الامراض الجلدية

علاج الحروق للاطفال حسب درجة الحرق

التعامل مع علاج الحروق للاطفال

علاج الحروق للاطفال

تعتبر إصابات الحروق لدى الاطفال من الامور الشائعة في جميع انحاء العالم، وتحتل هذه الحوادث مرتبة متقدمة ضمن لائحة الحوادث المتكررة في معظم بيوتنا، ولذلك ففي مرحلة ما نمر بها جميعا نحاول معرفة بعض طرق الوقاية من الحروق و علاج الحروق للاطفال ، لنكون على استعداد لحماية أطفالنا في أوقات الطوارئ .

 

تختلف الحروق التي يتعرض لها الاطفال في درجة خطورتها ، ويمكن تصنيفها على الدرجات نفسها التي تندرج تحتها الحروق بشكل عام وهي:

 

1. الحروق من الدرجة الأولى:

وهي الحروق الخفيفة أو التي يمكن وصفها بالبسيطة التي تؤثر على الطبقة الخارجية من الجلد، وعند التعرض لهذه الحروق تصاب بشرة الطفل بالاحمرار والتورم إلى جانب الشعور بالألم.

 

2. الحروق من الدرجة الثانية:

وهي الحروق الأعمق قليلا والتي تمتد إلى الطبقة الثانية من الجلد، يتعرض الجلد بسببها للاحمرار الشديد والانتفاخ كما تظهر البثور نتيجة لهذه الحروق مع ألم أكثر حدة.

 

3. الحروق من الدرجة الثالثة:

هي الحروق الأكثر خطورة التي تشمل جميع طبقات الجلد والأنسجة الكامنة، وفي حالة تعرض الطفل لهذه الحروق يصاب جلده بالتفحم كما يمكن أن يتحول إلى اللونين الأسود والأبيض في بعض مناطق الجلد، وعلى الرغم من خطورة وشدة حروق الدرجة الثالثة إلا أنه قد لا يشعر الطفل بأي ألم نتيجة تلف الأعصاب بشكل كامل.

 

كيف يمكن علاج الحروق للاطفال

يتعرض جلد الاطفال على اختلاف فئاتهم العمرية بداية من مرحلة الرضاعة للحروق بسهولة شديدة لذلك تتطلب هذه الحروق الطفيفة عناية طبية دقيقة لمنع تطورها وبالتالي يجب قبل بدء علاج الحروق للاطفال التعرف على درجة الحروق التي تتراوح ما بين الحروق الخفيفة والخطيرة هناك بعض الإجراءات التي يمكنك القيام بها قبل البدء في علاج الحروق للاطفال وذلك وفقا لنوع الحريق ومصدره، وهي كالتالي:

 

في حالة تعرض طفلك للحرق بسبب مادة كيميائية عليك أولا أن تغسل المنطقة المصابة بالماء البارد لمدة 5 دقائق على الأقل قبل إزالة أي جزء من ملابسه، وذلك حتى لا يتعرض أي جزء آخر من الجسم للحروق بالمادة الكيميائية نفسها، ثم استمر في تنظيف المنطقة بالماء لمدة 20 دقيقة، بينما إذا كانت المادة الحارقة في شكل مسحوق قم بتنظيف الجلد منها أولا قبل غسله بالماء.

 

علاج الحروق للاطفال في الحالات الخفيفة (حروق الدرجة الأولى)

هذا النوع من الحروق هو الأكثر شيوعا لدى الاطفال ونظرا لأن جلد هؤلاء الصغار يكون أكثر حساسية من البالغين إلى الدرجة التي قد يشعرون فيها بالحرارة بدرجة أكبر منا يجب الانتباه جيدا إليهم وابعادهم عن أي مصدر قد يعرضهم للأذى، إلا أنه في حالة إصابتهم بحروق الدرجة الأولى الخفيفة، يكون علاج الحروق لدى الاطفال في هذه الحالة على النحو التالي:

(مقال متعلّق)  علاج حروق الشمس بطرق طبيعية و بالادوية

 

تبريد الجلد

في حالة إصابة الطبقة الخارجية من الجلد فقط سيتحول لونه إلى الاحمر وأول ما يمكنك القيام به هو محاولة تبريد الجلد في أسرع وقت ممكن وذلك إما بغمر الجزء المصاب من جسم الطفل بالماء الفاتر لمدة تتراوح بين 10 و 15 دقيقة على الأقل، أو يمكنك استخدام منشفة وغمرها في المياه ثم وضعها على المنطقة المصابة.

 

لا تستخدم الثلج

لا تستخدم الثلج نهائيا في أي مرحلة من مراحل علاج الحروق للاطفال إذ قد يتسبب الثلج في تدمير طبقة الجلد بصورة خطيرة في المنطقة المصابة بالحروق.

 

ضع ضمادة معقمة غير لاصقة

بعد تبريد الجلد عليك تجفيف المنطقة المصابة بمنشفة نظيفة ثم ضع ضمادة معقمة غير لاصقة أو شاش على الجلد المصاب، مع ضرورة الانتباه إلى تغييرها بانتظام حتى يشفى طفلك من الحرق بشكل كامل عادة ما تشفى حروق الدرجة الأولى سريعا في غضون أيام قليلة في حالة العناية بها جيدا وفقا للخطوات السابقة.

 

لا تقم بفتح البثور

في حالة ظهور بثور أو انتفاخات في الجلد عند تعرض طفلك للحروق الخفيفة انتبه جيدا لها ولا تقم بفتح البثور بأي طريقة ومن الأفضل تجنب ذلك حتى لا تصاب الجروح الناتجة عنها للعدوى وتتفاقم الإصابة وتزيد آلام الطفل ويحذر معظم الأطباء من إعطاء الأطفال الأسبرين للاطفال تحديدا في مثل هذه الحالات وبالتالي يجب استشارة الطبيب قبل إعطاء الطفل أي نوع من الأدوية والمسكنات.

 

في حالة عدم معرفتك بأي طريقة من طرق علاج الحروق للاطفال أو بخطوات الاسعافات الاولية للحروق احرص على الاتصال بالطبيب حتى يرشدك للإجراءات التي يجب عليك القيام بها لانقاذ طفلك.

 

ومن الشائع أن يوصيك الطبيب باستخدام هلام الصبار أو الألوفيرا على المنطقة المصابة بعد تبريدها أو استخدام أحد المراهم الموضعية مثل سيلفادين (يحتاج هذا الدواء لوصفة طبية لذلك لا تقم باستخدامه دون استشارة الطبيب) من أجل علاج الحروق للاطفال ايضاً.

 

كما يمكن أن يوصي الطبيب بعدم تعريض المنطقة المصابة بالحروق لأشعة الشمس لعدة أشهر وذلك لمنع تغير لون البشرة، ثم بعد اتخاذ كل الإجراءات اللازمة للعناية بالطفل كل ما عليك فقط هو المتابعة الدقيقة لحالة الحرق، ومراقبته حتى يشفى.

 

علاج الحروق للاطفال في الحالات الشديدة والخطيرة (حروق الدرجة الثانية والثالثة) 

 

قم بإزالة ملابس الطفل الساخنة أو المشتعلة

قبل إجراء أي محاولة من أجل علاج الحروق للاطفال في حالات الحروق الشديدة والخطيرة قم بإزالة ملابس الطفل الساخنة أو المشتعلة، مع ضرورة الانتباه إلى ان هذه الخطوة في حالة عدم التصاق الملابس بجسم الطفل، وفي حالة التصاقها لا تحاول نزعها نهائيا.

 

ابعاد مصدر الخطر او مصدر الاشتعال عن الطفل

احرص في حالة تعرض طفلك للحروق الكيميائية على تنظيف جسمه من المادة الكيميائية التي تعرض لها عبر غسلها بالماء لعدة دقائق (ما بين 5 إلى 20 دقيقة على الأقل)، وذلك قبل إزالة ملابس الطفل.

(مقال متعلّق)  علامات شفاء الحروق

 

لا تبرد جسم في حالة الحروق الشديدة

لا تحاول تبريد الجسم في حالة الحروق الشديدة والخطيرة من الدرجتين الثانية والثالثة عبر غمر الأجزاء المحروقة بالماء فقد يتسبب ذلك بحدوث صدمة للطفل ومضاعفات أكثر خطورة، كما يجب عند استخدام أي منشفة للتبريد الجسم أن تستخدم منشفة خالية من الوبر مع الحرص على مسح الأجزاء المصابة دوريا للحفاظ على برودة الجسم.

 

لا تستخدم الثلج او معجون الاسنان

لا تستخدم نهائيا بعض الطرق الشائعة في تخفيف أو تبريد الحروق مثل الثلج أو الزبد أو معجون الأسنان أو مساحيق ومستحضرات التنظيف، إذ قد يتسبب ذلك في تفاقم الجروح الناتجة عن الحروق، كما يجب أن تحرص على عدم لمس أو فتح البثور أو الانتفاخات التي تظهر على الجلد في هذا النوع من الحروق لأن ذلك قد يعرض الجرح للعدوى.

 

حاول تغطية الجرح 

حاول تغطية الجرح بقطعة قماش معقمة أو ضمادة على أن تكون خالية من الوبر، واحرص على جعل الطفل في وضع مريح قدر الإمكان حتى لا يتعرض للصدمات اللاحقة لمثل هذه الحروق.

 

قم بالاتصال بالطبيب أو أقرب مركز رعاية صحية أو بخدمات الإسعاف عند تعرض الطفل للحروق الشديدة والخطيرة، واستمع جيدا لتعليماتهم والإجراءات التي سينصحونك بها للتعامل مع الحروق التي تعرض لها الطفل وذلك لضمان نجاح علاج الحروق للاطفال أو حتى البالغين الذين يتعرضون لحروق الدرجتين الثانية والثالثة.

 

متى يجب عليك اللجوء فورا للطبيب من أجل علاج الحروق للاطفال

يجب ألا تتأخر في الاتصال بالطبيب من اجل علاج الحروق للاطفال سواء كانت الحروق بسيطة أو شديدة أو خطيرة، فقيامك بالخطوات السابقة المشار إليها يجب أن يتبعه تشخيص أكثر دقة من الأطباء من أجل ضمان علاج الحروق للاطفال بطريقة علمية وصحية سليمة.

 

هناك بعض الحالات تستوجب رعاية طبية بشكل أسرع من غيرها يأتي في مقدمتها تعرض الطفل للحروق الشديدة أو التي تشمل أجزاء كبيرة من جسم الطفل. إذا كنت ترى أن طفلك يتعرض لحالة مماثلة لا تتردد أبدا في الاتصال بالطبيب.

 

يجب الاتصال بالطبيب أو بأقرب خدمات للرعاية الصحية والإسعاف في حالة تعرض الطفل للحروق الكهربائية أو الحروق الكيميائية، أو في حالة ابتلاع الطفل لمواد التنظيف أو إحدى المواد السامة.

 

إذا كان الطفل يعاني من صعوبة في التنفس أو فقد الوعي ولا يستجيب لك يجب الاتصال بالطبيب من أجل التدخل الفوري لعلاج الحالة علما بأن التأخر في طلب الرعاية الطبية قد يعرض الطفل في هذه الحالة إلى مضاعفات أكثر خطورة قد تنتهي بالوفاة.

(مقال متعلّق)  علاج حروق الشمس بعد السباحة

 

ما الذي يمكننا القيام به لوقاية أطفالنا من الحروق في المقام الأول

يجب علينا رعاية أطفالنا والانتباه لهم في مراحلهم العمرية الصغيرة بدقة بالغة واتخاذ الاحتياطات اللازمة لحمايتهم من الحروق التي تتجاوز تأثيرها عليهم مجرد الإصابات العضوية وتمتد إلى الحالة المعنوية والنفسية.

 

يجب التأكيد والتنبيه دائما إلى أن جلد الاطفال هو أكثر حساسية وأكثر رقة من جلد البالغين ولذلك يتأثر سريعا عند تعرضه لأي شيء قد نعتبره نحن البالغين بسيطا وفي حقيقة الأمر يكون أكثر إيذاء لهم.

 

وإليكم بعض الخطوات الإرشادية التي يمكن أن نعتمد عليها لوقاية أطفالنا من الحروق

 

1. أجهزة الإنذار للدخان:

تحقق دائما وبصورة دورية ومنتظمة من حساسية واستجابة أجهزة الإنذار للدخان في منزلك، وفي حالة لم يكن لديك أيا من هذه الأجهزة احرص على شراء مطفأة للحريق وضعها في منزلك للطوارئ إلى جانب بعض الأدوات الطبية اللازمة للاسعافات الأولية.

 

2. عدم تناول المشروبات الساخنة خلال حملك لطفلك:

احرص على عدم تناول المشروبات الساخنة خلال حملك لطفلك أو عند جلوسه في حضنك، ولا تضع الطعام الساخن والمشروبات الساخنة في المحيط الذي يتحرك فيه الطفل أو في أماكن جلوسه بالقرب منها كما يجب الانتباه جيدا عند وضع الطعام الساخن أو المشروبات الساخنة على الطاولات المغطاة بالمفارش فقد يسحبها الطفل وبالتالي يتعرض للحروق.

 

3. يجب الانتباه لحركة الطفل:

لحماية الطفل من التعرض للحروق أثناء تواجدك في المطبخ، يجب الانتباه لحركة الطفل جيدا وقبل كل شيء يجب ابعاده عن مصارد النار، وللمزيد من الحرص يمكن استخدام الشعلات الخلفية لموقد النار.

 

4. ضبط سخانات المياه على درجات حرارة مناسبة:

لحماية الطفل من الحروق عند استخدام الحمام يجب ضبط سخانات المياه على درجات حرارة مناسبة (عادة ينصح بضبها على درجة أقل من 48 درجة مئوية) أو قم بإغلاق السخان بعد استخدامك للحمام لمزيد من الحرص في حالة انشغالك بامور مهمة داخل المنزل.

 

المراجع:

  1. Baby Center: Burns: Degrees, treatment, and prevention
  2. What To Expect: Treating Burns in Children
  3. Livestrong: How to Treat a Minor Burn on a Baby
السابق
فوائد التوت الابيض (10 فوائد صحية)
التالي
اسباب الصداع بعد النوم