صحة

اعراض انخفاض و خمول الغدة الدرقية

اعراض انخفاض الغدة الدرقية (قصور الغدّة)

أو قصور الدرقية (أو خمول الغدة الدرقية) وهو من الأمراض الشائعة يحدث نتيجة نقص هرمونات الدرقية وعدم كفايتها لأداء وظائف الجسم المختلفة. يحدث قصور الدرقية عند النساء أكثر 10 مرات من الرجال، يحدث عادة في عمر 30-40 سنة.

 

علامات و اعراض انخفاض الغدة الدرقية 

يؤثر قصور الغدة الدرقية على النشاط البدني والعقلي للمريض ومعظم الأعراض والعلامات عامة وغير خاصة, و من اعراض انخفاض الغدة الدرقية ما يلي:

1. الجهاز العصبي.
2. كثرة النسيان.
3. ضعف القدرة على التركيز.
4. كثرة النوم.
5. الاكتئاب.
5. ضعف السمع.
6. ضعف البصر.
7. بطء الكلام والحركة.
8. الدوار.
9. التنميل.
10. الجهاز الهضمي.
11. فقدان الشهية.
12. الإمساك.
13. زيادة الوزن.
14. جفاف الجلد.
15. عدم تحمل الجو البارد.
16. تساقط الشعر.
17. تساقط شعر الحواجب والرموش.
18. قلة العرق.
19. الجهاز العضلي.
20. آلام في العضلات والمفاصل.
21. الفتور.
22. الدورة الشهرية.
23. البرود الجنسي.
25. جفاف العيون.
26. تضخم الصوت.
27. تضخم الدرقية.
28. تورم الجسم.

 

اعراض انخفاض الغدة الدرقية لدى المواليد الجدد:

بالتالي لائحة اعراض انخفاض الغدة الدرقية لدى المواليد:

 

1. اليرقان.
2. تضخم اللسان.
3. تورم الوجه.
4. الإمساك.
5. كثرة النوم.
6. ضعف العضلات.

 

اعراض انخفاض الغدة الدرقية لدى الأطفال:

من الممكن ان تصيب امراض الغدة الدرقية الاطفال, اليك اعراض انخفاض الغدة الدرقية لدى الأطفال:

 

1. قصر القامة.
2. تأخر ظهور الأسنان الدائمة.
3. تأخر البلوغ.
4. ضعف التطور العقلي.

 

العلامات السريرية و اعراض انخفاض الغدة الدرقية :

إضافة للأعراض السابقة قد تظهر على المريض بعض العلامات عند الفحص السريري مثل:

(مقال متعلّق)  الغدة الدرقية وزيادة الوزن وكيفية التخسيس

 

1. اليرقان.
2. جفاف الجلد.
3. تورم حول العينين.
4. تضخم اللسان.
5. تضخم الدرقية.
6. انخفاض معدل ضربات القلب.
7. استسقاء البطن.
8. انخفاض درجة حرارة الجسم.
9. تورم الجسم.

 

اسباب انخفاض الغدة الدرقية (اسباب قصور الدرقية):

 

1. امراض المناعة الذاتية:

من المعلوم أن جهاز المناعة يقوم بحماية الجسم من الميكروبات، ولكن في بعض الأشخاص يخطئ جهاز المناعة فيعتبر خلايا الغدة الدرقية خلايا غريبة ويقوم بمهاجمتها بواسطة الأجسام المضادة التي ينتجها جهاز المناعة.

 

يتم تدمير خلايا الغدة الدرقية وبالتالي يقل إنتاج هرمونات الدرقية. يحدث هذا النوع من المرض لدى النساء أكثر من الرجال. من أهم أنواع أمراض المناعة الذاتية التي تصيب الغدة الدرقية هو داء هاشيموتو والتهاب الغدة الدرقية الضموري.

 

2. إزالة الغدة الدرقية جراحياً:

تتسبب الإزالة الجراحية الكاملة للغدة الدرقية لأي سبب مثل داء جريفز أو سرطان الدرقية في قصور الدرقية، بنما إزالة جزء من الغدة الدرقية قد لا يتسبب في قصور الدرقية لأن الجزء المتبقي في الغالب ينتج كميات كافية من هرمونات الدرقية.

 

3. العلاج بالإشعاع:

تحتاج بعض أمراض الغدة الدرقية إلى تلقي العلاج باليود المشع مثل داء جريفز وسرطان الدرقية. يقوم اليود المشع بتدمير خليا الدرقية ما يؤدي لقصور الدرقية.

 

4. قصور الدرقية الخلقي:

قصور الدرقية لدى المواليد حيث تكون الغدة الدرقية غير موجودة أو غير مكتملة النمو أو لا تعمل بشكل جيد.

 

5. الأدوية:

بعض الأدوية مثل الليثيوم والأميودارون تمنع خلايا الغدة الدرقية من إنتاج هرمونات الدرقية بشكل طبيعي فتؤدي لحدوث قصور الدرقية في الغالب لدى الأشخاص الذين ليديهم قابلية الإصابة بقصور الدرقية مثل المصابين بقصور الدرقية الخلقي أو أمراض الغدة الدرقية ذاتية المناعة.

 

6. نقص اليود في الغذاء:

تحتاج الغدة الدرقية اليود لإنتاج هرمونات الدرقية. يتوفر اليود في المأكولات البحرية ومنتجات الألبان والنباتات التي تنمو في التربة الغنية باليود.

 

7. امراض الغدة النخامية أو الوطاء:

تتحكم الغدة النخامية والوطاء في إنتاج هرمونات الدرقية عبر المحور الوطائي النخامي وأي خلل في وظائفها ينعكس على إنتاج هرمونات الدرقية علاج فرط الغدة الدرقية قد يؤدي إلى قصور الدرقية سواء بواسطة الأدوية أو اليود المشع.

(مقال متعلّق)  ما هي الغدة الدرقية

 

8. الحمل والولادة:

قد يحدث قصور الدرقية أثناء أو بعد الحمل. إذا لم يتم اكتشافه وعلاجه قد يؤدي إلى الإجهاض أو الولادة المبكرة أو تسمم الحمل للأم وقد يتسبب في تأخر نمو الجنين.

 

بعض الأمراض النادرة مثل الداء النشواني والساركويد حيث ترشح بعض المواد داخل الغدة الدرقية وتعيق إنتاج هرمونات الدرقية.

 

تشخيص قصور الدرقية:

قد تكون اعراض انخفاض الغدة الدرقية و قصورها غير مميز للمرض. كما أن التاريخ المرضي مهم جداً، عليك إخبار الطبيب بأي عملية جراحية سابقة للغدة الدرقية أو تلقي أي علاج بالإشعاع في العنق لأي سبب، أو أي أدوية تستعملها وما إذا كان هناك شخص في الأسرة يعاني من قصور الدرقية.

 

بعد إجراء الفحص السريري يطلب الطبيب بعض التحاليل مثل:

 

الهرمون المحفز للدرقية:

تنتج الغدة النخامية الهرمون لمحفز للدرقية لتحفيز الغدة الدرقية على إنتاج هرمونات الدرقية استجابة لانخفاض مستوى هرمونات الدرقية في الدم.

 

إذا كان مستوى الهرمون المحفز للدرقية مرتفعاً في الدم فهذا يشير لأن سبب القصور هو الغدة الدرقية أما إذا كان مستوى الهرمون المحفز للدرقية منخفضاً فهذا يشير إلى أن اعتلالاً في الغدة النخامية هو السبب في قصور الدرقية.

 

هرمونات الدرقية في الدم يعكس نشاط الغدة الدرقية ومدى إنتاجها هرمونات الدرقية وتكون منخفضة في حالة قصور الدرقية.

 

مضاعفات قصور الدرقية:

يتسبب قصور الدرقية في العديد من المشكلات مثل:

 

1. مشاكل القلب:

يؤدي قصور الدرقية إلى زيادة الكولسترول في الدم وتضخم القلب وربما فشل عضلة القلب.

 

2. مشاكل في الصحة العقلية:

يصاب العقل ببطء في وظائفه كما أن الاكتئاب قد يزداد سوءاً مع مرور الوقت إذا لم يتم علاج قصور الدرقية.

 

3. الوذمة المخاطية:

حالة نادرة ومهددة للحياة تحدث عند تأخر تشخيص قصور الدرقية تؤدي إلى انخفاض درجة حرارة الجسم وتضخم القلب وانخفاض معدل ضربات القلب وقد تؤدي إلى الغيبوبة وهي حالة تستدعي التدخل الطبي العاجل.

 

4. العقم:

تؤثر المستويات المنخفضة من هرمونات الدرقية على التبويض كما أن أمراض المناعة الذاتية بدورها تؤثر على الخصوبة.

(مقال متعلّق)  سرطان الغدة الدرقية واعراضها

 

5. مشاكل في الأعصاب الطرفية:

يؤدي قصور الدرقية عند عدم علاجه لفترة طويلة إلى خلل في الأعصاب الطرفية ما يؤدي إلى الإحساس بالألم والتنميل في الأطراف وضعف العضلات.

 

علاج قصور الدرقية:

قصور الدرقية مرض لا شفاء منه عدا بعض الحالات لذا يحتاج المريض تناول الأدوية التي تعوض هرمونات الدرقية طيلة عمره للتحكم في قصور الدرقية. تختلف الجرعة وفقاً لعدد من العوامل منها العمر والحالة الصحية للمريض وغيرها.

 

لذا يحتاج المريض المتابعة الدائمة مع الطبيب وإجراء تحليل الدم للهرمون المحفز للدرقية بشكل دوري. يتم إجراء تحليل الدم للهرمون المحفز للدرقية خلال عدة أسابيع إلى أن يتم الوصول للجرعة المناسبة ثم يجرى بشكل سنوي.

 

دواء ليفوثيروكسين من الأدوية الأكثر استعمالاً. بعض الأغذية قد تؤثر على إستخدام اليود بواسطة الغدة الدرقية وينصح بالاعتدال في تناولها عند الإصابة بقصور الدرقية مثل الصويا، اللفت، السبانخ، الفول السوداني، اللوز، الجوز، الدخن، القرنبيط و الملفوف. كما أن القهوة تحد من امتصاص هرمونات الدرقية.

 

تمنع بعض الأدوية امتصاص دواء ليفوثيروكسين مثل أملاح الكالسيوم، الحديد ومضادات الحموضة، بنما بعض الأدوية الأخرى قد تزيد من طرحه مثل أدوية الصرع وبعض المضادات الحيوية لذا ينصح بتناولها بفاصل زمني 4 ساعات على الأقل من تناول ليفوثيروكسين.

 

لذا يجب عليك استشارة الطبيب بشكل عاجل:

1. إذا ازدادت الأعراض سوءاً.
2. إذا أردت تغيير العلامة التجارية المنتجة لدواء الثيروكسين.
3. زيادة الوزن أكثر من 10 باوند.
4. إذا كنت تتناول أدوية أخرى إلى جانب الثيروكسين وتود إيقافها أو تغيير الجرعة.
5. إذا بدأت تناول أدوية الصرع لأنها تزيد من التخلص من هرمون الثيروكسين.

 

المراجع: 

  1. Thyroid : Hypothyroidism
  2. Thyroiduk : Hypothyroidism
  3. Mayo Clinic : Hypothyroidism under active thyroid
السابق
وظائف الغدد الصماء
التالي
كل شيء عن الجماع بعد الولادة