المرأة و الحمل

الزنجبيل للحامل : فوائد واضرار

الزنجبيل للحامل

الزنجبيل هو أحد الأعشاب المستخدمة على نطاق واسع سواء في الطهي أو كعلاج منزلي منذ قرون، فهو يستخدم في كثير من الاطباق لإضافة نكهة مميزة بينما يستخدم ضمن الكثير من الوصفات المنزلية لعلاج العديد من المشكلات الصحية البسيطة.

 

فهو يساعد على علاج الغثيان والقيء وهما عرضان مشهوران من الأعراض التي تعاني منها النساء في فترة الحمل، وبناء على ذلك سنركز هذا المقال على إيضاح فوائد الزنجبيل للحامل وكذلك الأضرار والآثار الجانبية التي قد تنتج عن استخدامه أثناء فترة الحمل.

 

هل تناول الزنجبيل للحامل يعتبر آمنا؟

قبل التوسع في موضوع الزنجبيل للحامل يجب التأكيد على النقاط التالية:

 

  • تعتبر فترة الحمل من الفترات الحساسة وربما أكثر الفترات حساسية وأهمية في حياة جميع النساء ولذلك فاختيار الطعام والمأكولات المناسبة لتلك الفترة يجب أن يتم بحذر شديد خاصة في ظل حرص الامهات على الحفاظ على صحة أجسامهن وصحة الأجنة حتى تمر أشهر الحمل بسلام.

 

  • لا يمثل تناول الزنجبيل للحامل أي خطورة ولكن تجب الإشارة إلى أن الزنجبيل الطازج يعتبر النوع المفضل تناوله للحوامل، بينما قد تعتبر جذور الزنجبيل المجففة غير صالحة.

 

  • كما يجب التأكيد على أن تناول الزنجبيل للحامل طالما بقي في حدود الكميات الصحية المحدودة فلن يشكل أي خطورة على صحة الحوامل.

 

  • تمثل مكملات الزنجبيل للحامل خطورة كبيرة على صحة الجنين إذ أن التركيز العالي من مكملات الزنجبيل الغذائية قد تشكل خطورة متزايدة على الأم وقد تزيد من خطر الإجهاض.

 

ما هي الكمية الصحية المناسبة من الزنجبيل أثناء فترة الحمل؟

الكمية المناسبة من الزنجبيل للحامل تقدر بـ (جرام واحد) من جذور الزنجبيل الطازجة، ويتم تناولها من خلال جرعتين إلى أربع جرعات مقسمة على مدار اليوم، إذ يمكن أن يضاف الزنجبيل إلى بعض الاطعمة والوجبات المفضلة مثل الحلوى، ولكن يجب الحذر بشدة خلال الثلث الأول من فترة الحمل.

 

يمكن الاستعانة بالزنجبيل للحامل في الأشهر الثلاثة الأولى بكميات محدودة خاصة لإيقاف الغثيان والقيء وتغير المزاج وغيرها من الأعراض التي ترافق الأيام الأولى لفترة الحمل، ولكن يجب التنبيه إلى الالتزام بالكميات الصحية المشار إليها دون إفراط.

 

ما هي فوائد الزنجبيل للحامل

الكثير منا يفضل شرب شاي الزنجبيل فيما يفضله آخرون مضافا للعديد من الأطعمة المفضلة من أجل الاستمتاع بنكهته المميزة، ولكن مع معرفة الفوائد التي يمكن أ يقدمها الزنجبيل للحامل ستكون النظرة والتقدير لهذه الأعشاب مختلفة.

 

1. يعزز إمداد الدم للجنين:

إن تناول الكمية المناسبة والصحية من الزنجبيل تعمل على تعزيز الدورة الدموية في الجسم بشكل عام، وبالتالي سيكون تدفق الدم إلى الجنين بشكل كافي مما يعزز صحة الجنين ونموه على النحو الصحيح.

 

2. ينظم مستوى الكوليسترول للحوامل:

من الممكن أن تؤثر المستويات المرتفعة من الكوليسترول على الصحة العامة، خاصة أن تراكم مستويات عالية من الكوليسترول في الدم يؤثر سلبا على صحة الاوعية الدموية وتدفق الدم بشكل سلس عبرها وهو ما قد يؤدي إلى مخاطر صحية تصل إلى الإصابة بأمراض القلب.

(مقال متعلّق)  فوائد الميرمية للحمل

 

بالنسبة للنساء الحوامل فإن من اكبر فوائد الزنجبيل لهن أنه يساعدهن على تخفيض مستوى الكوليسترول والدهون الثلاثية، وبالتالي يساعد على تقليل خطر ارتفاع الكوليسترول أثناء الحمل.

 

3. علاج الغثيان والقيء:

عادة ما تصاب النساء الحوامل بالغثيان والقيء في الأشهر الأولى من الحمل، خاصة الغثيان في فترة الصباح، ولذلك يعتبر الزنجبيل مهدئا طبيعيا لهذه الحالات.

 

إذا كنت تعانين من غثيان الصباح أو الغثيان بشكل عام في أي وقت يمكنك تناول مشروب الزنجبيل أو شاي الزنجبيل المنزلي لتهدئة مشكلات البطن، مع الانتباه لضرورة الالتزام بعدم الإفراط في تناوله خلال الأشهر الأولى.

 

4. التحكم في مستويات السكر في الدم:

وفقا للعديد من الدراسات البحثية فإن من فوائد الزنجبيل قدرته على التحكم في مستويات الجلوكوز في الدم، وهو الامر المهم لجميع الحوامل والتحكم في نسبة السكر في الدم يحافظ على صحة الام وصحة الجنين في الوقت نفسه، إذ يحافظ على مستوى الطاقة للنساء الحوامل ويقلل من شعورهن بالتعب والإرهاق المصاحب للحمل.

 

الحفاظ على مستوى السكر في الدم في إطار المستوى الطبيعي يحمي الامهات وبالتالي الأجنة من احتمالات الإصابة بسكر الحمل، ومن ثم حماية الطفل لاحقا من الإصابة بمرض السكري، إذ أن بعض الامهات اللاتي تتعرضن لسكر الحمل قد يلدن أطفالا يحتمل إصابتهم بالسكر من النوع الثاني في فترة ما من حياتهم، وفقا لبعض الدراسات.

 

5. يساعد على امتصاص الغذاء:

خلال فترة الحمل هناك الكثير من المشكلات الصحية التي قد تؤدي إلى عرقلة الجسم عن امتصاص العناصر الغذائية بالشكل الصحيح، مثل العدوى أو سوء العادات الغذائية، في الوقت الذي تحتاج فيه النساء الحوامل للحفاظ على صحتهن والحصول على جميع العناصر الغذائية الرئيسية والمهمة.

 

لذا يعتبر الزنجبيل خير مساعد لهن على تحقيق هذا الهدف ويساعد الزنجبيل الجسم على زيادة امتصاص المغذيات وهو الامر الذي سيساعد الأم وجنينها على الحصول على العناصر الغذائية التي يحتاجونها للنمو المثالي والصحي.

 

6. يخفف الالتهابات والآلام:

الزنجبيل يحتوى بشكل طبيعي على خصائص مضادة للالتهابات، فشريحة واحدة من جذور الزنجبيل الطازجة مع القليل من العسل يمكنها أن تساعد في تخفيف الالتهابات والتورمات التي قد تعاني منها النساء أثناء أشهر الحمل وقد تعاني بعض النساء من آلام في المفاصل خلال فترة الحمل، ولذلك يعد الزنجبيل علاجا منزليا رائعا لهن فهو يخفف آلام المفاصل وكذلك يخفف آلام العضلات.

 

بغض النظر عن نوع الآلام التي تعاني منها خلال حملك سواء كانت في البطن أو أسفل الظهر أو المفاصل أو العضلات يمكن للزنجبيل تخفيفها، فيمكن أن تبدأي يومك بكوب من شاي الزنجبيل كما يمكنك إضافته إلى العصير، وفي الوقت نفسه يمكنك إضافته مبشورا إلى وجبتك الصباحية، وذلك لإخفاء الألم على مدار اليوم.

(مقال متعلّق)  البابونج للحامل : هل هو خطر؟

 

7. يخفف حموضة المعدة:

بعض النساء قد تعاني من الحموضة والحرقة في المعدة أثناء فترة الحمل خاصة في الليل، وأمام هذه المشكلة تظهر إحدى فوائد الزنجبيل للحامل، إذ تساعد هذه الأعشاب على تراجع الأحماض الزائدة التي تسبب الحرقة.

 

للقضاء على الحموضة وحرقة المعدة يمكنك إضافة الزنجبيل إلى وجبتك المسائية، ويجب التنبيه على أنه طالما استخدم الزنجبيل بكميات طبيعية ومحدودة فلن تعاني من أي آثار جانبية تضر بك أو بطفلك.

 

8. تخفيف الغازات:

من فوائد الزنجبيل للحامل أيضا أنه يعتبر عاملا مساعدا في تقليل غازات البطن، فمن أبرز المشكلات التي توجهها النساء على مدار أشهر الحمل هي غازات البطن، لذلك فإن تناول القليل من الزنجبيل قبل النوم يساعدك على التخلص من تلك الغازات.

 

خلال فترة الحمل تتباطأ عملية الهضم من أجل السماح للجنين بالحصول على ما يكفيه من المواد الغذائية المهمة لنموه، وهو الأمر الذي يؤدي إلى تكون الغازات والشعور بالانتفاخ في كثير من الأحيان.

 

9. راحة العضلات:

يمكن للحمل أن يؤثر على صحة العضلات، فقد تتعرض العضلات أثناء الحمل للتعب والضعف وفي أحيان أخرى للتوتر نتيجة آلام الظهر أو الالتهابات التي قد تعاني منها النساء في أشهر الحمل وهو ما يمكن تخفيفه بتناول كوب من شاي الزنجبيل.

 

10. تعزيز الرغبة الجنسية:

من المعروف أن الرغبة الجنسية تنخفض لدى النساء في أشهر الحمل وهي سمة غالبة على معظم النساء في تلك الفترة، ومن المعروف أيضا أن من خصائص الزنجبيل أنه يساعد على زيادة وتعزيز الرغبة الجنسية إذ يحسن من وظائف الجهاز الدوري للجسم.

 

11. تقوية مناعة الجسم:

من الممكن أن تعاني النساء الحوامل من مشكلات صحية متعدد على مدار أشهر الحمل، وبالتالي يصبحن في حاجة لتعزيز نظام المناعة لديهن، ومن أشهر فوائد الزنجبيل أنه يعمل على تعزيز مناعة الجسم مما يقلل الإصابة بالعدوى والأمراض كما يعني تعزيز قوة مناعتك الخاصة أنك ستتعافين من الأمراض بسرعة أكبر.

 

12. يجعل طفلك أقوى:

كما أشرنا فإن الزنجبيل يعزز مناعة الجسم للنساء الحوامل، وهو يساعد أيضا على تعزيز مناعة الجنين، نظرا لاحتواء الزنجبيل على الكثير من العناصر الغذائية الرئيسية المهمة والكثير من الفيتامينات والمعادن، أهمها فيتامين سي والحديد.

 

من فوائد الزنجبيل للحامل أنه يعزز حماية الأجنة من الامراض بما يحتويه من عناصر غذائية مهمة، وبالتالي كلما كان النظام المناعي للجنين أقوى كلما قلت مخاطر إصابته بالعيوب والإعاقات الخلقية.

 

13. تقليل الإصابة بنزلات البرد والسعال:

من أكثر المشكلات المزعجة للنساء خلال أشهر الحمل هي إمكانية إصابتهن بنزلات البرد والسعال، ونظرا لتأثر استجابة جهاز المناعة خلال الحمل قد تصاب الأمهات بالعديد من الأمراض البسيطة منها نزلات البرد والسعال.

 

عند تناول الزنجبيل سيصبح لديك حصانة طبيعية ضد نزلات البرد والسعال بما أنه يساعد على تعزيز جهاز المناعة ويحتوي على مجموعة مهمة من الفيتامينات والمعادن الرئيسية مثل فيتامين سي.

(مقال متعلّق)  مخاطر الكراوية للحامل

 

هل يسبب الزنجبيل أي آثار جانبية خلال الحمل؟

كما أشرنا من قبل فإن تناول الزنجبيل في الحدود الطبيعية وبالكمية الموصى بها لن يسبب أي مشكلة، ومع ذلك قد يجب الآتي:

 

  • في حالة تناولك لادوية ضغط الدم أو جلطات الدم، تحدثي إلى طبيبك ليؤكد لك إذا كان بإمكانك تناول الزنجبيل أثناء الحمل.

  • تجنبي تناول الزنجبيل إذا كان لديك تاريخ سابق مع الإجهاض أو اضطرابات تخثر الدم أو النزيف المهبلي أو الدوخة.

  • النساء المصابات بسكري الحمل يجب عليهن تجنب تناول الزنجبيل.

  • قد يؤثر على استقرار مستويات السكر في الدم خاصة أنه من المعروف عن الزنجبيل أنه يعمل على تخفيض نسبة السكر.

  • قد تتسبب الجرعات الزائدة من الزنجبيل في الإجهاض أو نزيف الطمث مما يشكل خطرا كبيرا على الأم والجنين في الوقت نفسه.

 

 

أسئلة مكررة حول فوائد واضرار الزنجبيل للحامل

 

هل يمكن أن يؤدي تناول الزنجبيل للإجهاض في مرحلة مبكرة من الحمل؟

– لا يمكن أن يؤدي الزنجبيل إلى الإجهاض طالما يتم تناوله في الحدود الآمنة دون إفراط ودون تجاوز للجرعات الموصى بها، وفي كل الأحوال يجب استشارة الطبيب.

 

هل كبسولات الزنجبيل ومكملاته الغذائية آمنة للاستخدام أثناء الحمل؟

– يجب الحذر من تناول كبسولات الزنجبيل أو مكملات الزنجبيل دون وصفة الطبيب، وقد يوصي بعض الاطباء بالحصول على كبسولة الزنجبيل بحجم 1000 ملجرام لتقليل غثيان الصباح، لكن يجب عدم شرائها دون استشارة طبية.

 

كيف يمكن استخدام الزنجبيل أثناء الحمل؟

يصلح الزنجبيل إما كشراب يمكن تناوله في أوقات مختلفة من اليوم حسب الحاجة، كما يمكن إضافته للوجبات المفضلة على مدار اليوم سواء في الصباح أو المساء.

 

  • يمكنك إضافة الزنجبيل للحلوى المفضلة لديك، لتقليل الغثيان المزعج.

  • يمكنك إضافة ملعقة واحدة صغيرة من الزنجبيل إلى كوب واحد من الماء المغلي الساخن، واتركيه لمدة خمس دقائق ثم تناوليه.

  • يمكن إضافة الزنجبيل المفروم إلى الخضروات المطهوة على البخار أو البطاطس المحمصة.

  • يصلح الزنجبيل للإضافة إلى أنواع الحساء المختلفة أيضا.

  • قد يعطي الزنجبيل الطازج نكهة مميزة للسمك المشوى خاصة سمك السلمون.

  • يمكن أيضا عمل شاي الزنجبيل المهدئ بإضافته إلى أوراق النعناع أو القرفة في كوب من الماء المغلي.

  • يحتوي الزنجبيل على محتوى منخفض من الصوديوم ولذلك مع طعمه المميز يمكنك استخدامهه كبديل للملح.

 

المراجع:

  1. Mom Junction: 13 Unexpected Benefits Of Eating Ginger During Pregnancy
  2. The Healthy Honeys: 10 Health Benefits of Ginger During Pregnancy
  3. Dr. Axe: 12 Major Benefits of Ginger for Body & Brain
السابق
علاج الكحة الناشفة طبيعيا
التالي
فوائد العدس للرجيم