اعشاب لزيادة حليب الام

اعشاب لزيادة حليب الام

انواع اعشاب لزيادة حليب الام

تحتاج العديد من النساء المرضعات إلى بعض الأشياء التي تساعد في إدرار الحليب بشكل كافي، من بين تلك الطرق التي تلجأ إليها السيدات هي تناول الأعشاب، خاصة النساء اللاتي يواجهون صعوبة في إدرار الحليب ولا يودون اللجوء إلى الرضاعة الصناعية في هذا المقال سنذكر لكم أهم الأعشاب التي يلجأ إليها الأمهات المرضعات من أجل هذا الغرض.

 

 اهم اعشاب لزيادة حليب الام

 

1. الحلبة:

عندما نتحدث عن اعشاب لزيادة حليب الام فلابد أن نذكر نبات الحلبة أولاً، فهو الأشهر و الاكثر استخداماً من قبل المرضعات لهذا الغرض. ونبات الحلبة هو نبات عشبي يزرع في منطقة البحر المتوسط، وهو يتميز بطعمه اللاذع ورائحته التي تشبه شراب القيقب.

 

وعلى الرغم من كون تناول مشروب الحلبة ليس ضاراً إذا تم تناوله بشكل معتدل إلا أن يعتبر مشكلة تناول الحليب أنه يتسبب في كون رائحة العرق و رائحة لبن الأم وحتى رائحة بول الرضيع يشبهون شراب القيقب.

 

2. الحرشف البري:

من الاعشاب التي تساعد أيضاً على إدرار الحليب لدى الأم المرضعة هو عشبة الحرشف البري خاصة إذا تم خلطه مع نبات الحلبة، وهذا بالضبط هو الخليط الذي يُسنع منه أدوية كثيرة خاصة بإدرار الحليب لدى الأم المرضعة وعشبة الحرشف البري تعد آمنه تماماً طالما تتناولها الأم بالجرعات المناسبة.

 

3. الشمر:

عشبة الشمر هي العشبة التي لها رائحة الينسون أو العرقسوس، وهو من النباتات الشهيرة في منطقة البحر المتوسط، وقد كان يستخدم الشمر استخدامات طبية منذ عهد القدماء المصريين، وقد عُرف بمعالجة العديد من الحالات الصحية خاصة تلك المرتبطة بمشاكل المعدة والآلام المرتبطة بالدورة الشهرية، ومن استخدامات الشمر الشهيرة أيضاً كونها تساعد في إدرار الحليب عند الأمهات المرضعات.

 

4. نبات القراص:

نبات القراص من النباتات العشبية المليئة بالعناصر الغذائية المفيدة، فهو غني من فيتامين الحديد والفيتامينات والمعادن، ومن فوائد هذا النبات أنه يساعد على إدرار الحليب لدى الأم المرضعة إلى جانب أنه يعالج الأنيميا ويكافح الإحساس بالتعب و الإرهاق بالنسبة للمرأة خلال فترة الرضاعة الطبيعية.

(مقال متعلّق)  رجيم للمرضعات ينزل 20 كيلو

 

5. البرسيم الحجازي:

يعد البرسيم الحجازي من أقدم و أشهر النباتات العشبية التي كانت تزرع على مر التاريخ، وهو من النباتات الغنية بالعناصر الغذائية الهامة مثل الفيتامينات و المعادن والبروتينات والألياف، نبات البرسيم الحجازي من النباتات الغنية بمضادات الأكسدة وهو يحتوي على نسبة قليلة جداً من الدهون المشبعة.

 

وعادة ما يتم تغذية الحيوانات و الماشية بهذا العشب وذلك بسبب أهميته بالنسبة لإدرار الحليب، وهو أيضاً مفيد بالنسبة لإدرار الحليب لدى الأم المرضعة. ويعد نبات البرسيم الحجازي من الأعشاب الغير ضارة طالما لا تسرف الأم في تناوله.

 

6. عشبة الفيجن (الشذاب):

يعد نبات الفيجن من عائلة الحلبة، وهو من النباتات الآمنه عند تناولها بالكميات المناسبة، ويمكن أهمية هذا العشب بالنسبة للأم المرضعة كونه يعمل على تجسيد أنسجة الثدي ما يجعل الثدي يدر حليب بشكل أكبر لكن عليك الحذر فقط من تناول عشبة الفيجن الطازجة، بل يجب أن تنتظري حتى تذبل العشبة حتى تستفيدين منها بشكل أمثل.

 

7. حليب الشوك:

عن الحديث عن اعشاب لزيادة حليب الام لا يجب أن ننسى ذكر عشبة حليب الشوك حيث أنها كانت تستخدم على مدار قرون في هذا الغرض، وكان قديماً يعتبر الناس العروق البيضاء الموجودة في نبتة حليب الشوك يمثل حليب الأم.

 

8. خميرة البيرة:

مشروب خميرة البيرة يعد من المشروبات الصحية والمليئة بالعناصر الصحية وهو أيضاً من المشروبات المعروفة بأنها تساعد على إدرار الحليب لدى الأم المرضعة، ومن فوائد خميرة البيرة أيضاً أنها تساعد الأم المرضعة على التخلص من المزاج السئ خلال تلك الفترة.

 

9. الزنجبيل:

الزنجبيل من الأعشاب الشهيرة التي عادة ما تضاف إلى الأطعمة لتعطي لها نكهة مميزة، وهو أيضاً من الأعشاب المعروفة بمعالجتها للعديد من المشاكل الصحية مثل الدوار ومشاكل المعدة، وفي أنحاء شتى من العالم يتم استخدام مشروب الزنجبيل أو الزنجبيل نفسه في الأطعمة من أجل إدرار الحليب لدى الأم المرضعة.

(مقال متعلّق)  كيف انقص وزني بعد الولادة واثناء الرضاعة

 

10. الثوم:

يعد الثوم مكون من أهم مكونات الآلاف من الأطباق على مستوى العالم، فإلى جانب كونه يُكسب الأطعمة طعماً و رائحة رائعة، فهو يعد من المكملات الغذائية الرائعة ويعد أيضاً من العناصر التي تعمل على حل مشكلات صحية كثيرة.

 

ومن ضمن فوائد الثوم أنه يعمل على إدرار الحليب بشكل جيد بالنسبة للأم المرضعة ولكن تكمن مشكلة الثوم الوحيدة كون أن هناك أطفالاً رضع لا يستطيعون تحمل طعم و رائحة الثوم، بينما يتحمله أطفال رضع آخرين بسهوله.

 

11. أوراق المورينجا:

تعد أوراق المورينجا من الأعشاب التي تشتهر بكونها اعشاب لزيادة حليب الام، بالإضافة إلى أنها من الأعشاب التي تحتوي على عناصر غذائية صحية كثيرة، وتساعد في الحفاظ على صحة الأم و رضيعها على حد سواء ويعد هذا العشب من الأعشاب الآمنه ما عدا للمرأة التي تود في الإنجاب لأنه يمكن أن يتسبب في الإجهاض أو عدم تخصيب البويضات.

 

12. ورق التوت الأحمر:

لا يساهم هذا العشب فقط في مساعدة الأم المرضعة على إدرار الحليب في ثديها بشكل جيد و إنما أيضاً يعمل ورق التوت الأحمر على استعادة الرحم لعافيته بعد الولادة حيث أن ورق التوت الأحمر من المصادر الغنية بالفيتامينات و المعادن مثل النياسين وغيره.

 

13. عشب الفايتكس:

على الرغم من كون عشب الفايتكس يعد من مثبطات عنصر البرولاكتين، فهو يستخدم من أجل إنتاج الحليب في ثدي الام وقد أثبت فعاليته في هذا الأمر. وتكمن أهميته أنه يعمل على توازن الهرمونات في جسم الام ولهذا فهو من الأعشاب التي تعد رائعة بالنسبة للأمهات اللاتي يواجهن مشكلة الهرمونات الغير منتظمة خاصة بعد الولادة، وهو من الأعشاب المفيدة أيضاً أثناء فترة الدورة الشهرية خاصة أثناء الرضاعة.

(مقال متعلّق)  الاحتياجات الغذائية من الكالسيوم للمرأة المرضع

 

14. عشبة الحمحم المخزني:

يتم استخدام عشبة الحمحم المخزني أيضاً من أجل إدارار الحليب في ثدي الأم المرضعة، كما أنه يستخدم من أجل توازن الغدة الكظرية.

 

بعض التحذيرات حول الأعشاب التي تستخدم لغرض إدرار الحليب

 

1. استشارة الطبيب:

عليك دائماً استشارة الطبيب أو استشاري الرضاعة قبل تناول أية من الأعشاب التي ذكرناها سابقاً، فعلى الرغم من أن هذه الأعشاب تم استخدامها على مدار القرون في أغراض العلاجات فإن تناول الأعشاب في النهاية له آثار جانبية، ويمكن أن تزيد هذه الآثار على حسب كيفية تحضير هذه الأعشاب وأيضاً على حسب حالة الشخص الذي يتناولها، لذلك يلزم العودة دائماً إلى الطبيب.

 

2. اختيار افضل المنتجات الطبيعية:

بعدما تأخذ التصريح من الطبيب الخاص بك لتناول أياً من هذه الأعشاب لابد أن تحرص على اختيار منتجات ذات سمعة جيدة ولا تتناول أية منتجات لا تعرف مصدرها جيداً، وجدير بالذكر أن معظم المنتجات الخاصة بالأعشاب الموجود في المحال الكبرى تعد آمنه بشكل عام.

 

3. التأكد من الاعشاب انها امنه للطفل:

من الضروري أيضاً أن تقوم باستشارة طبيب الأطفال الخاص بطفلك قبل تناول أياً من الأعشاب المذكورة حتى تتأكدين من كون هذه الأعشاب آمنه بالنسبة للطفل وصحته.

 

عليك الحذر سيدتي إذا كنتي حامل من تناول الأعشاب دون استشارة الطبيب، لأن بعض هذه الأعشاب يمكن أن تتسبب فب حدوث الإجهاض أو الولادة المبكرة إو إحداث تشوهات بالنسبة للجنين.

 

المراجع:

  1. Very Well Family: Breastfeeding Herbs to Increase the Supply of Breast Milk
  2. Herb Lore: Galactagogues – Herbs That Increase Breastmilk Production
error: Content is protected !!

Send this to a friend