طريقة الرضاعة الطبيعية الصحيحة

طريقة الرضاعة الطبيعية الصحيحة خطوة بخطوة بمنتهى السهولة

طريقة الرضاعة الطبيعية الصحيحة يجب أن تعرفها كل أم قبل الولادة خصوصا إذا قررت إطعام الطفل من ثديها، فهي ليست مهارة يولد بها الرضيع، بل يتطلب الأمر صبر وجهد وتدريب في فترة تكون الأم في الأصل متعبة من آثار الحمل والنزيف بعد الولادة.

 

لذا إذا كنت في الأشهر الأخيرة من الحمل أو على وشك الولادة أو حتى بدأت في المعاناة بالفعل من عدم القدرة على تدريب الصغير على التقاط الثدي والرضاعة الطبيعية وبدأت تفكرين في الرضاعة الصناعية لتغذيته، ننصحك بالتعرف في البداية على خطوات طريقة الرضاعة الطبيعية الصحيحة وتجربتها:

 

خطوات طريقة الرضاعة الطبيعية الصحيحة

 

1. بدء الرضاعة الطبيعية في وقت مبكر:

كلما بدأت الرضاعة الطبيعية في وقت مبكر بمجرد ميلاد الطفل زاد ذلك من احتمالية الاستفادة من المهارة الطبيعية في التقاط الثدي وأصبحت العملية أكثر سهولة، وحتى لو كان الطفل ابتعد عنك قليلا بعد الولادة سواء للوجود في الحضّانة أو لأي سبب فحاولي إجراء تلامس قوي بين بشرتك وبشرتك وسيستعيد رائحتك وصوتك الذين يعرفهما جيدا من الحمل ويبدأ في التجاوب معك.

 

2. الحفاظ على إمدادات قوية من الحليب:

يجب التأكد أيضا أن الثدي به إمدادات قوية من الحليب، حيث بمجرد أن يتذوق الطفل الحليب من الثدي سيسرع هو إلى الثدي من تلقاء نفسه، أما إذا كان الأمر أنه فقط يضع شفتيه ولا يجد الكثير فسيبدأ في النفور منه، لذا منذ فترة الحمل يجب الحصول على الأغذية التي تدر الحليب جيدا مثل اللبن والخضروات الورقية الخضراء والحلبة وغيرها.

 

3. الانتباه إلى وضع فم الرضيع:

يحتاج الطفل إلى استخدام لسانه للحصول على كمية أكبر من حليب الثدي، لذا يجب ان تكون شفته السفلى هي أول ما يلمس الثدي، ويجب أن يكون الفم بعيدا عن قاع الحلمة قدر الإمكان، وهنا على الأم ممارسة بعض تمارين التدليك للحلمة لتشجيعها على البروز وسهولة إدخالة في فم الرضيع دون أن تُغلق فمه تماما، لكي يتمكن من المص والبلع بأمان، وستكون الحلمة هنا في الجزء الخلفي من الفم.

(مقال متعلّق)  كم مدة الرضاعه الطبيعيه للطفل

 

4. اختيار الوضع المناسبة للرضاعة:

ليست كل الأوضاع مريحة للرضيع في البداية، صحيح أنه بعد شهرين أو ثلاثة يمكنه التقاط الثدي في أي وضع بعد اكتساب المهارات، ولكن في البداية عليك اختيار أكثر الأوضاع المريحة له، ومن أكثر الأوضاع المريحة لتعليم طريقة الرضاعة الطبيعية الصحيحة:

 

  • وضع المهد التقليدي:

وهو الوضع الأكثر ملاءمة للرضيع حيث تضع الأم رأس الطفل على الذراع الأيمن وتجعل الرأس مرتفعا بمقدار 45 درجة تقريبا مع تمديد الساعد حتى يكون داعما لظهر ورقبة وجسم الرضيع من الخلف، وتكون الذراع اليسرى للأم داعمة للساقين، وإلصاق بطن الرضيع مع بطن الأم، وهي أكثر ملائمة للأم التي ولدت ولادة طبيعية، لكن في حالة القيصرية فإن هذا الوضع يمكن أن يسبب ضغطا كبيرا على بطن الأم.

 

  • الوضع المتقاطع:

وهو يُشبه إلى حد ما الوضع السابق، حيث تضع الأم الرضيع على الثدي الأيمن وتسند ظهره بذراعها الايمن، ولكن اليد اليسرى لها تسند رأس الرضيع لتثبته في وضع ثابت وتبدأ في تقريب الثدي من فم الرضيع، وهو ملائم للرضع الذين يواجهون مشكلة في التقاط الثدي أو الاحتفاظ به في الفم.

 

  • وضع كرة القدم:

وهو من الاسم يُشبه وضع رأس الرضيع بنفس الطريقة التي يحمل بها لاعب كرة القدم الأمريكية الكرة، أو عند وضع حقيبة اليد أسفل الذراع، حيث تضع الأم الرضيع أسفل الذراع الأيمن، ورأسه على الثدي الأيمن أيضا، بحيث تكون قدميه ناحية الظهر، مع إسناد رأسه بالذراع الأخرى.

 

وهو مناسب للأم التي ولدت قيصريا ويكون ملائما للرضيع الذي يصعب عليه تثبيت نفسه، ويمكن وضع وسادة أسفل الرضيع لرفعه، وتكون أنفه بمستوى الحلمة، ولكن يجب الحذر من دفع الرضيع بقوة نحوة الثدي ويجب دعم الرأس والرقبة والكتفين بيد الأم وهو أيضا وضع مفيد للأمهات اللواتي لديهن صدر كبير أو حلمة مسطحة أو الأم لتوأم.

(مقال متعلّق)  اسباب رفض الطفل للرضاعة الصناعية

 

  • وضع الاستلقاء:

وفيه يمكن للأم إرضاع الطفل وهي مستلقية على جانبها، ولكن يجب دعم الظهر والساقين والركبتين بالوسائد، كما يمكن وضع وسادة أسفل الرضيع ليستطيع الوصول إلى الحلمة، فيجب ألا يبدذل مجهودا كبيرا للوصول لها، كما لا يجب أن يكون منحنيا تجاهك أثناء الرضاعة في وضع الاستلقاء، وقد تحتاج الأم إلى رفع الثدي بأصبعيها لكي يستطيع الرضيع الوصول إلى الثدي.

 

وهذا الوضع يكون مرهقا إلى حد ما للرضيع، لكن يمكن استخدامه إذا عانت الأم من ولادة قيصرية صعبة أو كان الجلوس غير ممكنا على الإطلاق، وهنا يجب لزوجها أن يدعمها ويساعدها في وضع الوسائد ودعم ظهرها وساقيها أثناء الرضاعة حتى تمر هذه الفترة الصعبة بسلام، حتى لو تطلب الأمر إجازة من العمل لرعاية الرضيع، فهذا أفضل من اللجوء إلى الرضاعة الصناعية وحرمان الطفل من الحليب الطبيعي.

 

نصائح مهمة لاتباع طريقة الرضاعة الطبيعية الصحيحة

هناك نصائح يجب العناية بها أثناء اتباع طريقة الرضاعة الطبيعية الصحيحة ومنها:

 

1. ضرورة دعم جسم الأم:

يجب للأم أن تختار كرسيا مريحا له مسند ناعم، أو استخدام الكثير من الوسائد لدعم الذراع ناحية الثدي الذي يأكل منه الرضيع، مع دعم إضافي للظهر، ومن الجدير بالذكر أن معظم الأرائك ليست ملائمة للدعم اثناء الرضاعة خصوصا اثناء فترة التدريب.

 

كما يجب رفع القدمين ايضا على طاولة أو حتى أثناء الجلوس في الفراش يمكن رفع القدمين قليلا بالوسائد لتجنب الانحاء تجاه الرضيع، فمن الأفضل الجلوس في وضع مستقيم قدر الإمكان وإحضار الطفل إلى الثدي وليس العكس.

 

2. دعم الثديين:

ستحتاج الأم إلى الإمساك بالثدي لتكون اليد بعيدة عن الحلمة بمقدار 2 بوصة أو 4 أو 5 سم تقريبا، حتى لا تعيق يديها وصول الحليب إلى الطفل، كما يمكن الضغط باليدين على الثدي لتسهيل الامر على الرضيع في البداية حتى تعتاد عضلات فكه على المص.

 

3. دعم الطفل:

كلما كان كل جسم الرضيع مدعوما باليد اليمنى واليسرى للأم كلما زاد شعوره بالأمان وبالثقة، لذا يمكن استخدام الوسائد ووضعها على ساقيك ورفع الرضيع عليها وتكون ذراعك أسفل منه وتغطي رأسه إلى القدمين، ويكون جسمه كله في وضع مستقيم دون أي انحناء.

(مقال متعلّق)  كيفية فطام الطفل ومتى بالتحديد؟

 

4. العناية بالثدي:

يجب العناية بالثدي أيضا لمنع الالتهابات وهذا قبل الولادة بفترة شهر على الاقل من خلال استخدام الكريمات المرطبة لمنع التشقق، وحتى بعد الرضاعة يمكن استخدامها، مع التأكد من غسل الثدي من هذه الكريمات جيدا قبل إطعام الرضيع، أو محاولة استخدام مواد طبيعية مثل زيت الزيتون، وهذا بعد الانتهاء من الرضاعة وليس قبلها حتى لا ينزلق الثدي من فم الرضيع.

 

5. الاسترخاء:

على الأم محاولة الاسترخاء أثناء الرضاعة قدر الإمكان وعدم الانشغال بأي شيء إلا رضيعها حتى لا تتسبب ايضا في إلهاء الرضيع، ويمكن تناول كوب من الحليب أثناء الرضاعة للمزيد من نزول الحليب من الثدي.

 

6. انتهاء الرضاعة

بمجرد أن يشبع الطفل وتمتلئ معدته سيترك الثدي وستعرف الأم وقتها أن معدته امتلأت، وعليها أن ترفعه بلطف على كتفها والتربيت بلطف شديد على ظهره حتى يتجشأ لإخراج الهواء الذي دخل إلى المعدة أثناء الرضاعة، ومن دون هذا التجشؤ يمكن أن يتقيأ الطفل كل الوجبة التي تناولها.

 

وإذا أرادت الأم توقيف رضيعها عن التقاط الثدي لأي سبب أو لو نام على ثديها مثلا فما عليها على أن تضع إصبها بلطف على جانب فمه لكسر عادة المص أو الشفط ثم تسحب ثديها بعيدا.

 

ويمكن أخذ دروس في المستشفى أو مع طبيب التوليد لتعلم طريقة الرضاعة الطبيعية الصحيحة، كما يمكن مشاهدة الكثير من الفيديوهات لرؤية الأمر مع الانتباه إلى ضرورة تغيير الروتين من وقت إلى آخر وفقا لحاجات الأم ورغبات الرضيع.

 

المراجع:

  1. Parents: 7 Tips for Getting Baby Latched On to the Breast
  2. Baby Center: How to breastfeed
  3. Baby Center: Positions and tips for making breastfeeding work
error: Content is protected !!

Send this to a friend