الصحة الجنسية

اضرار الجنس الفموي

اضرار الجنس الفموي
اضرار الجنس الفموي

على الرغم من ارتباط الجنس الفموي ببعض المحرمات والمحاذير الأخلاقية، إلا إن بعض الاشخاص لا يزالوا يفضلون ممارسته، جنبا إلى جنب مع الممارسة الحميمية التقليدية، لكن العديد منهم لا يعرفون اضرار الجنس الفموي.

 

وعلى الرغم من أنه بطبيعة الحال لا توجد احصاءات دقيقة عن ممارسة الجنس الفموي في العالم العربي، إلا أن الإحصاءات الأمريكية تشير إلى أن ممارسة الجنس عن طريق الفم يمارسها ما يقرب من  90٪ من الكبار الذين تتراوح أعمارهم بين الـ 25 عام وحتى 45 عام في الولايات المتحدة الأمريكية.

 

وعلى الرغم من تلك الاحصاءات التي توضح مدى شيوع تلك الممارسات بشكل عام، إلا أن اضرار الجنس الفموي يمكن أن تكون خطيرة. وتسبب العديد من المشكلات الصحية، والتي منها:

 

اضرار الجنس الفموي

 

1. قد يسبب سرطان الحنجرة:

قد لا تصدق هذه النقطة، أن ممارسة الجنس عن طريق الفم قد يسبب السرطان، وهي للاسف حقيقة أثبتتها الدراسات الطبية، ولكن ليس بطريقة مباشرة.. لنعرف كيف..

 

قد يتسبب الجنس الفموي بنقل العديد من الأمراض المنقولة جنسيا، ومنها فيروس الورم الحليمي البشري، والذي ينتقل عبر ممارسة الجنس عن طريق الفم، وتشير الأابحاث أن بعض أنواع السرطانات في البلعوم واللوزتين ربما تكون ناتجة عن فيروس الورم الحليمي البشري.

 

وللأسف فإن هذا الفيروس منتشرا، ولكن هذا لا يعني ان كل من يصاب به سيصاب بسرطانات البلعوم والحنجرة. لكن أظهرت دراسة نشرت عام 2007 بأن هناك مخاطر كبيرة بسبب اضرار الجنس الفموي على من يمارسونه للإصابة بسرطان الفم والبلعوم.

 

كذلك فإن الأطباء يشيرون إلى أن الأسباب الأخرى التي تُحدث سرطان البلعوم مثل التدخين وشرب الكحوليات، تكون أصعب من تلك التي تنشأ بسبب اضرار الجنس الفموي.

 

2. ينقل القمل والحشرات:

تحتوي المناطق التناسلية على شعر العانة والشعر ما بين الفخذين، هذه المناطق قد تحتوي على بعض الحشرات والقمل، والتي قد تنتقل إلى الشريك من خلال ملامستها.

(مقال متعلّق)  الجنس الفموي

 

خاصة وأن من اضرار الجنس الفموي عدم نظافة الأماكن التناسلية التي من الممكن أن تحتوي على القمل، وبعض البكتريا الأخرى، والتي يصعب اكتشاف وجودها.

 

3. الإصابة بالأمراض المنقولة جنسيا:

هناك العديد من الأمراض المنقولة جنسيا التي يمكن أن تنتقل بسبب اضرار الجنس الفموي، ومنها أمراض خطيرة وهي ما يلي:

 

  • فيروس نقص المناعة البشرية

  • الهربس

  • الزهري

  • السيلان

  • فيروس الورم الحليمي البشري

  • التهاب الكبد الفيروسي

 

لذا فإن الجنس الفموي لا يعتبر ممارسة آمنة على الإطلاق، وبشكل خاص في الممارسات المتعددة مع أكثر من شريك خارج إطار الزواج، فتعدد الشركاء الذين يمارس الجنس معهم، قد يصعب معه السيطرة على تلك الأمراض، فليس من المفترض أن يقوم الشخص بعمل فحوصات لكل من سيقوم معهم بتلك الممارسات.

 

تشير الاحصاءات الطبية أن اضرار الجنس الفموي يمكن السيطرة عليها، وذلك من خلال استخدام الواقي الذكري أثناء ممارسته حيث يمكن أن تشكل استخدام وسائل الحماية، ما يشبه الحاجز لخطر الإصابة بالأمراض المنقولة جنسيا، ويمكن استخدام الواقي الذكري للرجال، أو حاجز من البلاستيك الرقيق للنساء فوق الفرج أو فتحة الشرج.

 

وللاسف فإن العديد من الأشخاص لا يعرفون أن الأمراض المنقولة جنسيا، يمكن أن تنتشر عن طريق الفم، وقد يظنون أنها قد تنتقل فقط بالممارسة بين القضيب والفرج، وقد يرون أنها أقل في مخاطرها.

 

قد يبدو هذا صحيحا ولكن.. الدراسات الطبية تشير إلى أن اضرار الجنس الفموي في نقل تلك الأمراض أقل بكثير من المخاطر التي يمثلها الجنس المهبلي أو الشرجي غير المحمي بوسائل حماية.

 

4. الجنس الفموي شائع بين المراهقين:

تشير الاحصاءات الطبية الأمريكية إلى أن الجنس الفموي منتشر بشكل كبير في ممارسات المراهقين خارج إطار الزواج، وهو ما يمثل اختيار للبعد عن الاتصال الجنسي عن طريق الفرج قبل فترة الزواج.

(مقال متعلّق)  الامراض التي تنتقل بالجنس الفموي

 

هذه الممارسات الخاطئة يمكن أن تزيد من اضرار الجنس الفموي والتي تعد ممارسات خارج العلاقات الزوجية الآمنة، حيث يشكل الجنس عن طريق الفم للمراهقين حل سهل وبديل للممارسة الحميمية الطبيعية.

 

5. حكة واضرار للأعضاء التناسلية:

الجنس عن طريق الفم سواء بالشفتين أو بالأسنان أو اللسان للمهبل أو العضو الذكري بشكل مفرط، قد يسبب الكثير من المشاكل، خاصة مع طول الفترة التي تتم ممارسته فيها.

 

عملية تحفيز الأعضاء التناسلية عن طريق الفم للوصول إلى الاثارة الجنسية قد يسبب الاحمرار والحكة بل وفي بعض الأحيان قد يتسبب في حدوث التورمات بسبب حساسية الجلد والأغشية الجلدية الرقيقة في المناطق التناسلية، وهو ما يحدث بسبب الإفراط في تلك الممارسة.

 

6. الجنس الفموي يسبب الحرج:

على الرغم من تفضيل بعض الأشخاص لممارسة الجنس الفموي أثناء العلاقة الحميمية، إلا أنه ربما قد لا يفضل الطرف الآخر ممارسة هذا النوع من الاستثارة الجنسية، ربما بسبب التحرج.

 

أو كذلك قد تسبب اضرار الجنس الفموي أضرار نفسية بسبب الشعور بعدم الإرضاء أو الإشباع من هذه العلاقة، أو حتى بسبب مطالبة الطرف الآخر بتلك الممارسة بشكل مستمر، أو الشعور بالحرج من رفض عمل الجنس عن طريق الفم. أو الشعور بأن الطرف الآخر يأمر بعمل ذلك.

 

7. لا يحقق الإشباع:

قد يستخدم الجنس عن طريق الفم كوسيلة مساعدة أثناء الممارسة الحميمية للحصول على المزيد من الإثارة، أو قد يهدف إلى القيام عمل المداعبات قبل عملية الجماع الطبيعية، التي هي أصل عملية الممارسة.

 

في بعض الأحيان قد يكتفي الشريكين أو أحد شركاء الجنس بالممارسة الجنسية عن طريق الفم، وهو ما يحقق الإشباع للطرف الآخر، أو قد يسبب في الوصول إلى النشوة الجنسية بشكل مبكر للغاية، دون وصول الطرف الآخر للنشوة، وهو ما يعتبر ممارسة جنسية منقوصة خاصة وأنها قد لا تتضمن الممارسة عن طريق الفرج.

(مقال متعلّق)  الجنس الفموي

 

نصائح ومحاذير عن اضرار الجنس الفموي

 

  • قد يعد الجنس الفموي آمنا في الممارسة الحميمية بين الزوجين، كوسيلة مساعدة فقط للوصول إلى الإثارة الجنسية، أو كجزء فقط من الممارسة الحميمية.

 

  • إن كنت لا تقبل بالجنس الفموي مع الشريك، من الضروري عدم التحرج، والتحدث بشكل منفتح عن شعورك بعدم الرغبة في هذه الممارسة.

 

  • ممارسة الجنس عن طريق الفم لا يعد آمنا على الإطلاق في الممارسات الجنسية المتعددة خارج إطار الزواج، خاصة أنه قد يسبب الإصابة بالعديد من الأمراض المنقولة جنسيا والخطيرة.

 

  • من الضروري عدم ممارسة الجنس عن طريق الفم إلا من خلال وسائل الحماية الآمنة سواء الواقي الذكري أو الواقي الأنثوي.

 

  • ضررة التأكد من النظافة الشخصية سواء لك أو للشريك قبل ممارسة الجنس عن طريق الفم، بسبب اضرار الجنس الفموي التي يمكن أن تنقل البكتريا والتآليل التناسلية والحشرات، خاصة في أماكن شعر العانة.

 

  • قد يشكل الجنس عن طريق الفم مشكلات نفسية لأحد الشريكين بسبب عدم الشعور بالرضا عن تلك العلاقة، أو الشعور بالتحرج من رفضها، أو تعود الطرف الآخر على تلك الممارسة على حساب ممارسات أخرى في العلاقة الحميمية.

 

المراجع:

  1. Web MD: 4 Things You Didn’t Know About Oral Sex
  2. Health 24: This is why oral sex could be really bad for your health
السابق
واجبات الطفل
التالي
فوائد الحبة السوداء مع العسل