اضرار الفول السوداني

الفول السوداني أو الفستق، هو محصول من المحاصيل البقولية ينمو في المناطق الاستوائية في العالم وشبه الاستوائية، وهومعروف أيضًا باسم المكسرات، لكنه زراعيا يعرف بأنه نبات بقولي ينمو تحت سطح التربة، على عكس اللوز والجوز الذان ينموان على الأشجار.

 

والفول السوداني مفيد لصحة الجسم خاصة البشرة والشعر، لاحتوائه على المغذيات والمعادن الأساسية مثل؛ مضادات الأكسدة، والمعادن، والفيتامينات، والأحماض الدهنية الأساسية، وغيرها من العناصر المفيدة ، ومع ذلك يوجد له اضرار وعلينا معرفة اضرار الفول السوداني .

 

إن أوقية واحدة فقط من الفول السوداني تحتوي على 166 من السعرات الحرارية ويمكن أن يؤدي إلى زيادة الوزن حال تناوله بكثرة عن المعتاد. في حين يحتوي الفول السوداني على دهون صحية، إلا أنه لا يزال هناك بعض الدهون المشبعة به. بالإضافة إلى ذلك.

 

فإنه يرفع معدلات الاستهلاك من مستويات الفسفور في الدم، وهذا بدوره يؤدي إلى نمو العظام في المناطق الخاطئة. كما أنه يمكن أن يكون لتناول واستهلاك الفول السوداني آثار سلبية إذا كان لديك حساسية من الفول السوداني، حيث يمكن أن يتورم الوجه أو يحدث حكة جلدية.

 

ووفقا لمدرسة هارفارد للصحة العامة، يقول أطباء التغذية، إن تناول تناول حفنة واحدة من الفول السوداني يوميا، يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بالأمراض القلبية. ومع ذلك، فإن تقرير هارفارد يشير إلى أن تناول الفول السوداني بالإضافة إلى استهلاك الوجبات المعتادة والوجبات الخفيفة قد يؤدي إلى تراجع الفوائد الصحية التي يمكن أن يوفرها الفول السوداني للجسم إذا تم تناوله بشكل مناسب ومعتدل ، وهذا يستدعيك لمعرفة ما هي اضرار الفول السوداني .

 

ورغم المواد الغذائية ومضادات الأكسدة التي يحتويها، فإن الفول السوداني يحتوي على نسبة عالية من السعرات الحرارية، ويؤكد العلماء أن تناول الكثير من هذه الأطعمة يمكن أن يتداخل مع امتصاص المعادن في الجسم، خاصة إذا تناولت الفول السوداني المملح، فسوف تستهلك الكثير من الصوديوم.

 

على الرغم من أن الفول السوداني مفيد ولكن لا يزال من الأفضل تناوله باعتدال، حيث أن هناك بعض الأضرار والآثار الجانبية لتناوله بكثرة .

 

اضرار الفول السوداني 

 

1. عرضة للتلوث بشكل كبير :

إن استهلاك الفول السوداني بشكل منتظم مفيد لصحتنا، لكن يجب علينا التأكد من أننا نأكله باعتدال وبكميات مناسبة وليس أكثر من اللازم، حيث يعد الفول السوداني عرضة للتلوث بشكل كبير خاصة التلوث بأمراض السالمونيلا. ووفقا لعلم الفول السوداني، فإن العفن الذي ينتج الأفلاتوكسين يعتبر واحد من أكثر السموم المتعلقة بالفول السوداني، وهو مادة مسرطنة تزيد من خطر الإصابة بسرطان الكبد.

 

لقد وجد أن استهلاك الأفلاتوكسين يقلل من معدل النمو لدى الأطفال. وهو ما يعتبر من اضرار الفول السوداني، ولكل هذه الأسباب، من المفيد التأكد من أنك لا تتناول الكثير من الفول السوداني.

 

وهناك ملاحظة أخرى مثيرة للانتباه والاهتمام، وهي أن خطر التلوث هذا يرتبط حتى مع بدة الفول السوداني والفول السوداني العضوي. ويرجع ذلك كله إلى طبيعة الفول السوداني. ففي الواقع، الفول السوداني ليس من المكسرات، بل هو عبارة عن نوع من البقوليات التي تحتوي على قرون ناعمة يتم غمسها في التربة وتنمو تحت الأرض، لأنها جزء من نظام النباتات الجذرية.

 

وخلال نموها تحت سطح الأرض تغطى بغلاف ضعيف، يكون معرض لخطر الرطوبة ودرجة الحرارة، بما في ذلك الرطوبة الدافئة وهذه هي الظروف التي تسمح بنمو العفن بالإضافة إلى ذلك، فإن الفول السوداني يمكن أن ينمو به العفن حتى في وقت الشحن والتخزين وحتى في رفوف محلات البقالة. ومن الأفضل أن نتذكر أن هذا التأثير الجانبي للفول السوداني يرجع إلى طبيعة الفول السوداني البقولية، وليس له أي أعشاب مجففة أو مبيدات.

(مقال متعلّق)  فوائد الفول السوداني

 

2. يمكن أن تسبب الحساسية :

من اضرار الفول السوداني أنه يسبب الحساسية، حيث إن استهلاك وتناول الفول السوداني مفيد لصحة الجسم، كما أنه يوفر الكثير من فوائد الجمال للشعر والبشرة، ولكن في نفس الوقت فإن الفول السوداني سيء السمعة كواحد من أكثر الحبوب والبقوليات المسببة للحساسية الغذائية شيوعًا وانتشارًا.

 

ولهذا، يجب على الأشخاص الذين يعانون من حساسية الفول السوداني أن يتجنبوا تناول الفول السوداني، لأن استهلاكه يمكن أن يؤدي إلى ردود فعل تحسسية، حتى غبار الفول السوداني في الهواء يمكن أن يضر بالأشخاص الذين يعانون من حساسية الفول السوداني.

 

يجب على هؤلاء الأشخاص الذين لدهم حساسية الفول السوداني الابتعاد عن تناول الطعام التي يحتوي حتى على كمية ضئيلة من الفول السوداني. وفي أسوأ الحالات، قد تسبب حساسية الفول السوداني الحساسية المفرطة التي تهدد الحياة وتشمل اعراض حساسية الفول السوداني الشائعة، علما بأن بعض تلك الأعراض قد تحدث في وقت واحد:

 

  • الطفح الجلدي.

  • السعال

  • التورم والدوخة.

  • القيء والإسهال.

  • تشنجات المعدة.

  • صعوبة التنفس

 

3. يحتوي على ليكتين :

إن تناول الفول السوداني بكثرة، هو أمر سيئ لصحتنا لأنه يحتوي على ليكتين. والبقوليات بشكل عام مثل؛ الفول السوداني وفول الصويا وما إلى ذلك تحتوي على بروتين ليكتين، وهو مادة لزجة تحافظ على استراتيجية مقاومة الآفات في النبات، إلى جانب أنها مادة مضادة للمغذيات.

 

وعلى الرغم من أن هذا أمر جيد بالنسبة للنبات، إلا أن هذا ليس جيدًا بالنسبة لصحتنا، حيث أن لزوجة وبنية اللكتينات يجعلها شبه مستحيلة الهضم بالجسم. لأن اللكتينات مرتبطة بالسكر الموجود في الدم وتؤدي إلى حالات إلتهابية مثل إلتهاب المفاصل الروماتويدي.

 

وقد وجد أن اللكتين يقلد سلوكيات الأنسولين في جسم الإنسان ويمكن أن يكون له تأثير سلبي وآثار جانبية على إدارة الوزن. حيث لا يقتصر وجود اللكتينات على الفول السوداني والبقوليات الأخرى فقط، بل هناك بعض الخضراوات تحتوي على اللكتين أيضًا، ولكن حسب المجلة الأمريكية للتغذية السريرية، ليست لكتينات الخضروات سامة شفويا، ويختلف مستواها حتى بين نفس نوع الخضار.

 

4. نقص الأحماض الدهنية أوميجا 3 :

إن وجود حمض أوميجا 6 الدهني في الفول السوداني يجعله مفيدة جدا للصحة، ولكن من المهم التأكد من عدم التمادي في تناوله بسبب هذه الفوائد، ولابد أن نستهلك الفول السوداني فقط بكميات مناسبة وباعتدال.

 

هذا، ورغم أن الفول السوداني يعتبر مصدرا ممتازا للأحماض الدهنية أوميجا 6، إلا أنه يفتقر إلى الأحماض الدهنية أوميجا 3، والتي تعد هامة للغاية للحفاظ على صحة الجسم، ويحتاج الجسم في الواقع إلى مزيج من كل من الأحماض الدهنية أوميجا6 وأوميجا 3.

 

ويمكن أن ينتج عن نقص حمض أوميجا 3 الدهني، إلتهابات وظهور اعراض امراض القلب ومشاكل صحية أخرى. وهناك حبوب وخضروات أخرى غنية بالأحماض الدهنية أوميجا 3 وتعتبر مصدرا جيدا لها، مثل؛ بذور الكتان، وزيت السمك، وبذور الشيا، والكوسا، ووزيت الخردل، في فصل الشتاء وما إلى ذلك.

(مقال متعلّق)  فوائد الفول المدمس

 

5. محمل بشكل كبير بالمبيدات الحشرية :

من اضرار الفول السوداني أنه يحتوي على المبيدات الحشرية بشكل كبير، لأنه بسبب طبيعة زراعة الفول السوداني ونموه تحت سطح التربة، فإنه يتعرض لخطر متزايد في نمو العفن، وذلك لتوافر البيئة المناسبة لنمو هذا العفن من درجة الحرارة العالية والرطوبة الزائدة.

 

يحاول بعض المزارعين غير العضويين معالجة مشكلة العفن، عن طريق استخدام المبيدات الحشرية في المحصول. ويمكن أن ينقذ هذا الإجراء محصول الفول السوداني من نمو وتزايد العفن.

 

لكنه يلوثها بمستوى عال من المبيدات الحشرية التي يمكن أن تسبب الدوخة، والصداع، وتهيج الحلق والأنف والعيون، أو الجلد، كما أنه يسبب الغثيان، والعطش، والعصبية، والإسهال، والتعب، والتقيؤ، والتعرق، وعدم وضوح الرؤية، وما إلى ذلك.

 

6. يحتوي على دهون مشبعة :

تعتبر الدهون المشبعة من اضرار الفول السوداني حيث إن تناول الكثير من الفول السوداني ضار وله آثار سلبية على الصحة، بسبب احتوائه على مستوى عال من الدهون المشبعة. وقد يؤدي ارتفاع مستوى الدهون المشبعة إلى مشاكل مثل؛ السكتات الدماغية، والنوبات القلبية، وانسداد الشرايين، وارتفاع ضغط الدم، ومشاكل الجهاز الهضمي، والمضاعفات الصحية الأخرى.

 

وفقًا لدراسة أجراها دونالد م. بلاك، وشاري إل. كناور، في مستشفى كريست لأبحاث القلب والأوعية الدموية، تبين أن الدهون المشبعة، تعتبر نوع من (الدهون المخفية)، والتي قد تزيد من خطر الإصابة بمشاكل الأوعية الدموية والقلب لدى الفرد، وذلك عن طريق زيادة إلى مستوى الكوليسترول في الدم، كما تبين أيضًا أن انخاض مستوى الدهون المشبعة في النظام الغذائي اليومي يقلل أيضًا من خطر الإصابة بالمشاكل القلببية والأوعية الدموية.

 

ولا داعي للقلق الآن بشأن الدهون المشبعة التي يحتويها الفول السوداني، حيث أنه يحتوي أيضًا الفول على النحاس والذي يساعد في الحفاظ على مستوى الكوليسترول في الجسم تحت السيطرة، وبالتالي يقلل من المشاكل القلبية والأوعية الدموية. والشيء الوحيد الذي يجب أن نضعه في الاعتبار، هو تناول الفول السوداني باعتدال وبكميات مناسبة.

 

7. غير فعالة لإدارة الوزن :

من المهم أيضا أن نتذكر أن الفول السوداني يحتوي على نسبة عالية من السعرات الحرارية، حيث إن 100 جراما من الفول السوداني تحتوي على 567 سعرة حرارية، وعلى الرغم من أن الألياف الغذائية الموجودة فيه مفيدة جدا لإدارة الوزن لأنها تجعلنا لا نشعر بالجوع لفترة طويلة وتخفض الرغبة لدينا في تناول الطعام مرة تلو الأخرى.

 

وبالتالي فإننا بذلك نسيطر على الإفراط في تناول الطعام الذي يعتبر سبب من الأسباب الرئيسية للسمنة، إلا أن السعرات الحرارية في الفول السوداني عالية جدا لدرجة يزداد معها الوزن.

 

وينصح أطباء التغذية بأنه بدلا من استخدام الفول السوداني، فمن المفضل تناول الجزر، والتفاح، والفواكه، والخيار، والخضروات الأخرى لإدارة الوزن. وذلك لأنها، بالمقارنة بالفول السوداني، فإنها منخفضة في السعرات الحرارية وتحتوي كذلك على الكثير من الألياف الغذائية والماء، مما يساعد في إدارة الوزن.

 

ويوفر التفاح فوجي نحو 320 سعرة حرارية والتي تعتبر لا شيء مقارنة بالسعرات الحرارية التي تقدر بنحو 3400 المكتسبة من خلال استهلاك وتناول 20 أوقية من الفول السوداني. لذلك يجب تجنب زيادة الوزن، من خلال الحد من استهلاك وتناول الفول السوداني.

(مقال متعلّق)  فوائد الفول الاخضر

 

8. قد تحتوي على مستويات صوديوم عالية :

من اضرار الفول السوداني أنه يحتوي على مستويات عالية من الصوديوم، ووفقا لموقع ويكيبديا للمعلومات، فإن استهلاك وتناول 100 جرام من الفول السوداني يوفر نحو 18 ملليجرام من الصوديوم. ورغم أن الصوديوم مفيد للصحة، لأنه يوازن بين السوائل داخل الجسم، وينظم انقباضات العضلات، ويساعد في إرسال نبضات الدماغ، كما أنه يؤثر على ضغط الدم.

 

لكن استهلاك الكثير من الصوديوم سيئ للصحة، ولأن جرعة الصوديوم العالية العالية يمكن أن تؤدي إلى ارتفاع وزيادة في ضغط الدم، كما أنه يسيي المشاكل القلبية والأوعية الدموية، مثل النوبة القلبية، وفشل القلب، والسكتة الدماغية، وغيرها من المشاكل مثل؛ مشاكل الكلى، وسرطان المعدة، وهشاشة العظام، وغيرها.

 

ويقول علماء وأطباء التغذية، إن تناول 100 جرام من الفول السوداني يؤمن 18 ملليجرام من الصوديوم وهو منخفض جداً بالمقارنة مع المتطلبات اليومية للصوديوم  (والتي تتراوح من 1500 ملليجرام إلى 2400 ملليجرام من الصوديوم)، ولكن تناول واستهلاك الفول السوداني يعد مشكلة.

 

حيث أنه يتم تقديمه غالبا في شكل مملح ومقلي او بشكل زبدة الفول السوداني. وبسبب كمية الملح المضافة، يرتفع مستوى الصوديوم مما يزيد من آثاره السلبية على الجسم ويجعله ضار للصحة. ولهذا السبب، من الأفضل تناول واستهلاك الفول السوداني غير المملح، – حتى وإن لم يكن له مذاقا أو لم يكن لذيذًا كالفول السوداني المملح – وتناوله باعتدال وبكميات مناسبة.

 

9. ضعف وهشاشة العظام :

الفول السوداني يمكنه مساعدتنا على الحفاظ على صحة العظام فالأوقية منه (نحو 28 جراما) يمكنها أن تزود أجسامنا بـ 100 ملجرام من الفوسفور وهو معد له فعالية كبيرة في ربط الكالسيوم بالعظام.

 

تعتبر 900 ملجرام هي النسبة المثالية التي يجب أن نحصل عليها من الفوسفور يوميا، وبالتالي فإن الإفراط في تناول الفول السوداني قد يؤدي إلى زيادة في كمية الفوسفور في أجسامنا وبالتالي قد تحدث النتيجة العكسية وبدلا من تقوية عظامنا.

 

تتسبب الكمية الزائدة من الفول السوداني في ضعف العظام وزيادة ترسيب الكالسيوم في الأوعية الدموية أو أعضاء الجسم، وهو ما قد يتطور لاحقا إلى آلام المفاصل والعظام بشكل عام.

 

الحقائق الغذائية والفوائد الصحية للفول السوداني

إلى جانب قدرته الكبيرة على الإشباع فإن الفول السوداني يحتوي على الكثير من الفيتامينات والمعادن والبروتينات والألياف ومضادات الأكسدة يحتوي الفول السوداني على كل من فيتامينات الريبوفلافين، والنياسين، والثيامين، إضافة إلى فيتامين B6، وB9 وحمض البانتوثنيك.

 

يحتوي الفول السوداني أيضا على نسبة جيدة من فيتامين E، إلى جانب المعادن الرئيسية المهمة مثل الكالسيوم والمغنيسيوم والزنك والمنجنيز والنحاس، والبوتاسيوم، والحديد يحتوي أيضا على نسب عالية من مضادات الاكسدة التي تحمينا من الكثير من الامراض خاصة أمراض القلب والاوعية الدموية.

 

يساعد الفول السوداني على زيادة الكوليسترول الجيد في الجسم إذ يحتوي على الاحماض الدهنية السليمة غير المشبعة مثل حمض الأوليك الذي يساعد في وقايتنا من التعرض للأمراض التاجية.

 

المراجع:

  1. Livestrong: Side Effects of Eating Too Many Peanuts
  2. Good Health All: 8 Major Side Effects Of Eating Too Many Peanuts Moongphali
  3. Cure Joy: 3 Side Effects Of Eating Too Many Peanuts
error: Content is protected !!

Send this to a friend