التغذية

القيمة الغذائية للعدس ومحتوياته من العناصر

القيمة الغذائية للعدس

تعد بذور العدس أحد أفراد عائلة البقوليات، وهي من أكثر البروتينات النباتية إستهلاكاً في العالم؛ ونتيجة لسعره الزهيد، هناك ما يطلق عليه (لحوم الفقراء) ، و القيمة الغذائية للعدس من اهم ما يجب عليكم معرفته .

 

ويظهر العدس من خلال مجموعة من الانواع والألوان مثل العدس الأصفر والأحمر والبني والبرتقالي أو ما يعرف باسم العدس المجروش، بالإضافة إلى العدس الأخضر والأسود وغيرها.

 

لذلك حاولنا من خلال هذا التقرير، إلقاء الضوء على القيمة الغذائية للعدس، وأهم الفيتامينات والمعادن التي تحتوي عليها تلك الحبة الصغيرة، فقط من خلال السطور التالية.

 

ما هي القيمة الغذائية للعدس

حيث أكدت الدراسات العلمية على أن العدس يحتوي على العديد من الفيتامينات والمعادن التي يحتاجها الجسم في إتمام العديد من العمليات الحيوية والحماية من الأمراض، ومن أهم هذه الفيتامينات والمعادن ما يلي:

 

1. العدس مصدر هام للبروتين:

عندما نتحدث عن القيمة الغذائية للعدس، علينا أن نشير أولاً إلى أنه من أهم المصادر النباتية التي تمد الجسم بكميات وفيرة من البروتين؛ والذي يلعب العديد من الأدوار الحيوية في الجسم، من أهمها بناء الأنسجة والعضلات كما أنه من العناصر الهامة التي تساعد في بناء وتقوية الأسنان والعظام في الجسم، ويساعد على الوقاية من هشاشة العظام.

 

كما يعد البروتين من العناصر الغذائية التي تساعد على تحقيق التوازن بين الهرمونات الموجودة في الجسم، ويساعد على تغذية الشعر وحمايته من التكسر والتساقط والجدير بالذكر أن كل 100 جرام من العدس، يحتوي على ما يقرب من 18 مللي جرام من عنصر البروتين، وهذه الكمية تعادل حوالي 36% من الاحتياج اليومي للجسم من هذا العنصر.

 

2. العدس من أهم الأطعمة الغنية بحمض الفوليك:

ومن أهم الفتيامينات التي تؤكد على القيمة الغذائية للعدس، هو إحتوائه على نسبة مرتفعة من حمض الفوليك، حيث يحتوي كل 100 جرام من العدس على حوالي 358 مللي جرام من هذا العنصر، وهذه الكمية تعادل حوالي 90% من الاحتياج اليومي للجسم من حمض الفوليك.

(مقال متعلّق)  فوائد شوربة العدس

 

والجدير بالذكر أن حمض الفوليك من الفتيامينات التي تقوم بالعديد من الوظائف الحيوية في الجسم، من أهمها أنه يحمي من الإصابة بأمراض القلب وتشوهات الأجنة لدى المرأة الحامل بالإضافة إلى أنه يساعد على تنقية البشرة، وعلاج حب الشباب ويحارب امراض الكلى، ويساعد على تحسين الجهاز الهضمي، ويقي من الإصابة بالسرطان.

 

3. العدس يحتوي على عنصر المنغنيز:

كما يعد المنغنيز من أهم العناصر الدالة على القيمة الغذائية للعدس؛ إذ يحتوي كل 100 جرام من العدس على ما يقرب من 100 ميكروجرام من عنصر المنغنيز، وهذه الكمية تعادل حوالي 49% من الإحتياج اليومي للجسم من هذا العنصر.

 

ويعد عنصر المنغينز من أهم العناصر الضرورية للجسم، والتي تساعد على تقوية العظام؛ عن طريق زيادة إلتصاق الكالسيوم بالعظام، مما يمنع الإصابة بهشاشه العظام.

 

كما أنه يساعد على تنظيم ضربات القلب، ويقي من الإصابة بأزمات ونوبات الصرع الحادة والتي تحدث نتيجة خلل في بعض المركبات الكيميائية في الدماغ.

 

4. العدس مصدر هام لعنصر الحديد:

ومن أهم العناصر التي تشير إلى القيمة الغائية للعدس هو إحتوائه على عنصر الحديد؛ والضروري لبناء العظام والعضلات، كما أنه يساعد في إنتاج كرات الدم الحمراء (الهيموجلوبين) في الجسم، وبالتالي يزيد من كمية الأكسجين الداخلة إلى أعضاء الجسم، مما يساعد على إتمام عملية التأكسد بشكل سليم.

 

بالإضافة إلى أنه من أهم العناصر الغذائية التي تعرف بدورها الفعًال في زيادة كفاءة الجهاز المناعي في الجسم والجدير بالذكر أن كل 100 جرام من العدس يحتوي على ما يقرب من 6,6 مللي جرام من عنصر الحديد، وهذه الكمية تعادل حوالي 37% من الإحتياج اليومي للجسم من هذا الفيتامين.

 

5. العدس يحتوي على عنصر الفوسفور:

ومن أهم العناصر الغذائية التي تشير إلى القيمة الغذائية للعدس هو إحتوائه على عنصر الفوسفور، والذي يعد من أهم المعادن التي تدخل في تركيب وتكوين الخلايا في الجسم.

(مقال متعلّق)  ما هي فوائد العدس؟

 

كما أنه يحمي من اضطرابات الغدة الدرقية، ويعرف بدوره الفعال في تحفيز الجسم على امتصاص أكبر قدر ممكن من الكالسيوم، وبالتالي الحفاظ على صحة العظام.

 

والجدير بالذكر أن اتحاد عنصر الفوسفور مع النيتروجين والأحماض الدهنية الموجودة في الجسم، يساعد في تكوين مركب الليسثسن؛ وهذا المركب يساعد على تحفيز الرغبة الجنسية لدى الأشخاص، ويعادل في تأثيره المقويات الجنسية الكيميائية دون أن يسبب أي آثار جانبية للجسم.

 

ووفقاً لنتائج إحدى الدراسات العلمية، فكل 100 جرام من بذور العدس، يحتوي على ما يقرب من 356 مللي جرام من عنصر الفوسفور، وهذه الكمية تعادل حوالي 36% من الاحتياج اليومي للجسم من هذا العنصر.

 

6. العدس غني بعنصر النحاس:

ومن أهم المعادن التي تتوافر في بذور العدس هو عنصر النحاس؛ وهو من المعادن المفيدة لصحة القلب والشرايين، كما أنه يحمي من تساقط الشعر ويقاوم الصلع.

 

بالإضافة إلى أنه يلعب دوراً هاماً في إنتاج مركب الميلانين في البشرة؛ وهو أحد المركبات البروتينية التي تساعد على حماية البشرة من الحساسية والأمراض الجلدية المزعجة.

 

كما يعد عنصر النحاس من العناصر الهامة التي تحد من الإصابة بالآم المفاصل ويعالج قصور الغدة الدرقية، ومفيد لمرضى مرض السكر؛ لكونه يساعد على إنتاج الطاقة في الجسم دون أن يسبب ارتفاع نسبة الجلوكوز في الدم.

 

ووفقا ً لنتائج الأبحاث العلمية، فالكوب الواحد من بذور العدس (والذي يزن حوالي 100 جرام) يحتوي على ما يقرب من 50 ميكرو جرام من عنصر النحاس، وهذه الكمية تعادل حوالي 25% من الإحتياج اليومي للجسم من هذا العنصر.

 

7. العدس غني بعنصر البوتاسيوم:

وعندما نتحدث عن القيمة الغذائية للعدس، علينا ألا ننسى عنصر البوتاسيوم؛ وهو من أهم مكونات بذور العدس وله العديد من الفوائد الصحية للجسم، من أهمها أنه يساعد على تنظيم ضغط الدم، والحد من الأضرار الناتجة عن إرتفاعه مثل تصلب الشرايين في القلب وغيرها.

(مقال متعلّق)  السعرات الحرارية في شوربة العدس

 

بالإضافة إلى دوره الهام في تنشيط الخلايا العصبية في المخ، وبالتالي يحمي من ضعف الذاكرة أو الإصابة بأمراض الشيخوخة أو الزهايمر كما يعرف البوتاسيوم بدوره الهام في توصيل أكبر قدر ممكن من الإكسجين إلى المخ، مما يحمي من الإصابة بالسكتات الدماغية، ويساعد على تنظيم نسبة السكر في الدم.

 

ووفقاً لنتائج العديد من الدراسات العلمية، فالكوب الواحد من العدس يحتوي على مما يقرب من 731 مللي جرام من عنصر البوتاسيوم، وهذه الكمية تعادل حوالي 21% من الإحتياج اليومي للجسم من هذا العنصر.

 

8. العدس يحتوي على فيتامين B6:

كما يعد فيتامين B6 من الفيتامينات الهامة التي تتوافر في بذور العدس والذي يزيد من القيمة الغذائية للعدس ، والذي يعرف بدوره الهام في الوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية، كما أنه يعالج فقر الدم ويساعد على تقوية المناعة، بالإضافة إلى دوره الهام في تحسين الحالة المزاجية، والحد من نوبات الإكتئاب وخاصة لدى السيدات.

 

والجدير بالذكر أن الكوب الواحد من بذور العدس يحتوي على ما يقرب من 40 ميكروجرام من فيتامين B6 ، وهذه الكمية تعادل حوالي 18% من الإحتياج اليومي للجسم من هذا الفيتامين بالإضافة إلى احتوائه على نسبة قليلة من العديد من العناصر الغذائية الأخرى مثل الزنك والمغنسيوم      والثيامين وغيرها.

 

المراجع:

  1. Dr. Axe: Lentils Nutrition: Lose Weight & Control Blood Sugar
  2. Whfoods: Lentils
  3. Lentils: Nutritional Information
السابق
العقم عند الرجال : معلومات هامة
التالي
علاج التهاب الحلق بالجراحة والأدوية والطرق الطبيعية