الاكل الممنوع لمرضى السرطان

لا تقل التغذية الصحية السليمة أهمية عن أي علاج أو دواء يتم تناوله من أجل التعافي الأمراض التي تصيب أجسامنا، إلا أنه في حالات مرضية معينة كالسرطان يصبح اختيار النظام الغذائي المناسب حاجة ضرورية ومهمة في طريق التخلص من هذا المرض الخطير.

 

يحتاج مرضى السرطان للتأكد من سلامة الأغذية التي يتناولها بشكل خاص،ومن بين جميع الهواجس التي تراودهم يبقى الأكل الممنوع لمرضى السرطان أحد الهواجس الرئيسية في رحلة التعافي من المرض التي تنطوي على صعوبات بدنية ونفسية شديدة قبل التطرق للحديث عن الاكل الممنوع لمرضى السرطان يجب علينا أولا ذكر أبرز الأسباب التي تؤدي للإصابة بالسرطان، وتشمل:

 

  • بعض طفرات الجينات الوراثية.
  • المواد الكيميائية المسرطنة.
  • التعرض للإشعاع.
  • السمنة
  • اضطرابات الهرمونات.
  • الالتهابات المزمنة.
  • التدخين
  • الفيروسات

 

لماذا تعد سلامة الأغذية مهمة لمريض السرطان؟

عندما يتناول مرضى السرطان العلاج الكيميائي أو الإشعاعي أو غيرهما، يصبح الجهاز المناعي للمريض في أسوأ حالاته، وعلى المدى الطويل قد يصاب الجهاز المناعي بالضعف المزمن مع ضعف الجهاز المناعي يصبح الجسم أكثر عرضة لأنواع العدوى المختلفة خاصة تلك التي تسببها البكتيريا المنقولة عبر الغذاء.

 

ونظرا لأن علاج مريض السرطان يتواصل لفترات طويلة غالبا، فإن التعرض لأي من الأمراض المنقولة عبر الغذاء في ظل ضعف جهاز المناعة قد تصل إلى الوفاة توصي إدارة الغذاء والدواء الامريكية مرضى السرطان بالانتباه جيدا عند التعامل مع الطعام وطرق إعداده واستهلاكه أيضا.

 

ما هو الاكل الممنوع لمرضى السرطان ؟

يجب على المريض أن ينتبه جيدا لأنواع الطعام التي يتناولها خلال مرحلة العلاج، ذلك أن تناول الأنواع الصحيحة من الأطعمة قبل وأثناء وبعد العلاج يساهم بشكل كبير منح المريض القوة اللازمة لمكافحة المرض والشعور براحة أكبر.

(مقال متعلّق)  نظام غذائي لمرضى السرطان

 

يجب أن يكون النظام الغذائي لمريض السرطان نظام غذائيا صحيا يتضمن الأكل والشرب الذي يحتوي على المغذيات المهمة بالشكل الكافي مثل الفيتامينات والمعادن والبروتينات والكربوهيدرات والدهون والماء التي يحتاجه الجسم.

 

تمثل بعض أنواع الأطعمة خطورة على مريض السرطان بدرجة أكبر من غيرها، ويأتي في مقدمة الأكل الممنوع لمرضى السرطان تلك الأطعمة التي ربما تحتوي على بكتيريا أو فيروسات ضارة.

 

يشمل أنواع الاكل الممنوع لمرضى السرطان أيضا:

 

1. المنتجات الحيوانية:

تأتي المنتجات الحيوانية في مقدمة الأكل الممنوع لمرضى السرطان وتشمل:

 

– الحليب الخام غير المبستر.

– الأجبان غير المطبوخة جيدا المصنوعة من الحليب الخام غير المبستر.

– اللحوم الحيوانية النيئة.

– لحوم الدواجن النيئة.

– اللحوم المصنعة.

 

2. الأطعمة القابلة للتلوث البكتيري من الاكل الممنوع لمرضى السرطان وتشمل:

 

  • الأطعمة التي قد تحتوي على البيض النيء.

  • الخضراوات الورقية التي قد تخفي أوساخ وملوثات أخرى بداخل الأوراق.

  • العسل الخام.

  • البيض ومنتجات الألبان.

  • الأسماك بأنواعها خاصة الأسماك المطبوخة والمدخنة.

  • السوشي والساشيمي.

 

أبرز الاكل الممنوع لمرضى السرطان والمسببة لمرض السرطان:

 

1. الأطعمة المعدلة وراثيا:

تعتبر الاطعمة المعدلة وراثيا من مسببات السرطان وذلك منذ انتشارها في السنوات الأخيرة وتشير بعض الدراسات إلى أن نحو 90% من محصول الذرة وفول الصويا باتت معدلة وراثيا.

 

تتسبب الاطعمة المعدلة وراثيا في الإضرار بصحة الإنسان عند تناولها على المدى الطويل، ولذلك يجب الانتباه عند شراء الطعام وتجنب الأطعمة هذه النوع من الأطعمة وجميع المنتجات التي تدخل في صناعتها.

 

2. فشار الميكرويف:

وفقا لبعض الدراسات الحديثة يحتوي هذا النوع من الفشار على منتجات معدلة وراثيا التي اكتشف أنها قد تكون مرتبطة بسرطان الرئة، بينما يحتوي النوع المعروف بنكهة الزبدة على مادة ثنائي الأسيتيل التي تعد سامة للبشر والتي تنطلق عبر أبخرة الفشار ويمكن تجنب تناول الفشار المصنع خارج المنزل، وصناعته بالطرق التقليدية القديمة التي تعد أكثر أمانا على الصحة العامة.

 

3. السلع المعلبة:

تحتوي غالبية علب الغذاء المصنع على مادة بيسفينول التي أثبتت الأبحاث أنها تؤثر على دماغ الجرذان توجد هذه المادة أيضا في بعض السلع البلاستيكية، والورق الحراري، وأنابيب خطوط المياه، والعديد من مركبات الأسنان.

(مقال متعلّق)  اعراض سرطان الرئه الاوليه

 

قد تتسبب هذه المادة في تغيير طبيعة الحمض النووي، ولذلك فتناول الخضروات الطازجة أو المجمدة والأطعمة التي لا تحتوي على مكونات مضافة تكون أكثر أمانا وصحية أكثر من السلع المعلبة التي قد تؤدي بك في النهاية للإصابة بالسرطان.

 

4. اللحوم الحمراء المشوية:

على الرغم من الطعم اللذيذ والشهي للحوم المشوية إلا أن عددا من العلماء اكتشفوا أن إعداد اللحوم بهذه الطريقة خاصة اللحوم المصنعة قد يطلق بعض المواد المسرطنة تسمى الامينات العطرية غير المتجانسة لذلك عندما نشوي اللحوم الحمراء فإن هذه الطريقة قد تغير التركيب الكيميائي والجزيئي للحوم.

 

5. السكر المكرر (السكروز):

يعد السكر المكرر من أبرز مسببات السرطان في السنوات الأخيرة ومن أبرز أشكال السكر المكرر التي يتم توريجها في الوقت الراهن، شراب الذرة عالي الفركتوز وقد أثبتت العديد من الدراسات أن السكريات المكررة والأطعمة المصنوعة منها تعد مصدرا رئيسيا للأنسولين كما تعتبر من المغذيات الرئيسية للخلايا السرطانية.

 

6. الأطعمة المملحة والأطعمة المدخنة:

تتمثل خطورة هذه المواد الغذائية في احتوائها على المواد الحافظة مثل النترات التي تعمل على الحفاظ على سلامتها على مدار فترة الصلاحية على المدى الطويل تتراكم المواد الحافظة التي نتناولها في الجسم وبمرور الوقت تسبب ضررا بالغا للكثير من خلايا الجسم، لتؤدي في نهاية المطاف إلى الإصابة بالعديد من الأمراض ومن بينها السرطان.

 

7. المشروبات الغازية:

تضعها الكثير من الأبحاث في مقدمة المواد الغذائية المصنعة المسببة للسرطان حيث تحتوي المشروبات الغازية على الكثير من المواد الضارة، وتشمل: الأصباغ ومواد كيميائية أخرى، إضافة إلى أنها غنية بشراب الذرة عالي الفركتوز والقيمة الغذائية للمشروبات الغاوية تساوي صفر (0)، بينما تفسد القيمة الغذائية للمواد الأخرى الأكثر نفعًا.

 

8. الدقيق الأبيض:

يفقد الدقيق الكثير من قيمته الغذائية خلال مرحلة التنقية التي يتعرض لها والتي يتم تبييضه خلالها باستخدام غاز الكلور لجذب لمستهلكين ويتسبب السكر الأبيض في رفع نسبة السكر في الدم وبالتالي يرفع نسبة الأنسولين دون توفير مقدار الطاقة اللازم للجسم.

 

قد يؤدي استهلاك الدقيق الأبيض والمنتجات التي يدخل في تصنيعها إلى زيادة مقاومة الأنسولين وتعد السكريات البسيطة مثل الكربوهيدرات المكررة الغذاء الأفضل للخلايا السرطانية.

(مقال متعلّق)  نظام غذائي لمرضى السرطان

 

9. الأسماك المستزرعة:

تكمن خطورة هذا النوع من الأسماك في أنه يتغذى على المضادات الحيوية والمبيدات وغيرها من المواد الكيميائية المسرطنة التي يتم وضعها في مياه المزارع لمكافحة الفيروسات والبكتيريا والطفيليات التي تظهر نتيجة تربية أعداد كبيرة من الأسماك في مساحات صغيرة ولا تحتوي الأسماك التي تربى في المزارع السمكية على نفس القيمة الغذائية، للأسماك المتواجدة في بيئتها الطبيعية، خاصة كميات الأوميجا 3 الطبيعية.

 

10. الزيوت المهدرجة:

تحتوي الزيوت المعالجة كيميائيا على أحماض أوميغا 6 غير الضارة التي تتسبب في تغيير تركيب أغشية الخلايا في الجسم وعلى الرغم من أن الزيوت النباتية تستخرج عبر عدد من العمليات الكيميائية إلا أنه يتم إضافة المزيد من المواد الكيميائية إليها لتغيير طعمها ورائحتها، مما يجعلها أكثر ضررا على خلايا الجسم، ويجعل مستهلكيها أكثر عرضة للإصابة بالسرطان.

 

بعض الحقائق حول السرطان:

تؤكد الكثير من الدراسات الحديثة أن أكثر من نصف حالات السرطان يمكن الوقاية منها تماما مع تغيير نمط الحياة ونظامنا الغذائي اليومي كشفت منظمة الصحة العالمية WHO أن هناك أكثر من 8 ملايين وفاة تم رصدها في جميع أنحاء العالم من بين أكثر من 14 مليون حالة جديدة من حالات السرطان تم تسجيلها في العام 2012.

 

تعد أكثر أنواع من السرطانات انتشارا بين الرجال في العالم على الترتيب:

 

1. سرطان الرئة

2. سرطان البروستاتا

3. سرطان القولون

4. سرطان القولون والمستقيم.

5. سرطان المعدة

6. سرطان الكبد.

 

تعد أكثر أنواع من السرطان انتشارا بين النساء حول العالم على الترتيب:

 

1. سرطان الثدي.

2. سرطان القولون.

3. سرطان القولون والمستقيم.

4. سرطان الرئة.

5. سرطان عنق الرحم.

6. سرطان المعدة.

 

المراجع:

  1. Medical News Today: Dietary choices to help prevent breast cancer
  2. U.S Food And Drug: Food Safety for People with Cancer
  3. NIH: Nutrition in Cancer Care (PDQ®)–Patient Version
  4. Healthy Driven: Foods to avoid during cancer treatment