الأسنان

زراعة الاسنان

زراعة الاسنان
زراعة الاسنان
زراعة الاسنان

كيفية زراعة الاسنان واهم المعلومات عنها

إن مشكلة فقدان الأسنان أحد اكثر المشكلات الصحية شيوعا، وغالبا ما يحدث ذلك نتيجة تعرض الأسنان للتسوس أو الاصابة بأمراض اللثة أو نتيجة للاصابات المباشرة، وحتى وقت قريب كان العلاج الوحيد لهذه المشكلة هو تركيب أحد تركيبات الأسنان الثابتة أو المتحركة.

 

مثل كوبري الأسنان الذي يعوض فقد سن واحدة، او طاقم اسنان جزئي وهو ما يقوم بتعويض فقدان عدة أسنان، أو طاقم أسنان كامل ويتم صناعته للأشخاص الذين فقدوا كل أسنانهم.

 

إلا أن طب الأسنان تطور كثيرا في السنوات الأخيرة وأصبحت زراعة الاسنان من العلاجات التي تشهد طفرة كبيرة وصار من الممكن زراعة تركيبات ثابتة في داخل عظام الفك لا تختلف كثيرا عن الأسنان الأصلية وربما تكون اكثر قوة وثباتا ومقاومة حيث يتم زراعة قاعدة من التايتينيوم ويوضع فوقها تاج من السيراميك المشابهة لشكل الأسنان الطبيعية.

 

وتم اختراع تقنية زراعة لأسنان في عام 1952 على يد العالم السويدي بير- انجفار برانمارك وتم اعتبارها طريقة فعالة لاستبدال الأسنان المفقودة وتميزت هذه التقنية بالثبات والصلابة.

 

بالاضافة الى ذلك فإن المواد التي تصنع منها التركيبات لا تتسبب في اثارة مناعة الجسم ضدها حيث يمكن للجسم أن يتقبلها بشكل جيد بدون حدوث التهابات ورد فعل مناعي يؤدي الى طرد التركيبة من الجسم.

 

زراعة الاسنان

تتضمن زراعة الاسنان استبدال جذور السنة بأساس قوي وثابت مصنوع من معدن التايتنيوم الغير نشط ويتم تركيب سنة صناعية على هذا الأساس الثابت شبيهة الى حد كبير بالأسنان الطبيعية ويمكن زراعة الاسنان باستخدام ثلاثة قطع هي:

 

1. التاج:

وهو الجزء الشبيه بالاسنان الطبيعية وعادة ما يتم صناعته من السيراميك ويتم تصميمه ليشبه السن المفقود بكل كامل.

 

2. الموصّل:

هذا الموصل يستخدم في تأمين وتثبيت السن الجديد بالجذر وعادة ما يتخذ الشكل السداسي أو الثماني.

 

3. القاعدة:

وهي عبارة عن قاعدة من التايتينيوم والتي تتماهى مع العظام في الفك لتصبح قاعدة ثابتة وأمنة لتركيب السن.

 

ويحتاج زرع الاسنان الى القيام بعملية جراحية ويتم اجراء هذه العملية تحت تأثير مخدر موضعي وخلال العملية يقوم الطبيب بحفر حفرة بداخل عظام الفك ثم يقوم بتركيب المسمار التايتنيوم في داخلها.

 

وبعدها تقوم اللثة بالالتئام على هذا الجذر الصناعي وحتى تشفى اللثة والعظام جيدا بعد ذلك يقوم الطبيب باستكمال العملية في وقت اخر وتتضمن المرحلة الثانية من الجراحة تركيب الموصّل ثم وضع التاج على رأس الموصّل حيث يتم لصقهما معا بنوع من اللواصق على الجذر الصناعي.

 

متى يحتاج الانسان لزراعة الاسنان

يمكن ان تستخدم تقنية زراعة الاسنان عند استبدال سنة واحدة مفقودة أو استبدال عدة اسنان، كما أن هناك العديد من الاختيارات التي يمكن للانسان اتخاذها عند الحديث عن تركيبات الأسنان، فيمكن تركيب كوبري او طاقم متحرك أو طاقم ثابت واستخدمت الكباري لسنوات عديدة من أجل سد الفجوة التي تحدثها السن المفقودة ولحماية باقي الاسنان من التحرك لسد هذا الفراغ.

 

من هم الأطباء المتخصصون في زراعة الأسنان ؟

إن اي طبيب اسنان مرخص يمكنه أن يقوم باجراء زراعة الاسنان ولكن ولأن هذا النوع من الجراحة يتضمن العمل على عظام الفك فيجب ان يكون متخصصا ايضا في جراحة الفم والأسنان ويمكن له أن يعالج الأنسجة الرخوة.

 

فوائد زراعة الاسنان

هناك العديد من الفوائد التي يمكن أن يحصل عليها الانسان من زراعة الأسنان ومن ضمن هذه الفوائد:

 

1. تحسين المظهر:

إن زراعة الاسنان تستبدل السن المفقود بأسنان شبيهة الى حد كبير بالأسنان الطبيعية ولأن هذه الأسنان مصممة للتماهي بشكل كامل مع العظام تصبح ثابتة وقوية وتعيش طويلا ولا يمكن للناس تمييز هذه التركيبات من الأسنان الطبيعية في حالة صناعتها وتركيبها بالشكل الصحيح، والعناية بها عناية دورية للحفاظ على مظهرها.

(مقال متعلّق)  ماهي ابتسامة هوليود ؟

 

2. تحسن من النطق:

عند فقدان بعض الأسنان تبدأ الأسنان المتبقية في التحرك داخل الفم محاولة شغل المساحات الفارغة وهو ما يمكن أن يؤثر على طريقة نطق الحروف بصورة سلبية، ويمكن تلافي حدوث هذه المشكلة بشكل كامل بعملية زراعة الاسنان حيث تبقي على الأسنان ثابتة في مكانها وتجعل مخارج الحروف صحيحة.

 

3. تحقق الراحة:

إن زراعة الاسنان تجنب الانسان الشعور بعدم الارتياح والذي ينتاب من يضع التركيبات المتحركة والتي يمكن أن تعرضه الى الكثير من المشكلات والمتاعب سواء بسبب تحركها من مكانها أو فقدان المادة اللاصقة التي تعمل على تثبيتها أو غير ذلك.

 

ويرجع ذلك الى أن الأسنان المزروعة تكون ثابتة في عظام الفك وتحل محل الأسنان الطبيعية وتؤدي وظيفتها وتعطي نفس شعورها ما يحقق للانسان الراحة عند الحديث أو تناول الطعام.

 

4. تسهل الأكل:

إن التركيبات المتحركة يمكن أن تسبب صعوبات في مضغ الطعام أما زراعة الأسنان فتمنح الانسان اسنان ثابتة وقوية لا تختلف عن الأسنان الطبيعية وهو ما يساهم في مساعدة الانسان على تناول أطعمته المفضلة بدون خوف أو قلق.

 

5. تعزز من الثقة بالنفس:

يمكن لزراعة الأسنان أن تعيد للانسان ثقته بنفسه والابتسامته التي كان يخشى اظهارها حتى لا تكشف عن فم يفتقد لبعض الأسنان فليس من السهل ابدا تمييز هذه الأسنان عن الأسنان الطبيعية.

 

6. تحسن من صحة الفم:

إن زراعة الاسنان لا تؤثر على الأسنان المحيطة بالسن الناقص بعكس الكوبري الذي يقوم الطيب بنحت الأسنان المحيطة بالسن الناقص لينجح في تركيبه وهو ما يؤثر على صحة وسلامة هذه الأسنان، ولأن زراعة الأسنان تترك مساحة بين كل سن وأخر فإنها تسمح بتنظيف الفم والأسنان بالطريقة السليمة وحماية الاسنان الطبيعية من التسوس.

 

7. الاستدامة:

ان زراعة الاسنان تمنح الانسان اسنانا قوية وتعيش لفترات طويلة من الزمن وخاصة اذا ما اعتنى صاحبها بها بالصورة الصحيحة ويمكن للأسنان المزروعة ان تعيش مع الانسان طيلة العمر.

 

8. لا تحتاج للكثير من المجهود:

ان الاسنان المزروعة تبقى في موقعها ولا تسبب الحرج لصاحبها ولا تحتاج الي أي نوع من اللواصق والمثبتات للبقاء في مكانها فهي تبقى في موقعها مثلها مثل الأسنان الطبيعية.

 

ما مدى نجاح زراعة الاسنان

يعتمد نجاح زراعة الاسنان على العديد من العوامل من ضمنها موقع الأسنان المزروعة داخل الفم إلا أن نجاح زراعات الأسنان بوجه عام يصل الى 98% تقريبا وبالعناية المناسبة يمكن للزرعات أن تبقى طوال العمر.

 

هل يمكن لأي شخص اجراء زراعة الاسنان

بشكل عام فإن اي شخص تسمح صحته بإجراء عمليات جراحية في الفم يمكن أن يقوم باجراء جراحة زراعة الاسنان ويجب ان يتمتع المريض في هذه الحالة بلثة سليمة وعظام فك كافية للامساك بالأسنان المزروعة، ويجب ايضا أن يهتم بنظافة الفم والأسنان ويقوم بزيارات منتظمة الى طبيب الأسنان.

 

أما الأشخاص المدخنون بشراهة أو الذين يعانون من بعض المشكلات الصحية المزمنة مثل مرض السكر أو أمراض القلب أو الأشخاص الذين يخضعوا للعلاج الاشعاعي على منطقة الراس أو الرقبة فيحتاجوا الى تقييم من قبل الطبيب المعالج.

 

وفي حالة اراد الشخص الذي فقد بعض اسنانه القيام بزراعة اسنان جديدة فعليه في هذه الحالة التواصل مع طبيب الأسنان لتقييم حالته ومعرفة ما إذا كان هذا الاجراء مناسب له أم لا.

 

هل يغطي التأمين الصحي جراحات زراعة الاسنان

عادة ما لا يتم ادراج زراعة الأسنان ضمن خطط التأمين الصحي الا أن في بعض الحالات قد تتضمن خطة التأمين الصحي هذا النوع من الجراحات وعليك التأكد من طبيعة الخطة التي لديك.

 

طريقة اجراء زراعة الاسنان

إن أول خطوة يقوم بها الطبيب عند الشروع في اجراء جراحة زراعة الاسنان هو وضع خطة علاجية حيث بقوم الطبيب بتقييم حالتك وتحديد الأشياء التي تحتاج اليها وتجهيز طاقم العمل الذي يمكن له الوفاء بهذه الاحتياجات، ويمكن للطاقم المدرب أن يقوم بما يلزم في حالتك للوصول الى النتائج المرغوبة.

(مقال متعلّق)  ماهي ابتسامة هوليود ؟

 

الخطوة التالية تكون هي تركيب جذر من معدن التايتنيوم والذي يتم زراعته في الجيب العظمي للسن المفقود وعندما يبرأ الجرح ينمو العظم حول الجذر التايتنيوم ويحتاج العظم الى فترة تتراوح ما بين ستة الى 12 اسبوعا وحتى يبرأ بالشكل الكامل.

 

بعد تثبين الجذر في الفم يتم وضع وصلة صغيرة على الجذر وهي التي تقوم بحمل السن الجديد ولعمل السن يقوم الطبيب بأخذ قالب لأسنانك ولشكل العضة الخاص بك وبعد تشكيل التاج المناسب يتم تركيبه في الفم على الوصلة المجهزة لذلك الغرض.

 

وعلى السن الجديد أن يماثل باقي الأسنان في اللون والطبيعة وأن يكون مؤمنا في داخل الفم وعظام الفك، ويجب ان يتأكد الطبيب في النهاية من أن السن الذي تم زرعه يشبه الأسنان الأخرى في المظهر والشعور والوظيفة.

 

هل زراعة الاسنان مؤلمة

الاشخاص الذين اجروا من قبل جراحة زراعة الاسنان يقولون ان هناك القليل من الألم قد شعروا به اثناء اجراء الخطوات السابقة، ويقوم طبيب الأسنان باعطاء المريض تخدير موضعي خلال اجراء العملية ويعتبر أغلب من اجروا هذا الاجراء أن زراعة الاسنان تقل في ألمها عن خلع الأسنان.

 

كيفية العناية بالسن المزروع

يحتاج السن المزروع نفس العناية التي يحتاجها الأسنان الطبيعية بما في ذلك التفريش والغسيل واستخدام غسول الفم وزيارة الطبيب بصفة دورية.

 

مخاطر اجراء جراحة زراعة الاسنان ومضاعفاتها

إن اي جراحة يمكن ان يكون لها مضاعفات مهما بلغت درجة بساطتها وقبل الشروع في اجراء هذا النوع من الجراحات يجب أن يتأكد الطبيب من أن الحالة الصحية للمريض تتناسب مع متطلبات الجراحة وأنه يحتمل اجراءها ويمكن لجسده أن يشفى بسرعة من أثارها.

 

ومن مخاطر جراحة زراعة الاسنان التعرض للنزيف أو الحساسية أو العدوى الميكروبية كما يجب الحرص عند وصف الأدوية التي تؤخذ خلال وقبل وبعد العملية.

 

ولحسن الحظ فإن معدلات نجاح عملية زراعة الاسنان مرتفعة بدرجة كبيرة ولا يحدث الفشل الا في بعض الحالات القليلة التي يحدث فيها عدوى ميكروبية أو تلف في منطقة الزرع أو عدم زراعة السن الجديد بالصورة الصحيحة.

 

ولذلك فإن من الضروري اختيار جراح خبير ومتمرس على عملية الزراعة للحصول على أفضل النتائج ولتجنب ما يمكن أن ينتج عن هذه العملية من مضاعفات ومشكلات.

 

ما هي الرعاية الضرورية التالية لعملية زراعة الاسنان

إن زراعة الاسنان يمكن ان ينتج عنها مشكلة صحية شائعة تعرف بالتهاب المنطقة المحيطة بالزرعة ويشمل الالتهاب في هذه الحالة اللثة والعظام المحيطة بالسن المزروع حيث تتعرض المنطقة كلها للالتهاب وقد يحدث ذلك نتيجة للعض على السن المزروع بقوة أو نتيجة للاصابة بالعدوى الميكروبية.

 

ويمكن ان تؤدي هذه المشكلة الى فقدان السن المزروع وخاصة اذا لم يتم علاجه في الوقت المناسب والتخلص من البكتريا المسببة للالتهاب ويمكن بالعناية اليومية والزيارات الروتينية لطبيب الأسنان أن يقي الانسان نفسه من التعرض لهذه المشكلة ويحافظ على السن المزروع لفترات طويلة يمكن ان تمتد طول الحياة.

 

وتتضمن وسائل العناية بالفم تنظيف الفم بالشكل الصحيح وغسيل الأسنان بالفرشاة وبالغسول وازالة بقايا الطعام من حول الأسنان والتخلص من الجير ومن طبقة البلاك وهناك أداة خاصة يمكن ان تستخدم من اجل ازالة الترسيبات الصلبة التي تتراكم على الأسنان، كما يجب الحرص على عدم الضغط بشكل كبير على السن المزروع.

 

كيف تعرف أنك في حاجة لاستبدال السن المزروع؟

قد لا تحتاج أبدا لاستبدال السن المزروع طالما كان ثابتا في مكانه ولا يهتز، وعندما يتعرض السن المزروع للعدوى الميكروبية أو للتلف في بعض الحالات فيجب على الانسان في هذه الحالة زيارة الطبيب وتلقي الرعاية اللازمة.

(مقال متعلّق)  ماهي ابتسامة هوليود ؟

 

كما يجب ان يزور طبيب أسنانه مرة كل ستة اشهر زيارة روتينية من أجل الاطمئنان على سلامة السن المزروع والتأكد من صحة وسلامة الفم وباقي الأسنان ايضا.

 

زراعة الاسنان القابلة للازالة

إن هذا النوع من الأسنان المزروعة يمكن أن يحقق للانسان العديد من الفوائد فعلى سبيل المثال يمكنك فكه وقت الحاجة تنظيفه بشكل افضل، وهو اسهل في صيانته مقارنة بالزرعات الثابتة، وهو مناسب أكثر للأشخاص الذين يعانون من مشكلات في اللثة أو الذين يعانون من ضعف عظام الفك.

 

بدائل زراعة الاسنان

 

1. الكوبري الثابت:

عندما يفقد الانسان سن واحد ويريد تعويضه ومليء الفراغ الناتج عنه فيمكن في هذه الحالة استخدام طريقة تركيب كوبري الاسنان لتعويض السن المفقود الا أن هذه الطريقة لها مساوئ حيث ان الطبيب يضطر لتخفيض الأسنان المحيطة بمكان السن المفقود من أجل تركيب الكوبري وسد فراغ السن المفقود.

 

ولأن العظام الموجودة تحت الكوبري لا تستخدم بعكس الحال عند زراعة الاسنان فإنها قد تضمر وتغير شكل الوجه وشكل الابتسامة، ويحتاج الكوبري أيضا للصيانة من حين الى اخر والى فحص دوري والى العناية بصحة ونظافة الفم والأسنان ويمكن أن يستمر الكوبري صالحا مدة زمنية تصل الى حوالي عشرة سنوات.

 

2. الكبري الأمامي:

وهو يستخدم لاستبدال الأسنان الأمامية المفقودة ويمكن تعليقه على الاسنان المجاورة بدون ان يتم تخفيضهم أو التأثير على هذه الأسنان، وهو يوفر لصاحبه المظهر الجيد ويعوض الأسنان الأمامية المفقودة ولكن لا يجب ان يقوم من يركبه بالضغط عليه أو قضم الأطعمة باستخدامه ويمكن أن يبقى هذا النوع من التركيبات لمدة تتراوح ما بين سبعة الى عشرة سنوات تقريبا.

 

3. الطاقم الجزئي المتحرك:

يستخدم هذا النوع من التركيبات لاستبدال عدة اسنان مفقودة في نفس الوقت وهو ليس قويا أو مستقرا مثل الأسنان المزروعة وهو ايضا غير مريح في الاستخدام ويمكن تركيب هذا النوع من تركيبات الأسنان اثناء تناول الطعام أو اثناء الحديث بدون ان يتعارض مع ذلك.

 

3. الطاقم الكامل:

وهو تركيبه تستخدم لمن فقدوا كل اسنانهم بشكل كامل وهناك طاقم سفلي وطاقم علوي ويمكن أن يتم تركيبه على اللثة باستخدام مواد لاصقة، وهناك العديد من الأشخاص الذين يستخدمون هذا النوع من تركيبات الأسنان لسنوات عديدة ودون أن يلجظ احد أنها ليست اسنانهم الحقيقية.

 

إن تركيبات الأسنان يتم تصميمها لتستمر لأطول فترة ممكنة ويمكن أن تستمر بعض هذه التركيبات لفترات تصل الى حوالي 25 سنة، وفي المتوسط تستمر لتركيبات فترات تتراوح بين 5 الى 15 سنة قبل أن تحتاج الى الاستبدال.

 

المراجع:

  1. Web MD: Dental Implants
  2. Tooth Wisdom: Dental Implants: How They Work & What They Are Made Of
  3. Medicine Net: Dental Implants
  4. Arizona Family Dental: Are Dental Implants Permanent
السابق
ضعف النظر
التالي
فوائد القرع