علاج سمنة البطن عند الاطفال

طرق علاج سمنة البطن عند الاطفال والوقاية من الأمراض

علاج سمنة البطن عند الاطفال مهمة للحفاظ على صحتهم ووقايتهم من أمراض القلب والسكري ومشاكل في نمو العظام وارتفاع نسبة الكوليسترول وارتفاع ضغط الدم، ويتم تحديد سمنة البطن للطفل بواسطة الطبيب.

 

إذ أن من الطبيعي أن يرتفع بطن الأطفال قليلا حتى عُمر معين، لكن الطبيب هو الذي سيستطيع أن يحدد هل الأمر طبيعي أم هناك نسبة سمنة وما خطورتها، ومن أهم طرق علاج سمنة البطن عند الاطفال في ما يلي:

 

1. الدعم النفسي

من أول طرق علاج سمنة البطن عند الاطفال هو الدعم النفسي للطفل البدين، حيث تعتمد مشاعر الأطفال عن أنفسهم في كثير من الأحيان على مشاعر الأبوين تجاههم، ومن خطوات الدعم النفسي للطفل لعلاج سمنة البطن:

 

  • فعلى الأبوين أن يُظهرا الحب والتفهم للطفل في أي وزن، ومع ذلك يجب التحدث بهدوء معه ونقل المخاوف من الوزن الزائد إليه.

  • عدم التمييز على الإطلاق بين الأطفال على أساس الوزن.

  • يجب إشراك كل العائلة في نظام صحي وتغيير عادات الأكل بالتدريج، فلا يجب أن يشعر الطفل البدين بالتمييز معه أو ضده.

  • تفادي الحديث عن موضوع زيادة الوزن وسمنة الطفل في كل الأوقات.

  • مدح جهود الطفل: يجب تشجيع الطفل في كل وقت يقوم فيه بعمل جيد سواء بممارسة النشاط البدني.

 

2. تقديم القدوة الجيدة

إذا حرص الأبوين على تناول الطعام الصحي والنوم لعدد جيد من الساعات وممارسة نشاط بدني على مستوى عائلي، فمن المرجح بنسبة كبيرة أن يقوم الأطفال بالتقليد ايضا، فيجب التخطيط للأنشطة التي تتيح لجميع أفراد الأسرة الحصول على نشاط بدني مثل السباحة أو الجري أو المشي وغيرها من أنشطة، كما يمكن ممارسة تمارين صباحية عائلية يوميا في المنزل، وهي ستفيد حتى لا يعاني من سمنة البطن.

(مقال متعلّق)  اسباب السمنة عند الاطفال

 

3. تفهم احتياجات الطفل

من طرق علاج سمنة البطن عند الاطفال أيضا التفهم التام لاحتياجاتهم، حيث أن الطفل الذي يعاني من السمنة في البطن أو زيادة الوزن عموما سيشعر في الغالب بالخجل وبانعدام الرغبة في ممارسة أنشطة معينة أو المشاركة مع زملائه، فمن الضروري هنا مساعدة الطفل على اختيار النشاط الرياضي الملائم لحالته والتي يستمتع بها في الوقت نفسه ولا تكون صعبة عليه أو محرجة له.

 

4. تقليل وقت الأنشطة المستقرة

يجب على الأبوين تقليل الوقت الذي تقضيه الأسرة في ممارسة الأنشطة المستقرة مثل مشاهدة التلفزيون أو ممارسة ألعاب الفيديو، حيث تقلل هذه الانشطة من النشاط البدني وتزيد من سِمنة الأطفال خصوصا إذا تزامنت المشاهدة مع تناول الوجبات الجاهزة.

 

5. الأكل الصحي من طرق علاج سمنة البطن عند الاطفال

في معظم الأحيان فإن الآباء هم الذين يشترون البقالة، ومن النادر أو أوقات قليلة يشتري فيها الاطفال خصوصا اقل من 10 سنوات الأشياء التي تؤدي إلى البدانة مثل الوجبات الخفيفة والأطعمة السريعة والسكاكر وغيرها.

 

لكن ما يحدث عادة هو عدم قدرة الآباء على رفض طلب الابن بشراء تلك الحلوى، أو أن تكون في المنزل للاعداد لاستقبال الضيوف وغيرها وتكون في متناول الطفل، ولذا على الأبوين إجراء تغييرات ولو بسيطة في طريقة شراء البقالة مثل:

 

  • الإكثار من الفواكه والخضروات:

والتقليل من الأطعمة المريحة مثل الكعك والبسكويت والمعلبات التي تكون غنية بالدهون والكربوهيدرات، حيث أن انشغال الأبوين في العمل يُجبرهم في الكثير من الأحيان على ملأ المنزل بتلك الوجبات التي تدوم مدة صلاحيتها طويلا عن الخضروات والفاكهة سريعة الفساد.

 

  • التقليل من العصائر المحلاة:

حيث أن المشروبات المحلاة سواء العصائر أو المشروبات الغازية تحتوي على سعرات حرارية مرتفعة، وتمد الجسم بقدر قليل للغاية من التغذية، كما يجب الحد إلى أقصى درجة من الوجبات السريعة ولا تكون سوى مرة كل شهرين، وأن يتم إعداد الطعام في المنزل ولو كل يومين.

(مقال متعلّق)  السمنة عند الاطفال

 

كما أن هناك بعض الطرق الذكية لمساعدة الأم العاملة على تحضير الطعام بسهولة يوميا، من خلال تحضير صلصة الطعام وتنظيف قدر كبير من الخضروات في الإجازة الأسبوعية، يومكن أن تحصل على مساعدة جميع أفراد الأسرة في هذا الأمر.

 

6. النشاط البدني

إن تغير الهرمونات المستمر قبل مرحلة البلوغ وعند البلوغ يمكن أن يزيد من الشراهة في الأكل، لكن إذا كان الطفل يمارس النشاط البدني المنتظم منذ صغره فإن ما يتناوله من طعام سينعكس على صحته وتكوين عظامه وعضلاته.

 

لذا فليس الحد من الطعام هو فقط مفتاح علاج سمنة البطن عند الاطفال بل يجب أيضا ممارسة نشاط بدني منتظم خاص به أو مع العائلة منذ نعومة أظافره، وحتى قبل أن تبدأ معاناته مع السمنة كنوع من الوقاية، وفي حالة الرغبة في علاجها فيجب أن يجد التشجيع من جميع أفراد العائلة وخصوصا الأبوين.

 

7. الأدوية

يمكن وصف بعض الأدوية للمراهقين أثناء أو قبل مرحلة البلوغ كجزء من خطة كاملة لعلاج السمنة، لكن تأثيراتها طويلة الأمد تكون خطيرة إلى حد كبير، خصوصا مع ارتباك الهرمونات في تلك الفترة الخطيرة، لذا لا يجب اللجوء إلى الأدوية إلا تحت الحاجة الملحة إلى ذلك وتحت إشراف الطبيب.

 

8. جراحة إنقاص الوزن

ربما يكون مفهوم جراحة إنقاص الوزن للأطفال غريبا لدى البعض ومستهجنا ايضا، ولكن للأسف يمكن اللجوء إليه في حالة السمنة المفرطة، خصوصا إذا اقترب الطفل من فترة المراهقة دون إحداث نتائج ملحوظة على سمنة البطن سواء بالأنشطة الرياضية أو الطعام الصحي، ولكن الجراحة يوصى بها فقط إذا كانت الأخطار الصحية على الطفل من السمنة أكثر من مخاطر العملية الجراحية.

(مقال متعلّق)  علاج السمنة عند الاطفال

 

ورغم ذلك فهي لن تكون الحل المعجزة لسمنة البطن عند الاطفال أو زيادة الوزن عموما، ولن تضمن عدم عودة الوزن المفقود من جديد، ولن تغني أيضا عن ضرورة اتباع نظام غذائي صحي وممارسة النشاط البدني بانتظام.

 

وفي النهاية فإن علاج سمنة البطن عند الاطفال يعتمد في جزء كبير منها على صبر الأبوين، وعدم توقع نتائج سريعة، ومعرفة أنهم مشاركون إلى حد كبير في هذه السمنة، سواء من حيث إهمال التغذية الصحية، وإمداد الطفل بالطثير من الدهون، وإهمال إشراكه منذ صغره في نشاط رياضي مناسب.

 

لذا يجب تعديل السلوك الكلي في التعامل مع الطفل للتغلب على السمنة طالما أنه لا يعاني من أي خلل في الغدد أو في الهرمونات التي تؤثر على عملية التمثيل الغذائي.

 

كما أن الإصرار الشديد على إنقاص الوزن عموما والبطن خصوصا يمكن أن يؤدي إلى نتائج عكسية ويبدأ الطفل في أن يكون أكثر شراهة في تناول الطعام بمجرد أن يبتعد عن نظر الأبوين، لذا يجب الاهتمام بالدعم النفسي له حتى يستجيب عن اقتناع وليس لمجرد تنفيذ الأوامر.

 

المراجع:

  1. Web MD: Obesity in Children
  2. Mayo Clinic: Childhood obesity
error: Content is protected !!

Send this to a friend