الامراض الصدرية

اعراض سرطان الرئة

اعراض سرطان الرئة

اعراض سرطان الرئة

لا تظهر اعراض سرطان الرئة عادة قبل أن ينتشر المرض بشكل مؤثر في جسد المريض، إلا أن بعض المرضى قد تظهر عليهم اعراض وعلامات مبكرة للمرض، ولذلك فمن المهم لكل من يعاني من أحد هذه العلامات أو الأعراض أن يقوم بعرض نفسه على الطبيب لأن التشخيص المبكر للمرض يمكنه أن يحسن كثيرا من فرص الشفاء.

 

ويعد سرطان الرئة من أكثر أنواع السرطان المسببة للوفاة في العالم بين الرجال والنساء، ويموت الناس سنويا بسبب سرطان الرئة بأكثر مما يموتون من سرطان القولون أو الثدي أو البروستاتا مجتمعين وأغلب أنواع سرطان الرئة يمكن الوقاية منها لأنها تتعلق بالتدخين والتدخين السلبي.

 

كما قد تحدث نتيجة العيش في بيئة ملوثة بالرادون، ولكن بعض الناس قد يظهر لديهم اعراض سرطان الرئة بدون اسباب واضحة وهذه الحالات لا يعرف بعد كيفية الوقاية منها وأغلب حالات سرطان الرئة تنتشر بالجسم بسرعة وعادة ما يتم اكتشافها في مراحل متأخرة من المرض وهي صعبة العلاج ويمكن لمرض ان يعاود الظهور بعد شفاءه ، وعلينا معرفة اعراض سرطان الرئة .

 

 اعراض سرطان الرئة المبكرة الأكثر شيوعا 

 

  • كحة مستمرة لا تشفى أبدا، أو قد تزداد سوءا.

  • كحة مصحوبة ببصاق مدمم أو بصاق ملون بلون الصدأ.

  • ألم في منطقة الصدر يزداد سوءا مع الكحة أو الضحك أو التنفس العميق.

  • بحة في الصوت.

  • انخفاض في وزن الجسم وضعف أو فقدان في الشهية.

  • قصر في النفس.

  • الشعور بالتعب أو الضعف.

  • التهابات ميكروبية في الجهاز التنفسي مثل النزلات الشعبية أو الالتهاب الرئوي لا تشفى بالعلاج أو تشفى وتعاود الظهور.

  • صوت صفير في منطقة الصدر.

 

اعراض سرطان الرئة التي تظهر بعد انتشار المرض

 

  • شعور بألم في العظام في منطقة الظهر أو الفخذ في حالة انتشار المرض الى العظام.

  • تغيرات في الجهاز العصبي تبدو في صورة شعور بالصداع أو الضعف أو خدر في الذراعين أو الساقين.

  • تغير لون البشرة ولون بياض العين الى اللون الأصفر نتيجة ارتفاع مستويات مركب الصفراء في حالة وصول المرض الى الكبد.

  • ظهور كتل على سطح الجلد بسبب انتشار المرض الى الجلد أو وصوله الى الغدد الليمفاوية.

 

والأعراض السابقة لا تكون نتيجة مباشرة لسرطان الرئة نفسه ولكن نتيجة لانتشار المرض في الأجزاء المحيطة بالرئة، وعلى من يعاني من أي من هذه الأعراض التوجه فورا للفحص الطبي للتعرف على السبب الحقيقي وراء ظهور هذه الأعراض.

 

بعض أنواع سرطان الرئة تحدث مجموعة من الأعراض التي تعرف معا باسم متلازمة ومنها

 

1. متلازمة هورنر:

تظهر اعراض متلازمة هورنر في حالات سرطان الرئة الذي يحدث في الجزئ العلوي من الرئة ويعرف هذا النوع من سرطان الرئة ايضا باسم “ورم باناكوست” ويمكن للمرض أن يؤثر على مجموعة من الأعصاب مثل الأعصاب الموجودد بالعين أو بالوجه، محدثا مجموعة من الأعراض التي تشكل معا اعراض متلازمة هورنر والتي تتضمن:

 

  • انخفاض أو ضعف في أحد جفني العين.

  • صغر حجم انسان العين في نفس العين التي يعاني جفنها من الانخفاض.

  • انخفاض درجة التعرق في جانب الوجه الذي به العين المتأثرة بالمرض أو انعدام العرق تماما في هذا الجزء من الوجه.

  • يمكن أن تكون هذه الحالة مصحوبة ايضا بألم حاد في الكتف.

 

2. متلازمة الوريد الأجوف العلوي:

الوريد الأجوف العلوي هو ذلك الوريد الكبير الذي يحمل الدم من الرأس والذراع ليعود به الى القلب، وهو يمر بالجزء العلوي من الرئة اليمنى وبالعقد الليمفاوية الموجودة بمنطقة الصدر.

 

واصابة الرئة في تلك المنطقة بالسرطان يمكن أن ينتج عنها اعراض متلازمة الوريد الأجوف العلوي، والتي يحدث فيها ارتجاع للدم في الوريد الأجوف العلوي ما يتسبب في تورمه في منطقة الوجه والعنق والذراع والمنطقة العلوية من الصدر، وقد يكون هذا التورم مصحوبا باحمرار في لون الجلد.

(مقال متعلّق)  ماء الرئة والسرطان

 

يمكن لهذه الحالة أن تتسبب ايضا في حدوث صداع ودوخة وتغيرات في مستوى الوعي في حالة أثرت على المخ، وتتطور أعراض متلازمة الوريد الأجوف العلوي مع الوقت وقد تصبح في وقت من الأوقات مهددة للحياة ويجب علاجها على الفور.

 

3. متلازمة الأبهر:

بعض أنواع سرطان الرئة قد ينتج عنها تكون مركبات كيميائية مشابهة للهرمونات، وهذه المركبات تصل الى الدورة الدموية محدثة تأثيرات كبيرة على الأنسجة والأعضاء وحتى ولو لم يكن المرض قد انتشر بعد في هذه الأنسجة والأعضاء وتعرف هذه الحالة باسم متلازمة الأبهر، وفي بعض الحالات تكون متلازمة الأبهر اول اعراض سرطان الرئة التي تظهر على المريض.

 

وتسب هذه الحالة الارتباك للطبيب والمريض حيث أن اعراضها تظهر على اعضاء اخرى من الجسم ليس من ضمنها الرئة التي تعاني اصلا من المرض بعض هذه الأعراض المصاحبة لمتلازمة الأبهر تتضمن:

 

  • متلازمة هرمون التبول:

في هذه الحالة ينتج سرطان الرئة مركب مشابه لهرمون التبول الذي يجعل الكلية تحتفظ بالماء وهو ما يقلل من تركيز الأملاح بالدم، ويتسبب ذلك في الشعور بالتعب وفقدان الشهية والتعب العضلي أو تقلص في العضلات، والغثيان والقيء، والشعور بعدم الراحة والارتباكوقد يؤدي اهمال علاج هذه الحالة الى نوبات صرع أو غيبوبة.

 

  • متلازمة كوشنج:

في هذه الحالة يتسبب سرطان الرئة في انتاج مركب مشابه للهرمون الذي تفرزه الغدة الكظرية والذي يحفز انتاج الكورتيزول، وهو ما يتسبب في ظهور بعض الأعراض مثل زيادة الوزن، الاصابة بالكدمات بسهولة، الضعف العام، الدوخة، احتجاز السوائل بالجسم، ويمكن أن تتسبب متلازمة كوشنج أيضا في ارتفاع ضغط الدم وارتفاع مستويات السكر بالدم أو ظهور اعراض مرض السكر في بعض الحالات.

 

  • مشكلات الجهاز العصبي:

سرطان الرئة ايضا قد يتسبب في مهاجمة جهاز المناعة بالجسم للجهاز العصبي وهو ما قد يظهر في صورة مشكلات عصبية عديدة، من ضمن هذه الأعراض ضعف عضلات الفخذ يليها ضعف عضلات الكتفين، وفي بعض الحالات يفقد الانسان القدرة على تنسيق حركة القدمين والذراعين كما قد يجد صعوبة في الكلام أو البلع.

 

  • ارتفاع مستويات الكالسيوم:

ينتج عن هذه الحالة تبول متكرر وعطش مستمر وامساك وغثيان وقيء وألم في البطن، وضعف عام وارهاق ودوخة وارتباك وبعض الأعراض العصبية الأخرى.

 

  • زيادة نمو أو كثافة بعض عظام الجسم:

عادة ما يظهر هذا العرض في طرف الأصابع ويكون مؤلما للغاية.

 

  • تجلط في الدم.

  • زيادة نمو الثديين في الرجال.

 

وكل الأعراض السابقة تنتج عن العوامل المصاحبة لسرطان الرئة ولا تعد اعراض مباشرة لسرطان الرئة ولكن على من يعاني من أي من هذه الأعراض طلب المشورة الطبية العاجلة للتأكد من خلوه من سرطان الرئة.

 

تشخيص واكتشاف مرض سرطان الرئة في مراحل مبكرة

عند ظهور اي من اعراض سرطان الرئة السابقة يجب على الشخص طلب المشورة الطبية العاجلة، حيث أن سرطان الرئة ثاني أكثر انواع السرطان انتشار على مستوى العالم بين الرجال والنساء على حد سواء.

 

وفي الأونة الأخيرة تمكن الباحثون من انتاج فحص يمكن عبره التعرف على وجود سرطان الرئة في مراحل مبكرة للأشخاص الذي يرتفع لديهم احتمالية الاصابة بالمرض، وهو ما يجعل علاج المرض يحقق نتائج افضل نتيجة الكشف عنه في مرحلة مبكرة ما يقلل من اعداد الوفيات الناتة عن سرطان الرئة.

 

عوامل الخطورة التي ترفع من احتمالية الاصابة بسرطان الرئة

 

1. تدخين التبغ:

يرفع تدخين التبغ من احتمالية الاصابة بسرطان الرئة، وتقدر نسبة الأشخاص الذين يموتون بسرطان الرئة من المدخنين بحوالي 80% من اجمالي الحالات المصابة بالمرض، وترتفع مخاطر الاصابة بسرطان الرئة بين المدخنين بدرجة اعلى كثيرا مقارنة بغير المدخنين، ويعد تدخين السجائر والشيشة من اهم مسببات مرض سرطان الرئة، ولا يختلف ذلك في حالة تدخين السجائر المنخفضة القطران، أو تدخين سجائر المنتول.

(مقال متعلّق)  كم يعيش مريض سرطان الرئة

 

2. التدخين السلبي:

تنشق أدخنة السجائر والشيشة التي يدخنها الأخرون من البيئة المحيطة بك يمكنها أن ترفع من احتمالية الاصابة بمرض سرطان الرئة ويتسبب التدخين الثانوي في وفاة 7000 شخص سنويا حول العالم بسبب سرطان الرئة.

 

3. التعرض للرادون:

الرادون هو عنصر طبيعي مشع ينتج عن تكسر اليورانيوم في التربة والصخور، ويتواجد في صورة غاز ليس له رائحة أو طعم، ويعد ثاني اسباب الاصابة بسرطان الرئة بعد التدخين.

 

4. التعرض للأسبستوس:

الأشخاص الذين يتعرضون للاسبستوس مثل العاملين في مصانع النسيج أو المناجم أو بعض المصانع الأخرى أو في احواض بناء السفن، يتعرضون للاسبستوس ويكونون اكثر عرضة للوفاة بسبب سرطان الرئة، ومن غير الواضح ما هي الكميات أو الفترة الزمنية التي يحتاجها الاسبستوس لاصابة الشخص بسرطان الرئة.

 

5. التعرض للمسرطنات المختلفة:

يمكن أن يصاب الاسنان بسرطان الرئة نتيجة التعرض لبعض المسرطنات الأخرى والتي يممكن ان تتواجد في مواقع العمل مثل، التعامل مع المواد المشعة مثل اليورانيوم، أو تنشق ابخرة بعض المواد الكيماوية الخطيرة مثل الزرنيخ والبريليوم والفحم وغاز الخردل، كذلك التعرض لأبخرة الديزل باستمرار.

 

6. تلوث الهواء:

العيش في المدن المزدحمة والتعرض المستمر لعوادم السيارات يمكنه أيضا أن يرفع من احتمالية الاصابة بسرطان الرئة، وان كان تأثير التلوث لا يضاهي تأثير التدخين المباشر للتبغ، ويقدر نسبة الأشخاص الذين يموتون بسرطان الرئة سنويا نتيجة التعرض لتلوث الجو بحوالي 5% من اجمالي الوفيات بالمرض.

 

7. تلوث مياه الشرب بالزرنيخ:

أظهرت دراسات حديثة ارتفاع نسبة الزرنيخ في مياه الشرب في بعض المناطق من شرق اسيا وامريكا الشمالية، وهو ما رفع من احتمالية الاصابة بسرطان الرئة في تلك المناطق.

 

8. التعرض للعلاج بالاشعاعات في وقت سابق:

الأشخاص الذين تلقوا علاج اشعاعي يتضمن منطقة لصدر من اجل علاج أي جزء أخر في الصدر من السرطان، هم اكثر عرضة للاصابة بسرطان الرئة وخاصة اذا كانوا من المدخنين والأشخاص الذين تم علاجهم من مرض هودجكينز أو السيدات اللاتي تلقين علاج اشعاعي بعد ازالة الثدي بسبب سرطان الثدي لم ترتفع لديهم احتمالية الاصابة بسرطان الرئة.

 

9. وجود تاريخ عائلي او شخصي مرضي من الاصابة بسرطان الرئة:

الأشخاص الذين عانوا في مرحلة سابقة من سرطان الرئة أكثر عرضة لاصابة بالمرض من جديد، كذلك اصابة أحد افراد العائلة بسرطان الرئة يرفع من احتمالية اصابة الأخرين بالمرض بدرجة قليلة.

 

ولا يعرف بعد ما اذا كان السبب في ذلك راجعا الى وجود عوامل وراثية يمكنها أن ترفع من احتمالية الاصابة بالمرض، أو أن ذلك راجعا للمشاركة في تدخين التبغ او التدخين السلبي أو العيش معا في بيئة ملوثة.

 

10. بعض المكملات الغذائية:

أثناء دراسة قام بها بعض الباحثين للتأكد من قدرة الفيتامينات والمكملات الغذائية الأخرى على تقليل احتمالية الاصابة بسرطان الرئة، ظهرت لديهم نتائج مخيبة للأمال حيث تبين أن بعض المركبات مثل البيتا كاروتين يمكنها أن ترفع من احتمالية الاصابة بسرطان الرئة لدى المجخنين، وخرجت الدراسة بنتيجة مفادها أن المدخنين لا يجب ان يتناولوا مكملات غذائية تحتوي على البيتا كاروتين.

 

مركبات لا يعرف بشكل دقيق تأثيراتها على سرطان الرئة

 

1. تدخين الماريجوانا:

هناك الكثير من العوامل التي تدفع الباحثين للاعتقاد بأن تدخين الماريجوانا يمكنه أن يرفع من مخاطر الاصابة بسرطان الرئة ويعتمد هذا الاعتقاد على وجود القطران بها وكذلك وجود بعض المسرطنات الأخرى والتي تتواجد أيضا في التبغ، والقطران هو تلك المادة السوداء اللزجة التي تتبقى بعد عملية الاحتراق والتي يعتقد أنها وراء كل الأثار الخطيرة للتدخين.

(مقال متعلّق)  اسباب سرطان الرئة

 

وسجائر الماريجوانا يتم تدخينها بالكامل ما يرفع من نسبة القطران التي تصل الى الجسم عبرها، كما أن مدخن الماريجوانا يتنشق دخانها بعمق ما يجعل هذا الدخان يتراكم في الرئة مرة بعد مرة، وهو ما يعطي المواد المسرطنة فرصة أكبر للعمل واحداث تلفيات في نسيج الرئة.

 

ولأن الماريجوانا مازالت غير مقننة في الكثير من دول العالم فإن الأبحاث بشأن ما بها من مركبات مسرطنة ليست كافية بعد كما أن الأشخاص الذين يدخنون الماريجوانا يتناولون كميات قليلة منها مقارنة بهؤلاء الذين يدخنون التبغ، وهو ما يجعل ملاحظة التأثيرات المباشرة عليهم أكثر صعوبة وتحتاج الى وقت أطول.

 

2. بودرة التلك:

بودرة التلك هي مكون طبيعي يمكن أن يحتوي على نسبة من الاسبستوس، واشارت دراسات الى أن بودرة التلك ربما ترفع من احتمالية الاصابة بسرطان الرئة وبعض الأمراض الصدرية الأخرى، وخاصة بين العمالين في مجال تصنيع هذه البودرة والمنتجات الخاصة بها، إلا أن دراسات أخرى اجريت عليها لم تؤكد هذا التأثير.

 

كيف تقي نفسك من المرض ومن اعراض سرطان الرئة

 

1. ابتعد عن التدخين:

إن أفضل السبل لتقليل مخاطر الاصابة بسرطان الرئة هو التوقف عن التدخين وتجنب تنشق دخان التبغ من المحيطين بك وعندما يتوقف الانسان عن التدخين قبل أن يصاب بأي من اعراض سرطان الرئة وقبل أن يصاب بالمرض يمكن لأنسجة الرئة التي تلفت من جراء التدخين أن تعود للتجدد وتصلح من التلف الحادث بها وبغض النظر عن عمرك أو الفترة التي قمت خلالها بتدخين التبغ، فالتوقف عن التدخين سيقلل من احتمالية اصابتك بسرطان الرئة ويمنحك حياة اكثر صحة.

 

2. تجنب التعرض للرادون والمواد المسرطنة الأخرى:

يمكنك عمل اختبار للرادون قبل السكن في لمناطق الجديدة للتأكد من خلو البيئة من هذا العنصر الخطير على الصحة، وعليك تجنب المركبات المسرطنة مثل الاسبستوس.

 

3. تناول الاكل الصحي:

الغذاء الصحي المعتمد على الكثير من الخضر والفاكهة يمكنه أن يقلل من مخاطر الاصابة بسرطان الرئة سواء للمدخنين أو لغير المدخنين بخصوص الاتجاه السابق الذي كان ينصح باعطاء المدخنين جرعات منتظمة من الفيتامينات والمكملات الغذائية الأخرى لحمايتهم من السرطان، فإن النتائج الحديثة تشير الى عدم جدوى هذا العمل في حماية المدخن من سرطان الرئة.

 

بل على العكس فإن البيتا مكاروتين يرفع من مخاطر الاصابة بالمرض بحسب الدراسات الحديثة، والبيتا كاروتين هو مركب ينشأ عنه فيتامين أ الهام للجسم وبعض الأشخاص الذين أصيبوا بسرطان الرئة لم يكن لديهم أي عوامل خطورة للاصابة بالمرض وهذه الحالات لا يعرف بعد طريقة للوقاية منها، ولكن على أية حال يمكن للانسان الوقاية من المرض باتباع لنصائح السابقة بنسبة كبيرة.

 

المراجع:

  1. American Cancer Society: Signs and Symptoms of Lung Cancer
  2. American Cancer Society: Lung Cancer Risk Factors
  3. American Cancer Society: Can Lung Cancer Be Prevented
السابق
اعراض نقص الكالسيوم
التالي
اعراض ارتفاع السكر لديك