اضرار الجلوتامين

اضرار الجلوتامين

الجلوتامين هو واحد من الأحماض الأمينية التي يحتاجها الجسم بكميات كبيرة، وهو من العناصر التي لها فوائد عديدة على صحة الإنسان حيث من فوائد الجلوتامين بالنسبة للجهاز الهضمي ومفيد ايضاً بالنسبة لصحة المخ كما أنه يعزز من صحة الجسم بشكل عام.

 

وللجلوتامين استعمالات كثيرة خاصة من قبل الرياضيين حيث أنهم يتناولونه من أجل أن يساعدهم في إنقاص الوزن وأيضاً من أجل بناء العضلات وحرق الدهون.

 

ولكن كما هو الحال في كل العناصر الغذائية فإن الإسراف في تناول الجلوتامين قد يؤدي إلى أضرار وإلى ظهور آثار جانبية على الشخص، في هذا المقال سنتحدث بالتفصيل عن اضرار الجلوتامين والآثار الجانبية التي يخلفها تناوله بكثرة.

 

1. تتفاعل مع امتصاص بعض الأحماض الأمينية الأخرى

من اضرار الجلوتامين أنه قد يتداخل مع انتقال بعض الأحماض الأمينية الأخرى إلى أنسجة الجسم أو امتصاصها داخل الأحشاء أو الكبد. تناول مكملات الجلوتامين يمكن أن يزيد من تركيز الجلوتامين إلى الحد الذي يتسبب في مشاكل في امتصاص أو انتقال الأحماض الأمينية الأخرى.

 

2. قد يقلل من إنتاج الجلوتامين الداخلي

قد يتسبب تناول كميات كبيرة من مكملات الجلوتامين إلى إعاقة إنتاج الجلوتامين الطبيعي داخل الجسم مما قد يؤدي إلى إنتاج جزيئات ضارة داخل الجسم مثل الجلوتامات والأمونيا.

(مقال متعلّق)  ما هي فوائد الجلوتامين ؟

 

3. يعيق قدرة الجسم على التخلص من غاز الأمونيا

من اضرار الجلوتامين الذي يحدثها في جسم الإنسان هو تسببه في ضعف قدرة الجسم على التخلص من غاز الأمونيا، كما أنه يقلل من من انتقال الأمونيا بواسطة الجلوتامين بين الأنسجة.

 

4. الانسحاب من تناول مكملات الجلوتامين يتسبب في آثار جانبية

كما ذكرنا فإن تناول الجلوتامين لفترة طويلة يتسبب في إعاقة إنتاج الجلوتامين الطبيعي داخل الجسم، لذلك فإنه عندما تتوقف عن تناول المكملات الخاصة بالجلوتامين فإن الجسم يكون غير قادراً على إنتاج الجلوتامين الكافي وهو الأمر الذي يتسبب في ظهور آثار جانبيه مثل زيادة مستويات النيتروجين في الجسم.

 

5. قد تتسبب في الإصابة بالسرطان

من اضرار الجلوتامين الخطيرة أنها قد تتسبب في الإصابة بالسرطانات حيث أن الخلايا السرطانية تتغذى على الجلوتامين حتى أنه في بعض الحالات تعتمد الخلايا السرطانية على الجلوتامين من أجل النمو والاستمرار. وهذا هو السبب وراء الكف عن تناول مكملات الجلوتامين من قبل مرضى السرطان.

 

6. قد تتسبب في الحساسية

هناك بعض الأشخاص الذين يعانون من الحساسية ضد الجلوتامين لذلك فقد ينتج عن تناولهم للجلوتامين ظهور أعراض معينه تشمل الغثيان والقئ وآلام المفاصل والقشعريرة وصعوبة التنفس وتورم الوجه والشفتين واللسان وأحياناً تورم الحنجرة وبالطبع قد يظهر بعض العلامات الحمراء على جلد الشخص تتسبب في الشعور بالحكة.

 

هناك أعراض أكثر حدة تتمثل في آلام الصدر، الإصابة بالحمى، احتقان الزور، اعراض الانفلونزا، تقرحات الفم وحالة ضعف عامة. إذا لاحظت أياً من هذه الأعراض قد ظهر عليك بعد تناولك للجلوتامين فعليك اللجوء إلى الطبيب على الفور

 

7. خطير بالنسبة لمرضى التليف الكبدي

لا يُنصح بتناول الجلوتامين بالنسبة للأشخاص المصابون بالتليف الكبدي حيث أنه قد يتسبب في سوء الحالة أكثر لذلك يجب على هؤلاء الأشخاص تجنبها تجنباً لحدوث مشكلة صحية خطيرة لهم.

 

(مقال متعلّق)  الجلوتامين قبل ام بعد التمرين

كما أنه خطير بالنسبة للأشخاص المصابون باعتلال الدماغ الكبدي (وهي الحالة التي تتسبب في ضعف عمل الدماغ نتيجة لتليف الكبد) حيث أنه قد يتسبب في سوء حالة الأشخاص المصابون بها، لذلك يجب عليهم عدم تناول المكملات التي تحتوي على الجلوتامين.

 

8. خطير بالنسبة للأشخاص المصابون بمتلازمة المطعم الصيني

لا يُنصح أيضاً بتناول الجلوتامين بالنسبة للأشخاص المصابون بمتلازمة المطعم الصيني (حساسية الغلوتامات أحادية الصوديوم) وهي الحالة التي تنتج بسبب تناول الأطعمة التي تحتوي على الجلوتامات وهي المادة التي تمنح الطعام طعماً لاذعاً وينتج عن تناولها أعراض تشمل الدوار، الصداع وزيادة التعرق.

 

9. خطير بالنسبة لمرضى الهوس

تناول الجلوتامين قد يؤثر بشكل سلبي على الأشخاص المصابون بمرض الهوس (وهو مرض عقلي) لذلك يجب عليهم تجنب تناوله.

 

10. يتسبب في زيادة حالات الصرع

من اضرار الجلوتامين المحتملة أنه قد يؤدي إلى حدوث حالات الصرع عند الأشخاص المصابون بهذه الحالة لذلك عليهم تجنب تناول المكملات الغذائية الخاصة بالجلوتامين.

 

11. مشاكل في السمع

قد يتسبب تناول الجلوتامين بكثرة في حدوث مشاكل في السمع وهو يعتبر عرض من اعراض الحساسية ضد الجلوتامين، إذا حدثت لك هذه الحالة بسبب تناولك للجلوتامين عليك استشارة الطبيب بشكل فوري.

 

12. قد تتسبب في مشاكل بالمعدة

من اضرار الجلوتامين أنه قد يتسبب في حدوث مشاكل في المعدة تشمل آلام في البطن وحدوث غازات أيضاً.

 

13. قد تتداخل مع بعض الأدوية

واحدة من اضرار الجلوتامين تكمن في احتمالية تداخله مع بعض الأدوية سواء الأدوية التي يصفها الطبيب أو الأدوية التي يمكن أن تكون موجودة في المنزل مثل المضادات الحيوية والمسكنات والفيتامينات وأيضاً قد تتداخل مع الأعشاب، لذلك فإذا كنت تتناول المكملات الغذائية الخاصة بالجلوتامين عليك استشارة الطبيب الخاص بك عن الأدوية التي قد تتداخل مع الجلوتامين حتى تتجنبها.

 

14. بعض الآثار الجانبية الأخرى

بالرغم من عدم إثبات اضرار الجلوتامين التالية علمياً إلا أن هناك صلة ما بين ظهور هذه المشاكل على صحة الشخص وتناوله للمكملات الغذائية الخاصة بالجلوتامين، هذه الأضرار تشمل:

(مقال متعلّق)  طريقة استخدام الجلوتامين لكمال الاجسام

 

  • تلف جهاز المناعة.

  • زيادة معدلات بعض الأحماض الأمينية الأخرى في الدم والتي تتسبب في مشاكل بالنسبة للجسم.

 

اثار الجانبية الاقل شيوعاً

 

  • وجود دم في البول.

  • تغير لون الجلد.

  • برودة في اليدين والأقدام.

  • الكحة.

  • صعوبة في البلع.

  • الإغماء.

  • سرعة ضربات القلب.

  • نقص مفاجئ في كمية البول التي يدرها الجسم.

  • صعوبة في نزول البراز.

  • الارتباك أو التشوش.

  • سيلان الأنف.

  • الإصابة بعدوى بكتيريه.

  • آلام في الثدي بالنسبة للنساء.

  • الإسهال.

  • صعوبة في التحرك.

  • الشعور بالحزن.

  • عسر الهضم.

  • الحدة أو الانفعال.

  • فقدان الشهية.

  • العطس.

الجرعة المناسبة من الجلوتامين

تجنباً لاضرار الجلوتامين فإنه يجب معرفة الجرعة أو الكمية المناسبة من الجلوتامين التي عليك تناولها يومياً بشكل عام وأيضاً الكمية المناسبة بالنسبة للأشخاص المصابون ببعض الحالات الصحية التي قد تضر بها تناول الجلوتامين.

 

1. الجرعة المناسبة بالنسبة للبالغين من مكملات الجلوتامين:

الجرعة المتوسطة: 10 جرام 3 مرات يومياً. ( 5 إلى 30 جرام كحد أقصى يتم تقسيمها على عدة مرات يومياً).

 

2. الجرعة المناسبة بالنسبة للأشخاص البالغين المصابين بمتلازمة الأمعاء القصيرة:

5 جرام من الجلوتامين لـ 6 مرات يومياً، يجب أن يتناوله المريض كل ساعتين إلى ثلاث مع الوجبات الرئيسية والوجبات الخفيفة، يجب أن يتناولها المريض بينما هو مستيقظ لا يجب أن يتناولها قبل النوم. يستمر المريض في تناولها لمدة 16 أسبوع متتالي ويفضل تناولها جنباً إلى جنب مع هرمون النمو وأيضاً نظام غذائي خاص.

 

3. الجرعة المناسبة بالنسبة للأشخاص البالغين المصابين بفقر الدم المنجلي:

الكمية المناسبة من الجلوتامين بالنسبة للأشخاص المصابون بفقر الدم المنجلي هي 30 جرام.

 

المراجع:

  1. Dr. Axe: L-Glutamine Benefits Leaky Gut & Metabolism
  2. Self Hacked: 14 Proven Benefits of Glutamine + Side Effects & Dosage
  3. Health Line: Should I Use L-Glutamine for IBS
  4. Web MD: GLUTAMINE
  5. Drugs.com: Glutamine Side Effects