الامراض الجلدية

الحروق الجلدية و علاجها

الحروق و درجاتها

الحروق

 

تحدث الحروق نتيجة احتراق الجلد سواء بتعرضه لمصدر لهب ساخن أو لأشعة الشمس الضارة، مما يسبب أضرار جسيمة لجلد الإنسان، وتختلف الحروق في شدتها، حيث توجد الحروق الخفيفة والشديدة أيضاً وكل منها له طرق علاج، وتلتئم معظم الحروق الطفيفة من تلقاء نفسها، وعادة ما يكون العلاج المنزلي هو كل المطلوب لتخفيف الأعراض الخاصة بك وتعزيز الشفاء، ولكن إذا تعرضت لحروق ذات درجة شديدة، ينبغي عليك استخدم تدابير الإسعافات الأولية للحروق أثناء إنتظار مساعدة الطبيب.

 

ويمكن أن تسبب الحروق مشاكل طفيفة أو أضرار جسيمة تهدد حياة الفرد، وتشير الإحصائيات إلى أن كثير من الأشخاص تنتهي حياتهم إلى الأبد بسبب إصابات الحروق، وتعتبر الكهرباء والكيماويات هي أكثر مسببات الحروق الشديدة، وتعد السوائل المغلية هي أحد الأسباب الرئيسية للحروق عند الأطفال.

 

تتم اختيار طريقة علاج الحروق بناءاً على مكان وشدة الإصابة، ويمكن عادة معالجة الحروق الطفيفة في المنزل، ولكن تحتاج الحروق الشديدة أو الواسعة الانتشار إلى تدخل طبيب الأمراض الجلدية، وغالبا ما يحتاج المصابين بحروق خطيرة إلى الذهاب للمستشفى، وقد يحتاجون أيضاً إلى عملية تجميل للجلد المحترق، لإخفاء الأضرار التي خلفتها الحروق الخطيرة والتقليل من آثارها، إلى جانب احتياجهم للدعم العاطفي وشهور من المتابعة والرعاية، بالإضافة إلى العلاج المتواصل.

 

 

الإسعافات الأولية الفورية للحروق

 

1. أولا قم بوقف الحرق لمنع مزيد من الأضرار

2. في حالة الحروق الحرارية قم بإطفاء أي لهيب من خلال تغطيته ببطانية أو سكب الماء عليه أو استخدام طفاية الحرائق، إذا اشتعلت النار في ملابسك لاتقم بالجري قف وانزل على الارض وقم بلف نفسك لإطفاء النيران.

3. في حالة حرق الحروق السائلة قم بتشغيل ماء الصنبور البارد على الحرق لمدة 10 إلى 20 دقيقة، ولا تستخدم الثلج.

4. في حالة الحروق الکھربائیة: بعد فصل الشخص عن مصدر الکھرباء تحقق من التنفس ونبضات القلب، إذا كان الشخص لا يتنفس أو لم يكن لديه نبضات القلب، قم بطلب المساعدة على الفور.

5. الحروق الكيميائية: تجنب الاقتراب من الأطعمة الطبيعية مثل الفلفل الحار، الذي يحتوي على مادة مهيجة للجلد ويمكن أن يسبب إحساس بالحرق، عندما يحدث حرق كيميائي حاول التعرف أولاً على نوع المادة الكيميائية قبل أي إجراء.

6. حروق القطران أو البلاستيك الساخن: قم بتشغيل الماء البارد على الفور على القطران الساخن أو البلاستيك الساخن لتبريده
بعد ذلك ابحث عن الإصابات أخرى فقد يكون الحرق ليست الإصابة الوحيدة.

7. أزل أي مجوهرات أو ملابس في منطقة الحرق، إذا اصاب الحرق الملابس أيضاً، لا تقم بإزالتها قم بعناية بالقطع حول الأنسجة العالقة لإزالتها، قم أيضاً بإزالة جميع المجوهرات لأنه قد يكون من الصعب إزالتها في وقت لاحق إذا حدث تورم.

 

أثناء إنتظار أو الذهاب إلى الطبيب

إذا كنت تريد الذهاب إلى طبيب قريب منك يجب عليك أن تقوم بـ:

(مقال متعلّق)  علاج حروق الشمس بعد السباحة

 

1. تغطية الحرق بقطعة قماش نظيفة وجافة للحد من خطر العدوى.

2. لا تضع أي مرهم أو دواء في المنطقة المحترقة حتى يتمكن الطبيب من تقييم حرقك بشكل صحيح.

3. لا تضع الثلج أو الزبدة على المنطقة المحترقة، لأن هذه التدابير لا تساعد ويمكن أن تضر أنسجة الجلد.

 

درجات الحروق

يوجد ثلاثة درجات أساسية من الحروق، وتعتمد كل درجة على شدة الضرر الذي لحق بالجلد، حيث تكون حروق الدرجة الأولى طفيفة والثالثة هي الأشد درجة، وتشمل الأضرار الناتجة عن الحروق الثلاثة ما يلي:

 

1. حروق من الدرجة الأولى: احمرار الجلد بدون بثور

2. حروق من الدرجة الثانية: بثور وبعض من الطبقات المحترقة على الجلد

3. الحروق من الدرجة الثالثة: طبقات محترقة على الجلد بشكل كبير مع تغير لون الجلد بشكل كبير

 

كما ويوجد أيضا حروق من الدرجة الرابعة، وهي أشد حدة من الدرجة الثالثة.

 

ما هي أسباب الحروق

تحدث الحروق نتيجة مجموعة متنوعة من الأسباب، ومنها:

 

1. الاحتراق من السوائل الساخنة والمغلية

2. الحروق الكيميائية

3. الحروق الكهربائية

4. الحرائق العادية بما في ذلك ثقاب الكبريت والشموع والولاعات

5. التعرض المفرط لأشعة الشمس.

 

ولا يعتمد نوع الحرق على سببه، قد يسبب الاحتراق من السوائل الساخنة على سبيل المثال جميع أنواع الحروق، وذلك اعتمادا على مدى حرارة السائل ومدة بقائه على اتصال مع الجلد.

 

طرق علاج الحروق

يمكن علاج الحروق الطفيفة وحروق الشمس عن طريق ما يلي:

 

1. استخدام الملابس الباردة على المناطق المحترقة.

2. الاستحمام البارد أو غسل المنطقة المحترقة بشكل متكرر

3. وضع المستحضرات المهدئة التي تحتوي على الألوة فيرا على المناطق المحترقة لتخفيف الألم والتورم.

4. من الممكن أن يساعد أيضاً وضع 0.5٪ من كريم الهيدروكورتيزون على المنطقة المحترقة.

5. لا تستخدم الكريم على الأطفال الذين تقل أعمارهم عن سنتين ما لم يخبرك الطبيب بذلك.

6. لا تستخدم الكريم في المناطق الشرجية أو المهبلية للأطفال الذين تقل أعمارهم عن 12 عاما ما لم يخبرك الطبيب بذلك.

 

وليس هناك ما يمكنك القيام به لوقف تقشيرالجلد بعد حروق الشمس، بل هو جزء من عملية الشفاء، وقد يساعد الغسيل على تخفيف الحكة كما وقد تساعد تدابير العلاج المنزلي الأخرى مثل البابونج على تخفيف أعراض حروق الشمس، وقد تكون قادرا على علاج الحروق من الدرجة الثانية في المنزل أيضاً.

 

الحروق من الدرجة الأولى والحروق الثانوية من الدرجة الثانية يمكن أن تكون مؤلمة، ولكن جرب ما يلي للمساعدة في تخفيف الألم:

 

 

تعليمات هامة لعلاج الحروق

 

1.  بعض الأطباء يقترحون استخدام المستحضرات الجلدية، مثل فاسلين إنتنسيف كير أو لوبريدرم، على حروق من الدرجة الأولى أو حروق من الدرجة الثانية التي يوجد بها بعض من مناطق الجلد السليمة، هذه المستحضرات الجلدية يمكن أن تستخدم لتخفيف الحكة ولكن لا ينبغي أن تستخدم إذا خرج سائل من الحروق أو ظهر عليها الجرب، مضادات الهيستامين، مثل بينادريل أو كلور تريميتون، يمكن أن تساعد أيضا في وقف الحكة، ولكن يجب عليك قراءة تعليمات الاستخدام واتباع أي تحذير على الملصق.

(مقال متعلّق)  علاج حروق الوجه بعد التقشير

 

2. بعد يومين أو ثلاثة من حروق الدرجة الأولى أو حروق الدرجة الثانية الخفيفة يمكنك استخدام عصير من ورقة الصبار، والذي يمكن أن يساعد على شفاء الحروق وتجعلك تشعر أنك على نحو أفضل، ولكن قد تشعر بلدغة عند وضع عصير الصبار في أول مرة.

 

3. من المهم حماية الحرق أثناء مراحل الشفاء، ويمكن أن تكون الحروق التي التئمت حديثا حساسة لدرجة الحرارة، وتحتاج الحروق التي تمت شفائها إلى أن تكون محمية من البرد، لأن المنطقة المحروقة هي أكثر عرضة لتطوير قضمة الصقيع.

 

4. يمكن أن تحترق منطقة الحرق التي تم شفائها حديثا بكل سهولة عن طريق الشمس، ومن ثم يجب استخدام واقي الشمس عند الخروج مع الابتعاد عن أشعة الشمس قدر الإمكان، وينبغي أن تحرص على عدم تعرض المطقة المحترقة للشمس في خلال سنة على الأقل من حدوث الحرق.

 

5. ينصح بعدم التدخين: لأن التدخين يبطئ من عملية الشفاء، حيث يقوم بتقليل إمدادات الدم ويؤخر إصلاح الأنسجة.

 

 

متى يجب عليك الذهاب إلى الطبيب

إذا لم تفلح معك أي من طرق العلاج المنزلي يجب عليك أن تذهب إلى طبيب على الفور، وأيضاً إذا حدثت أي من الحالات التالية أثناء العلاج المنزلي:

 

1. إزداد الألم

2. حدوث صعوبة في التنفس

3. تطور علامات العدوى تتطور

4. الأعراض تتكرر أو أصبحت أكثر شدة.

 

مضاعفات الحروق

بالمقارنة مع حروق الدرجة الأولى والثانية، فإن حروق الدرجة الثالثة تحمل أكبر خطر للمضاعفات، مثل العدوى وفقدان الدم والصدمة التي غالبا تؤدي إلى الوفاة، وفي الوقت نفسه يجب أن نشير إلى أن كل الحروق تحمل خطر العدوى لأن البكتيريا يمكن أن تدخل الجلد الممزق.

 

والكزاز أيضا هو  من المضاعفات الأخرى المحتملة مع حروق جميع المستويات، ومن المعروف أن الكزاز عدوى بكتيرية مثل الإنتان ولكنه يؤثر على الجهاز العصبي، مما يؤدي في نهاية المطاف إلى حدوث مشاكل مع تقلصات العضلات، وكقاعدة عامة يجب أن يتلقى كل فرد من أفراد أسرتك لقاحات الكزاز كل 10 سنوات لمنع هذا النوع من العدوى.

 

وتسبب الحروق الشديدة  أيضا خطر انخفاض درجة حرارة الجسم ونقص حجم الدم، حيث يشعر الشخص المصاب بالبرودة الشديدة نتيجة انخفاض حرارة الجسم، وفي حين أنها قد تبدو وكأنها مضاعفات غير متوقعة من الحرق، ولكن السبب في حدوثها هو فقدان الجسم للحرارة بشكل مفرط نتيجة الإصابة، ويحدث نقص حجم الدم أو انخفاض حجم الدم عندما يفقد جسمك الكثير من الدم نتيجة الحروق.

(مقال متعلّق)  علامات شفاء الحروق

 

الوقاية من الحروق

إن أفضل طريقة لمكافحة الحروق هي منع حدوثها، ولكن بعض الوظائف تضعك في مواجهة خطر الحروق، وفي الحقيقة فإن معظم الحروق تحدث في المنزل، كما تشير الإحصائيات إلى أن الرضع والأطفال الصغار هم الأكثر عرضة للحروق، وتتضمن التدابير الوقائية التي يمكنك اتخاذها في المنزل ما يلي:

 

1. إبقاء الأطفال خارج المطبخ أثناء الطهي.

2. تدوير مقابض الأواني ناحية الجزء الخلفي من الموقد.

3. وضع طفاية حريق في أو بالقرب من المطبخ.

4. اختبار كاشفات الدخان مرة واحدة في الشهر.

5. استبدال كاشفات الدخان كل 10 سنوات.

6. الحفاظ على درجة حرارة سخان المياه تحت 120 درجة فهرنهايت.

7. قياس درجة حرارة ماء الحمام قبل الاستخدام.

8. وضع ثقاب الكبريت والولاعات في مكان آمن

9. تثبيت أغطية المخارج الكهربائية.

10. التحقق من الأسلاك الكهربائية مع التخلص من الأسلاك المكشوفة.

11. وضع المواد الكيميائية في مكان آمن، ويجب ارتداء قفازات أثناء استخدامها

12. ارتداء واقي الشمس كل يوم، وتجنب التعرض لأشعة الشمس في وقت الذروة

13. التأكد من التخلص تماماً من جميع منتجات التدخين

14. تنظيف قطع قماش المطبخ بانتظام.

 

ومن المهم أيضا أن يكون لديك خطة للنجاة من الحريق وممارسة ذلك مع عائلتك مرة واحدة في الشهر، في حالة حدوث حريق احرص على الزحف تحت الدخان، وهذا سوف يقلل من خطر المرور أو إذا كنت محاصراً في وسط النيران.

 

 

نصائح هامة عند التعرض للحروق

عندما يتم علاج حروق الدرجة الأولى والثانية بسرعة وبشكل صحيح، فإن هذه الحروق نادرا ما تترك ندبات، ولكنها يمكن أن تؤدي إلى تغيير في صبغة الجلد الذي تم حرقه، وللحد من المزيد من العدوى والأضرار الجسيمة الناجمة عن الحروق الشديدة من الدرجة الثانية والثالثة، والتي يمكن أن تؤدي إلى مشاكل في أنسجة الجلد العميقة والعظام والأعضاء،

 

قد يحتاج المرضى إلى:

 

1. عملية جراحية

2. علاج بدني

3. إعادة تأهيل

4. رعاية مدى الحياة بمساعدة أحد أفراد أسرته

 

ومن المهم أيضاً الحصول على العلاج البدني المناسب للحروق، ولكن لا تنسى أن تطلب المساعدة لاحتياجاتك العاطفية، فهناك مجموعات الدعم المتاحة للأشخاص الذين تعرضوا لحروق شديدة وكذلك المستشارين المعتمدين.

 

 

المراجع

  1. healthline : Burns: Types, Treatments, and More
  2. webmd : Burns and Electric Shock – Home Treatment
  3. mayoclinic : Burns
السابق
سرطان الغدة الدرقية واعراضها
التالي
طرق التخلص من دهون البطن