الرياضة و الصحة

طرق علاج الشد العضلي

طرق علاج الشد العضلي

يصاب الأشخاص بالشد العضلي نتيجة تمديد عضلاتهم أكثر من الحد الممكن لها، وينتج ذلك عادة عن الإجهاد والتعب العضلي حيث يعجز الجسم عن حمل نفسه بالطريقة الصحيحة ما يجعله عرضة للإصابة وكذلك الإستخدام الزائد لهذه العضلات، أو الإستخدام الغير مقنن والغير صحيح لهذه العضلات.

 

ويمكن للشد العضلي أن يحدث لأي عضلة من عضلات الجسم ولكنه عادة ما يحدث في عضلات أسفل الظهر وعضلات العنق والأكتاف، وكذلك في العضلات الخلفية للفخذ بسبب أنها العضلات الأكثر استخداما في الحياة اليومية.

 

يمكن للشد العضلي أن يسبب ألما شديدا ويحد من حركة الشخص المصاب به في المنطقة التي حدث بها الشد العضلي، ويمكن علاج الشد العضلي الخفيف والمتوسط منزليا بنجاح باستخدام كمادات الثلج أو الكمادات الساخنة وكذلك الأدوية المضادة للإلتهاب والألم، بينما يحتاج الشد العضلي الشديد للتدخل العلاجي الطبي بواسطة مختصين.

 

اعراض الشد العضلي:

عندما يحدث الشد العضلي يمكن للمصاب أن يختبر هذه الأعراض فورا:

 

  • ألم عضلي مفاجيء يحدث في نفس لحظة الشد العضلي

  • وجع مستمر في المنطقة التي تعرضت للشد

  • تكون حركة الجزء الذي تعرض للشد من الجسم محدودة

  • ظهور كدمات على الجزء المصاب أو شحوب لونه

  • تورم في الأنسجة المحيطة بالعضلة

  • تشنجات عضلية

  • تصلب في العضلة يختلف بحسب درجة الشد

  • ضعف في العضو المصاب.

 

في حالات الشد العضلي الخفيف والمتوسط تكون العضلة متصلبة ولكنها مازالت تتمتع بشئ من المرونة ليمكن للمصاب استخدامها، بينما في حالات الشد العضلي الشديدة وعندما يتم شد العضلات بقوة حتى تتمزق ينتج عن ذلك ألم شديد وصعوبة شديدة في حركة العضلة.

 

ويتم علاج الشد العضلي الخفيف والمتوسط خلال أسابيع قليلة، بينما يحتاج علاج الشد العضلي الشديد الى شهور لتشفى العضلات بصورة كاملة.

 

 

علاج الشد العضلي منزلياً:

يمكن علاج الشد العضلي منزلياً بنجاح في أغلب الحالات بحسب عيادة مايو، فالشد العضلي الخفيف والمتوسط يمكنه أن يتحسن مع الراحة واستخدام كمادات الثلج والتدليك وعمليات الضغط والارتفاع.

 

1. الراحة:

تجنب استخدام العضلات المجهدة لعدة أيام وخاصة إذا ما كانت الحركة تسبب لك المزيد من الألم، ولكن لا تستسلم كثيرا للراحة، إذ أن الراحة الزائدة تضعف من قوة العضلة، ما يعطل من إمكانية شفائها، يمكنك الإستراحة ليومين ثم البدء في مواصلة حركتك شيئا فشيئا بون أن تسبب الكثير من الضغط على عضلاتك.

 

2. استعمال الثلج:

عليك وضع كمادات الثلج على الجزء المصاب فور تعرضك للشد العضلي، فهذا العمل يقلل من التورم الناتج عن الشد ولا تضع الثلج بصورة مباشرة على الجلد ولكن من خلال كمادات.

 

أو يمكنك استخدام أكياس الثلج أو لف القطع الثلجية في منشفة نظيفة، وأترك الثلج على المنطقة المصابة لعشرين دقيقة تقريبا وكرر هذه العملية كل ساعة في اليوم الأول لتعرضك للشد العضلي، وبعد ذلك كرر هذه العملية كل أربعة ساعات في اليومين التاليين للإصابة.

(مقال متعلّق)  اسباب التشنج العضلي اثناء النوم

 

3. الضغط على المنطقة المصابة:

لتجنب التورم يمكنك الضغط على المنطقة المصابة باستخدام ضمادة مرنة ولا تقوم بالضغط بشدة على المنطقة المصابة حتى لا تحبس مرور الدم عن هذه المنطقة.

 

4. رفع الجزء او العضلة المصابة:

عليك أن تحاول الإبقاء على الأجزاء المصابة مرتفعة قدر الإمكان فوق مستوى القلب، وهناك العديد من الأشياء الأخرى والتي يمكنها أن تساهم في علاج الشد العضلي .

 

5. تناول الأدوية المضادة للإلتهاب:

والتي تتوفر منزليا مثل إيبيبروفين، فهي تساعد على علاج الألم والتورم وكذلك الأسيتامينوفين الذي يساعد على علاج الألم.

 

6. استخدام الكمادات الساخنة:

بعد مرور ثلاثة أيام على الإصابة يمكنك استخدام الكمادات الساخنة فهي تساعد على تسهيل مرور الدم في تلك المنطقة لمساعدتها على الشفاء.

 

7. لا تستسلم للراحة لفترات طويلة:

لأن ذلك سيسبب لك التصلب العضلي وضعف العضلات، عليك البدء في عمل تمرينات الاستطالة بأسرع وقت ممكن، واستعادة نشاطك تدريجيا.

 

8. ممارسة تمارين الاستطالة والإحماء:

عليك أن تحرص على ممارسة تمارين الاستطالة والإحماء قبل ممارسة نشاط عضلي عندما تعود إلى نشاطك الطبيعي فهذا يساعد على سريان الدم في العضلات ويقلل من مخاطر الإصابة.

 

9. عليك الحفاظ على لياقتك البدنية:

حتى تتجنب الإصابة بالشد العضلي وتصبح أقوى وتتمتع بموفور الصحة.

 

إذا كان الشد العضلي الذي أصبت به من النوع الحاد فأنت في حاجة للتدخل الطبي وقد ينصحك الأطباء بممارسة العلاج الطبيعي.

 

ما هي اسباب الشد العضلي:

يحدث الشد العضلي الشديد عندما تتحرك العضلة بصورة مفاجئة وباتجاهات غير متوقعة ما يؤدي إلى تمزقها وقد يحدث ذلك نتيجة التعرض للجروح أو الصدمات العنيفة وهناك بعض الأسباب التي قد تكون وراء حدوث الشد العضلي من ضمنها:

 

  • ممارسة الأنشطة البدنية بدون إحماء

  • نقص المرونة

  • التمارين الزائدة والوصول إلى حد الإجهاد

  • قلة قدرة العضلة على التكيف مع وضعيات معينة.

 

وهناك اعتقاد خاطئ بأن التدريبات العنيفة وحدها هي التي يمكن أن ينتج عنها الشد العضلي، ولكن وبحسب كلية الطب جامعة جون هوبكنز، فإن الشد العضلي قد يحدث للبعض من مجرد ممارسة المشي وقد يصاب الإنسان بالشد العضلي الشديد في الحالات التالية:

 

  • الإنزلاق وفقدان القدرة على السيطرة على حركة الأقدام

  • القفز

  • الجري

  • قذف شئ ما بقوة

  • رفع أشياء ثقيلة

  • رفع أشياء بأي وزن ولكن بوضعية خاطئة.

 

ويحدث الشد العضلي الحاد في الجو الشديد البرودة وذلك لأن العضلات تكون أكثر تصلبا في مثل هذه الأجواء ولذلك فإذا كنت تمارس الرياضة في الأجواء الباردة فعليك إطالة فترة تدريبات الإحماء قبل الشروع في ممارسة نشاطك لتجنب الإصابة بالشد العضلي.

 

وقد يصاب الإنسان بالشد العضلي المزمن ويحدث ذلك نتيجة لتكرار نفس الحركات التي تسبب الشد العضلي وقد يحدث ذلك في الحالات التالية:

(مقال متعلّق)  علاج الشد العضلي في الورك

 

1. ممارسة الرياضات المختلفة مثل التجديف والتنس وكرة القاعدة.

 

2. الإبقاء على عنقك وظهرك في وضعيات غريبة لفترات طويلة نسبيا كما هو الحال لدى الأشخاص الذين يجلسون لفترات طويلة على المكاتب لدواعي العمل.

 

3. الوضعيات السيئة.

 

متى عليك زيارة الطبيب؟

إن الشد العضلي الخفيف والمتوسط يمكن أن يشفى من العلاج المنزلي وعليك زيارة الطبيب في الحالات التالية:

 

  • استمرار الألم العضلي أكثر من أسبوع

  • الشعور بالخدر في المنطقة المصابة

  • حدوث نزيف دموي من المنطقة المصابة

  • فقدان القدرة على المشي

  • فقدان القدرة على تحريك الذراع أو الرجل.

 

وفي الحالات السابقة يطلب الطبيب المعالج مجموعة من الفحوصات لتبين شدة الحالة مثل صورة الأشعة السينية وصورة الرنين المغناطيسي.

 

ويتم علاج الشد العضلي الشديد باستخدام مضادات الإلتهابات ومسكنات الألم والتي يمكنها أن تقلل من التورم، وقد يصف الطبيب للمصاب جلسات من العلاج الطبيعي لتقوية العضلات وإعادة الحركة الطبيعية لها.

 

في بعض الحالات الشديدة لغاية يضطر الطبيب إلى علاج الشد العضلي جراحيا لإصلاح العضلات المتضررة.

 

كيف تحمي نفسك من الشد العضلي؟

 

1. لا تجلس في نفس الوضعية لفترات طويلة:

عليك أن تنال قسطا من الراحة من العمل الذي تقوم به وتسمح لنفسك بالحركة لدقائق أو تغيير وضعيتك، واستخدم المقعد المناسب الذي يمكنه أن يدعم فقرات الظهر السفلية واستخدم مسند للظهر وأبقي على ركبتيك في مستوى الفخذ.

 

2. اتخذ وضعية سليمة عند الجلوس والوقوف:

إذا قضيت وقتا طويلا وأنت في وضع واحد عليك أن تبادل بين وضعية رجليك فهذا يساعد على تقليل الضغط على عضلات الظهر.

 

3. إحمل الأثقال بحرص:

عليك أن تبقي على ظهرك في وضع مستقيم عندما تريد حمل ثقل ما، وإثني ركبتيك وإجعل تحميل ثقل وزن الشيء الذي تريد رفعه على عضلات الفخذ وليس على عضلات الظهر، ولا ترفع شئ ثم تبدل وضعية جسمك في نفس الوقت.

 

4. إتخذ الإحتياطات اللازمة لمنع السقوط:

كمسك المسند المخصص لذلك أثناء هبوط السلم والسلم الكهربائي، وتجنب الأسطح الزلقة، والإبقاء على أرضية المنزل جافة.

 

5. الوزن المثالي:

حافظ على وزن مثالي قدر الإمكان وارتدي الأحذية التي تناسب مقاسك ونكون مريحة وثابتة.

 

6. التمرينات الرياضية:

يمكن للممارسة اليومية للتمرينات الرياضية أن تبقي على عضلاتك في حالة صحية ومرنة وقوية، ويوجد تمرينات مخصصة لحماية العضلات من الشد والتمزق، وعليك الإهتمام بتمارين الإحماء والاستطالة قبل الشروع في ممارسة الرياضة والنشاط البدني.

 

وكذلك عليك ممارسة تمارين الاستطالة بعد ممارسة نشاط بدني منعا لتصلب العضلات، وإذا كنت تمارس الرياضة حديثا فعليك البدء ببطء وروية حتى تكتمل لياقتك.

 

عليك أن تفهم حدود إمكانياتك الجسدية ولا تضغط على جسدك أكثر من اللازم، وإذا شعرت أنك لست بخير أثناء ممارسة نشاط ما فعليك التوقف فورا.

(مقال متعلّق)  اسباب الشد العضلي

 

النقاهة من الشد العضلي

تعتمد فترة النقاهة من الشد العضلي على درجة هذا الشد، وبعد علاج الشد العضلي منزليا أو بواسطة المختصين، يمكن للشخص الذي أصيب بدرجة خفيفة إلى متوسطة من الشد العضلي أن يعود لممارسة نشاطاته الطبيعية خلال ثلاثة إلى ستة اسابيع من الإصابة، بعد تلقي العلاج والعناية المنزلية اللازمة.

 

وبالنسبة للإصابات الأكثر حدة من الشد العضلي يمكن أن تمتد فترة النقاهة إلى شهور عديدة، وفي بعض الحالات قد يضطر الطبيب للتدخل جراحيا من أجل علاج الشد العضلي وفي هذه الحالة سيحتاج المصاب إلى شهور من النقاهة التي تتضمن ممارسة العلاج الطبيعي.

 

مع العلاج المناسب والصحيح يمكن لمصاب الشد العضلي أن يتعافى بصورة كاملة، وعليك استغلال فترة العلاج في معرفة كيفية حماية نفسك من التعرض للإصابة مرة أخرى.

 

عليك اتباع ارشادات الطبيب بشأن علاج الشد العضلي ولا تشارك في أي نشاط بدني حتى يكتمل شفاء عضلاتك.

 

كيف تفرق بين الشد العضلي والالتواء؟

يعاني الكثير من الناس من فهم الفرق بين التواء العضلة والشد العضلي ففي كلا الحالتين تعاني العضلات من شدة الاستطالة بأكثر مما يمكنها التحمل، وفي كلا الالتين يتم علاج العضلة المصابة والأنسجة المتورمة حولها.

 

ولكن يكمن الفرق بين الالتواء والشد العضلي في أن الالتواء يصيب الأربطة بين الأنسجة والتي تقوم بوصل العظام بعضها ببعضوأكثر الأماكن التي تعاني من الالتواء هي منطقة مفصل القدم.

 

اما بالنسبة للشد العضلي فيحدث نتيجة شد العضلة واطالتها بأكثر من قدراتها، وأكثر المناطق المعرضة للشد العضلي هي العضلات السفلى للظهر.

 

عوامل الخطورة التي يمكنها أن تسبب الشد العضلي:

 

  • افتقاد اللياقة ما يفقد العضلات والأربطة قوتها ومرونتها.

 

  • استخدام الأدوات الغير صحيحة في العمل ما يسبب في الضغط على عضلات الظهر وارتداء الأحذية الغير مناسبة والتي تساهم في الضغط على عضلات الجسم.

 

  • عدم القيام بتمرينات الاحماء قبل ممارسة النشاط البدني.

 

  • التعب، فعند شعورك بالتعب لا يمكنك حمل جسمك بالصورة الصحيحة ما يجعله عرضة للإصابة، فإذا كنت متعل تجنب ممارسة الأنشطة البدنية العنيفة.

 

  • البيئة المحيطة في حالة كانت نيدة أو رطبة أو يوجد بها اسطح زلقة مثل الجليد، وكلها عوامل يمكن أن تساهم في اصابة الجسم بالشد العضلي والالتواءات.

 

المراجع:

  1. Health Line : Is It a Sprain or a Strain? Tips for Identification
  2. Health Line : Causes of muscle strains
السابق
مراحل الولادة الطبيعية و فوائدها
التالي
اعراض التهاب الحلق و علاجه في المنزل