العيون

اعراض المياه البيضاء والزرقاء

اعراض المياه البيضاء والزرقاء
اعراض المياه البيضاء والزرقاء
اعراض المياه البيضاء والزرقاء

اعراض المياه البيضاء والزرقاء وعلاجها

تواجه عيوننا الكثير من الأمراض على مدار حياتنا من التهابات عابرة والتي تشفى من تلقاء نفسها أو تحتاج لزيارة الطبيب والذي يصف لنا بعض القطرات البسيطة أو المراهم التي تقضي على سبب الالتهاب وتحمي العين من الإصابة بالمضاعفات.

 

لكن قد تصاب العين ببعض الأمراض والمشكلات التي قد يكون لها مضاعفات خطيرة والتي قد تصل للإصابة بفقد القدرة على الإبصار كليا، ومنها مرضي المياه البيضاء أو المياه الزرقاء، واللذان يسببنا ضعف كبير في الإبصار إذا لم يتم التعامل مع الحالة الطبية بطريقة سليمة، وتم تشخيص وتنفيذ العلاج في وقت مناسب.

 

لذلك علينا جميعا التعرف على اعراض المياه البيضاء والزرقاء للتوجه وسرعة الكشف عن الشك في الإصابة بأي منها لتجنب الإصابة بضعف في الإبصار والمضاعفات التي قد تنتج عن أيا منهما.

 

ما هي المياه البيضاء والزرقاء؟

قبل معرفة اعراض المياه البيضاء والزرقاء  لنتعرف على ماهية المياه البيضاء والزرقاء هي أمراض تصيب العين وتتسبب في إحداث عتامة في العين مما يضعف القدرة على الإبصار تدريجيا والذي قد يصل في النهاية لفقد القدرة على الإبصار نهائيا.

 

 ما هي المياه البيضاء؟

المياه البيضاء هي حدوث إعتام تدريجي أو مفاجئ في عدسة العين، مما يجعل الرؤية ضبابية والذي قد يجعل الإنسان غير قادر على تمييز الأشياء وقد يراها مزدوجة أو مهتزة، بسبب السحابة البيضاء التي غزت عينه، كما قد تظهر السحابة البيضاء بوضوح في العين بحيث يمكن لأي شخص أن يرى لون أبيض مميز داخل حدقة العين في المراحل المتقدمة.

 

ما هي المياه الزرقاء؟

أما المياه الزرقاء فهي حالة مختلفة كليا. حيث أن مرض المياه الزرقاء أو الجلوكوما هو مرض ينتج عن تلف في العصب البصري في العين والذي يزداد بالتدريج حتى يصل في النهاية للعمى. و ينتج عن حدوث ارتفاع في ضغط العين، وهو مرض وراثي.

 

اعراض المياه البيضاء والزرقاء

يمكننا توضيح اعراض المياه البيضاء والزرقاء في عدد من النقاط المحددة:

 

أعراض المياه البيضاء:

 

  • رؤية ما يشبه الغيمة أو السحابة البيضاء ، أو عدم وضوح الرؤية

  • زيادة صعوبة الرؤية في الليل بسبب صعوبة دخول الضوء إلى داخل العين والذي يحدث بسبب السحابة البيضاء

  • الحساسية للضوء المباشر أو الوهج

  • الشعور بالحاجة إلى ضوء أكثر سطوعًا للقراءة والقيام بالأنشطة الأخرى

  • رؤية “الهالات” أو ما يشبه الدوائر الملونة حول مصدر الإضاءة

  • محاولة التغيير المتكررة للنظارات أو العدسات اللاصقة لتحسين القدرة على الرؤية

  • اصفرار الألوان أو تحولها للون البني الفاتح أو الداكن

  • ازدواج الرؤية في عين واحدة وهي العين المصابة

 

(مقال متعلّق)  مرض المياه الزرقاء

اعراض المياه الزرقاء

نظرا لأنه يوجد نوعان من المياه الزرقاء، وهو المياه الزرقاء مفتوحة الزاوية ومغلقة أو ضيقة الزاوية، فتجد أن الأعراض  تختلف أيضا تبعا لنوع المياه الزرقاء.

 

اعراض المياه الزرقاء مفتوحة الزاوية:

 

  • قد يرى المريض بقع سوداء في مجال إبصار العين المصابة

  • الشعور بانحصار مجال الرؤية من الأطراف الخارجية

  • قد يحدث فقدان للرؤية الطرفية نهائيا وانحصار مجال الرؤية في الجزء المتوسط فقط من مجال الإبصار

 

اعراض المياه الزرقاء مغلقة أو ضيقة الزاوية:

نظرا لأن مرض المياه الزرقاء مغلقة أو ضيقة الزاوية تظهر عادة بشكل مفاجئ وطارئ ، فيجب أن تتعرف على أعراضها وتنتبه إذا ظهرت عليك اثنتين أو أكثر من هذه الأعراض وأن تتوجه إلى الطبيب فورا للتشخيص والبدء فورا في إجراءات خفض ضغط العين لتجنب المضاعفات الخطيرة والتي تحدث بسرعة كبيرة في هذه الحالة. ومن هذه الأعراض:

 

  • الشعور بألم شديد في العين

  • احمرار في العين

  • رؤية ألوان شبيهة بقوس قزح في مجال الرؤية خاصة في الليل

  • خلل في الرؤية وزغللة

  • الشعور بالغثيان والقيء مع ألم في العين

  • الصداع

 

أسباب الإصابة بالمياه البيضاء والزرقاء

 

أسباب الإصابة بالمياه البيضاء

تحدث المياه البيضاء نتيجة تغير لون السائل الموجود داخل عدسة العين من اللون الصافي للون الأبيض مما يجعل الشخص يرى ما يشبه السحابة البيضاء أمام عينيه طوال الوقت. وتحدث هذه السحابة بسبب تجدد خلايا العدسة وترسبها داخل العدسة نفسها. وتحدث هذه السحابة البيضاء لعدة أسباب منها:

 

  • التقدم في السن:

مع التقدم في السن تتجدد خلايا عدسة العين ولكن الخلايا المتساقطة تبقى داخل العدسة وتستقر في السائل البروتيني الموجود في الفراغ الداخلي للعدسة مسببة ما يشبه السحابة البيضاء، ويحدث هذا بسرعة متفاوتة مما يجعل العتامة تظهر في سن متفاوت أيضا.

 

  • العيب الخلقي:

قد يصاب الأطفال بالمياه البيضاء في السنين الأولى من العمر، وقد يولدون بها أيضا، وقد يحدث هذا نتيجة إصابة الأم بالعدوى أثناء الحمل أو إصابة عين الطفل أثناء الولادة أو لسبب وراثي آخر.

(مقال متعلّق)  مرض المياه الزرقاء

 

  • مشكلات طبية أخرى:

وقد تحدث الإصابة بالمياه البيضاء كنوع من المضاعفات نتيجة حالة طبية أخرى مثل: مرض السكري، أو التعرض لمادة سامة أو الإشعاع أو الأشعة فوق البنفسجية  أو تناول أدوية مثل الكورتيكوستيرويدات أو مدرات البول.

 

  • الإصابة في العين:

وقد يحدث أيضا بسبب حدوث إصابة مباشرة في العين مما يسبب تفتت سريع للعدسة. كما أن هناك بعض العوامل التي قد تزيد من فرص حدوث التغيرات التي تسبب المياه البيضاء ومنها الشراهة في التدخين، شرب الكحوليات بكثرة وتلوث الهواء.

 

أسباب الإصابة بالمياه الزرقاء

تحدث الإصابة بمرض المياه الزرقاء بسبب ارتفاع الضغط داخل العين والذي يضغط على العصب البصري مما يؤدي لتلفه وتدمير القدرة على الإبصار مع الوقت. ويحدث ارتفاع الضغط داخل العين بسبب تراكم السوائل داخل العين مما يرفع ضغط العين.

 

حيث تفرز العين السوائل بانتظام من أجل ترطيب العين المستمر لحماية العين من الجفاف والأمراض المختلفة، ويخرج هذا السائل من مراكز الإفراز في العين ليؤدي مهمته ثم يتم تصريفه طبيعيا عبر قناة خاصة في العين.

 

فإذا حدث انسداد في قناة التصريف يبقى السائل ويتراكم داخل العين مما يؤدي لارتفاع الضغط داخل العين. ومازال الأطباء لم يكتشفوا بعد سبب انسداد قناة التصريف، ولكن وجد أن هذا الانسداد أمر وراثي وينتقل من الآباء للأبناء، لذلك ينتشر بين أفراد العائلة الواحدة. وعادة ما تصيب المياه الزرقاء العينين معا ولكنها قد تكون أكثر ضررا في عين عن العين الأخرى.

 

كما أن هناك بعض الأسباب الأخرى غير الشائعة والتي قد تؤدي للإصابة بمرض المياه الزرقاء مثل الإصابة بعدوى شديدة في العين أو الإصابة بانسداد الأوعية الدموية في العين، أو الإصابة بآلة حادة أو ارتطام أو مادة كيميائية في العين، وفي هذه الحالات يمكن للطبيب إجراء جراحة لإزالة سبب المياه الزرقاء وحماية المتبقي من القدرة على الرؤية.

 

أنواع المياه الزرقاء

 

1. جلوكوما الزاوية المفتوحة:

هو النوع الأكثر انتشارا في مرض المياه الزرقاء، ويطلق عليه أيضا اسم جلوكوما الزاوية المتسعة، وفي هذه الحالة تكون قنوات تصريف السائل في عينيك طبيعية وليس بها انسداد، ولكن لا يتم تصريف كل  السوائل بسرعة وكما ينبغي فيتبقى بعض السائل والذي يتراكم فيرفع ضغط العين.

(مقال متعلّق)  مرض المياه الزرقاء

 

ويستغرق هذا النوع من مرض المياه الزرقاء بعض الوقت لكي تظهر أعراضه ومضاعفاته مثل البقع المظلمة، كما أنه يستجيب بشكل جيد للعلاج ويمكن تجنب المضاعفات الشديدة إذا تم اكتشافه مبكرا.

 

2. جلوكوما الزاوية الضيقة (الحادة):

يعتبر هذا النوع من مرض المياه الزرقاء هو النوع الأقل شيوعا والأكثر خطورة، والذي عادة ما يصيب الأشخاص الذين لديهم زاوية تصريف سوائل ضيقة جدا بين القزحية والقرنية، والتي قد تنغلق فجأة مسببة ارتفاع مفاجئ وسريع وحاد في ضغط العين، مما يؤدي لإصابة العصب البصري بأضرار جسيمة في وقت قصير جدا.

 

علاج المياه البيضاء

يتم علاج المياه البيضاء عادة في خطوة واحدة عن طريق إجراء جراحة استبدال لعدسة العين بأخرى صناعية شفافة. وفي هذه الجراحة يقوم الطبيب بتفتيت العدسة العتمة القديمة وسحبها خارج العين ثم وضع العدسة الجديدة الشفافة مما يسمح للمريض بالرؤية بوضوح مرة أخرى.

 

علاج المياه الزرقاء

 

  • قطرات العين:

يتوفر العديد من أنواع قطرات العين التي تستخدم لعلاج مرض المياه الزرقاء، حيث يعمل بعضها على تقليل إنتاج السائل فتكون سرعة إنتاج السائل في نفس سرعة تصريفه فلا يتراكم في العين مسببا ارتفاع الضغط داخلها. وبعض الأنواع الأخرى تقوم بزيادة تصريف السائل مما يقلل من تراكمه.

 

ولكن بعض هذه القطرات قد يكون لها آثار جانبية مثل الحساسية أو احمرار العين أو الشعور بالوخز أو تشوش الرؤية أو تهيج العيون. كما أن بعضها له تأثير ضار على القلب والرئتين، لذلك عليك إخبار طبيبك عن أي حالة صحية تعاني منها أو أي أدوية تتناولها أو حساسية تعاني منها.

 

  • جراحات الليزر:

تعمل جراحة الليزر في حالة الجلوكوما مفتوحة الزاوية على فتح مجرى تصريف السوائل من العين. وفي حالة الجلوكوما مغلقة الزاوية على   التخلص من انسداد قناة التصريف وتوسيع مجال التصريف. هكذا نكون عرفنا كل شي عن اعراض المياه البيضاء والزرقاء وكل ما يخصهما.

 

المراجع:

  1. Sweye: The Differences between Glaucoma and Cataracts
  2. Web MD: What Are Cataracts
  3. Mayo Clinic: Cataracts
السابق
فوائد حليب الماعز
التالي
فوائد القهوة للبشرة