كيفية حساب موعد الولادة

تمتد فترة الحمل في المتوسط وحتى 280 يوم تقريبا منذ اليوم الأول لأخر دورة شهرية للمرأة قبل حدوث الاخصاب، وهو ما يعادل اربعين اسبوعا، ويتم اعتبار أول يوم من أخر دورة شهرية هو أول يوم في الحمل على الرغم من أن الاخصاب قد لا يتم وحتى مرور اسبوعين على هذا اليوم.

 

وعادة ما لا يكون حساب موعد الولادة دقيقا فالقليل من النساء هن من يلدن فعليا في اليوم المحدد لهن أم الباقيات فيمكن أن يلدن قبل أو بعد هذا الموعد بأيام أو أسابيع قليلة، ولذلك ورغم أن حساب موعد الولادة أمر مهم للاعداد لها الا أنه ليس عليك اعتبار أن هذا اليوم هو فعليا سيكون يوم الولادة دون غيره.

 

كيف يمكنك حسب موعد الولادة

إذا كانت الدورة الشهرية لديك منتظمة وتستغرق فترتها الزمنية 28 يوما فهناك طريقتان يمكن عبرهما حساب موعد الولادة وهما:

 

1. قاعدة نايجل

وهذه القاعدة هي وسيلة بسيطة للغاية يمكن عبرها حساب موعد الولادة بشكل تقريبي وتعتمد على تحديد أول يوم في أخر دورة شهرية قبل الحمل واضافة سبعة ايام الى هذا اليوم ثم طرح ثلاثة أشهر من هذا التاريخ واضافة سنة على هذا تاريخ الناتج ومثال على كيفية حساب قاعدة نايجل:

 

  • اذا كان موعد اول يوم في اخر دورة شهرية مرت بها الأم الحامل قبل حدوث الحمل هو الأول من نوفمر عام 2017

  • اضيفي سبعة أيام على هذا التاريخ فيصبح يوم الثامن من نوفمبر عام 2017

  • اطرحي ثلاثة أشهر من هذا التاريخ فيصبح التاريخ الناتج الثامن من أغسطس عام 2017

  • اضيفي عام على هذا التاريخ الأخير فيصبح تاريخ الولادة المتوقع هو الثامن من أغسطس عام 2018.

 

2. عجلة الحمل

الطريقة الثانية لحساب موعد الولادة هي طريقة عجلة الحمل وهي الطريقة التي يستخدمها أغلب الأطباء ويمكن عبرها معرفة موعد الولادة التقريبي بسهولة.

 

الخطوة الأولى لتحديد موعد الولادة باستخدام عجلة الحمل هي تحديد تاريخ أول يوم من أخر دورة شهرية قبل الحمل وستشير العجلة من تلقاء نفسها الى موعد الولادة التقريبي المتوقع وعليك ان تعرفي ان هذا التاريخ يكون تاريخ تقريبي للولادة والقليلات فقط هن من يلدن فعليا في هذا اليوم دون غيره.

 

كيفية حساب موعد الولادة لمن لا تعرف موعد أول يوم في أخر دورة شهرية

وهذا الأمر شائعا أكثر مما يمكن لأحد أن يتخيل، فالكثير من السيدات الحوامل لا يتذكرن موعد أخر دورة شهرية سابقة للحمل بدقة، ومع ذلك فهناك طرق يمكن عبرها حساب موعد الولادة وحتى اذا لم تتذكر الأم الحامل موعد دورتها الأخيرة ويمكن عمل ذلك بالطريقة التالية:

 

  • اذا كانت الأم الحامل تعرف الاسبوع الذي جائتها فيه أخر دورة شهرية سابقة للحمل فيمكن للطبيب حساب موعد الولادة بناء على هذا التقدير.

  • في حالة لم تتذكر المرأة الحامل أي شيء عن دورتها الشهرية الأخيرة فيمكن للطبيب في هذه الحالة أن يجري لها فحصا بالموجات الفوق صوتية حيث يتم بهذه الطريقة حساب العمر الجنيني ومعرفة موعد الولادة بشكل تقريبي.

 

حساب موعد الولادة في حالة عدم انتظام الدورة الشهرية

بعض النساء يكن لديهن دورة شهرية أطول نسبيا من 28 يوم في هذه الحالة يمكن للطبيب استخدام عجلة الحمل لحساب التاريخ التقريبي للولادة مع عمل بعض الحسابات البسيطة الاضافية ولهؤلاء النساء يكون النصف الثاني من دورتهن الشهرية ممتدا الى 14 يوم تقريبا وهي الفترة الممتدة ما بين عملية التبويض وحتى نزول دم الدورة الشهرية.

(مقال متعلّق)  كيف اعرف ايام التبويض ؟

 

فإذا كانت دورتك الشهرية تستغرق 35 يوما على سبيل المثال عادة ما يكون التبويض في اليوم الواحد والعشرين من الدورة وبمجرد ان تعرفي يوم التبويض بشيء من الدقة يمكنك بهذه الوسيلة تحديد اول يوم من أخر دورة شهرية و حساب موعد الولادة على عجلة الحمل ومثال على حساب موعد الولادة في الدورة الغير منتظمة.

 

اذا كانت دورتك شهرية تستغرق في حدود خمسة وثلاثين يوما على سبيل المثال وكان أول يوم في اخر دورة هو يوم الاول من نوفمبر

 

  • أضيفي 21 يوم فيكون اليوم هو 22 نوفمبر

  • اطرحي 14 يوم للحصول على موعد اول يوم في اخر دورة شهرية وهو بذلك سيكون يوم الثامن من نوفمبر.

  • وبعد أن قمت الأن بتحديد موعد اول يوم في اخر دورة شهرية سابقة للحمل يمكنك تعليم هذا اليوم على عجلة الحمل والنظر الى التاريخ المحدد للولادة في هذه الحالة وسيكون هذا اليوم هو تاريخ الولادة المتوقع لكِ.

 

بعض انوع عجلة الولادة تسمح لك بالتعرف أيضا على التاريخ الذي حدث فيه الاخصاب ويحدث الاخصاب خلال 72 ساعة من عملية التبويض ويمكن استخدام هذا التاريخ ايضا لحساب موعد الولادة بديلا عن اول يوم في اخر دورة شهرية سابقة للحمل.

 

لماذا يغير الطبيب في بعض الأحيان موعد الولادة المتوقع؟

يمكن للطبيب أن يغير من موعد الولادة المتوقع في حالة كان حجم الجنين وتطوره أكبر أو أقل في المرحلة العمرية من العمر الذي يشير اليه حساب موعد الولادة الأول. 

 

وعادة ما يصف الطبيب للمرأة الحامل فحص الموجات الفوق صوتية لحساب عمر الجنين داخل الرحم في حالة عدم معرفتها بتاريخ أول يوم في أخر دورة شهرية سابقة للحمل أو في حالة عدم انتظام دورتها الشهرية و في حالة حدوث الحمل رغم تناول المرأة الحامل اقراص منع الحمل التي تعطى عن طريق الفم.

 

ويمكن لفحص الموجات الفوق صوتية ان يقيس محيط رأس الجنين وطوله من قمة الرأس الى أخمص القدم وخلال المرحلة الأولى من مراحل الحمل يمكن لهذه القياسات أن تقدم صورة دقيقة عن عمر الجنين الحقيقي في رحم الأم، وبعد القيام بفحص الموجات الفوق صوتية يمكن للطبيب أن يعدل من تاريخ الولادة المتوقع بحسب القياسات الظاهرة في هذا الفحص.

 

وعادة ما يتم التعديل في موعد الولادة خلال المرحلة الأولى من الحمل وخاصة اذا ما كان الاختلاف بين عمر الجنين الذي تم تحديده حسابيا وعمر الجنين الذي تظهره الموجات الفوق صوتية يزيد عن اسبوع.

 

وخلال المرحلة الثانية من الحمل يصبح تحديد عمر الجنين على أساس القياسات التي يتم أخذها من فحص الوجات الفوق صوتية أقل دقة ولا يقوم الطبيب بتغيير موعد الولادة المتوقع بناء على هذه القياسات.

 

وخلال المرحلة الثالثة من الحمل تكون التقديرات المأخوذة من فحص الموجات الفوق صوتية لعمر الجنين في رحم الأم هي الأقل دقة على الاطلاق ويمكن أن يحدث فيها اختلاف عن الموعد الحقيقي للولادة يفوق الثلاثة أسابيع ونادرا ما يغير الطبيب حساب موعد الولادة بناء على هذه التقديرات في المرحلة الثالثة من الحمل.

 

ولا يطلب الطبيب في المرحلة الثالثة من الحمل فحص الموجات الفوق صوتية من اجل تحديد موعد الولادة ولكنه يستعين به للتاكد من أن نمو الجنين وتطوره يسير على ما يرام.

 

فحص الموجات الفوق صوتية

يكون فحص الموجات الفوق صوتية خلال الأسابيع الأولى من الحمل وسيلة دقيقة للغاية لتحديد عمر الجنين في رحم الأم حيث يكون معدل نمو الجنين خلال هذه الفترة ثابتا نسبيا ومع تقدم الحمل تختلف معدلات نمو الجنين من حمل الى أخر ولذلك لا يكون فحص الموجات الفوق صوتية وسيلة دقيقة لتحديد عمر الجنين في المراحل الأخيرة من الحمل.

(مقال متعلّق)  اكتئاب بعد الولادة

 

لماذا يختلف موعد الولادة المحدد عن طريق الموجات الفوق صوتية عن الموعد الحسابي؟

عندما يقوم الطبيب باجراء فحص الموجات الفوق صوتية للأم الحامل يقوم بكتابة تاريخين التاريخ الأول هو حساب موعد الولادة بالاستعانة بتاريخ أول يوم من أخر دورة شهرية سابقة للحمل، والتاريخ الثاني يعتمد على المقاييس التي يحددها فحص الموجات الفوق صوتية للجنين ونادرا ما يتطابق التاريخين معا.

 

ولا يقوم الطبيب بتعديل موعد الولادة الحسابي بناء على مقاييس فحص الموجات الفوق صوتية الا في حالة كان هناك اختلافا كبيرا بين الموعد الذي تم حسابه بطريقة نايجل أو العجلة وبين التاريخ الذي يحدده فحص الموجات الفوق صوتية واذا قامت الأم الحامل بعمل فحوصات لاحقة بالموجات الفوق صوتية فستحصل في كل مرة على تاريخ مختلف يتوافق مع مقاييس الجنين وقت الفحص.

 

مراحل الحمل الثلاثة و حساب موعد الولادة

يتم تقسيم الحمل في الحالات الطبيعية الى ثلاثة مراحل كل مرحلة من مراحل الحمل تتراوح ما بين اثني عشرة اسبوع الى اربعة عشرة اسبوع او يمكن اعتبار ان كل مرحلة من مراحل الحمل تمتد الى ثلاثة أشهر تقريبا.

 

ولكل مرحلة من مراحل الحمل مستويات هرمونات مختلفة عن غيرها وتغيرات تحدث للأم الحمل على المستويين البدني والنفسي، ومعرفة كيفية تأثير نمو الجنين وتطوره في كل مرحلة على جسم الأم وتأثير التغيرات التي تحدث في جسمها خلال مراحل الحمل المختلفة عليها يؤهلها للتعامل مع هذه التغيرات بصورة أفضل، ويمتد الحمل الكامل الطبيعي لفترة تتراوح ما بين سبعة وثلاثين اسبوعا الى اثنين واربعين اسبوعا.

 

1. المرحلة الأولى من الحمل:

يبدأ حساب موعد الولادة بمعرفة أول يوم في أخر دورة شهرية تسبق الحمل ويحدث الاخصاب خلال اسبوعين من هذا التاريخ وتبدأ المرحلة الأولى من الحمل بداية من أول يوم في اخر دورة وحتى نهاية الاسبوع الثالث عشر من الحمل.

 

وعادة ما لا تظهر أي علامات ظاهرية للحمل على المرأة خلال تلك المرحلة ولكن مع ذلك فإن جسدها يمر بتغيرات ضخمة خلال تلك الفترة من الحمل ليصبح مستعدا لمساعدة الجنين على النمو والتطور.

 

وخلال أول أسابيع من الحمل بعد الاخصاب تتغير مستويات الهرمونات بالجسم بشكل واضح ويبدأ الرحم في دعم نمو المشيمة والجنين، ويزيد حجم الدم ليقوم بنقل الأكسجين والمغذيات للجنين كما تزيد معدلات ضربات القلب ويمكن لكل هذه التغيرات أن تتسبب في ظهور بعض الأعراض مثل الارهاق والغثيان الصباحي والصداع والامساك.

 

والمرحلة الأولى من الحمل تعد شديدة الأهمية على تكوين الجنين وتطوره حيث تتكون جميع الأعضاء الخاصة بالجنين بنهاية المرحلة الأولى من الحمل ولذلك فعلى الأم أن تلتزم بنظام غذائي صحي متكامل خلال تلك الفترة بشكل خاص وأن تحصل على المغذيات اللازمة لنمو الجنين وخاصة الفولات التي يتسبب نقصانها في عيوب القناة العصبية بالجنين.

 

كما يجب على الأم تجنب التدخين تماما والابتعاد عن الكحول وعن أي نوع من الأدوية والعقاقير الا بموافقة الطبيب حيث أن كل هذه الأمور يمكنها أن تتسبب في مشكلات خطيرة تضر بنمو وتطور الجنين.

 

وخلال المرحلة الأولى من الحمل تكون الأم عرضة للاجهاض وللتقليل من مخاطر الاجهاض ينصح الكثير من الأطباء بالابتعاد عن تناول المحار واللحوم المصنعة والأغذية الغنية بالكافيين.

 

2. المرحلة الثانية من الحمل:

تبدأ هذه المرحلة من الحمل من نهاية الاسبوع الثالث عشر وحتى نهاية الاسبوع السابع والعشرين من الحمل وتعد هذه المرحلة هي الأكثر راحة بالنسبة للمرأة الحامل حيث تختفي تدريجيا اعراض الحمل التي ظهرت في البداية مثل الغثيان الصباحي وتتمكن المرأة من النوم بشكل أفضل والاعتياد على الحمل.

(مقال متعلّق)  مراحل الولادة الطبيعية و فوائدها

 

وخلال هذه المرحلة يبدأ الحمل في الظهور على الأم الحامل ويمكنها في هذه الفترة ارتداء الملابس المخصصة للحوامل وعليها أن تتجنب الملابس الضيقة وقد تعاني المرأة الحامل من بعض الأعراض المزعجة خلال المرحلة الثانية من الحمل مثل حرقة المعدة والشد العضلي في الساقين.

 

كما تزيد شهية المرأة الحامل خلال المرحلة الثانية من الحمل وتزيد معدلات اكتسابها للوزن ويكون المشي الخيار الأمثل في هذه الحالة لممارسة الرياضة وتبدأ أغلب النساء بالشعور بحركة الجنين خلال المرحلة الثانية من الحمل كما يبدأ الجنين في التعرف على صوت أمه.

 

ينصح بعمل الفحص التشريحي بالموجات الفوق صوتية للحمل خلال المرحلة الثانية من الحمل في الفترة ما بين الاسبوع الثامن عشر الى الاسبوع الثاني والعشرين وهذا النوع من الفحوصات يظهر الأعضاء الداخلية للجنين للتأكد من سلامتها وهذه الأعضاء تشمل:

 

  • القلب

  • الرئة

  • الكلى

  • المخ

 

ويمكن التعرف على نوع الجنين ايضا من خلال هذا الفحص وعليك اخبار طبيبك بشأن رغبتك الخاصة بهذا الشأن وما اذا كنتِ تريدي التعرف على نوع الجنين أو تريدي تاجيل الأمر لحين موعد الولادة ويجب أن يتم قياس مستويات السكر في الدم لدى الأم الحامل خلال تلك المرحلة للكشف عن سكر الحمل.

 

3. المرحلة الثالثة من الحمل:

تمتد هذه المرحلة من الحمل من بداية الاسبوع الثامن والعشرين من الحمل وحتى عملية الوضع وخلال هذه الفترة تزيد وتيرة المراجعات الطبية وعمل مجموعة من الفحوصات الهامة مثل:

 

  • اختبار البروتين في البول

  • فحص مستويات ضغط الدم

  • الاستماع الى معدل نبضات قلب الجنين

  • قياس الرحم

  • فحص الأيدي والأقدام للتأكد من عدم وجود تورم

 

يقوم الطبيب أيضا في هذه الحالة بالتعرف على وضعية الجنين والتأكد من استعداده لعملية الولادة ويمكن اختبار وجود البكتريا السبحية من المجموعة ب خلال الفترة ما بين الاسبوع الخامس والثلاثين الى الاسبوع السابع والثلاثين من الحمل فهذا النوع من البكتريا يتواجد بالمهبل ويمكن أن ينتقل الى الجنين وقت الولادة مسببا له مشكلات صحية خطيرة وفي حالة وجود هذه البكتريا يوصف للأم مضاد حيوي للتخلص من هذه البكتريا.

 

وتنصح الأم الحامل في المرحلة الثالثة من الحمل بعدم السفر والبقاء بالقرب من مواقع الرعاية الطبية المتخصصة كما أن هذه الفترة تكون مناسب للقراءة عن الولادة وتثقيف زوجك أيضا بهذا الشأن.

 

الخلاصة

ان الحمل ليس مثل أي اختبار أخر في حياة المرأة ومن المهم أن تلقى المرأة الرعاية الطبية والاهتمام اللازم خلال تلك الفترة وفرص الطفل الذي يولد لأم نالت التغذية اللازمة والرعاية الصحية اللائقة في أن يحيا حياة صحية وطبيعية تكون أعلى مما هو الحال لدى الأطفال الذين لم تتلقى أمهاتهم الرعاية اللازمة.

 

ويتم حساب موعد الولادة للمرأة التي لديها دورة شهرية منتظمة من اول يوم في اخر دورية شهرية سابقة للحمل اما حساب موعد الولادة للأم الحامل التي ليس لديها دورة شهرية منتظمة أو لا تتذكر موعد دورتها فيكون عبر فحص الموجات الفوق صوتية.

 

على الأم الحامل أن تهتم بالتغذية وتتناول الفيتامينات الخاصة بالحمل وتتابع مع الطبيب وتمارس الرياضة وتقوم بعمل الفحصوات اللازمة لاتاحة أفضل الفرص للطفل.

 

المراجع:

  1. Health Line: Trimesters and Due Date
  2. Health Line: How to Calculate Your Due Date
error: Content is protected !!

Send this to a friend