اسباب بكاء الرضيع بشكل عام

تواجه العديد من الأمهات الجدد مشكلة بكاء الطفل الرضيع كثيراً، ولأن العديد منهن يجهلن الاسباب وراء بكاء الرضيع فمن الصعب عليهم معرفة التعامل مع أطفالهن في هذه الحالة، لذا نقدم لكم في هذا المقال اسباب بكاء الرضيع حتى نساعد الامهات خاصة الجدد في تحديد ماذا يريد الطفل من وراء البكاء وحل المشكلة.

 

اسباب بكاء الرضيع

أولاً لابد أن تفهم الأمهات أن البكاء هي الوسيلة التي عادة ما يستخدمها الرضيع للتواصل ومحاولة توصيل ما يريد لمن حوله، لذا فهو أمر طبيعي، وبمعرفة أسباب البكاء يمكنك توقع لماذا يبكي رضيعك وبالتالي مساعدته .

 

أهم اسباب بكاء الرضيع

 

1. الشعور بالجوع:

الشعور بالجوع هي واحدة من أهم اسباب بكاء الرضيع ولكن يوجد علامات أخرى لشعور الطفل الرضيع بالجوع يمكنك ملاحظتها قبل بكائه أهمها تهيج الطفل أو وضع الطفل أصابعه في فمه أو على شفتيه، أو التفات الرضيع إلى أصابع شخص يداعب خده.

 

2. وجود مشاكل في الجهاز الهضمي لدى الطفل:

إصابة الطفل الرضيع بمشاكل في جهازه الهضمي ما يؤدي به للشعور بالمغص من شأنه أن يكون سبب من اسباب بكاء الرضيع وغالباً ما تتسبب هذه المشاكل في بكاء الطفل الرضيع ما لا يقل عن 3 ساعات في اليوم، إذا لم يتم معالجته سريعاً سيستمر الطفل في البكاء لمدة 3 أيام كل اسبوع وما لا يقل عن ثلاث اسابيع متصلة.

 

ومن العلامات التي تؤكد إصابة الطفل بمشاكل في الجهاز الهضمي هي بكائه وتهيجه خاصة بعد تناوله للطعام، وذلك بسبب شعوره بآلام في المعدة حتى وإن كان الرضيع لا يعاني من مشاكل في المعدة فيمكن أن يبكي بسبب وجود غازات عادية في معدته تتسبب له بعدم الراحة.

 

3. عندما يريد الطفل التجشؤ:

ليس من الضروري أن يتجشأ الطفل، ولكن إذا بدأ الرضيع في البكاء بعد تناوله لوجبة ما فربما كل ما يحتاجه هو التجشؤ. فمن المعروف أن الأطفال الرضع عادة ما يدخل إلى معدتهم الهواء بسبب الرضاعة الطبيعية أو حتى الرضاعة الصناعية، وهو ما يتسبب في شعور الرضيع بالضيق حتى يستطيع التخلص منه.

(مقال متعلّق)  سبب بكاء الطفل الرضيع اثناء الرضاعة

 

4 عندما يريد الرضيع تغيير الحفاض:

الحفاض الغير نظيف من أكثر الأشياء التي تتسبب في شعور الرضيع بالضيق و بالتالي لا يلجأ إلا للبكاء، لذا إذا لاحظتي بكاء الرضيع بلا سبب فعليك بتفقد الحفاض الخاص به.

 

5. يحتاج إلى النوم:

من المعروف أن الأطفال بمجرد شعورهم بالتعب يلجأون إلى النوم في أي مكان و أي وقت وبأي وضعية، ولكن أحياناً يلجأ الرضيع إلى البكاء من أجل شعوره بالرغبة في النوم خاصة إذا كان يشعر بالإرهاق الشديد أو إذا كان هناك ما يمنعه من النوم.

 

6. عندما يريد الطفل أن يتم حمله:

الأطفال الرضع يحبون كثيراً أن يكونون دائماً في أحضان امهاتهم أو آبائهم، فهم في حاجة دائمة لأن يروا أوجه والديهم وأن يشموا رائحتهم ويستمعون إلى أصواتهم، فهذا يشعر الرضيع بالأمان لذلك إذا بكى رضيعك و هو ليس بين يديك فمن المحتمل أنه يريدك أن تحملينه ببساطة.

 

7. عندما يشعر بالسخونة أو البرودة:

عندما يشعر الرضيع بالبرودة على سبيل المثال بينما تغيرين له الحفاض أو تغيرين ملابسه، ربما يعبر عن شعوره بالبروده هذا عن طريق البكاء. فالطفل الرضيع يود دائماً الشعور بالدفء ولكن الدفء الشديد الذي يتسبب في شعوره بالسخونة من شأنه أيضاً أن يضايق الرضيع ما يتسبب في بكائه.

 

ومن أكثر الأشياء التي تشعر الطفل الرضيع بالحرارة هي ارتدائه لملابس ثقيلة من دون الحاجة لذلك، لذا احرصى على جعل رضيعك يرتدي الملابس التي تليق بحرارة الجو لا أكثر ولا أقل.

 

8. عندما يؤلمه شيئاً من الصعب ملاحظته:

أحياناً تتسبب التفاصيل البسيطة التي لا تلقي لها بالاً في شعور الرضيع بالضيق، على سبيل المثال نوع الملابس التي يرتديها ربما تخدشه، أو أن يكون مقاس الحذاء الذي يرتديه الرضيع ليس مناسباً له ما يتسبب له بالضيق أو ألا يستطيع الرضيع استساغة الطعام الذي يتناوله، أو ببساطة طريقة الحمل التي تحملينها لطفلك أو يحملها أحداً ما له غير مريحة بالنسبة له، كل هذه أسباب محتملة لبكاء الطفل على الأم أن تأخذها بعين الاعتبار.

(مقال متعلّق)  كيفية التعامل مع الاطفال الرضع

 

9. إصابة الرضيع بآلام في الأسنان:

آلام الاسنان من اسباب بكاء الرضيع المتوقعة، خاصة مع بدأ الطفل في تكوين الاسنان واحدة تلو الأخرى وليس كل الاطفال يعانين بنفس القدر، فهناك ىلام تكون شديدة بالنسبة لبعض الأطفال عن غيرهم، ولكن كل الاطفال يمرون بنفس هذه التجربة لذلك إذا لاحظتي بكاء الطفل الرضيع لمرات عديدة دون تحديد أية من الاسباب الاخرى إذا فعليك تفقد فم طفلك لمعرفة ما إذا كانت هناك اسنان بدأت في البروز أم لا.

 

10. افتقاد الطفل للراحة:

لا شك أن الطفل يحتاج إلى الحركة والنشاط معظم الوقت ولكن أحياناً عندما يبالغ المحيطين بالرضيع في مداعبته وتحريكه يتسبب ذلك في شعور الطفل بالضيق وبالتالي يعبر عن هذا الضيق بالبكاء، وأيضاً يمكن أن تتسبب الضوضاء العالية بشعور الرضيع بالضيق وعدم الراحة وبالتالي أيضاً يبكي الطفل، لذا إذا شعرتِ بأن بكاء طفلك له علاقة فالبيئة المحيطة عليك فقط اصطحاب طفلك إلى مكان أكثر هدوئاً ومحاولة تهدئته حتى يكف عن البكاء.

 

11. افتقاده للعب أو النشاط:

كما ذكرنا فإن الطفل الرضيع يحب الحركة ويحاول بشكل مستمر استكشاف العالم من حوله، لذا فإنه لا يجب على الأم ترك الطفل طوال الوقت في سريره فقط، وإنما عليك محاولة مداعبة طفلك الرضيع و اللعب معه بشتى الطرق.

 

وايضاً يفضل أن تصطحبين رضيعك إلى أماكن من شأنها أن تُمتع طفلك، مثل حديقة الحيوان أو المتنزهات العامة المليئة بالخضرة، أو محاولة لقاء أمهات أخريات لهن أطفال رضع أيضاً حتى ينسجم طفلك مع الأطفال الآُخر وهكذا.

 

12. أن يكون الطفل مريضاً:

إذا كان بكاء طفلك لا يعود إلى أي سبب من الاسباب الماضية فإن بكاء الطفل يمكن أن يعود إلى كونه مريضاً خاصة بنزلات الانفلونزا أو البرد، لذا عليك تفقد حرارة طفلك إذا كان يبكي بشكل مستمر، أو اصطحاب طفلك إلى الطبيب للاطمئنان بشكل أكبر.

(مقال متعلّق)  التعامل مع الطفل الرضيع

 

13. شعور الرضيع بالوحدة أو الملل:

عندما يشعر الطفل بالوحدة أو الملل ربما بسبب بقائه وحيداً لفترة طويلة أو عدم وجود ما يشغل الطفل أو يسليه، لذا احرصي دائماً أن يكون الطفل ليس وحيداً وأن يكزن هناك دائماً شخصاً ما حوله أو شيئاً يسلي الطفل.

 

14. من دون سبب!

أحيانا لا يعود بكاء الطفل إلى أي سبب من الأسباب، خاصة في الشهور الأربع الأولى من عمر الطفل، وعادة ما يكون هذا البكاء خلال ساعات الليل، لذا فليس دائماً عليك القلق بشأن بكاء طفلك خاصة إذا استجاب الطفل لمحاولتك في تهدئته سريعاً.

 

وفي النهاية يجب أن نوضح أن بكاء الطفل يمكن أن يعود إلى أسباب صحية لذا إذا استمر الرضيع في الاستمرار في البكاء لفترة طويلة عليك استشارة الطبيب الخاص بطفلك حتى تتأكدين من استبعاد كون طفلك مريضاً.

 

المراجع:

  1. Baby Center: 12 reasons babies cry and how to soothe them
  2. The Bump: 11 Reasons Why Babies Cry—And How To Soothe Their Tears