حب الشباب و علاجه

مرض حب الشباب

 

حب الشباب هو نوع من التهابات الجلد المزمنة والتي تؤدي إلى ظهور البقع والبثور، وخاصة على الوجه والكتفين والظهر والرقبة والصدر والذراعين العلويين، وتعتبر الرؤوس البيضاء والسوداء، والبثور، والخراجات، والعقيدات هي جميع أنواع حب الشباب.

 

يحدث حب الشباب عادة خلال سن البلوغ، عندما يتم تفعيل الغدد الدهنية ولكن يمكن أن يحدث في أي سن، وهو مرض ليس خطير، ولكن يمكن أن يترك ندبات على الجلد، حيث تقوم الغدد بإنتاج الدهون وتحفزها الهرمونات الذكورية التي تنتجها الغدد الكظرية في كل من الذكور والإناث، وتشير الإحصائيات إلى أن حب الشباب يظهر في 85 في المائة على الأقل من الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين سن 12 و 24 عاما.

 

حقائق علمية عن حب الشباب

 

وفيما يلي بعض من الحقائق العلمية عن حب الشباب:

 

1. يؤثر حب الشباب على 3 من كل 4 أشخاص تتراوح أعمارهم بين 11 و 30 عاما.
2. تعتمد طريقة العلاج على مدى شدته واستمراره.
3. تشمل عوامل الإصابة به الوراثة، ودورة الطمث، والقلق والإجهاد، والمناخ الحار والرطب، وذلك استخدام مستحضرات التجميل المصنوعة من الدهون.

 

أنواع حب الشباب

 

تختلف بثور حب الشباب من حيث الحجم واللون ومستوى الألم، وتتمثل أنواع حب الشباب فيما يلي:

 

1. الرؤوس البيضاء: وتظهر تحت الجلد وحجمها صغير.

2. الرؤوس السوداء: وتظهر على سطح الجلد بشكل واضح، حيث أنها سوداء.

3. الحطاطات: صغيرة وعادة ما تكون عبارة عن نتوءات وردية تظهر على سطح الجلد.

4.البثور: وتظهر على سطح الجلد بشكل واضح، حيث تكون حمراء من الأسفل ولديها صديد في الأعلى.

5. الدمامل: وتظهر على سطح الجلد بشكل واضح، حيث أنها كبيرة وصلبة، كما أنها من البثور المؤلمة التي تكون ثابتة في عمق الجلد.

6. الخراجات: تظهر على سطح الجلد بشكل واضح، حيث أنها مؤلمة ومليئة الصديد، ومن الممكن أن تسبب بعض الندوب.

 

أسباب حب الشباب

 

1. جلد الإنسان لديه مسام تتصل بالغدد الدهنية تحت الجلد:

وتعمل الجريبات على الربط بين الغدد والمسام، والجريبات عبارة عن أكياس صغيرة تقوم بإنتاج وإفراز السوائل، وتقوم الغدد بإفراز سوائل زيتية تسمى الزهم، الذي يقوم بالتخلص من خلايا البشرة الميتة من خلال المسام إلى سطح الجلد، كما ينمو شعر صغير عن طريق أنسجة الجلد، وتنمو البثور عندما يتم حظر هذه المسام وتتراكم الزيوت تحت الجلد.

 

2. يمكن أن تتجمع خلايا الجلد والزهم والشعر معا في سدادة:

والتي تصاب بالبكتيريا ومن ثم ينتج عنها بعض الأورام، وتبدأ البثور في الظهور عندما يتم تحطيم هذه السدادة، والبثور البروبيونية العدية هو اسم البكتيريا التي تعيش على الجلد وتساهم في عدوى البثور، وتشير البحوث إلى أن شدة وتواتر حب الشباب يعتمد على سلالة ونوع البكتيريا، حيث من الملاحظ أن ليست كل بكتيريا حب الشباب تؤدي إلى البثور، فقد تساعد سلالة واحدة من البكتيريا في الحفاظ على الجلد خالي من البثور.

 

3. العوامل الهرمونية:

وهناك مجموعة من العوامل التي تؤدي إلى حدوث حب الشباب, ولكن يعتقد أن السبب الرئيسي هو ارتفاع مستويات الاندروجين، وهو نوع من الهرمونات ترتفع مستوياته عند بدء مرحلة المراهقة، وفي النساء يتم تحويله إلى هرمون الاستروجين، وارتفاع مستويات الاندروجين يسبب نمو الغدد الدهنية تحت الجلد، حيث تقوم الغدد الموسعة بإنتاج المزيد من الزهم، والذي تؤدي كميات مفرطة منه إلى كسر الجدران الخلوية في المسام مما يسبب نمو البكتيريا.

 

4. العادات السيئة:

يجب على المرضى المصابون بحب الشباب التخلي عن العادات غير المناسبة التي قد تؤدي إلى إزدياد حالة حب الشباب، وعلى سبيل المثال وليس الحصر إرتداء الخوذ، وأشرطة الذقن، والياقات، والحمالات، إلى جانب الحرص على إرتداء الملابس الواسعة والفضفاضة.

(مقال متعلّق)  علاج حب الشباب بالاعشاب

 

5. الأدوية:

هناك بعض الأدوية التي يمكن أن تزيد من حالة حب الشباب، لذلك يجب عليك استشارة الطبيب قبل استخدام أي من هذه الأدوية، خصوصاً إذا كنت من مرضى حب الشباب.

 

6. الوظيفة:

بعض الوظائف قد تؤدي إلى الإصابة بحب الشباب، مثل التي يتعرض فيها الشخص للمواد الكيميائية والصناعية الضارة بالجلد، لذلك يجب على العامل في هذا القطاع أن يكون حذراً حيال هذا الأمر.

 

7. بعض كريمات البشرة:

من الممكن أن تؤدي إلى انسداد المسام، لذلك من الضروري عند اختيار أي منها قراءة قائمة المكونات واختيار تلك التي تحتوي على المياه كعنصر أول أو ثاني، خصوصاً إذا كنت من مرضى حب الشباب، حيث أن هذه المنتجات القائمة على الماء تكون أصح خيار للمصابين بهذا المرض الجلدي.

 

8. عوامل أخرى محتملة:

وتشير بعض الدراسات إلى أن العوامل الوراثية قد تزيد من مخاطر حب الشباب، وتشمل الأسباب الأخرى ما يلي:

 

1. بعض الأدوية التي تحتوي على الاندروجين والليثيوم
2. مستحضرات التجميل الدهنية
3. التغيرات الهرمونية
4. الضغوط العاطفية
5. الحيض.

 

متى يجب أن يبدأ الشخص في علاج حب الشباب؟

من الممكن أن يصاب أي شخص بحب الشباب في وقت ما، ومن ثم فإن الوقت المناسب لعلاجه هو عندما تزداد مساحته أو شدته أو عندما تتطور إمكانية حدوث ندوب، وهذا يمكن أن يحدث عندما يتوهج حب الشباب الشديد فجأة، أو في حب الشباب الخفيف الذي من الواضح أنه لن يختفي، أو حتى عندما تظهر بعض من البثور فجأة قبل أي مناسبة اجتماعية يفضل أن يقوم الشخص بزيارة طبيب الأمراض الجلدية والشروع في علاجها على الفور قبل أن تتفاقم حالتها.

 

 

علاج حب الشباب

 

تعتمد طريقة علاج حب الشباب حسب مدى شدته ومدة استمراره:

 

علاج حب الشباب المعتدل

 

يمكن علاج حب الشباب العادي بأدوية دون وصفة طبية، مثل المواد الهلامية والصابون وحفاضات قطنية والكريمات والمستحضرات التي يتم تطبيقها على الجلد، وتعتبر الكريمات والمستحضرات هي أفضل طريقة للبشرة الحساسة، والمواد الهلامية المصنوعة من الكحول تجف الجلد وهي أفضل للبشرة الدهنية، ويمكن أن تحتوي أدوية حب الشباب المتاحة بدون وصفة طبية على المكونات النشطة التالية:

 

1. ريسورسينول: والذي يساعد في القضاء على الرؤوس السوداء والبيضاء

2. بنزويل بيروكسيد: يقتل البكتيريا ويسرع عملية استبدال الجلد ويبطئ إنتاج الزهم

3. حمض الساليسيليك: يساعد في القضاء على الرؤوس السوداء والبيضاء، كما يساعد على تقليل الالتهابات والتورم

4. الكبريت: لا يعرف تحديداً كيف يعمل

5. تريتيونين: يساعد على فتح المسام من خلال دوران الخلية

6. حمض الأزليك: يقوي الخلايا التي تربط المسام، ويمنع الطفح الجلدي الناتج عن الزهم ويقلل من نمو البكتيريا، بالإضافة إلى ذلك يوجد أنواع أخرى من

7. كريمات علاج حب الشباب، ولكنها تستخدم في الغالب لعلاج حب الشباب الوردي.

 

ومن المستحسن أن تبدأ بأقل الأدوية فعالية، حيث أن بعض هذه المكونات يمكن أن تسبب تهيج للجلد واحمرار، أو حرق في أول استخدام، ولكن عادة ما تهدأ هذه الآثار الجانبية بعد الاستخدام المستمر، إذا لم يحدث هذا راجع الطبيب على الفور.

 

 

علاج حب الشباب الشديد

 

يستطيع أخصائي الجلد أو طبيب الأمراض الجلدية علاج الحالات الأكثر شدة من حب الشباب، فقد يقوم بوصف هلام أو كريم مماثل للأدوية المتاحة بدون وصفة طبية ولكن بفعالية أقوى، أو عن طريق الفم أو المضادات الحيوية الموضعية.

(مقال متعلّق)  10 خلطات طبيعية لحب الشباب

 

1. حقن الكورتيكوستيرويد:

إذا أصبح حب الشباب ملتهبا بشدة فإنه قد يتمزق، وهذا يمكن أن يؤدي إلى ندوب، ويمكن للطبيب علاج المنطقة الملتهبة عن طريق حقن الكورتيكوستيرويد المخفف، وهذا يمكن أن يساعد في منع الندوب، والحد من الالتهاب، وتسريع عملية الشفاء، وسوف تلتئم المنطقة الملتهبة في غضون بضعة أيام.

 

2. المضادات الحيوية عن طريق الفم:

قد يتم وصف بعض من المضادات الحيوية عن طريق الفم لمدة تصل إلى 6 أشهر للمرضى الذين يعانون من حب الشباب المعتدل إلى شديد، وهذا يهدف إلى خفض عدد البثور البروبيونية العدية، وسوف تبدأ بالجرعات العالية ويتم تقليلها تدريجياً مع إختفاء حب الشباب.

 

وفي بعض الأحيان يمكن أن تصبح البثور البروبيونية العدية مقاومة للمضادات الحيوية، ومن ثم يكون هناك حاجة إلى مضاد حيوي آخر، ومن المحتمل أن يكون حب الشباب أكثر مقاومة للمضادات الحيوية الموضعية بدلا من التي تؤخذ عن طريق الفم، بالإضافة إلى ذلك فإن المضادات الحيوية يمكن أن تقاوم نمو البكتيريا والحد من الالتهاب، وعادة ما يوصف الاريثروميسين والتتراسيكلين منها لعلاج حب الشباب.

 

3. حبوب منع الحمل:

أقراص منع الحمل التي تؤخذ عن طريق الفم يمكن أن تساعد في السيطرة على حب الشباب في النساء عن طريق قمع إفراز الغدد المفرط، وهي تستخدم عادة لعلاج حب الشباب على المدى الطويل،

 

وقد لا تكون هذه الأقراص مناسبة للنساء اللواتي:

 

1. لديهم اضطراب تجلط الدم
2. يقمن بالتدخين
3. لديهم تاريخ من الصداع النصفي
4. أكثر من 35 سنة

 

ومن المهم التحقق مع طبيب النساء أولا.

 

4. مضادات الميكروبات الموضعية:

وتعمل مضادات الميكروبات الموضعية أيضا على الحد من حب الشباب في المرضى الذين يعانون من حب الشباب المعتدل والشديد، ومن أمثلة ذلك الكليندامايسين وسولفاسيتاميد الصوديوم، وقد يقوم طبيب الأمراض الجلدية بوصف ريتينويد موضعي، وهو عقار مستخلص من فيتامين أ، ويعمل على تحرير المسام ومنع نمو الرؤوس البيضاء والسوداء، وتشمل أمثلة الريتينويد الموضعي كلاً من أدابالين، وتازاروتين، وتريتينوين.

 

5. آيزوتريتينوين:

وهو أحد علاجات الريتينويد الفعالة التي تؤخذ عن طريق الفم، ويستخدم لعلاج حب الشباب الكيسي الشديد وحب الشباب الشديد الذي لم يظهر استجابة للأدوية والعلاجات الأخرى، ولكن هذا الدواء له آثار جانبية خطيرة محتملة.

 

يجب على المريض التوقيع على نموذج الموافقة على القول بأنه يدرك المخاطر، وتشمل الآثار السلبية لهذا الدواء جفاف الجلد والشفاه، ونزيف الأنف، وتقلب المزاج، وتشوهات الجنين إذا تم استخدامه أثناء الحمل،كما يجبعلى المرضى الذين يتناولون الآيزوتريتينوين تجنب مكملات فيتامين أ، لأن هذا يمكن أن يؤدي إلى حدوث تسمم.

 

 

علاج حب الشباب بالمنزل

 

هناك العديد من العلاجات المنزلية المقترحة لعلاج حب الشباب، ولكن ليست جميعها معتمدة من قبل البحوث:

 

1. النظام الغذائي:

من غير الواضح ما هو الدور الذي يلعبه النظام الغذائي في حب الشباب، وقد وجد العلماء أن الأشخاص الذين يستهلكون نظام غذائي يوفر مغذيات جيدة من الفيتامينات إيه وإي والزنك قد يكون لديهم أقل خطر من الإصابة بحب الشباب الشديد، وتصف إحدى الدراسات العلاقة بين حب الشباب والنظام الغذائي بأنها مثيرة للجدل، لكنها تشير إلى أن اتباع نظام غذائي منخفض السكر قد يساعد في الوقاية من حب الشباب.

 

2. نمط الحياة الجيد:

الاعتدال والانتظام في الحياة هو عموماً شيئ جيد، ومن ثم فإن الحرص على النوم ثماني ساعات، وتناول ثلاث وجبات جيدة، وشرب الكثير من الماء يوميا، سوف يؤدي إلى تحسين صحة الجسم بصفة عامة وتعزيز قوة الجهاز المناعي، وتعزيز صحة خلايا الجلد، والذي يمكن أن يساعد المرء في السيطرة على حب الشباب.

(مقال متعلّق)  ازالة حب الشباب : بالأدوية والطرق الطبيعية

 

3. الحفاظ على نظافة الجلد:

يفضل الحرص على تنظيف الجلد باستمرار وتجنب التعرق كلما أمكن، وعدم التعرض إلى أشعة الشمس المفرطة إلا عند الضرورة، وسوف يساعد هذا في منع انتشار العدوى وتقليل الحساسية والتهيج.

 

4. زيوت شجرة الشاي:

أشارت نتائج إحدى الدراسات والتي أجريت على 60 مريضا وتم نشرها في المجلة الهندية للأمراض الجلدية والتناسلية وعلم النفس إلى أن 5٪ من زيت شجرة الشاي قد يساعد في علاج حب الشباب الخفيف إلى المعتدل.

 

5. الشاي:

هناك بعض الأدلة على أن استخدام البوليفينول الموجود في الشاي، بما في ذلك الشاي الأخضر، وتطبيقه بشكل موضعي قد يكون مفيد في الحد من إنتاج الزهم وعلاج حب الشباب، ولكن في هذه الحالة يفضل استخراج المركبات من الشاي بدلا من استخدام الشاي مباشرة.

 

6. المرطبات:

والتي يمكن أن تعمل على تهدئة الجلد، وخاصة في الأشخاص الذين يستخدمون أدوية حب الشباب مثل الإيزوتريتينوين، وذلك حسبما أشار الباحثون، حيث تحتوي المرطبات على الألوي فيرا أو التي تسمى أيضاً بالألوي الحقيقية بتركيز لا يقل عن 10 في المئة، ومن ثم يمكن أن يكون لها تأثير مهدئ وربما مضاد للالتهابات.

 

 

كيف يمكن الوقاية من حب الشباب

 

وإليكم بعض النصائح الخاصة برعاية الجلد الذي يحتوي على حب الشباب أو هو عرضة لذلك، وهي كالتالي:

 

1. غسل الوجه لا يزيد عن مرتين كل يوم مع الماء الدافئ والصابون المخصص لمعالجة حب الشباب.

 

2. تجنب فرك الجلد أو فقع البثور، لأن هذا قد يؤدي إلى مزيد من العدوى، مما يسبب المزيد من البثور والتورم واحمرار الجلد.

 

3. تجنب فقع البثور لأن هذا يزيد من احتمالية ظهور الندوب.

 

4. يمكن لطبيب الامراض الجلدية علاج البثور التي تتطلب إزالة سريعة لأسباب تجميلية.

 

5. الامتناع عن لمس الوجه.

 

6. إبعاد الهاتف عن الوجه عند الحديث، حيث أنه من المرجح أن يحتوي على الزهم وبقايا الجلد.

 

7. غسل اليدين في كثير من الأحيان، وخاصة قبل استخدام مواد التجميل أو الكريمات.

 

8. تنظيف النظارات بانتظام لأنها تجمع الزهم وبقايا الجلد.

 

9. إذا ظهر حب الشباب على الظهر أو الكتفين أو الصدر، ينصح بمحاولة ارتداء الملابس الفضفاضة للسماح للجلد بالتنفس، لذلك تجنب الملابس الضيقة مثل رباطات الرأس والقبعات والأوشحة، أو اغسلها بانتظام كلما استخدمتها.

 

10. استخدام مستحضرات التجميل المخصصة للبشرة الحساسة وتجنب المنتجات المصنوعة من الدهون، كما ينصح بإزالة مستحضرات التجميل قبل النوم.

 

11. استخدام ماكينة حلاقة كهربائية أو شفرات حادة عند الحلاقة، إلى جانب تليين الجلد واللحية مع الماء الدافئ والصابون قبل وضع كريم الحلاقة.

 

12. الحفاظ على نظافة الشعر لأنه يجمع الزهم وبقايا الجلد، وحاول تجنب منتجات الشعر الدهنية مثل تلك التي تحتوي على زبدة الكاكاو.

 

13 تجنب التعرض المفرط لأشعة الشمس، لأنها يمكن أن تجعل الجلد يفرز المزيد من الزهم، كما أن العديد من أدوية حب الشباب تزيد من خطر الحروق الجلدية الناتجة من التعرض لأشعة الشمس.

 

14. تجنب القلق والإجهاد لأن هذا يؤدي إلى زيادة إنتاج الكورتيزول والأدرينالين، مما يؤدي إلى تفاقم حب الشباب.

 

15. حاول الحفاظ على برودة وجفاف الجلد في المناخات الحارة والرطبة، وذلك لمنع التعرق.

حب الشباب هو مشكلة شائعة يمكن أن تسبب الحرج الشديد، ولكن علاجه متاح وفعال في كثير من الحالات.

 

المراجع

  1. medicalnewstoday : What you need to know about acne
  2. medicinenet : Acne – Pimples
error: Content is protected !!

Send this to a friend