المرأة و الحمل

كل شيء عن تغذية الرضيع

تغذية الرضيع

تغذية الرضيع

 

تغذية الرضيع في السنة الأولى والمواد التي يحتاجها جسمه:

تعتبر تغذية الرضيع من أهم مخاوف الآباء الجدد، فهم قلقون باستمرار من عدم حصول الطفل الصغير على التغذية المناسبة، وهل صراخه بسبب الجوع أم بسبب وجود شيء يزعجه، ومتى نبدأ في منحه تغذية غير اللبن سواء لبن الثدي أو اللبن الصناعي، وغيرها من أسئلة عن تغذية الرضيع .

 

عدد مرات تغذية الرضيع في اليوم:

يحتاج الرضيع في الأسابيع الأولى من عمره إلى الرضاعة من 8-12 مرة في اليوم، ويمكن أن تكون الأم مضطرة لإطعامه لمدة 15 دقيقة من كل ثدي، وعادة يجب أن تكون الرضاعة الطبيعية عند الطلب، أو عندما يكون الطفل جائعا.

 

وكلما كبر الطفل ستقل عدد المرات التي يطلب فيها التغذية وسيزيد حجمها في كل مرة، لكن بأي حال لا يجب أن تتعدى فترة عدم تغذية الأطفال الرضع إلى 5 ساعات.

 

جدول تغذية الرضيع : 

لا يوجد جدول ثابت يسري على جميع الحالات، فالأم وطفلها سيؤسسان نظامهما الخاص عادة، فسوف تجد الأم رضيعها يخبرها بإشارات واضحة عن جوعه، كما ستكتشف أيضا متى شبع من خلال ابتعاده عن الثدي أو بغلق فمه، أو غيرها من علامات على الأم أن تهتم بها وتوقف الرضاعة فورا.

 

علامات جوع الرضيع:

هناك علامات يقوم بها الرضيع للدلالة على الجوع، وقد يقوم بها كلها أو ببعضها ومنها:

 

1. تحريك الرأس من جانب إلى آخر

2. فتح الفم

3. الإمساك بلسانه

4. وضع اليدين والقبضتين في الفم

5. ضم الشفتين كما لو كان يمص شيئا

6. الضرب على ثدي الأمهات في حالة الرضاعة الطبيعية

7. وبالطبع البكاء، وإن كان البكاء قد يدل على وجود شيء آخر يزعجه غير الجوع.

 

كيفية التأكد من تغذية الرضيع بصورة جيدة:

تقلق الأمهات عادة من ألا يكون أطفالهم يحصلون على التغذية المناسبة لهم، لذا من المهم أن يتم الذهاب بالطفل إلى طبيب متخصص خلال 48 -72 ساعة من ولادته، وذلك لفحص الطفل وقياس وزنه ، وأيضا معرفة إذا كان يعاني من نقص في أي نوع من الفيتامينات.

 

وعموما يمكن للأم أن تتأكد من تغذية طفلها في حال كان يشعر بالرضا، ويستهلك بين 6-8 حفاظات في اليوم، فهذا يعني أن حركة الأمعاء منتظمة، كما أن النوم الجيد من علامات التغذية الجيدة أيضا، بالإضافة بالطبع إلى النمو المستمر واكتساب الوزن حتى لو كان بطيئا.

 

ويمكن أن تستعيني بجدول النمو سواء للوزن أو الطول للتأكد من أن طفلك ينمو، أما إذا لم يكن يحصل على التغذية المناسبة، فستجدين أن وزنه بدأ في التراجع، ويشعر بالضيق والانفعال المستمر، وقد يتقيأ الطعام بعد الرضاعة، وهذا دليل على مشكلة في الجهاز الهضمي، وهنا يجب استشارة الطبيب فورا.

 

(مقال متعلّق)  غذاء الطفل في الشهر الاول

المكملات الغذائية للرضيع:

كثيرون يتساءلون عن ضرورة المكملات الغذائية في تغذية الرضيع ، وهل هي مفيدة أم مضرة، ولكن الحليب يحتوي على التركيبة الصحيحة من الفيتامينات والحديد الذي يسهل امتصاصه بالنسبة لحديثي الولادة فلا يحتاج الرضيع الذي يتمتع بصحة جيدة إلى أي فيتامينات إضافية بخلاف الحليب وفيتامين د وهو يمكن الحصول عليه بالجلوس في الطفل لمدة نصف ساعة بعد الشروق وقبل الغروب، كما يمكن الحصول عليه من بعض الفيتامينات التي يكتبها الطبيب.

 

متى نبدأ في تغذية الرضيع بالمواد الصلبة؟

يختلف الكثيرون في جدوى تغذية الرضيع قبل مرور 6 أشهر من عمره بأشياء غير اللبن، لذا من الأفضل الاعتماد بشكل كلي على اللبن خلال الـ6 أشهر الأولى من 400 إلى 700 سم من اللبن الصناعي، أو إرضاعه من الثدي كل 4 أو 5 ساعات.

 

1.  الحبوب والأغذية المهروسة من عمر 4-6 أشهر:

يمكن البدء في أن يتذوق الطفل الحبوب المدعمة بالفيتامينات والحديد مرة أو مرتين يوميا، ولا تزيد عن ملعقتي طعام في كل مرة، حتى يعتاد الطفل بالتدريج على الأطعمة.

 

2. الحبوب والأغذية الأخرى من 6-9 أشهر:

بعد أن يتم الرضيع 6 أشهر من عمره يمكن تقديم الفواكه والخضراوات المهروسة له، مثل الموز والأفوكادو، ويمكن تقديم البطاطا الحلوة مقطعة إلى مكعبات صغيرة.

 

كما يمكن تفتيت التفاح أو الجبن، كما يمكن أن يتناولوا الزبادي ، فقط تذكر أن الطعام يجب أن يكون مهروسا حتى لا يقف في المجرى الهوائي للطفل، لعدم وجود الأسنان التي تطحن في هذا العمر الصغير.

 

3. من 7-12 شهرًا:

يمكن للطفل في هذه المرحلة أن يتناول 3 وجبات يوميا وكل وجبة بحجم قبضة الرضيع، ويمكن أن تتكون من الأرز والخضار والفاكهة والجبن المنزلي والحبوب، والعصائر بالطبع متاحة أيضا شرط أن تكون طازجة.

 

أطعمة مهمة لتغذية الرضيع بعد العام الأول:

لا يجب القلق من تناول الطفل كمية أكبر من حاجته في هذه المرحلة، حيث بدأ النشاط البدني يتزايد، وهنا سيحتاج بالتأكيد إلى تغذية أكبر، ويمكن للطفل في هذا العمر أن يبدأ استخدام الملعقة حتى ولو كان سيوقع بعض الطعام، لكن تناوله الأكل بمفرده أكر فائدة له.

 

كما يمكن أن يتناول الحليب كامل الدسم، ومنتجات الألبان الأخرى مثل الجبن المبستر والزبادي كامل الدسم، بالإضافة إلى الحبوب المدعمة بالحديد مثل الشوفان والشعير والقمح والحبوب المختلطة.

 

1. البروتين:

فيمكن أن يتناول البيض والفاصولياء، وقطع صغيرة من الدجاج المهروس أو اللحوم، بالإضافة إلى الأسماك المجففة، والعصير على أن يكون دون مواد حافظة، ويمكن أن يكون من أي نوع، كما يمكن أن يتناول عسل النحل.

 

2. ثمار الحمضيات:

والتوت غنية بفيتامين C الذي يساعد على امتصاص الحديد من الأطعمة الأخرى، لذا يجب الحرص على منح الطفل فواكه غنية بفيتامين C في كل وجبة، كما أن التوت يحتوي على حمض الإلاجيك الذي يحمي من السرطان.

(مقال متعلّق)  اليانسون للرضع : فوائدة والسن المناسب لتقديمه

 

2. الطماطم:

تعتبر الطماطم أو “البندورة” مصدر ممتاز لليوكوبين وهو مضاد للأكسدة ويحمي من السرطان وأمراض القلب.

 

3. الجزر:

يجب على منح الطفل قطع صغيرة من الجزر المسلوق لتقوية النظر وتحسين الرؤية ليلا.

 

4. اللحوم ومنتجات الألبان:

يمكن البدء في منح الطفل القليل من اللحوم والدواجن المسلوقة مرتين أو 3 في الأسبوع، لأنها أفضل مصدر للحديد الذي يتم امتصاصه بسهولة، كما أن الأسماك البيضاء مصدر ممتاز للبروتين منخفض الدهون.

 

الحساسية من أطعمة معينة عند تغذية الرضيع : 

عند منح الرضيع طعاما جديداً مثل الموز أو الفراولة التفاح أو السمك، يجب الانتظار يومين أو ثلاثة قبل منحه أي شيء جديد آخر، مع مراقبة رد الفعل التحسسي على ما تناوله، ليسهل تحديد سبب الحساسية وتجنبه، وهناك 160 نوعا من الأغذية المسببة للحساسية، ولكن أشهرها:

 

1. الحليب

2. البيض

3. الفول السوداني

4. المكسرات مثل الجوز أو اللوز

5. السمك

6. المحار

7. الصويا

8. القمح.

 

ويمكن أن يعاني الطفل وقتها من تورم في الوجه والشفتين وصعوبة التنفس أو القيئ أو الإسهال، كما يمكن أن يظهر عليه أثار طفح جلدي، وهنا يجب تجنب هذا النوع من الطعام واستشارة الطبيب عن الطعام المناسب.

 

أطعمة ممنوعة في تغذية الرضيع : 

هناك مقولة شائعة أن الطفل بعد العام الأول يمكن أن يأكل أي شيء مثل الكبار ولكن بكميات صغيرة، وهذه المقولة ليست صحيحة في المجمل، إذ أن هناك بعض الأطعمة الممنوعة تماما على الطفل الرضيع قبل أن يتم عامه الأول ومنها:

 

1. العسل:

العسل من الأغذية المفيدة عموما لكنها ممنوعة تماما على الرضيع قبل العام الأول، إذ أنها قد تكون مصدرا محتملا لبعض أنواع الجراثيم التي تسبب التسمم الغذائي، مما يؤدي إلى الإمساك وصعوبة الرضاعة، كما أن المشروبات المحلاة عموما ممنوعة على الطفل قبل العام الأول.

 

2. الحليب البقري:

يأخد الطفل حاجته من الكالسيوم من لبن الأم أو اللين الصناعي، لكن يجب تأجيل اللبن البقري حتى العام الأول، حيث يحتوي على بروتينات ومعادن لا يستطيع الرضيع هضمها، مما قد يؤدي إلى تلف الكلى، أو الإسهال كما أنه يعرضه للحساسية.

 

3. زبدة الفول السوداني:

يمكن أن تسبب خطر الاختناق للرضيع، كما أنها تعرضه للحساسية، وإذا أصرّ عليها بعد العام الأول فيجب وضع طبقة رقيقة منها للغاية.

 

4. بعض الخضراوات:

تحتوي بعض الخضراوات الطازجة والمطبوخة على كمية كبيرة من النترات، والتي لا يستطيع الجهاز الهضمي للرضيع أن يتعامل معها مثل:

 

– السبانخ.

– البنجر.

– الشمر.

الخس.

مما يعيق قدرة الدم على نقل الأكسجين، وتؤدي إلى ما يعرف بمتلازمة الطفل الأزرق، ويمكن استبدالها بالكوسة والبطاطا والبازلاء.

(مقال متعلّق)  اضرار الكراوية للرضع

 

5. بعض الأسماك:

تعتبر مستويات الزئبق في الماكريل والتونة وسمك أبو سيف مرتفعة للغاية، فلا يمكن أن يتعامل معها الأطفال قبل إتمام عامهم الأول.

 

6. التوت والليمون:

تحتوي الفراولة والعنب البري والتوت والتوت الأسود على بروتين يصعب على الرضيع هضمه، كما أن الفاكهة الحمضية مثل الجريب فروت والليمون يمكن أن تسبب له الطفح الجلدي في منطقة الحفاظ أو على ظهر الطفل أو وجهه.

 

7. الملح:

لا يحتاج الرضيع قبل عامه الأول إلى الملح في نظامه الغذائي، كما أن لبن الذي يحتوي على ما يحتاجونه، لذا يجب عدم وضع ملح لهم في الطعام على الإطلاق حيث أنه يُعيق اكتمال نمو الكليتين، كما يجب الحذر من الأطعمة المصنعة حيث تحتوي على كميات عالية من الصوديوم، وهذا يشمل حبوب رقائق المربى الجافة.

 

8. المكسرات:

تعتبر المكسرات من أكثر الأطعمة شيوعا التي تسبب الاختناق وتؤدي إلى الوفاة، لذا يجب الحذر من تناول الرضيع منها، حيث أن المجرى الهوائي لا يكون صغيرا للغاية.

 

9. العنب:

لا يحترس الكثيرين من العنب بالنسبة للأطفال الرضع، وهي بالفعل فاكهة مفيدة لهم، لكن بعد العام الأول، إذ أن قشرته السميكة صعب هضمها، كما أنه يمكن أن تؤدي للاختناق، ونفس الوضع ينطبق على النوع المجفف منها مثل الزبيب، ويمكن أن يتم عصر واحدة من العنب في فم الصغير أو تقشيرها له.

 

10. بياض البيض:

يحب الأطفال البيض ويقبلون عليه، لكنه من أكثر الأطعمة التي تسبب الحساسية قبل بلوغ العام الأول، لذا يجب التأكد من فصل البياض عن الصفار، أو سلق البيض وإزالة البياض قبل تقديمه للرضيع.

 

11. الشوكولاتة:

تحتوي الشوكولاتة على نسبة مرتفعة من الكافيين يمكن أن تضر بصحة الطفل، كما تحتوي على اللبن البقري الذي يصعب على الرضع هضمه، لذا يجب منع الرضيع من الشوكولاتة قبل عامه الأول، بالإضافة لأي حلوى صلبة حتى لا يتعرض إلى خطر الاختناق.

 

المراجع: 

  1. Parents : Feeding
  2. Kids Health : Feeding your newborn
  3. Parents : Solid Foods: How Much & When
  4. Baby Center : Age-by-age guide to feeding your toddler
  5. Parents : Superfoods for Babies: 1-2 Years
  6. Web MD : Feeding Baby: How to Avoid Food Allergies
السابق
جميع طرق علاج القمل !
التالي
اشهر 4 وصفات من اطباق الباذنجان