الجدول الصيني للحمل

الجدول الصيني للحمل

صبي ام فتاة؟ هذا هو السؤال الأول الذي يطرحه الناس عادة على الأم الحامل عند معرفتهم بحملها، وهو ايضا السؤال الذي يراود الأب والأم وحتى يتعرفا من خلال فحص الموجات الفوق صوتية أو فحص الكروموسومات أو غيرها من الفحوصات الحديثة على اجابة لهذا السؤال.

 

معرفة نوع الجنين من الاشياء لتي تثير فضول الجميع وخاصة الوالدين حيث يمكنهما بها تخيل الشكل الذي ستكون عليه اسرتهما مستقبلا، كما انه سيساعدهما في اختيار حاجات المولود وملابسه وديكور غرفة نومه وفوق ذلك سيزيد من التواصل بين الام الحامل والجنين في مراحل مبكرة من الحمل.

 

ومن ضمن الطرق الشعبية الشائعة الاستخدام لمعرفة نوع الجنين والتي اثارت الاهتمام في الآونة الاخيرة هي الجدول الصيني للحمل وبعد انتشار هذه الطريقة في عدة دول غربية اصبح الكثير من الناس يتسائلون عن طرق معرفة نوع الجنين باستخدام الجدول الصيني للحمل وما اذا كانت هذه الوسيلة فعالة ودقيقة في معرفة نوع الجنين.

 

ما هو الجدول الصيني للحمل

الجدول الصيني للحمل هو اداة يمكن عبرها التعرف على نوع الجنين وتعتمد على عمر الأم والشهر الذي حدث فيه الاخصاب، واظهرت هذه الوسيلة نجاحا لدى نسبة لا يستهان بها من الأمهات وارضت فضولهن واستخدمتها الاخريات كوسيلة ترفيهية لا يعتد بها.

 

والكثير من الامهات يمكنهن معرفة نوع الجنين من الاسبوع العشرين للحمل بعد فحص الموجات الفوق صوتية، كما ان النساء الحوامل فوق سن 35 سنة يمكنهن معرفة نوع الجنين من خلال فحص السائل الامنيوسي، حيث يتم اجراء الفحص الوراثي روتينيا في هذه الحالة لاستبعاد العيوب الخلقية والمشكلات الوراثية التي قد ياني منها الجنين بسبب تقدم عمر الأم.

 

ولكن ما يجعل طريقة الجدول الصيني للحمل جذابة بالنسبة للمرأة الحامل هي انها يمكن اجراءها في مراحل مبكرة للغاية من الحمل وقبل ان تتمكن الوسائل الحديثة من تحديد جنس الجنين وكذلك هي طريقة تعتمد فقط على الحسابات ويمكن اجراءها على الانترنت وهي تشبه الى حد كبير طريقة حساب كتلة الجسم.

 

تاريخ استخدام الجدول الصيني للحمل

يعتقد البعض ان هذه الوسيلة عمرها 300 سنة تقريبا وان اول من استخدمها العائلة الحاكمة في الصين والتي كانت تسعى للحصول على وريث صبي للعرش فاعتمدت هذه لطريقة لرفع احتمالية الحصول على جنين ذكر، بينما يعتقد البعض الأخر ان هذه الوسيلة عمرها 700 عاما تقريبا.

 

ما مدى دقة الجدول الصيني للحمل

يعتقد بعض المنحازين الى هذه الطريقة ان نسبة نجاحها تصل الى 90% تقريبا ولكن وعلى الجانب الاخر اشارت دراسة قام بها البروفيسور ادواردو فيلامور استاذ طب الامراض المتوطنة بجامعة ميتشجان الى ان نسبة نجاح الجدول الصيني للحمل تصل الى حوالي 50% فقط.

 

وشملت هذه الدراسة 2,840,755 حالة حمل تم متابعتهم ما بين عامي 1973 وحتى عام 2006 في السويد وهي الدولة التي يتم تسجيل كل حالات الحمل بها ومتابعتها، وتم حساب نوع الجنين لهذه الحالات بواسطة الجدول الصيني للحمل ومقارنته بالنوع الحقيقي بعد الولادة.

 

ويعتبر الكثير من العلماء ان طريقة الجدول الصيني للحمل هي مثل الطرق الشعبية في تحديد نوع الجنين حيث يعتقد البعض ان شكل بطن الحامل يعتمد على نوع الجنين وهو اعتقاد اثبت العلم خطأه ويعتقد البعض الاخر ان الغثيان الصباحي الذي يصيب الحامل تختلف حدته بحسب نوع الجنين وهو ايضا ما اثبت العلم عدم صحته.

(مقال متعلّق)  كيف اعرف نوع الجنين في البيت (طرق غريبة)

 

وهناك الكثير من الطرق الشعبية لتحديد جنس الجنين والتي اعتبر معتنقوها انها تعتمد على اساس علمي مثل طريقة حساب ايام التبويض للمرأة حيث تمارس المرأة الجنس قبل موعد التبويض بعدة ايام اذا ارادت فتاة و تمارس الجنس وقت التبوض اذا ارادت صبي.

 

وتعتمد هذه الفكرة على ان الحيوانات المنوية التي تحمل الكروموسوم الذكري (واي) تكون اسرع في حركتها وبذلك تصل للبويضة اسرع من تلك التي تحمل الكروموسوم الانثوي (اكس) اذا ما مارست المرأة الجنس وقت التبويض.

 

وعلى الجانب الاخر فإن الحيوانات المنوية التي تحمل الكرموسوم الانثوي (اكس) تكون اكثر قدرة على التحمل ويمكنها البقاء في الرحم فترات اطول ويمكن للمرأة التي تريد فتاة ان تمارس الجنس قبل التبويض بعدة ايام فتموت الحيوانات المنوية التي تحمل كروموسوم “واي” الذكري قبل التبويض وتتيح الفرصة للحيوانات التي تحمل كروموسوم (اكس) الانثوي للاخصاب.

 

ومن الاعتراضات الاخرى التي توجه لطريقة الجدول الصيني للحمل انها تعتمد بالكامل على بيانات الام الحامل وتتجاهل بشكل كامل دور الاب على الرغم من ان الرجل هو الذي لديه نوعين مختلفين من الحيوانات المنوية يتحدد على اساسهما نوع الجنين بينما لا تحمل المرأة الا نوع واحد من البويضات.

 

ما مدى شيوع استخدام الجدول الصيني للحمل

ان الانتقادات التي يوجهها الباحثون والعلماء الى طريقة الجدول الصيني للحمل لم تقلل من شيوع هذه الوسيلة وخاصة في الغرب وحتى ان هذه الطريقة اصبحت اكثر شيوعا في البلدان الغربية عنها في الدول الشرق اسيوية نفسها.

 

ويوجد على الرسم البياني الخاص بالجدول الصيني 336 عاملا من ضمنها 164 للذكور والباقي للاناث بنسبة 49% للذكور مقابل 51% للاناث كما ترتفع احتمالية الحصول على جنبن ذكر كلما كانت الام اقل عمرا ويتراوح عمرها بين 18 و 27 عاما.

 

وتقل هذه النسبة لدى النساء اللاتي تتراوح اعمارهن بين 28 الى 34 حيث تزيد احتمالية حصولهن على جنين انثى بينما تتساوي احتمالية الحصول على اجنة اناث او ذكور لدى النساء الاكبر من 34 عاما.

 

وهناك بعض الاشخاص الذين يتعاملون مع الجدول الصيني للحمل باعتبار انه اداة للتسلية ولا يأخذون نتائجه على محمل الجد، ويوجد اخرون يعتبرون ان الامر جاد للغاية ويعتمدون عليه في تحديد يوم الاخصاب المناسب للحصول على جنين من النوع المطلوب بالنسبة لهم او لتحديد نوع الجنين الموجود بالفعل.

 

التجربة الصينية

في عصر رئيس الوزراء الصيني زوو انلاي الذي ولد في عام 1898 وتوفي في عام 1976 ابان الحكم الصيني الشيوعي قامت الحكومة بعمل دراسة صحية على المواطنين بداية من عام 1940 لمعرفة العلاقة بين جنس الجنين والمواصفات الشخصية للأباء والامهات وكانت النتائج مدهشة في هذه الدراسة وتتناسب بشكل كبير مع فكرة الجدول الصيني للحمل.

 

ومن ثلاثة مليون حالة تم دراستهم تبين ان هناك علاقة واضحة بين جنس المولود والشهر الذي تمت فيه عملية الاخصاب وعمر الام وقت الاخصاب ولم تجد هذه الدراسة اي علاقة بين جنس المولود وعمر الاب واختارت الحكومة الصينية في ذلك الوقت التكتم على نتائج هذه الدراسة حتى لا تتسبب في حدوث خلل في الاتزان بين الجنسين.

(مقال متعلّق)  ما هي طرق معرفة نوع الجنين ؟

 

كيف يمكنك حساب عمر الجنين

يتم احتساب عمر الجنين بداية من اليوم الاول لاخر دورية شهرية مرت بها المراة قبل الحمل فلا يمكن معرفة اليوم الذي حدث فيه الاخصاب بدقة، واول يوم من اخر دورة شهرية للام الحامل يحتسب كأول يوم في عمر الجنين وعليه يقاس مراحل الحمل المختلفة ويتم تحديد تاريخ الولادة المحتمل.

 

واذا كانت الدورة الشهرية للام منتظمة فيمكن تحديد هذا اليوم بدقة واعتبار ان اليوم الاول لحياة الجنين في الرحم هو اليوم الاول من اخر دورة شهرية مرت بها ويمكن للمرأة التي ليس لديها دورة شهرية منتظمة ان تعرف عمر الجنين من خلال فحص الموجات الفوق صوتية والذي يقوم الطبيب بعمله بداية من الاسبوع الخامس او السادس من اخر دورة شهرية قبل الحمل.

 

ويكون فحص الموجات الفوق صوتية في هذه الفترة دقيقا للغاية واكثر دقة من غيره من الوسائل وتقل دقته في تحديد عمر الجنين بزيادة عمر الجنين وافضل فترة لتحديد عمر الجنين بدقة بواسطة الموجات الفوق صوتية تكون خلال الفترة من الاسبوع الثامن الى الاسبوع الثامن عشر بعد اخر دورة شهرية للام.

 

كيف يمكنك حساب شهر الاخصاب بدقة

اذا كنتِ تريدي تجربة الجدول الصيني للحمل لمعرفة نوع الجنين وتريدي التعرف على شهر الاخصاب بدقة، فيمكنك اعتبار يوم حدوث الاخصاب محصورا ما بين اليوم الحادي عشر واليوم الواحد والعشرين من اول يوم في اخر دورة شهرية مررت بها قبل الحمل.

 

واغلب النساء لا يتمكن من تحديد يوم الاخصاب بدقة ويعتبرن هذا الامر بمثابة تحدي بالنسبة لهن ويرجع ذلك الى ان اغلب النساء لا يعرفن ايام التبويض الخاصة بهن بدقة.

 

وفي حالة كنت لا تستطيعي تحديد أيام التبويض الخاصة بكِ بدقة فيمكنك الاعتماد على موعد اخر دورة شهرية في تحدد الوقت الذي حدث فيه الاخصاب.

 

حالات خاصة

بعض النساء يمكنهن معرفة ايام التبويض بدقة متناهية ويرجع ذلك الى خضوعهن لعملية تلقيح صناعي او عملية اطفال انابيب وفي هذه الحالة يتم متابعة عملية التبويض بصورة دقيقة عبر الفحوصات والتحاليل الدورية.

 

في بعض الحالات الاخرى يكون من الصعب للغاية معرفة عمر الجنين اعتمادا على يوم الدورة الشهرية الاخيرة ويرجع ذلك الى ان المرأة ليس لديها دورة شهرية منتظمة او لأنها لا تتذكر موعد اخر دورة شهرية بشكل دقيق وفي هذه الحالة يمكن لفحص الموجات الفوق صوتية ان يعطي تقديرا دقيقا عن عمر الجنين.

 

ولكن وفي بعض الاحيان يكون حجم الجنين اكبر من المعتاد بالنسبة لعمره في الرحم وهنا يكون من الصعب تحديد عمره بواسطة فحص الموجات الفوق صوتية.

 

وهنك العديد من الطرق التي يمكن عبرها تحديد العمر الحقيقي للجنين ومنها الفحص الاكلينيكي الذي يقوم به الطبيب في العيادة، ويتم تقسيم الحمل الى ثلاثة مراحل كل مرحلة عبارة عن ثلاثة اشهر.

 

المرحلة الاولى من الحمل وتبدأ من الاسبوع الاول حتى الاسبوع الثالث عشر، والمرحلة الثانية من الاسبوع الرابع عشر وحتى الاسبوع الثامن والعشرين، المرحلة الثالثة من الاسبوع التاسع والعشرين وحتى الولادة.

 

كيف يمكنك الحمل في جنين من النوع المرغوب

ان اختيار نوع الجنين بشكل دقيق لا يتحقق الا عبر اجراء التقنيات الحديثة والتي يمكن فيها ضمان الحصول على جنين من النوع المطلوب كما هو الحال في عمليات الفحص الوراثي قبل زرع الجنين في رحم الام والتي تجرى في مراكز مساعدة الاخصاب.

(مقال متعلّق)  اساليب متنوعة في تحديد جنس الجنين

 

وتتضمن تحضير الاجنة معمليا بواسطة تقنية اطفال الانابيب او الحقن المجهري ثم اخذ خلية من كل جنين وفحصها وراثيا لمعرفة نوع الجنين والعيوب الوراثية التي قد يعاني منها الاجنة ثم ارجاع النوع المطلوب اما غير ذلك فهناك بعض الوسائل التي لا تتمتع بالدقة والتي يمكنها ان تغلب احتمالية الحصول على جنس اكثر من الاخر ومنها:

 

الوضعية

يعتقد بعض الخبراء ان وضعية ممارسة الجنس يمكنها ان تؤثر على تحديد نوع الجنين حيث ان الجنس العميق يمكن ان يجعل الحيوانات المنوية تصل الى الرحم اسرع ما يعطي الفرصة للحيوانات المنوية التي تحمل الكرموسوم الذكري للوصول الى البويضة بشكل اسرع.

 

وفي حالة الرغبة في الحصول على جنين انثى فيمكن ممارسة الجنس الغير عميق حتى تكون الافضلية للحيوانات المنوية التي تحمل الكرموسوم الانثوي والتي تتمتع بقوة تحمل اكبر للوصول الى البويضة وهذه الطريقة لا يوجد عليها ادلة علمية تدعمها.

 

حساب موعد التبويض

هذه الطريقة ايضا من الطرق التي تستخدم لتحديد جنس الجنين وهي ايضا طريقة غير دقيقة، وتعتمد على ان الحيوان المنوي الذي يحمل الكرموسوم الذكري يكون اسرع واقل قدرة على التحمل ويمكن للزوجين ممارسة الجنس وقت التبويض لاتاحة الفرصة للحيوانات المنوية الذكرية للوصول الى البويضة.

 

وفي حالة اراد الزوجان انثى يمكنهم ممارسة الجنس قبل موعد التبويض بعدة ايام حيث يمكن للحيوان المنوي الذي يحمل الكروموسوم الانثوي الصمود داخل الرحم عدة ايام وتخصيب البويضة عند خروجها.

 

تأثير الملابس الداخلية على الرجل

ان الملابس الداخلية التي يرتديها الرجل يمكنها ان تؤثر على خصوبته وفي حالة اراد الزوجان الحصول على مولود ذكر فيفضل ان يرتدي الرجل الملابس الداخلية الواسعة التي لا ترفع من درجة حرارة كيس الصفن.

 

ويمكن لدرجة الحرارة المرتفعة ان تؤثر على حياة الحيوانات المنوية عموما ولكن الحيوانات المنوية التي تحمل الكروموسوم الذكري واي تكون اكثر هشاشة وتأثرا بارتفاع درجات الحرارة مقارنة بالحيوانات المنوية التي تحمل الكروموسوم الانثوي.

 

اللذة الجنسية للمرأة ونوع الجنين

تعتمد نظرية عمل هذه الطريقة على ان المرأة اذا ما شعرت باللذة الجنسية قبل القذف فإن المهبل ينزل فيه سائل قلوي وهو ما يجعل الوسط اكثر ملائمة للحيوانات المنوية ويمنح الحيوان المنوي الذي يحمل الكروموسوم الذكري واي الفرصة الاكبر لتخصيب البويضة.

 

وعلى الجانب الاخر فإن الرجل اذا ما قذف قبل ان تشعر المرأة باللذة الجنسية يكون المهبل حمضيا ما يؤثر على الحيوانات المنوية التي تحمل الكروموسوم الذكري وتتيح للحيوان المنوي الذي يحمل الكروموسوم الانثوي الفرصة لتخصيب البويضة.

 

المراجع:

  1. The Bump: The Real Story Behind the Chinese Gender Chart
  2. American Pregnancy: Calculating Conception
  3. Belly Belly: How To Conceive A Boy – 4 Tips To Conceive A Baby Boy
  4. Mom Junction: How To Calculate Pregnancy Weeks And Months Accurately
  5. Chinese Gender Chart: Do you believe in the Chinese Birth Gender Chart? Here is the Proof
error: Content is protected !!

Send this to a friend