التهاب المسالك البولية

اعراض التهاب المسالك البولية

التهاب المسالك البولية اسباب وعلاجات

التهاب المسالك البولية هو عبارة عن عدوى ميكروبية قد تصيب الكلى أو المثانة أو الحالبين أو قناة مجرى البول أو بمعنى أخر هو عدوى تصيب أي جزء من اجزاء الجهاز البولي التي يمر بها البول قبل أن يتم اخراجه من الجسم.

 

الكلى عبارة عن زوج من الأعضاء الصغيرة التي تتواجد على جانبي العمود الفقري في منطقة الخصر تقريبا ولها العديد من الوظائف الهامة في الجسم، وتتضمن هذه الوظائف التخلص من المخلفات ومن الماء الزائد عن حاجة الجسم وتخليص الدم منها عن طريق البول، وهذه الوظيفة هامة للغاية في ضبط ضغط الدم.

 

والكلى تكون حساسة للغاية لأي تغيرات تطرأ على مستويات السكر في الدم، وأي تغير قد يحدث في مستوى ضغط الدم، ولأي خلل قد يصيب اتزان الأملاح (الالكتروليت) في الدم وهو ما يحدث لدى مرضى السكر وضغط الدم المرتفع، ولذلك فإن مرضى الضغط والسكر قد تتعرض الكلى لديهم لأضرار كبيرة إذا أهملوا العلاج.

 

الحالبين هما قناتين انبوبيتين لا يزيد طول الواحدة منهما عن 25 سنتيميتر تقريبا، وتنقلان البول من الكلى الى المثانة والمثانة عبار عن عضو يشبه الكيس يعمل على تجميع وتخزين البول لحين طرده الى خارج الجسم، وهي مزودة بعضلات عندما تنقبض تثير الرغبة في تفريغها عند امتلائها.

 

قناة مجرى البول هي القناة الصغيرة التي تربط بين المثانة وخارج الجسم وعندما تنقبض عضلات المثانة ترتخي عضلات قناة مجرى البول ما يسهل خروج البول الى خارج الجسم.

 

وقد يحدث التهاب المسالك البولية في أي عضو من الأعضاء السابقة نتيجة اصابته بعدوى ميكروبية، ويتم تصنيف التهاب المسالك البولية الى نوعين نوع يصيب الجزء العلوي من الجهاز البولي والذي يتضمن الكلى والحالبين والنوع الثاني يصيب الجزء السفلي من الجهاز البولي والذي يتضمن المثانة وقناة مجرى البول.

 

وتعد عدوى الجهاز البولي من أكثر أنواع العدوى شيوعا بعد عدوى الجهاز النفسي وهي أكثر انتشارا لدى البالغين عنه لدى الأطفال ولكنها قد تتسبب للأطفال في مشاكل ومضاعفات أخطر وتقدر نسبة الاصابات بحالة التهاب المسالك البولية بين النساء بحوالي 40% بينما تقدر هذه النسبة بحوالي 12% بين الرجال.

 

أسباب التهاب المسالك البولية والعوامل التي ترفع من احتمالية الاصابة به

إن البول في حالته الطبيعية يكون معقما، وتحدث العدوى بنمو البكتريا فيه وزيادة عددها، وتبدأ العدوى عادة من فتحة قناة مجرى البول ثم تنتقل البكتريا الى أعلى لتصيب أجزاء اخرى من الجهاز البولي وتعد بكتريا القولون من أهم أنواع البكتريا التي تسبب التهاب المسالك البولية حيث تكون مسئولة وحدها عن 90% من الحالات.

(مقال متعلّق)  علاج التهاب المسالك البولية

 

ويمكن أن تنتقل بكتريا القولون من المنطقة المحيطة بفتحة الشرج الى فتحة قناة مجرى البول، وهو ما يحدث بسبب مسح الجسم من الخلف الى الأمام بعد الانتهاء من عملية الاخراج أو بسبب ممارسة الجنس وفي الحالات الطبيعية يقوم البول بغسيل هذه البكتريا وطردها الى خارج الجسم، ولكن إذا ما كان عدد البكتريا كبير للغاية قد لا يتمكن البول من طردها كلها الى الخارج.

 

وتنتقل البكتريا من قناة مجرى البول الى المثانة حيث تتمكن من العيش ويزداد عددها وتحدث العدوى الميكروبية وإذا ما تمكنت البكتريا من الوصول الى الكلى تسبب لها العدوى وهنا تصبح الحالة خطيرة للغاية إذا لم يتم علاجها على الفور.

 

والأشخاص الأكثر عرضة للاصابة بحالات التهاب المسالك البولية هم

 

  • الأشخاص الذين يعانون من حالات تتسبب في اغلاق أجزاء من الجهاز البولي كما هو الحال لدى المصابين بحصوات الكلى.

  • الأشخاص الذين يعانون من امراض تمنعهم من افراغ المثانة بصورة كامل.

  • المرأة في عمر انقطاع الطمث حيث يقل لديها انتاج هرمون الاستروجين ما يجعلها عرضة للاصابة بعدوى الجهاز البولي.

  • الأشخاص الذين لديهم ضعف في جهاز المناعة بسبب الاصابة بالسرطان أو الايدز أو مرض السكر أو تناول أدوية لكبح المناعة.

  • المرأة النشطة جنسيا حيث يمكن لممارسة الجنس ان تتسبب في نقل اعداد كبيرة من البكتريا الى المثانة.

  • السيدات اللاتي تتناولن حبوب منع الحمل.

  • الرجال الذين يعانون من تضخم البروستاتا حيث يصعب عليهم تفريغ المثانة بشكل كامل وهو أمر شائع لدى كبار السن.

  • الرضاعة الطبيعية تقلل من احتمالية الاصابة بحالات التهاب المسالك البولية لدى الأطفال.

 

الأشخاص المعرضون بدرجة كبيرة للاصابة بحالات التهاب المسالك البولية:

 

  • الأطفالا لصغار السن والذين قد تنتقل البكتريا الى جهازهم البولي عبر تيار الدم من جزء اخر من اجزاء الجسم.

  • الأطفال الصغار الذين لا يتقنون تنظيف انفسهم بعد الانتهاء من عملية الاخراج.

  • الأطفال الذين يعانون من عيوب في الجهاز البولي تتسبب في ارجاع البول.

  • المرضى في السمتشفيات وكبار السن الذين يستخدمون القسطرة للتخلص من البول حيث لا يمكنهم قضاء حاجتهم بصورة طبيعية.

 

اعراض التهاب المسالك البولية السفلية:

 

  • تهيج المثانة وقناة مجرى البول

  • حرقة اثناء التبول

  • تبول متكرر ليلا ونهارا

  • الشعور بحاجة ملحة متكررة للتبول ولو لم يخرج الا كميات قليلة من البول.

  • تعكر البول وتغير رائحته أو نزول بول مدمم

  • ألم أسفل البطن وشعور بضغط على منطقة الحوض.

  • حمى خفيفة وقشعريرة وشعور بالمرض.

 

(مقال متعلّق)  ما هو علاج التهاب المجاري البولية

اعراض التهاب المسالك البولية العلوية:

تظهر الأعراض في هذه الحالة بسرعة وقد تكون مصحوبة أو غير مصحوبة بأعراض التهاب المجاري البولية السفلية وتشمل الأعراض:

 

  • ارتفاع في درجة حرارة الجسم

  • قشعريرة شديدة

  • غثيان

  • قيء

  • الم جهة الظهر او الجانب وعادة ما يكون على جانب واحد في منطقة الخصر.

 

اعراض التهاب المسالك البولية لدى الأطفال والرضع وكبار السن:

 

  • حديثي الولادة: حمى أو انخفاض في درجة حرارة الجسم، وقلة الرضاعة، وصفراء.

  • الرضع: قيء واسهال وحمى وقلة الرضاعة وفقدان الحيوية.

  • الأطفال: تهيج، ورفض الطعام، وحمى غير مبررة مستمرة وتغير في عملية لتبول الروتينية.

  • كبار السن: حمى أو انخفاض درجة حرارة الجسم وضعف الشهية وتغير في الحالة العقلية وخمول.

  • المرأة الحامل معرضة للاصابة بالتهاب المسالك البولية وقد لا تظهر عليها أعراض المرض ولذلك يجب عمل تحليل بول دوري.

 

متى على المصاب بحالة التهاب المسالك لبولية اللجوء الى العلاج ؟

اي شخص ياني من اعراض التهاب المسالك البولية عليه الجوء الى الرعاية الطبية خلال 24 ساعة على الأكثر من الشعور بالأعراض وعادة ما يطلب الطبيب فحص بول لتأكد من التشخيص.

 

الأشخاص المعرضون للاصابة بمضاعفات التهاب المسالك البولية هم:

 

  • المصابون بقيء شديد حتى أن السوائل لا تتبقى في معدتهم ولا الأدوية

  • الأشخاص الذين لا تتحسن حالتهم بعد تناول المضادات الحيوية ليومين متتاليين.

  • الحامل.

  • المصابون بمرض السكر أو بأي حالة أخرى تؤثر على مناعة الجسم.

  • الأشخاص الذين يتناولون أدوية تتسبب في كبح مناعة الجسم.

 

الأطفال الذين يعانون من اعراض التهاب المسالك البولية يجب على اسرهم عرضهم فورا على الطبيب، فالأعراض التي تتضمن الحمى والخمول وفقدان الشهية قد تدل على مشكلات صحية أكثر خطورة من التهاب المسالك البولية تأخر العلاج قد يؤدي الى انتقال البكتريا الى مجرى الدم ما يسبب تسمم الدم وهو حالة تهدد الحياة.

 

تشخيص التهاب المسالك البولية:

يبدأ التشخيص من سؤال الطبيب عن الأعراض التي يعاني منها المريض والأدوية التي يتناولها والمشكلات الصحية التي قد يكون تعرض لها وعاداته ونمط حياته ويتم اتشخيص بالتحاليل الطبية.

 

ومن الممكن أن يقوم الطبيب بعمل فحص سريع للبول في العيادة باستخدام شرائط الفحص او يرسل عينة الى المختبر، ويطلب عمل مزرعة لبول حيث تظهر النتائج خلال ايام قليلة، ويظهر فيها نوع البكتريا المسببة للالتهاب والمضاد الحيوي الذي يؤثر عليها.

 

  • فحص البول: يعد اهم فحص في تشخيص الحالة حيث يظهر فيه خلايا الصديد والدم والبكتريا.

  • في بعض الحالات يطلب عمل مزرعة للبول حيث يتم تنمية البكتريا المسببة للعدوى للتعرف عليها.

  • لا يطلب فحص دم في العادة الا اذا كان هناك شك في حدوث مضاعفات في الكلى على سبيل المثال.

  • للنساء يمكن عمل فحص لمنطقة الحوض حيث ان التهاب الحوض له نفس اعراض التهاب المسالك البول .

  • للرجال يمكن عمل فحص المستقيم لتأكد من سلامة البروستاتا حيث تحتاج التهابات البروستاتا علاج طويل الأمد.

  • فحص الموجات الصوتية قد يطلب في بعض الحالات لتقييم حالة الكلى والمثانة.

  • الأشعة بالصبغة قد تطلب للأطفال لبيان أي عيوب في الجهاز البولي لديهم.

  • المنظار لفحص العيوب الداخلية للمثانة والحالبين.

  • الأشعة المقطعية لفحص الجهاز البولي يمكن طلبها للأطفال والكبار الذين يعانون من اصابات متكررة بالعدوى.

 

(مقال متعلّق)  اعراض التهاب البول

العناية المنزلية بحالات التهاب المسالك البولية

 

  • استخدم الكمادات الدافئة لعلاج الألم الناتج عن الالتهاب.

  • اشرب كميات وافرة من الماء.

  • تجنب الكافيين والكحول والطعام المتبل.

  • تناول عصير التوت البري.

 

علاج التهاب المسالك البولية

ان العلاج المختار في حالات التهاب المسالك البولية البسيطة والمعقدة هو المضادات الحيوية، وتعتمد جرعات المضادات الحيوية الموصوفة ومدة اعطاء هذه الجرعات على ظروف الحالة ويمكن أن يكون المضاد الحيوي المختار هو الأموكساسيللين أو السلفاميثاكزول أو ترايميزوبريم أو غيره من المضادات الحيوية.

 

1. علاج التهاب المسالك البولية السفلية:

 

  • عادة ما يصف الطبيب لهذه الحالات ثلاثة ايام من المضاد الحيوي وفي بعض الحالات قد يمتد العلاج لاسبوع.

  • في حالة الرجال الذين تتعرض لديهم البروستاتا أيضا للاصابة بالعدوى يستمر العلاج لأربعة أسابيع بالمضادات الحيوية.

  • للنساء اللاتي تعرضت لديهن الكلى ايضا للعدوى أو لمرضى السكر يعطى المضاد الحيوي لأسبوع على الأقل.

  • للأطفال يتم وصف المضاد الحيوي لعشرة أيام.

  • وفي حالة الاصابة بحرقان البول الشديد يتم وصف دواء فينازوبريدين مع االمضاد الحيوي لهذا الغرض.

 

2. علاج التهاب المسالك البولية العلوية:

 

  • في بعض الحالات يحتاج المريض للحقن الوريدي بالمضادات الحيوية يليها من 10 ايام الى اسبوعين من تناول المضادات الحيوية.

  • في حالة كان المرض شديدا أو اصيب المريض بالقيء ولم يتمكن من ابقاء السوائل في معدته يتم وضع كانيولا في ذراعه لحقن السوائل والأدوية وقد يتم احتاجزه في المستشفى وحتى تستقر حالته.

  • في الحالات الحادة والمعقدة يستمر العلاج لعدة اسابيع متتالية.

 

الحالات التي تستدعي العلاج داخل المستشفى:

 

  • اذا كان المصاب يبدو مريضا للغاية.

  • الحامل.

  • إذا لم تتحسن حالته مع استخدام المضادات الحيوية.

  • اذا كان لديه اي حالة تتسبب في كبح مناعة الجسم.

  • القيء والغثيان الشديد.

  • المصابون بأمراض الكلى.

  • الذين يستخدمون القسطرة الطبية.

  • الذين يعانون من حصوات الكلى.

 

المراجع:

  1. Medicine Net: Urinary Tract Infections UTIs
error: Content is protected !!

Send this to a friend