الامراض المعدية

علاج الملاريا بالاعشاب و الطرق الطبيعية

طرق علاج الملاريا بالاعشاب

علاج الملاريا بالاعشاب والطرق الطبيعية في المنزل

يمكن علاج الملاريا بالاعشاب في المنزل مع اتباع الإرشادات الطبية لسرعة الشفاء والتقليل من اعراض الملاريا، وهي من الأمراض الأكثر انتشارا في الدول شبه الاسوائية والمدارية وتعتبر من الأمراض المعدية، وتسبب التشنج واليرقان، والقيء، مع صداع وحمى شديدة، وأيضا قشعريرة في الجسم، بالإضافة إلى الأنيميا بسبب تدمير كرات الدم الحمراء.

 

ومن طرق علاج الملاريا بالاعشاب و المواد الطبيعية بالمنزل:

 

1. الزنجبيل :

وهو علاج شائع للملاريا، ومن حسن الحظ أنه متوافر بسهولة في جميع أنحاء العالم، ويمكن لغلي بعض جذور الزنجبيل في الماء، وتناولها لتعزيز المناعة، وسرعة الشفاء بعد الإصابة بالمرض، حيث أن الزنجبيل غني بحمض الجينجرول بالإضافة إلى هيدروكربونات من نوع فريد تعمل على الشفاء من الالتهابات ولها خصائص مضادة للبكتيريا، لذا يعتبر من أول أساليب علاج الملاريا بالاعشاب ايضاً.

 

2. القرفة :

القرفة غنية بالسينامالديهايد وهو من العناصر الفريدة في علاج الالتهابات، مما يجعل تأثيرها قويا على التخفيف من أعراض الملاريا مثل الحمى والإسهال والصداع، مما يسرع من عملية الشفاء، وتقليل المعاناة من أعراض الملاريا.

 

3. الريحان المقدس :

استخدم الناس الريحان المقدس مئات السنوات لأجل علاج الملاريا بالاعشاب حيث يحتوي على خصائص علاجية ويقضي على الالتهابات البكتيرية، ويستخدم على نطاق واسع في البلاد الأسيوية.

 

4. التمر الهندي :

التمر الهندي غني بالديكوتين الذي يقلل من أعراض الصداع والحمى، ويمكن لتناوله يوميا أن يخفف من تراكم السوائل على الرئة والتخفيف من أعراض الإسهال، وحماية الأمعاء.

 

5. الشبة :

يمكن تجفيف الشبة وطحنها واستخدام المسحوق الناتج عنها وغليه مع الماء بمجرد التعرض إلى لدغ البعوض الذي يسبب الملاريا، حيث يقلل كثيرا من التعرض إلى الحمى وتوقف عمل الطفيليات إلى حد كبير.

 

6. الشيح :

ويمكن لغلي الشيح في الماء وتنشقه أن يساعد في التخفيف من أعراض الملاريا أو تناوله دافئا.

(مقال متعلّق)  ما هو علاج الملاريا

 

7. بذور الحلبة :

تسبب الحمى الناتجة عن الملاريا حالة شديدة من الضعف والهزال، لذا يمكن لاستهلاك بذور الحلبة أن يساعد المريض على الشعور بالتحسن الفوري، حيث أن لها أثار رائعة في مكافحة الطفيليات، كما تقوي جهاز المناعة وتساعده على إنتاج الأجسام المضادة التي تقضي على البكتيريا، ويُنصح بتناول بذور الحلبة إما بتنبيتها في قطعة من الشاش، أو غليها في كوب من الماء.

 

8. الداتورا لأجل علاج الملاريا بالاعشاب :

الداتورا يعتبر علاج عشبي هندي قديم جدا لكنه فعال للغاية حتى يومنا هذا في علاج الملاريا والتخفيف من أعراضها سريعا، حيث يمكن وضع أوراق الداتورة الطازجة وتنبيتها ثم تناولها بمجرد التعرض إلى أي لدغة من الحشرات في البلاد الاستوائية.

 

9. خل التفاح :

وهو من العلاجات العشبية المعروفة لحمى الملاريا، حيث يتم وضع نصف كوب من خل التفاح على 3 أكواب من الماء البارد، ووضع فوطة نظيفة به وتطبيقها على المناطق التي تعرضت إلى اللدغ لمنع انتشار الالتهاب والتقليل من الحمى.

 

وسائل طبيعية أخرى لعلاج الملاريا : 

وبالاضافة إلى علاج الملاريا بالاعشاب يمكن استخدام وسائل طبيعية ومنزلية أخرى للتقليل من أعراض الطفيليات المسببة للمرض ومنها:

 

10. الجريب فروت :

حيث أن مادة الكينين الموجودة في الجريب فروت تساعد على تحييد أثر الطفيليات المسببة للملاريا، ويمكن تناول هذه المادة بشكل مركز على هيئة مكملات غذائية، ويمكن استهلاك كمية كافية من الجريب فروت، حيث يقوي المناعة عموما ويساعد على الشفاء السريع، كما أنه متوفر بكثرة في المناطق المدارية.

 

11. الليمون :

حيث يحتوي على الكثير من مضادات الأكسدة وفيتامين ج الذي يساعد على سرعة التخلص من الحمى، كما يمنع من انتشار العدوى، ويمكن تناول عصير الليمون على الماء يوميا للتخفيف من أعراض الملاريا.

 

12. البندق : 

يعتبر علاجا شائعا يساعد في تعزيز المناعة، ويعتبر أولى خطوات العلاج من الملاريا في المناطق الاستوائية، وهو ساعد المرضى منذ مئات السنين على البقاء أحياء بعد التعرض إلى الملاريا.

(مقال متعلّق)  ما اعراض الملاريا

 

13. عصير البرتقال :

يصعب على مريض الملاريا عادة تناول الطعام، لذا يمكن الحصول على الكثير من المعادن والمواد الغذائية من البرتقال، فبالإضافة إلى أنه غني بفيتامين ج الذي يعزز جهاز المناعة ويساعده في مكافحة الطفيليات، فإنه أيضا يحافظ على رطوبة الجسم وغني بمضادات الأكسدة مما يُسرِّع من عملية الشفاء.

 

14. حقنة شرجية بالمياه الدافئة :

وهو إجراء ضروري لتطهير الأمعاء من الطفيليات التي يمكن أن تتكاثر في المعدة، وتسبب الإسهال، وتساعد الحقنة الشرية بالمياه الدافئة على الوقاية من الالتهابات وضمان نظافة الأمعاء والتغلب على عدم الراحة أثناء دخول المرحاض.

 

15. الكمادات الباردة :

تعتبر درجة الحرارة المرتفعة من أخطر أعراض الملاريا، لذا يمكن للكمادات الباردة مع الأدوية والأعشاب أن تساعد في التخلص من درجة الحرارة، حتى يستعيد المصاب القدرة على تناول الطعام الصحي حتى يستعيد عافيته سريعا.

 

حمية طبيعية تساعد في علاج الملاريا بالاعشاب

في حالة عدم تفضيل الأدوية، أو عدم الشعور بتحسن مع الانتظام عليها، يجب أن يحرص مريض الملاريا على اتباع نظام غذائي صحي للمساعدة في علاج الملاريا بالاعشاب والطرق الطبيعية، ومن أهم عناصر هذه الحمية الغذائية:

 

16. الحليب :

حيث يساعد الحليب في منح الجسم العناصر الغذائية الضرورية للاستشفاء ويعمل على تظهير المعدة والأمعاء والتقليل من الالتهابات، كما أنه سهل التناول ولا يسبب الإزعاج للمريض.

 

17. الفواكه والخضراوات والنيئة :

تساعد على مد الجسم بالمعادن الضرورية لسرعة الشفاء، كما أن الكثير منها غني بمضادات الأكسدة، ولا يسبب أي إرهاق للجهاز الهضمي، وتقلل من مشاعر الغثيان، وتحفز جهاز المناعة على إطلاق الأجسام المضادة، ومن أهم الفواكه التي يجب تناولها عند الشعور بالملاريا الموز والبرتقال والجوافة والعنب.

(مقال متعلّق)  الملاريا : تقرير كامل عن المرض

 

18. تجنب الأطعمة الحارة :

حيث أنها ستساعد في رفع درجة الحرارة وسترهق الأمعاء، كما أن الوجبات السريعة ستزيد من خطورة الحالة الصحية لمريض الملاريا، كما أن الزيوت المكررة ممنوعة أيضا على مريض الملاريا، وأيضا الأطعمة المعلبة وتلك الغنية بالتوابل والأملاح.

 

الوقاية من الملاريا

لا يوجد لسوء الحظ لقاح معروف حاليا يمكن الحصول عليه قبل الذهاب إلى المناطق الاستوائية والمدارية خوفا من لدغ الباعوض، لكن يمكن محاولة تجنب الملاريا بدهن بعض الكريمات التي تطرد البعوض، بالإضافة إلى محاولة تجنب الوجود في أماكن ملوثة أو بجوار المستنقعات، حيث أنها تمثل بيئة غنية لبيض البعوض، مع استخدام الناموسيات أثناء الليل لتجنب لدغ الحشرات.

 

والحفاظ على نظام غذائي صحي حتى لا تحدث مضاعفات خطيرة عند التعرض إلى أي لدغة من الحشرات المسببة للملاريا، كما يمكن الحصول على نصيحة من مقدم الرعاية الصحية قبل السفر، ومحاوة التعرف على أخطر مناطق البعوض وتجنبها أو ارتداء الملابس الواقية.

 

ولا يجب تجاهل أي عرض من أعراض الملاريا، وسرعة الحصول على العلاج فورا، وتناول الكثير من البرتقال، فرغم أنه يمكن علاج الملاريا بالاعشاب وبالأدوية والطرق الطبيعية خلال أيام.

 

إلا أن الطفيليات المسببة لها يمكن أن تؤدي إلى مضاعفات خطيرة مثل، تمزق الطحال، وتراكم السوائل في الرئة مما يجعل التنفس صعبا، كما يمكن أن تؤدي إلى تليف الكبد والفشل الكلوي والتهاب السحايا، وأيضا التهاب المخ، كما يمكن أن تخفض من مستويات السكر في الدم وتؤدي إلى إصابة المريض بغيبوبة.

 

المراجع:

  1. Vkool: Top 20 Home Remedies For Malaria Fever
  2. Organic Facts: 10 Efficient Natural Remedies For Malaria
السابق
فوائد المشي في الصباح الباكر
التالي
المنجا للحامل : حقائق عن فوائدها