في العصب البصري.

 

2. احمرار الوجه من علامات ارتفاع الضغط:

قد يحدث الاحمرار في الوجه للعديد من الأسباب عند توسع الأوعية الدموية في الوجه. يمكن أن يحدث ذلك بسبب كثرة التعرض للشمس، أو برودة الطقس أو انخفاض درجة الحرارة، أو تناول الأطعمة التي تمتلئ بالتوابل الحارة، أو تناول المشروبات الساخنة، أو استعمال منتجات العناية بالبشرة التي تحتوي على مواد تسبب حساسية الوجه.

 

ويختلف احمرار الوجه الذي هو من علامات ارتفاع الضغط عن تلك الاسباب، خاصة وإن لاحظت أنه غير مؤقت، او لم تحدث تلك الاسباب الأخرى السابقة، فعليك قياس ضغط الدم فورًا.

 

3. الدوار من علامات ارتفاع الضغط:

قد يحدث الدوار أو الدوخة كأحد الآثار الجانبية التي يمكن أن تحدث بسبب أدوية ضغط الدم نفسها، ومن الضروري الانتباه عند الشعور بالدوار، خاصة إذا كانت الدوخة تأتي بشكل مفاجئ، ويصاحبها نوع من فقدان التوازن، أو لا تستطيع السير بشكل صحيح، وهي كلها أعراض تحذيرية يجب مراعاتها خاصة وأنها من علامات السكتة الدماغية، خاصة وأن ارتفاع ضغط الدم من العوامل الاساسية التي تسبب السكتة الدماغية.

(مقال متعلّق)  علاج ارتفاع الضغط وكيفية السيطرة عليه

 

ثانيا: علامات ارتفاع الضغط النادرة

هناك بعضًا من أعراض ارتفاع ضغط الدم والتي نادرًا ما تحدث، لذا عليك الاحتياط لها أيضًا:

 

1. الصداع الخفيف:

وهو من علامات ارتفاع ضغط الدم النادرة التي قد لا ينتبه لها الكثير من مرضى الضغط، وقد يتجاهلونها أو يظنون أنها بسبب الإجهاد أو التوتر.

 

2. نزيف في الأنف:

في الغالب يحدث نزيف الأنف بسبب أعراض أخرى غير علامات ارتفاع الضغط مثل التعرض المفرط لأشعة الشمس أو غيرها من الأسباب، إلا أنه في بعض الحالات النادرة قد يحدث نزيف الأنف بسبب ارتفاع ضغط الدم.

 

3. الصداع الشديد أو الصداع النصفي:

قد يتزامن مع ارتفاع ضغط الدم الشعور وجود شعور بالصداع الشديد في الرأس بشكل عام، أو قد يصاب المريض بالصداع النصفي.

 

4. القلق الشديد:

كذلك من علامات ارتفاع الضغط قليلة الحدوث، هو شعور المريض بالقلق الشديد دون وجود سبب واضح لذلك القلق، وهو يعد من الأعراض النفسية لارتفاع ضغط الدم.

 

5. ألم في الصدر:

قد يعاني بعض مرضى ارتفاع ضغط الدم من الشعور بأن هناك ألم في الصدر، أو يشعر وكأنه يبدو أن هناك ثقلا شديدًا على صدره. كما يصاحب ذلك العشور بضيق التنفس، أو أحد العرضين بشكل منفرد.

 

6. تغير في الرؤية:

من علامات ارتفاع الضغط النادرة الحدوث، هو شعور المريض بعدم وضوح الرؤية بشكل مفاجئ، أو ما يسمى بالرؤية الغائمة. وقد يتزامن ذلك مع أحد أعراض ضغط الدم الأساسية وهي البقع الحمراء في العين.

 

ثالثا: علامات ارتفاع الضغط الخطيرة

قد تتفاقم علامات ضغط الدم لتؤدي إلى أعراض خطيرة للغاية لدى المريض. وهي مضاعفات يمكن أن تحدث إذا ترك ضغط الدم بشكل غير منضبط لفترات طويلة من الوقت، ومن هذه الاعراض الخطيرة:

 

1. تراكم السوائل في الرئتين:

قد يتسبب ارتفاع ضغط الدم بوجود وتكون سوائل على الرئتين، وهنا من الضروري الإنتباه لحالات السعال الشديدة.

 

2. تورم في الدماغ:

من علامات ضغط الدم الخطيرة هي حدوث تورم في الدماغ أو نزيف في الدماغ.

 

3. تمزق الشريان الأورطي:

وهو من المضاعفات الأخرى الخطيرة التي تحدث مع علامات ارتفاع الضغط في الدم هو حدوث تمزق أو تضرر كبير في الشريان الأورطي، وهو من أهم الشرايين في الجسم.

 

4. السكتة الدماغية:

وهو من الأعراض الخطيرة لعلامات ارتفاع ضغط الدم، خاصة وأنها تحدث بشكل مفاجئ.

 

5. فقدان البصر:

قد يرافق علامات ارتفاع ضغط الدم النادرة خاصة في الحالات الشديدة والغير معالجة حدوث فقدان للبصر.

(مقال متعلّق)  اعراض ارتفاع ضغط الدم

 

6. خلل وظائف الكلى:

من الأعراض النادرة لارتفاع ضغط الدم هو حدوث خلل في وظائف الكلى أو الفشل الكلوي في حالات أخرى.

 

7. الضعف الجنسي:

يعد ضعف الانتصاب أو الضعف الجنسي لدى الرجال من علامات ارتفاع الضغط في الدم المتفاقمة.

 

8. فقدان الذاكرة:

في بعض الحالات النادرة الأخرى والمتفاقمة، قد يرافق علامات ارتفاع الضغط حدوث فقدان جزئي أو كلي في الذاكرة.

 

انواع ارتفاع ضغط الدم

من الضروري التفريق بين نوعين أساسيين لارتفاع ضغط الدم، وهما:

 

1. ارتفاع ضغط الدم الثانوي:

هو ارتفاع ضغط الدم بسبب حالة صحية مرضية أخرى، وهو هنا يظهر بشكل عرضي وليس مرضي.

 

2. ارتفاع ضغط الدم الأساسي:

وهو ما يصاب به غالبية المرضى، وهو ارتفاع في ضغط الدم الذي لا ينتج عن سبب معين. ويحدث أنه يتطور بشكل متزايد مع مرور الوقت وقد يكون من أحد الاسباب هو العوامل الوراثية التي تتدخل في المرض.

 

علامات ارتفاع الضغط خلال فترة الحمل

قد تعود علامات ارتفاع الضط خلال فترة الحمل إلى العديد من الاسباب وهي تعد مؤشر مهم على الإصابة أو وجود مرض آخر مصاحب أثناء فترة الحمل، ومنها ما يلي:

 

  • البدانة أو زيادة الوزن

  • ارتفاع ضغط الدم المزمن

  • داء السكري

  • أمراض أخرى مثل الكلى والذئبة

  • حدوث الحمل بعمل الاخصاب في المختبر

  • الحصول على أدوية أو مساعدات خارجية لحدوث الحمل

  • حدوث الحمل أثناء فترة المراهقة أو الحمل فين سن قد تجاوز الاربعين عام

  • الحمل في أكثر من جنين

  • حدوث الحمل لأول مرة

 

تسمم الحمل وعلامات ارتفاع الضغط أثناء الحمل

إذا أصيبت الحامل بارتفاع ضغط الدم أثناء فترة الحمل بعد 20 أسبوع من الحمل، قد يؤي هنا إلى تسمم الحمل. وهو من العلامات الخطيرة لارتفاع ضغط الدم، حيث يمكن أن يسبب في بعض الحالات الشديدة في تلف الأعضاء والدماغ بل وفقدان الحياة في بعض الحالات.

 

لذا من الضروري الانتباه ومراقبة علامات ارتفاع الضغط أثناء الحمل ويمكن كذلك أن تسبب علامات ارتفاع الضغط أثناء الحمل إلى الولادة المبكرة أو انفصال المشيمة، أو الولادة القيصرية كذلك فإنه في الحالات التي تتم فيها السيطرة على علامات ارتفاع الضغط أثناء الحمل، فإن ضغط الدم يعود إلى الوضع الطبيعي بعد حدوث الولادة.

 

علاج علامات ارتفاع الضغط

هناك الكثير من العلاجات التي تخفف أو تعال من أعراض و علامات ارتفاع الضغط، ويعد من أهمها هو تخفيف الوزن، والاهتمام بالصحة الغذائية وممارسة الرياضة، ومن أهم علاج علامات ارتفاع الضغط في الدم ما يلي بشكل أكثر تفصيلاً:

 

1. خفض الوزن:

تعد زيادة الوزن واحدة من الأسباب الرئيسية لحدوث علامات ارتفاع ضغط الدم من الضروري مراقبة وزنك، من خلال اتباع حمية غذائية صحية، أو بمتابعة طبيب مختص في التغذية للسيطرة على ارتفاع ضغط الدم لديك.

(مقال متعلّق)  كيفية قياس ضغط الدم ومعنى النتائج والارقام

 

2. عمل تغييرات في نظامك الغذائي:

يعد نظام الأكل الصحي من أكثر الوسائل الفعالة للحصول على خفض الوزن أولا، ولتجنب حدوث مشكلات صحية ناتجة عن تناول أطعمة ضارة بصحتك، خاصة وأن النظام الغذائي الغير صحي واحدة من أكثر مسببات علامات ارتفاع الضغط.

 

ومن المهم في نظامك الغذائي تقليل كمية الأملاح ومكونات الصوديوم في طعامك. ويصف أطباء التغذية الكثير من الوصفات الصحية لمرضى الضغط خاصة الوجبات منخفضة الكوليسترول مثل الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة وإليكم بعض الأمثلة على الأطعمة الصحية التي تجنبك أمراض القلب وارتفاع ضغط الدم، وهي كالتالي:

 

  • التفاح

  • الموز

  • البرتقال

  • البروكلي

  • الجزر

  • الأرز البني

  • البقوليات

  • الأسماك الغنية بالزيوت الدهنية مثل أوميغا 3

  • وعلى الجانب الآخر، ينصح خبراء التغذية بالابتعاد عن بعض الأطعمة للحد من علامات ارتفاع الضغط، وهي كالتآلي:

  • الأطعمة الغنية بالسكريات

  • المشروبات السكرية

  • اللحوم الحمراء

  • الأطعمة الغنية بالدهون

  • الابتعاد عن الكحوليات

 

3. ممارسة الرياضة:

يعد النشاط البدني الصحي والغير مفرط، واحدة من أهم علاجات علامات ارتفاع ضغط الدم حيث يقوم النشاط البدني بتنشيط الدورة الدموية، ويساعد على انتظام ضربات القلب، ويحمي من مخاطر أمراض القلب.

 

حقائق يجب أن تعرفها عن علامات ارتفاع الضغط

 

  • لا تتجاهل علامات ارتفاع الضغط لديك، فإذا تجاهلت ارتفاع ضغط الدم، فأنت تعرض نفسك لمكشلات صحية خطيرة.

  • لا تحاول تشخيص نفسك. يجب عليك أن تقوم بعمل تشخيص طبي من قِبل الطبيب، من أجل التعرف على نوع ارتفاع ضغط الدم

  • تعرف على الأرقام الخاصة بضغط الدم العادي، وضغط الدم المرتفع وقم بإجراء تغييرات مهمة لحماية صحتك.

  • القياس الطبيعي لضغط الدم هو 120/80 ملم من الزئبق من حيث ضغط الدم الانبساطي والانقباضي.

  • ارتفاع ضغط الدم لا يسبب مشكلات صحية مثل الصداع أو نزيف الأنف، ويحدث هذا فقط في حالة حدوث ارتفاع لضغط الدم بشكل حاد خاصة حين يصل مقياس ضغط الدم إلى 180/120 ملم زئبق أو أعلى.

 

ملحوظة: إن كنت تشعر بأعراض مثل الصداع أو حدث نزيف في أنفك، قم بقياس ضغط دمك، ثم أنتظر القليل من الوقت ثم قم بإعادة إجراء القياس للضغط، فإذا لاحظت أن المقياس لا يزال عند 180/120 ملم زئبق أو أعلى، قم بالتوجه إلى أقرب طبيب فورًا.

 

المراجع:

  1. Heart.org: What are the Symptoms of High Blood Pressure
  2. Health Line: High Blood Pressure Symptoms