ما هي طرق علاج حساسية العين منزلياً

تعد حساسية العين من الأعراض المزعجة أكثر من كونها خطيرة، وإن كانت مضاعفاتها قد تكون خطيرة وتؤثر عى قدرة الشخص على الإبصار بعد أن تسبب ندوب على القرنية.

 

إن التهاب العين التي تسبب الحكة للشخص هي غالبا ما تكون مصابة بالحساسية، ويمكن علاج حساسية العين باستخدام أدوية من مجموعة مضادات الهستامين والديكونجيستانت لعلاج الحساسية الخفيفة والمتوسطة والتي تسبب احمرار العين والحكة.

 

ويمكن أيضا استخدام دواء باتانول والذي يعمل على استقرار وتوازن الخلايا ضمن الأدوية التي تستخدم من أجل علاج حساسية العين وهو أمن وفعّال للغاية وقد يقوم الطبيب بوصف الأدوية الستيرودية من أجل علاج حساسية العين ولكن بمحاذير خاصة وتحت المتابعة الطبية المستمرة.

 

حساسية العين

عرفت العين قديما بأنها مرآة الروح والطب أيضا لا يكذب هذه المقولة، إذ أن العينين تعكسان الحالة الصحية العامة للجسم وللعقل، وهو ما لا يمكن ان يحدث بالتأكيد في حالة اصابة العين بالحكة والاحمرار والتورم وسيلان الدموع وهي الاعراض التي تعاني منها العين المصابة بالحساسية.

 

وتعد حساسية العين من الأسباب المألوفة لزيارة الطبيب وكذلك من الأسباب المألوفة لزيارة الطواريء في المستشفيات، والنوع الشديد من حساسية العين قد يسبب تلفا يهدد صحة وسلامة العينين.

 

علاج حساسية العين

من المهم لل+غاية أن يقوم المصاب بغسيل عينيه بماء دافئ أو بغسول طبي بمحلول الملح والابتعاد عن المصادر التي تسبب للعين الحساسية وفي الحالات الشديدة يتم وصف أدوية مضادة للهيستامين وستيرويدات، كما يتم وصف علاج للألم في بعض الحالات.

 

علاج حساسية العين منزليا: 

 

1. اغسل وجهك:

فور شعورك بأعراض الحساسية للتخلص من المسببات التي أدت الى تهيج العين.

 

2. اغسل العينين بكميات قليلة من الماء:

فهذا يساعد على تقليل الأضرار الحادثة ومنع تفاعل فرط التحسس من الوصول الى داخل العين.

 

3. ضع كمادات باردة على العين:

لمنع تورمها واستلقي على ظهرك واترك الفرصة للكمادات الباردة حتى تعمل على تخفيف الورم.

 

4. استخدم قطرة عين:

مضادة للحساسية لتتخلص من شعور الحكة وتورم العين الناتج عن الحساسية.

 

5. تناول أقراص مضادة للهيستامين:

ويوجد العديد منها لا يحتاج الى وصفة طبية.

 

6. تجنب الخروج من المنزل:

وحتى تستقر حالة العين حتى لا تتعرض لمثيرات أخرى تزيد من سوء الحالة.

 

تجنّب اسباب حساسية العين:

تعد حساسية العين من الأنواع التي عادة ما ترتبط بحالات مختلفة من الحساسية مثل حمى القش والإكزيما وكذلك يمكن لبعض الأدوية ومستخضرات التجميل أن تلعب دورا هاما في إصابة العين بالحساسية, فمن المهم في سبيل علاج حساسية العين تجنب مسببات حساسية العين.

(مقال متعلّق)  اسباب حكة العين وعلاجها

 

ويمكن لبعض المشاكل التي تصيب العين أن تظهر أعراض مشابهة لحساسية العين مثل مشكلة العين الوردية والالتهابات الميكروبية وغيرها من المشكلات.

 

قبل علاج حساسية العين تعرّف على اعراضها

من أعراض حساسية العين وجود إفرازات، وهذه الإفرازات تحدث عادة عندما تقوم الغدد الدمعية بإفراز الكثير من الدموع نتيجة وجود ما يؤذي العين، وقد تكون هذه الإفرازات شفافة مثل الدموع أو في حالة كانت هناك اصابات ميكروبية.

 

تتحول هذه الإفرازت إلى اللون الأبيض وتكون أكثر كثافة، وتفرز العين هذه الإفرازات في حالات الإصابة بالحساسية أو بالعدوى الميكروبية أو في حالات أخرى عديدة وتسبب حساسية العين كذلك شعور بالحكة والحساسية والاصابات الميكروبية كلاهما يتسببان في احمرار العين أو الملتحمة وقد تظهر أيضا هذه الأعراض:

 

  • إحمرار العين

  • حرقان العين

  • عدم وضوح الرؤية

  • ألم في العين

 

وقد تتحسس العين للضوء وخاصة في حالة إصابتها بعدوى ميكروبية وعادة ما تكون مسببات افرازات العين أشياء ليست خطيرة ويمكن علاجها بسهولة.

 

 

اعراض الإصابة بحساسية العين

إن أعراض الإصابة بحساسية العين تتضمن حدوث التهاب في الملتحمة وهو ما يسبب تفاعل الحساسية ويؤدي ذلك الالتهاب إلى تورم الأوعية الدموية المغذية للملتحمة وهنا قد يظهر على العين الإحمرار أو قد تتورم الملتحمة بشكل كبير وتحدث الإفرازات:

 

1. حساسية الملتحمة:

تعد هذه الحساسية هي الأكثر انتشارا وهي عادة ما ترتبط بحمى القش وقد تسببها أشياء أخرى مثل التعرض للتراب المنزلي أو الفطريات أو بسبب الحيوانات الأليفة مثل الكلاب والقطط وعادة ما تظهر هذه الحساسية على هيئة حكة وإحمرار في العين ودموع وحرقان وإفرازات مائية وتورم في الجفون وكلها أعراض تظهر بسبب انتاج الهستامين.

 

وعادة ما يقوم الطبيب بوصف مضادات الهستامين من أجل علاج حساسية العين من هذا النوع كما يصف الأدوية التي تسعد على استقرار العين وفي الحالات الشديدة قد يصف الطبيب الأدوية الستيرودية.

 

2. حساسية الملتحمة والقرنية:

هذا النوع من الحساسية يحدث في سن الشباب المبكر، ويسبب التهاب الملتحمة والقرنية، وهو يؤثر على الذكور بثلاثة أضعاف تأثيره على النساء، وقد يظهر على الذكور في اعمار من 30 – 50 سنة، وهذا النوع من الحساسية يصيب بنسبة أكبر الأشخاص الذين أصيبوا في طفولتهم بحساسية الجفون.

 

ويمكن لهذا النوع من الحساسية أن يسبب إفرازات ثقيلة من العين ويمكن أن تظهر أثاره على الجفون وعادة ما تصاب العين بالحساسية ضد الضوء ويكون الجفن أكثر سماكة بصورة ملحوظة، وقد تسبب هذه الحالة ندوب على القرنية ما يؤثر على قوة الإبصار.

 

وأسباب ظهور هذه الحساسية قد يكون البيض أو الفول السوداني أو اللبن أو الصويا أو القمح أو الأسماك وأحيانا تكون الإصابة بسبب بعض الشوائب الموجودة في الهواء ويجب أن يقوم المصاب بهذا النوع من الحساسية بالمتابعة مع الطبيب وتقصي الأسباب وراء حدوثها والامتناع عن هذا المسبب.

(مقال متعلّق)  علاج حساسية الانف والعين

 

ويمكن علاج حساسية العين من هذا النوع بمضادات الهستامين للتخلص من الحكة وكذلك باستخدام أدوية تسبب استقرار الخلايا واعطاء ستيرويد لمدة قصيرة من أجل التخلص من الشعور بالحكة.

 

في بعض الأحيان تكون الحساسية مصحوبة بعدوى ميكروبية عادة ما تكون بالبكتريا العنقودية ما يزيد من سوء الأعراض وهنا يحتاج المريض للعلاج بالمضادات الحيوية إن هذا النوع من الحساسية قد يصيب عدسة العين بالإعتام وهو ما يحدث في 10% من الحالات وفي حالات نادرة قد يصاب المريض بالعمى.

 

3. حساسية جفون العين:

هذا النوع من الحساسية يصيب جفون العين بسبب التعرض المباشر لأحد المؤثرات، مثل وضع مستحضرات التجميل على الجفون أو الرموش، أو استخدام بعض أنواع الأدوية مثل مرهم نيوميسين أو بولي ميكسين أو باكتيراسين، وهنا يصاب جفن العين بالإحمرار والحكة وقد تلتهب الملتحمة كذلك وتفرز افرازات شفافة وقد تصبح الحالة مزمنة ما يسبب ثخانة في الجفون.

 

ويعد أفضل علاج لحساسية العين من هذا النوع هو تجنب الأسباب وراء حدوثها مثل مستحضرات التجميل أو تغيير عدسات العين التي قد تكون تسببت في حدوث هذه الحساسية، ويمكن وضع كريم كورتيكوستيرويد لعلاج هذه الحالة لفترة زمنية قصيرة، كما يجب علاج أي عدوى ميكروبية ثانوية تكون قد نشأت عن هذه الحالة.

 

لماذا تعد العين هدفا سهلا للإصابة بالحساسية؟

عندما تفتح عينيك تكون الملتحمة في تماس مع البيئة المحيطة ولا يوجد هنا جهاز يمكنه أن يقوم بتصفية المواد الضارة الموجودة في البيئة ومنعها من الوصول إلى الملتحمة، كما هو الحال في الأنف التي تتمتع بوجود جهاز تصفية مكون من الشعر والمخاط يمنع دخول الشوائب والمواد الضارة إليها.

 

وعادة ما تصيب الحساسية 20% تقريبا من التعداد الكلي للسكان، ويعاني نصف هؤلاء من حساسية العين بصفة خاصة، والأشخاص الأكثر عرضة لحساسية العين هم من عانوا في وقت من الأوقات من أنواع أخرى من الحساسية مثل الحساسية الجلدية على سبيل المثال.

 

وكذلك الأشخاص المنحدرون من أسر تنتشر فيها الإصابة بالحساسية هم أكثر عرضة للإصابة بالحساية من غيرهم، وعادة ما تظهر الأعراض الخاصة بفرط التحسس قبل سن 30 عاما.

 

وتتشابه طرق الإصابة بحساسية العين مع الاصابة بحساسية الأنف فكلاهما يمران بنفس السيناريو حيث تسبب الحساسية في انتاج الجسم لنوع من الأجسام المضادة المناعية يعرف باسم (أي جي إي) يقوم هذا الجسيم المناعي بالإحاطة ببعض خلايا الملتحمة عند التعرض لمسبب الحساسية في المرة الأولى، وعند التعرض لنفس المؤثر مرة أخرى يقوم الجسم بانتاج الهستامين وبعض المركبات الأخرى.

 

هذه المركبات تسبب الحكة والشعور بحرقان العين وسيلان الدموع وإحمرار العين والتهابها وهو ما يسبب المريض الإحساس المزعج الذي يعاني منه المصاب بحساسية العين وعند الإصابة بالحساسية قد تتورم الجفون حتى أنه قد يكون من الصعب إغلاق العين بشكل طبيعي.

 

كما تتورم الملتحمة وتفرز العين إفرازات تخرج إلى سطحها وتكون العين حساسة للضوء، وتتعرض كلا العينين للإصابة بالحساسية فإذا كانت عين واحد فقط هي التي تعرضت للمؤثر قد تفرز كميات اكبر من الهستامين وتظهر عليها ألأعراض بشكل أكبر.

(مقال متعلّق)  علاج حساسية الانف والعين

 

الحالات الأخرى التي تتشابه مع حساسية العين:

 

1. جفاف العين:

هذه الحالة تنشأ عن انخفاض انتاج الدموع وكثيرا ما يتم الخلط بينها وبين الحساسية وعادة ما تكون الأعراض متضمنة حرقان في العين وشعور غير مريح في العين وهي حالة تصيب الأشخاص فوق سن 65 في الغالب، ويمكن التعرف عليها باختبار الحساسية الذي سيكون سلبيا.

 

2. انسداد القناة الدمعية:

تحدث هذه الحالة بسبب وجود شئ ما يسد القناة الواصلة بين العين والأنف، وهي حالة تظهر ايضا بشكل أكبر في الأعمار الكبيرة نسبيا، وعادة ما يشتكي المريض هنا من وجود افرازات مائية من العين ووجود حكة وهنا يكون اختبار الحساسية سلبي ايضا.

 

3. العدوى الميكروبية:

التهاب الملتحمة الناتج عن الاصابات الميكروبية سواء كانت الإصابة بالفيروسات أو البكتريا يسبب احمرار العين وأحيانا تلتصق الجفون بعضها البعض وخاصة وقت الاستيقاظ من النوم.

 

وتفرز العين بعض الافراات حتى أنه يطلق على هذه الحالة (العين القذرة) وقد تحدث الاصابة نتيجة العدوى المباشرة أو العدوى الغير مباشرة كما هو الحال في السباحة في حمامات السباحة التي استخدمها شخص مريض.

 

كيف تميز بين الحساسية وجفاف العين والعدوى الميكروبية؟

 

– إذا كانت العين مصابة بحكة واحمرار فغالبا ما تكون هذه الحالة نتيجة للحساسية.

– إذا كانت العين بها شعور بالحرقان فعادة ما يكون السبب جفاف العين

– إذا كانت الجفون تلتصق ببعضها في الصباح والعين محمرة فعادة ما يكون السبب اصابة ميكروبية أو فيروسية.

 

التركيب التشريحي للعين الخارجية:

يتضمن التركيب التشريحي الخارجي للعين الملتحمة، وهي عبارة عن نسيج مبطن يمكنه أن يغطي المنطقة البيضاء من كرة العين والجزء الداخلي من الجفن وهذا الجزء من العين هو الأكثر عرضة للبيئة الخارجية والأكثر تأثرا بتفاعلات الحساسية وخاصة وأنه قد يتعرض بسهولة لبعض المركبات التي تثير حساسية العين.

 

ويمكن لبعض المركبات التي تسبب حساسية العين أن تنتشر في الهواء وتصيب الملتحمة وتنتقل إلى الأوعية الدموية المغذية لها ما يجعل الجسم يقوم بانتاج مركب الهستامين الذي يفرز في حالات التحسس من مركب ما.

 

أما الجزء الأخر من العين فهو الغدة الدمعية والتي ترتكز في المنطقة العليا الخارجية من العين وهي مسئولة عن انتاج الجزء المائي من الدموع، والتي تبقي العين رطبة وتغسلها بشكل دوري من الأوساخ والشوائب.

 

وهذه الدموع تعد بمثابة تقنية دفاعية بسبب غناها بالأجسام المضادة (الامينوجلوبيولين) وكذلك بالخلايا الليمفاوية التي تحارب الميكروبات والأجسام الغريبة، بالإضافة إلى وجود بعض الإنزيمات التي يمكنها أن تحلل الشوائب.

 

المراجع: 

  1. Medicine net : What is the treatment for eye allergies? Are there home remedies for eye