التغذية

طرق التخلص من دهون البطن

التخلص من دهون البطن بسرعة

من أكثر الشكاوى المنتشرة في الآونة الحالية هى ارتفاع معدلات نسب أصحاب دهون البطن العنيدة ،ومما لا شك فيه أنها بالإضافة لكونها تعارض صاحبها في الحصول على شكل جسم ذو مظهر جذاب.

 

إلا أنه عادة تصاحب دهون البطن العديد من الأخطار الصحية والتي يمكن تلافيها والعمل على التخلص من دهون البطن بشكل طبيعي.

 

 ما هي الدهون ؟

تعتبر الدهون واحدة من أهم مكونات الطعام والتغذية التي لا يمكن الاستغناء عنها مهمة جدا لأجسادنا وخصوصا الأنواع الجيدة منها حيث تساعد جسم الإنسان على أداء وظيفته وحمايته من الأمراض.

 

لكن تكمن المشكلة في اعتماد غالبية طعامنا على نسب أكبر من اللازم من الدهون وخصوصا من الدهون سيئة السمعة التي تضر الجسم وتسبب له العديد من الأمراض مثل ارتفاع نسب الكوليسترول في الدم، ارتفاع ضغط الدم، السمنة، وخطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية مما يجعل عملية التخلص من دهون البطن امر اصعب.

 

لا أحد ينكر أن الدهون الغذائية هي التي تمنح الطعام المذاق الشهي وتجعله لذيذا، بل أيضا وجود الدهون الغذائية ضمن روتين طعامك اليومي هى آمر هام للغاية.

 

الحقيقة أن الدهون جيدة للجسم ومهمة تماما مثل البروتينات ولكن ليس مثل الكربوهيدرات، حيث يستطيع جرام واحد من الدهون إمداد الجسم ب ٩ سعر حراري، على عكس البروتين الذي يمد الجسم بأربع سعرات حرارية فقط ،لذلك يعتمد الجسم بشكل أساسي في أوقات المجاعة والهزال والضعف على الدهون في إمداد الجسم بالطاقة وتحويل الدهون إلى جلوكوز لضمان أداء الجسم لوظائفه الحيوية.

 

توفر الدهون أيضا الحماية المطلوبة لبعض الأعضاء في جسم الإنسان مثلا الكلي التي يحيط بها مقدار من الدهون لحمايتها من أن تسقط ومن الضربات، وعليه فأن منع الدهون بشكل تام من الجسم له نتائج خطيرة جدا، ولم تقتصر وظيفة الدهون على كل ما سبق بل تمتد أيضا إلى مساهمتها في الحفاظ على ثبات درجة حرارة جسم الإنسان خصوصا في الأجواء الباردة .

 

لا أحد ينكر أهمية الفيتامينات لجسم الأنسان وسوف تسر لمعرفة أن هناك بعض الفيتامينات لا تذوب إلا في الدهون، آي أن الدهون أساسية جدا لتساعد جسم الإنسان على امتصاص فيتامينات A,D,K,E

 

يشبه بعض العلماء الأحماض الأمينية والأحماض الدهنية الأساسية التي وحدة تكوين الدهون، وتظهر أهميتها جليا في عدم استطاعة الجسم تكوينها واعتماده على الحصول عليها من المصادر الغذائية المختلفة كمثال لهذا أوميجا ٣ لأهميته القصوى لعمليات التفكير ووظائف الدماغ.

 

ما هي السمنة ؟

مصطلح ذاع وانتشر في الأونة الأخيرة بشكل مرعب حيث أقرت المملكة المتحدة انه بين كل أربعة أطفال هناك طفل مصاب بالسمنة ويتجاوز مؤشر كتلة الجسم الخاص به ٣٠، وأقرت أن ارتفاع نسب الإصابة بالسمنة ترجع بشكل أساسي إلى عامل التغذية الغير مناسبة ذات المحتوي العالي من الدهون التخلص من دهون البطن

 

كيف يمكن حساب مؤشر كتلة الجسم ؟

مؤشر كتلة الجسم هو مؤشر نحصل عليه من معادلة حسابية بسيطة تساعدنا في تحديد نسبة السمنة المصاب بها كل شخص مؤشر كتلة الجسم =وزنك بالكيلو جرامات ÷مربع طولك بالمتر

 

 إذا كانت القيمة أقل من ١٨.٥

فأنت تحت الوزن المناسب لك وتحتاج إلى اكتساب بعض الوزن لمساعدة جسمك في الحفاظ على صحته والقيام بعملياته الحيوي.

(مقال متعلّق)  كيف تتم عملية شد البطن

 

إذا كانت القيمة بين ١٨.٥ و ٢٤.٩

فأنت صاحب وزن مثالي جدا وتحتاج إلى الاستمرار في الحفاظ عليه.

 

إذا كانت القيمة بين ٢٥ و ٢٩.٩

فأنت تعاني من الوزن الزائد ويجب عليك الاحتياط وبدأ نظام غذائي جيد يساعدك على فقدان بعض الوزن.

 

إذا كانت القيمة أعلى من ٢٩.٩

فأنت تعاني من السمنة الشديدة و يجب عليك تقليل تناول الدهون وممارسة الرياضة .

 

على الرغم من أن التسع سعرات حرارية التي يحويها جرام الدهون لهم كبير الأثر والأهمية في مساعدة الجسم في الحصول على الطاقة إلا أنه من جهة أخرى يسهل الانزلاق في فخ زيادة السعرات الحرارية المبالغ فيها إذا لم يتم الالتزام بوجبات معتدلة النسب من الدهون فيلجأ الجسم إلى اختزان الدهون الغير مستهلكة الزائدة عن الحاجة.

 

بشكل عام في الأزمنة يلجأ الجسم إلى اختزان الدهون في الأنسجة الدهنية لأوقات الطوارئ والمجاعة حيث اعتاد الجسم تخزين الدهون في أوقات الرغد وحرقها في أوقات غياب الطعام والمجاعة ولكن اختلف الأمر في العصر الحديث حيث يتوافر الطعام طوال الوقت والدهون المختزنة لا تستهلك أبدا مما يؤدي إلى تراكمها بشكل مبالغ فيه ويصاب حينها بالسمنة المفرطة.

 

كما سبق ووضحنا أن للدهون أهمية خاصة في الحفاظ على بعض الأعضاء في الجسم منها القلب، والكلى, والكبد حينما يبدأ الجسم في تخزين الدهون المبالغ فيه وخصوصا من الدهون الضارة المشبعة تبدأ الدهون المحيطة بتلك الأعضاء في زيادة كتلتها وحجمها تدريجيا ويظهر هذا الأمر جليا في دهون الكبد التي تتحول إلى دهون حول البطن مما يجعل التخلص من دهون البطن امر صعب خصوصا عندما تصبح كثيرة.

 

أنواع الدهون في الجسم !؟

ينتج الكبد أحد أهم المركبات على الإطلاق من حيث أهميته كحجر زاوية في العديد من المركبات الكيميائية الأخرى التي ينتجها الجسم”الكوليسترول” وهو عبارة عن مادة شمعية تتحرك بحرية في الدورة الدموية إن وجد بتركيز منخفض وكلما ازدادت نسبة الكولسترول كلما زادت كثافته في الجسم ازدادت خطورة الإصابة بأمراض الشرايين وانسداد الأوعية الدموية.

 

بشكل عام يصنع الكولسترول في الكبد ولكن يوجد في بعض أنواع الطعام مثل المأكولات البحرية ،البيض، الكبدة، والقوانص، يتحرك الكوليسترول في الدم مرتبط بنوع من أنواع البروتينات

 

يسمى البروتين الدهني ويوجد منها في جسم الإنسان نوعان:

1. LDL :

وهي البروتينات الدهنية منخفضة الكثافة وتعرف أيضا بالكوليسترول الضار.

 

2. HDL :

وهي البروتينات الدهنية عالية الكثافة وتعرف أيضا بالدهون النافعة المفيدة وبشكل عام كلما ازدادت نسبة الدهون المفيدة استطاعت طردت الدهون الضارة من الدم والأوعية الدموية وبالتالى تساهم في الحفاظ على صحة الجسم بشكل مفيد وهام .

 

بعض الدهون أخطر من البعض الآخر مثل الدهون المشبعة التي قلما توجد في الطبيعة على هيئتها وانما هي مصنعة في أغلب الأحوال إلا في نسب قليلة من الدهون الحيوانية مثل الدهون المهدرجة وهي على الرغم من الطعم اللذيذ الذي تمتاز به ألا انها تعتبر من أسوء انواع الدهون علي الإطلاق وتصنع عن طريق اضافة بعض ايونات الهيدروجين إلي تركيب الدهون العادي لتتحول إلى الحالة الصلبة في درجة حرارة الغرفة العادية.

(مقال متعلّق)  علاج وجع البطن بسرعة

 

تأتي خطورة استخدام تلك الأنواع من قدرتها على تخفيض نسب البروتينات الدهنية عالية الكثافة مانحة المساحة كاملة لتراكم البروتينات الدهنية منخفضة الكثافة في الأوعية الدموية وزيادة مخاطر الإصابة بتصلب الشرايين وانسداد الأوعية الدموية بشكل عام .

 

الدهون المشبعة والدهون الغير مشبعة !؟

تنقسم أنواع الدهون بشكل أساسي إلى مشبعة وغير مشبعة وبالطبع فإن الدهون الغير مشبعة هي الأفضل لصحة الإنسان من الدهون المشبعة نتيجة للتركيب الغير متناسق للدهون الغير مشبعة.

 

على عكس الدهون المشبعة المتشابهة في التركيب لا تميل إلى التجمع مع بعضها البعض وتكوين كتل كبيرة من الدهون الضارة في الجسم سادة بذلك الأوعية الدموية ورافعة من مستوى مخاطر إصابات أمراض الأوعية الدموية وزيادة الدهون الموضعية في عدة مناطق منها منطقة البطن والأرداف .

 

تتزايد نسبة الدهون الغير مشبعة في عدد من الأطعمة النباتية مثل زيت الزيتون وزيت السمسم وبعض المأكولات البحرية والسالمون لذلك يميل أصحاب الأنظمة الغذائية الصحية إلى استبدال البروتينات الحيوانية بالبروتينات النباتية واستخدام كمية أكبر من الخضروات والفاكهه.

 

كيف يمكن التخلص من دهون البطن !؟

دهون البطن (دهون الأحشاء) أكثر من مجرد زيادة في محيط الخصر تضايقك في اختيار المقاس المناسب لك ،بل هو أخطر من هذا حيث يعتبر مؤشر خطر للإصابة بأمراض السكري وانسداد الأوعية الدموية.

 

وعلى الرغم من أن مؤشر كتلة الجسم هو معيار مساعد في التعبير عن احتمالية وجود الجسم في حالة من السمنة المفرطة أم لأ ألا انه في في حالة الدهون الموضوعية وخاصة دهون البطن حيث من الممكن ان يمتاز الجسم بنحافة في كل مناطق التوزيع الأخرى دونما تلك المنطقة.

 

 

لذلك وجب تنفيذ بعض الحيل للتخلص من تلك الدهون للحصول على الشكل الجذاب وأيضا المحافظة على صحة الجسم:

 

1. التخلص من دهون البطن عبر تناول كمية أكبر من الألياف :

تمتاز تلك الأنواع من الألياف الغذائية بقدرتها على الذوبان في الماء وتتحول حينها إلى مادة هلامية (جيل) مما يبطئ من عملية انتقال الغذاء من المعدة إلى الأمعاء ويساعدك على الشعور بالشبع لمدة أطول مما يقلل من عدد حصص طعامك ومن ثم يقلص عدد السعرات الحرارية المستهلكة وينتج عن هذا خسارة في الوزن نتيجة زيادة عدد السعرات الحرارية المستهلكة في الحركة عن تلك الموجودة في روتين الطعام اليومي.

 

وفى دراسة حديثة أجريت على ١١٠٠ شخص بالغ لوحظ أن زيادة تناول الألياف الغذائية الذائب بنسبة ١٠ جرامات تساعد بشكل كبير جدا في إنقاص احتمالية تكون دهون البطن بنسبة ٣.٧ في المائة على مدار خمس سنوات، من أغنى الأطعمة بتلك النوعية من الألياف هي بذور الكتان، الأفوكادو، التوت البري، والبقوليات.

 

2. التخلص من دهون البطن عبر تجنب الأطعمة التي تحتوي دهون مهدرجة:

الدهون المهدرجة هي نوع من الدهون الغير مشبعة يتم تشبيعها عن طريق التفاعل مع ايونات الهيدروجين حيث تتواجد بكثرة في السمن الصناعي وبعض أنواع الأطعمة القابلة للدهن وترتبط تلك الدهون بشكل كبير في علاقة مع تزايد الإصابة بأمراض التهاب القلب ،وزيادة مقاومة الأنسولين، وزيادة دهون البطن.

(مقال متعلّق)  انتفاخ البطن : اسباب وعلاج

 

ففي دراسة اجريت على القرود أظهرت تزايد نسبة دهون البطن بمقدار ٣٣ في المائة في القرود التي تستهلك دهون مشبعة عن القرود التي استهلكت دهون غير مشبعة، يمكنك ببساطة الابتعاد عن تلك النوعية من الدهون الضارة عن طريق قراءة ملصقات المكونات الغذائية على الأطعمة المعلبة تحديدا بشكل جيد والابتعاد عن تلك التي تحتوي على (دهون مهدرجة جزئيا)

 

3. التخلص من دهون البطن عبر الإقلاع عن الكحوليات:

في دراسة أجريت على ٢٠٠٠ شخص وجد أن أولئك الذين يتناولون الكحوليات بشكل يومي بكميات كبيرة تميل أجسامهم إلى تكوين دهون البطن وزيادة محيط الخصر عن أولئك المتعاطين بشكل أقل نسبيا.

 

4. التخلص من دهون البطن عبر زيادة تناول البروتين :

تناول البروتين يساعد بشكل عام على فقدان الوزن حيث تحفز البروتينات إفراز هرمون الشبع الذي يساعد على تقليل حصص الطعام وبالتالى استهلاك سعرات حرارية أقل من الطعام، وايضا يساعد البروتين على رفع معدل الحرق ويحفز تكوين العضلات أثناء رحلة خسارة الوزن.

 

وأثبتت عدة دراسات أن أولئك أصحاب نظام غذائي عالي المحتوى من البروتين لديهم قابلية قليلة جدا لتكوين دهون البطن مقارنة بأصحاب الأنظمة الغذائية قليلة البروتينات .

 

5. التخلص من دهون البطن عبر تقليل معدلات التوتر والضغط:

يميل التوتر والضغط إلى الدفع بالغدة الكظرية إلى إفراز هرمون الكورتيزون الذي يعرف بأنه هرمون التوتر ويسبب ارتفاع كبير في الشهية مما يؤدي إلى زيادة الوزن ويدفع إلى زيادة تكوين دهون البطن.

 

وتظهر هذه المشكلة جليا في النساء أكثر من الرجال نتيجة قابلية الخصر الشديدة لتخزين الدهون ويمكن لبعض من رياضة اليوغا وأنشطة التأمل المساعدة في تقليل حدة التوتر والضغط.

 

6. التخلص من دهون البطن عبر الاقلاع عن تناول الحلويات:

تحتوى الحلويات على السكر المصنع ويحتوي السكر المصنع على (الفركتوز) الذي يساهم بشكل سئ في تطور عدة أمراض منها امراض القلب، و السكري النوع الثاني، وتشمع الكبد وهناك علاقة وثيقة بالطبع بين تشمع الكبد والسكري وزيادة سمك دهون الخصر.

 

ويجب الملاحظة ان ليست فقط الدهون المصنعة هي التي تدفع بتلك الامراض إلى الظهور بل ايضا السكريات الطبيعية مثل العسل اذا تم تناولها بكثرة.

 

7. التخلص من دهون البطن عبر ممارسة التمارين الهوائية:

بشكل عام فإن ممارسة الرياضات الهوائية تساعد على رفع معدل ضربات القلب الذي يساهم بشكل عام في حرق المزيد من السعرات الحرارية وتساعد في خفض نسبة دهون البطن.

 

وفى دراسة اجريت على النساء بعد فترة انقطاع الطمث وجد ان النساء اللاتي يمارسن الرياضة لمدة ١٥٠ دقيقة أسبوعيا لديهم دهون في منطقة البطن بنسبة أكبر من اللائي يمارسن الرياضة لمدة ٣٠٠ دقيقة أسبوعيا.

 

 

المراجع: 

  1. skills you need: What is Fat
  2. Healthline: 20 effective tips to lose belly fat -backed by science
السابق
الحروق الجلدية و علاجها
التالي
وصفات شوربات للرجيم