اضرار الرضاعة الصناعية

تلجأ العديد من السيدات إلى الرضاعة الصناعية عوضاً عن الرضاعة الطبيعية لعدة أسباب منها انشغالهم بالعمل أو بالأمور المنزلية، وبالرغم من أن الحليب الذي يستخدم في الرضاعة الصناعية يحتوي على العديد من العناصر الغذائية الصحية بالنسبة للطفل.

 

إلا أن هناك العديد من اضرار الرضاعة الصناعية التي يجب على كل أم معرفتها و إدراكها جيداً في هذا المقال سنتحدث بالتفصيل عن هذه الاضرار حتى تتمكن كل أم من اتخاذ قرار ما إذا كانت تود اللجوء إلى الرضاعة الصناعية أم أنها ستفضل رضاعة طفلها رضاعة طبيعية.

 

اضرار الرضاعة الصناعية على الأم

 

1. تحرم المرأة من نفع صحي كبير:

لأن الرضاعة الطبيعية يعود بنفع كبير على صحة الأم فإن الرضاعة الصناعية تحرمها تماماً من هذا النفع، نسبة إلى موقع طبيب الأسرة فإن الأم التي تقوم برضاعة طفلها رضاعة طبيعية تتعرض لخطر أقل بنسبة كبيرة للإصابة بأمراض مثل سرطان الثدي وسرطان المبايض وهشاشة العظام والسكري من الدرجة الثانية وأيضاً العديد من أمراض القلب وارتفاع ضغط الدم من الناحية النفسية فإن الرضاعة الطبيعية تساعد الأم على عدم التعرض لاكتئاب ما بعد الحمل.

 

2. الرضاعة الصناعية غير مريحة:

خاصة أثناء الليل حيث يتطلب منك الأمر إلى القيام ليلاً في أي وقت لتحضير الحليب من أجل طفلك، على عكس الرضاعة الطبيعية التي تتطلب منك فقط أن تأخذين الطفل بين ذراعيك وتساعديه على النوم والاسترخاء بينما أنتِ مسترخيه أيضاً.

 

وحتى في الصباح بدلاً من أن تحصلين على الراحة اللازمة لكِ كي تتعافي أثناء فترة ما بعد الولادة سيتطلب منك زيادة على المهام المنزلية والمهام التي عليك تأديتها تجاه طفلك أن تقومين بتنظيف وتعقيم الزجاجة وتحضير الحليب ثم مراقبة طفلك بينما يتناول الحليب ثم التنظسف مرة أخرى وهكذا.

(مقال متعلّق)  الرضاعة الصناعية و انواع الحليب المستخدم

 

كما أن الرضاعة الصناعية تتطلب أمور وخطوات خاصة سيصعب عليك أدائها إذا لم تكوني في المنزل ونفذت الزجاجة الخاصة بالحليب الخاصة بطفلك، بينما في حالة الرضاعة الطبيعية سيكون بسهولة عليكِ رضاعته في أي مكان.

 

3. الرضاعة الصناعية مكلفة:

إذا كنت تبحثين عن التوفير من أجل عائلتك فعليك باختيار الرضاعة الطبيعية، وذلك لأن الرضاعة الصناعية مكلفة للغاية ومن شأنها أن تقتطع الكثير من دخل الاسرة الشهري، إلى جانب كون أنواع معينة من الحليب المخصص للرضاعة الصناعية غير متوفرة طوال الوقت.

 

4. انعدام فرصتها في إنقاص مزيد من الوزن:

من الفوائد العديدة للرضاعة الطبيعية أنها تساعد المرأة في إنقاص مزيد من الوزن الزائد الذي اكتسبته أثناء الحمل (رجيم الرضاعة) لذا فاعتمادها على الرضاعة الصناعية يعدم فرصتها في إنقاص مزيد من الوزن عن طريق الرضاعة الطبيعية كما أن الرضاعة الطبيعية تساعد في تقليص الرحم وعودته إلى حجمه الطبيعي مرة أخرى، كما أنها تساعد بشكل عام المرأة في عودة جسمها إلى الشكل الطبيعي قبل الولادة.

 

5. تمنع الأم من فرصة الارتباط أكثر بولدها:

تعمل الرضاعة الطبيعية على توثيق الثقة ما بين الأم ووليدها حيث أنها تجعل الاتصال الجسدي بينهم وثيقاً ما يشعر الطفل بالأمان ويقوي العلاقة فيما بينهما بشكل أكبر من مجرد إرضاع الصغير عن طريق الزجاجة.

 

اضرار الرضاعة الصناعية على الطفل

 

1. حرمان الطفل من عناصر غذائية هامة:

على الرغم من احتواء الحليب الصناعي على المواد الغذائية الصحية ولكن يبقى لبن الأم أكثر صحة واحتواءاً على عناصر لا غنى عنها بالنسبة للطفل، فإن حليب الأم يحتوي على الكثير من الحديد اللازم للطفل الرضيع، كما أنه يحتوي على عناصر تعمل كمناعة بالنسبة للطفل.

 

بالإضافة إلى أن حليب الأم أكثر إفادة للطفل على جهازه الهضمي عن الحليب الصناعي إلى جانب أن الرضاعة الطبيعية تساعد الطفل على الشعور بالراحة والسكون خاصة عندما يكون مريضاً أو منزعج.

(مقال متعلّق)  ما هو رجيم الرضاعة ؟ وكيفية تطبيقه

 

2. صعب الهضم:

من اضرار الرضاعة الصناعية على الطفل أن الحليب المستخدم ليس سهل الهضم بالنسبة لمعدة الطفل وأن حليب الأم سهل في عملية الهضم بالنسبة له حيث أنه يحتوي على انزيمات مخصصة تجعله سهل الهضم.

 

بعض الأطفال يواجهون مشكلة عند الهضم بسبب عدم امتصاص اجسادهم للعناصر التي تدخل له من حليب الرضاعة الصناعية، مما بدوره يؤدي إلى إصابة الطفل بالإمساك والإسهال وتكوين الغازات داخل المعدة.

 

3. يمنع الطفل من تجربة أطعمة مختلفة:

عندما يرضع الطفل رضاعة طبيعية فإنه يتعرض للعديد من الأطعمة التي يتلقاها من ثدي أمه نسبة إلى الأطعمة التي تتناولها الأم، فتارة يشعر بطعم حلو وتارة بطعم مالح وهكذا.

 

ولكن في حالة الرضاعة الصناعية فإن الطفل يتعرض فقط لنوع واحد من الحليب لا يتغير طوال فترة رضاعته ما يجعل من الصعب على الطفل تناول الأطعمة المختلفة فيما بعد بسهولة، بل إنه سيحتاج إلى وقت وجهد حتى يستطعم المذاقات المختلفة للأطعمة التي تقدم له.

 

4. تتسبب في نقص فرصة حصول الطفل على معدل ذكاء عالي:

حيث أظهرت بعض الأبحاث أن الأطفال الذين تعرضوا للرضاعة الطبيعية سجلوا معدلات ذكاء أكثر من أولئك الذين قامت أمهاتهم بإرضاعهم رضاعة صناعية.

 

5. يمكن أن تسبب الحساسية:

العديد من النساء يترددن بشأن اللجوء إلى الرضاعة الصناعية أو الحليب المستخدم بها يمكن أن يتسبب في إصابة الطفل بالحساسية، كما أن هذا الحليب ربما يتسبب في إصابة الطفل في إصابة الطفل بالسمنة، الأكثر من ذلك أنه ربما يتسبب في إصابتها بالسكري فيما بعد عندما يكبر.

 

كما أن الحليب الذي يستخدم في الرضاعة الصناعية ربما أن يكون ضاراً بالنسبة للبكتيريا النافعة الموجودة في معدة الطفل والتي تساعد على الهضم بالنسبة للطفل، مما لا يساعد الطفل بدوره على الانتقال من الحليب الصناعي إلى تناول الأطعمة الجافة.

(مقال متعلّق)  فوائد الرضاعة الصناعية

 

ما هي أفضل طريقة لرضاعة الطفل؟

نسبة إلى الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال فإن الرضاعة الطبيعية هي الطريقة المثلى للرضاعة بالنسبة للطفل حيث أنها تمد الطفل بالتغذية الأفضل وهي كافيه لتعزيز النمو الصحي للطفل خلال الأشهر الست الأولى على وجه خاص.

 

كما اشارت الأكاديمية إلى أنه من المفضل أن يستمر الطفل في الرضاعة على الأقل لمدة 12 شهر بعد ولادته، ويمكن أن تزيد هذه المدة كما ترغب الأم. وإذا تم فطام الطفل بعد 12 شهر من ولادته فلا يجب على الأم تقديم له حليب الأبقار العادي، بينما عليها إطعامه الحليب المدعم بالحديد الخاص بالأطفال.

 

أما بالنسبة للأشخاص الذين يتسائلون عن إمكانية إرضاع الطفل رضاعة طبيبعية وصناعية في آن واحد، فقد أشارت الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال أنه غير مستحب إعطاء الطفل الحليب المدعم إلى جانب الرضاعة الطبيعية، ويُستثنى من ذلك بعض الحالات، خاصة عندما يكون إنتاج جسم الأم من اللبن ضعيف أو غير كافي بالنسبة للطفل أو أن يكون الطفل رافضاً للرضاعة الطبيعية.

 

ولكن بالنسبة لعدم إنتاج جسم المرأة للحليب بشكل كافي فإنه يوجد الآن العديد من الأدوات التي تساعد على إدرار الحليب من ثدي المرأة بشكل أفضل إذا كانت تفضل المرأة اللجوء إلى الرضاعة الطبيعية وبعد أن سردنا لكِ سيدتي اضرار الرضاعة الصناعية تفصيلاً عليكِ الآن اتخاذ القرار الذي تريه مناسباً لكِ ولطفلك بشأن الرضاعه.

 

المراجع:

  1. Livestrong: The Advantages or Disadvantages of Bottle Feeding
  2. Kids Health: breast bottle feeding
  3. Medicine Net: Breastfeeding and Formula Feeding
error: Content is protected !!

Send this to a friend