الامراض المعدية

اعراض مرض الايدز الاولية بالتفصيل

اعراض مرض الايدز الاولية بالتفصيل

اعراض مرض الايدز الاولية بالتفصيل

معرفة اعراض مرض الايدز الاولية بالتفصيل يمكن أن تساهم في اتخاذ إجراءات مبكرة للسيطرة على أعراض المرض والعدوى وغيرها، ويقدر عدد المصابين بالإيدز في أمريكا بحوالي 1.2 مليون شخص، ووفقا لآخر التقديرات فإن 1 من كل 8 أشخاص مصابون به لا يعرفون ذلك.

 

عموما فإن الإيدز ينتقل سواء من السائل المنوي أو الإفرازات المهبلية أو نقل الدم، وبمجرد الإصابة فإنه يكون من المستحيل التخلص من الفيروس، وإن كان هناك أدوية توقف الفيروس عن التكاثر بالإضافة إلى إجراءات وقائية لزيادة قدرات جهاز المناعة.

 

لكن من دون هذه الأدوية يكون عُمر المصاب قليلا جدا ولا يمكن أن يمتد إلى أكثر من 5 سنوات بالإضافة إلى امتناعه عن ممارسة العلاقة الحميمة مع شخص سليم وحرمانه من الإنجاب أيضا حتى لا يقوم بنقل العدوى إلى الجنين.

 

ويمكن ظهور اعراض مرض الايدز الاولية بالتفصيل خلال أسبوعين إلى 6 أسابيع من الإصابة، كما يمكن أن يستغرق المريض سنوات دون أن يدرك هذا، وذلك وفقا لحالته الصحية العامة وقوة جهاز المناعة لديه، ومعظم الناس يؤكدون أن هذه الأعراض ظهرت لهم بعد عام من اعتقادهم بالإصابة بالعدوى، ومن أهم اعراض الايدز:

 

1. الغثيان والقيء

وهما من أكثر اعراض مرض الايدز الاولية شيوعا، فبما أن فيروس نقص المناعة البشرية يؤدي إلى إتلاف عمل جهاد المناعة، فإن الجسم بالتالي يصاب بالعدوى البكتيرية والفطرية بصورة أسهل كثيرا عن الشخص السليم، ويعتبر القيء أحد الوسائل التي يحاول بها الجسم التخلص من البكتيريا والأجسام الدخيلة عليه ويقول للعقل أن هناك شيء خاطئ يجب فحصه.

 

وتؤكد المجلة الدولية للأمراض المنقولة عن طريق الاتصال الجنسي أن هذين العرضين هما الذين يلاحظهما مريض الإيدز بسهولة ويبدأ في الفحص الطبي الشامل أو الجزئي، ومن البديهي بالطبع أن الغثيان والقيء يمكن أن يرتبطان بأمراض أخرى غير الإيدز.

 

لكن إذا مارس الشخص علاقة حميمة خارج مؤسسة الزواج أو تعرض إلى نقل دم حديث، فيجب وقتها أن يشك في الإيدز، ويجري فحص دم شامل لنفي أو تأكيد الإصابة وبالتالي اتخاذ الاجراءات اللازمة وفقا للنتيجة التي حصل عليها.

 

2. الحمى

يمكن أن ترتفع درجة حرارة مريض الإيدز فجأة بعد أسبوعين من التعرض إلى الفيروس، ويمكن أن تكون مصحوبة بالتعب وتورم الغدد الليمفاوية وظهور احتقان في الحلق، ويؤكد الدكتور كارلوس مالفستوتو طبيب الامراض المعدية في كلية طب جامعة نيويورك.

 

أنه بمجرد ظهور الحمى الناتجة عن الإيدز فإن هذا يعني انتقال الفيروس إلى مجرى الدم وأنه يبدأ في التكاثر بأعداد كبيرة، مما يؤدي إلى رد فعل التهابي من جهاز المناعة يظهر على هيئة ارتفاع في درجة الحرارة كوسيلة من الجسم لقتل الجسم الدخيل بالحرارة الزائدة.

 

ويمكن أن تتكرر الحمى على مدى شهرين بعد الإصابة ويمكن أن تكون ممتدة لأسبوعين دون أن تنجح أي طريقة في خفض درجة الحرارة، وقد أبلغ 77% من المصابين بالإيدز عن الشعور بالحمى في البداية.

(مقال متعلّق)  مرض الايدز : تقرير متكامل

 

3. التعرق الليلي

وهذا العرض من اعراض مرض الايدز الاولية بالتفصيل يتزامن عادة مع الحمى، فإذا شارك الشخص في نشاط عالي الخطورة مسبقا وكان أكثر تعرضا للإيدز فإن التعرض الليلي سيكون شديدا لغاية إلى درجة تمنعه من النوم تماما في الكثير من الأحيان.

 

يعاني نصف مرضى الإيدز من التعرق الليلي في خلال المرحلة المبكرة من المرض، ولا تتعلق مطلقا بدرجة حرارة الغرفة أو ممارسة التمارين الرياضية، كما تختلف أيضا عن التعرق الليلي نتيجة الهبات الساخنة التي تحدث في سن انقطاع الطمث لدى النساء.

 

4. الإسهال من اعراض مرض الايدز الاولية بالتفصيل

هو أيضا من الأعراض الشائعة الاخرى بعد أسبوعين أو 4 من الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية، ويكون ليس نتيجة للفيروس نفسه، ولكن نتيجة لوجود مشكلة في الجهاز الهضمي نتيجة التعرض إلى عدوى بكتيرية بسبب العطب الذي أصاب جهاز المناعة.

 

فيمكن لأي طعام ملوث أو مياه ملوثة أو تؤدي إلى التعرض إلى العدوى ويفشل الجسم في السيطرة عليها فيظهر الإسهال نتيجة محاولة التخلص من المرض، وهو يستمر أيضا لفترة طويلة دون أن يفلح أي علاج معتاد للإسهال في التخلص منه أو تقليله ويمكن أن يستمر لأشهر، مما يستدعي من المريض فحص الدم لتأكيد أو نفي الإصابة بالإيدز.

 

5. الإعياء الشديد

إن الإيدز لا يدمر جهاز المناعة تماما، بل يُضعف مقاومته كثيرا للمرض والعدوى، لذا يمكن لبعض الاستجابة الباقية من جهاز المناعة أن تؤدي إلى حدوث التهابات في الجسم تؤدي إلى الشعور بالخمول التام والإرهاق حتى مع الحصول على ساعات نوم جيدة، لذا يمكن أن يكون التعب غير المبرر من علامات الايدز المبكرة للغاية والتي تحدث قبل تدمير جهاز المناعة تماما.

 

ورغم ذلك فقد أفادت بعض التقارير أن الشعور بالتعب التام جاء بعد 20 سنة من الإصابة بالفيروس ولأشخاص رياضيون تماما، لذا فإن التعب الشديد يمكن أن يكون عرضا أوليا، كما يمكن أن يتأخر ظهور إلى سنوات كثيرة.

 

6. الصداع الشديد

يعتبر الصداع الشديد والمتكرر من أشكال الألم المزمن الذي يعاني منه مريض الإيدز بعد التعرض إلى الفيروس، ويكون عادة متكررا ولا يرتبط عادة بأي أشكال أخرى من المرض ويكون هذا من الأعراض الأولية، في حين أن المريض يمكن أن يعاني أيضا من الصداع في المرحلة المتأخرة من انتشار الفيروس في الجسم ولكن يكون مرتبطا بالتهاب الجيوب الأنفية أو وجود التهاب في السحايا.

 

وتم نشر بحث عام 2000 في مجلة pain بيّن أن 45.8% من مرضى الإيدز يعانون من صداع التوتر، وأن 16% أبلغوا عن المعاناة من الصداع النصفي، في حيث أكد الباقي المعاناة من أشكال أخرى من الصداع.

(مقال متعلّق)  طرق انتقال الايدز

 

7. التهاب الحلق

من اعراض مرض الايدز الاولية بالتفصيل أيضا، وأكد الكثير من المرضى أن التهاب الحلق كان مبكرا عن التعرض إلى الحمى أيضا، وهو يتسم عادة بالبحة في الصوت مع صعوبة البلع، خصوصا إذا تزامن مع وجود تورم في الغدد الليمفاوية.

 

8. تورم الغدد الليمفاوية

إن جهاز المناعة ينتشر في كل الجسم، وتعتبر كرات الدم البيضاء واحد من أهم أسلحته، وتعتبر الغدد الليمفاوية أحد المسارات الرئيسية التي تنطلق منها كرات الدم البيضاء، وهي موجودة في الجسم كله ولكن تتركزز أكثر في الفخذ وتحت الإبطين وايضا في الرقبة تحت عظام الفك.

 

لذا تعتبر من أول المناطق التي تتأثر بنقص المناعة أو الإصابة بأي فيروس أو عدوى بكتيرية، وخصوصا تلك الموجودة في الرقبة لتأثر وظيفة البلع بهذا التورم وزيادة مراكز الإحساس في تلك المنطقة وغياب الدهون التي تقلل عادة من الشعور بالألم.

 

فإذا كان المريض يعاني من تورم كبير في الغدد الليمفاوية لمدة أسبوعين على الأقل مع صعوبة شديدة في لمسها فيجب التأكد من فحص الإيدز خصوصا لممارسي الأنشطة الخطرة.

 

9. ألام العضلات والمفاصل

أكدت المجلة الأكاديمية الأمريكية لجراحي العظام عام 2002 أن ظهور مشاكل عضلية فجأة وألم في المفاصل غالبا ما تكون من الاعراض الأولية للإصابة بمرض نقص المناعة البشرية، وهو من الآلام التي تتفاقم خطورته مع تطور المرض.

 

حيث أن الضرر في جهاز المناعة يمكن أن يجعله يهاجم الأربطة والمفاصل، كما أن تورم الغدد الليمفاوية المنتشرة في كل الجسم تتسبب في التهاب المفاصل وحدوث ألم شديد في العضلات عموما، وإذا تزامن الأمر مع الحمى والغثيان فيجب للمريض وقتها الحذر من هذا الفيروس المميت.

 

10. الحكة والطفح الجلدي

وقد تم الغبلاغ عن الطفح الجلدي في أوقات متفاوتة من التعرض إلى مرض الإيدز، فقد ابلغ البعض عن التعرض له في خلال شهر من الإصابة، في حين ظهر لدى البعض الآخر بعد سنوات، وهذا كما ذكرنا يعتمد على الحالة الصحية العامة للمريض ووجود أعراض تحسسية، ومدى قوة جهاز المناعة من البداية، ويمكن أن يختبر مريض الإيدز وجود دمامل أو مناطق وردية على الذراعين، كما يمكن أن يظهر في الظهر.

 

ويعاني من الطفح الجلدي من 30-80% من مرضى الإيدز في المراحل المختلفة، حيث يؤدي المرض إلى انتشار الغدد الدهنية بكثافة في الرأس والوجه والفخذ والظهر من أعلى، وتمثلت الأعراض المبكرة في وجود بقع حمراء أو قشور ملتهبة في فروة الرأس والصدر والوجه، فإذا لم تتم معاجلة الحكة والطفح سريعا بمجرد الحصول على أدوية للحساسية أو تطبيق المراهم المختلفة فإنه يمكن أن يكون من أعراض الايدز.

(مقال متعلّق)  ما هي اسباب مرض الايدز ؟

 

11. السعال الجاف من اعراض مرض الايدز الاولية بالتفصيل

أبلغ بعض المرضى عن المعاناة من السعال الجاف لفترة طويلة قبل إدراك أنه بسبب فيروس نقص المناعة البشرية، وقد فسره البعض بوجود حساسية شديدة، ولكن بعد الاستمرار لفترة طويلة وزيادة الأمر سوءا وفشل المضادات الحيوية وأجهزة الاستنشاق في حل المشكلة تم الكشف عن السبب الرئيسي فيه وهو الإصابة بفيروس الإيدز.

 

حيث يمكن أن تكون الرئة هي أضعف الأجزاء في أجسام بعض المرضى خصوصا إذا كانوا من المدخنين، مما يجعل جهاز المناعة ضعيفا بالتالي فيها، ويبدأ الجسم في الاستجابة إلى الفيروس بالسعال لطرد الأجسام الغريبة، وبما أن فيروس الإيدز ليس له مضاد حيوي فعال حتى الآن، ويظل موجودا في الجسم، لذا فإن المنطقة التي تصاب في البداية تظهر عليها أعراض لا تُشفى بالأدوية التقليدية.

 

ويمكن لهذا السعال أن تتم السيطرة عليه بعد ذلك لتحسين نوعية حياة المريض ببعض الأدوية والفيتامينات التي تؤدي إلى تقوية المناعة بشكل ما مع تطبيق علاجات طبيعية على الحلق للتخفيف من السعال قدر الإمكان ومنع شروخ الحلق.

 

وفي النهاية فإن اعراض مرض الايدز الاولية بالتفصيل يمكن أن تتأخر كثيرا، كما بينت بعض الدراسات أنه خلال شهر أو اثنين من اختراق الفيروس للجسم فإن من 40-90% من المرضى يعانون من أعراض النزيف التي تعرف باسم المتلازمة الحادة الفيروسية، ولكن يمكن ألا يشعر المريض بأي شيء لسنوات يمكن أن تصل إلى عقد من الزمان بعد الإصابة.

 

كما أن الجسم يمكن أن يتأخر كثيرا في إنتاج الأجسام المضادة لفيروس الإيدز بما يعني أن فحص الدم بمجرد ممارسة علاقة جنسية أو نقل الدم ربما لا يُظهر أي أجسام مضادة للفيروس في الدم، حيث يمكن أن يتأخر الأمر أسابيع أو حتى شهور عدة.

 

لكن إذا تأكدت من الحصول على دم ملوث أو تشك في شريك جنسي فيمكن للكشف عن الحمض الريبي الفيروسي خلال 9 أيام من الإصابة أن ينفي أو يؤكد تعرضك للفيروس، وهذا ما يجعل المرض من أخطر أمراض العصر الحديث وتتطلب الوقاية منه حرصا مضاعفا.

 

المراجع:

  1. Natural On: 10 Early Warning Signs Of HIV That You Must Know
  2. Health: 16 Signs You May Have HIV
السابق
اعراض الشلل الدماغي عند الرضع
التالي
رجيم بعد الولادة وكيفية تطبيقه