العيون

اسباب التهاب العين

اسباب التهاب العين

العين من الأعضاء الحساسة جداً، و أي أذية فيها ولو كانت بسيطة سوف تلفت انتباه المريض، ويمكن ملاحظة ذلك عندما تصطدم بعوضة صغيرة بعينك، كم هي كمية القلق التي تثيرها ,هناك نوعان من الالتهابات العينية، الالتهابات الحادة التي لا تستمر طويلاً و لكن أعراضها أشد ، والالتهابات المزمنة التي تستمر طويلاً، و تكون على شكل هجمات حادة، و لعل أقرب مثال إلى ذلك هو الحساسية العينية المزمنة التي تأتي هجماتها في فصل الربيع مثلاً عندما نتحدث عن التهاب العين أو اسباب التهاب العين فإن ذلك يشمل أي جزء من أجزاء العين و من أنواع الالتهابات نذكر:

 

  • الالتهابات التي تصيب الأجفان.

  • التهابات القرنية، و القرنية هي الجزء الشفاف الذي يغطي الجزء الخارجي من العين.

  • التهابات الملتحمة، و هي المنطقة الرطبة التي تبطن المنطقة داخل الأجفان و كذلك طبقة العين الصلبة.

 

ما هي أهم اعراض التهاب العين

قبل أن ندخل في تفاصيل أهم اسباب التهاب العين لا بد أن نعرف ما يمكن أن يواجه المريض من أعراض تتعلق بالتهاب العين، و من الأعراض نذكر:

 

  • الشعور بالألم في منطقة الالتهاب.

  • الاحمرار و التورم من علامات الالتهاب.

  • الشعور بحرقة في العين المصابة.

  • الحساسية الضوئية، و هو شعور مؤلم يحدث عندما ينظر المريض إلى نور ساطع جداً.

  • خروج الدمع من العينين.

  • الحكة المستمرة و خاصة في أمراض الحساسية كمرض الحمرة أو الاكزيما العينية.

 

ما هي اسباب التهاب العين

 

1. التهاب الملتحمة التحسسي:

التهيج المستمر الذي يحدث في بطانة الأجفان الداخلية و كذلك الصلبة في العين من اسباب التهاب العين غير المعدية، فالحساسية هي مرض فردي ينتج عن عوامل متعددة، و لا ينتقل بالعدوى والوقت الأساسي لحدوثها هي الفترات من السنة التي تكثر فيها العوامل المحسسة، كفصلي الربيع والصيف.

(مقال متعلّق)  طرق علاج التهاب العين

 

وكما نعلم فإن الربيع هو فصل غيار الطلع وتفتح الأزهار ولا تقتصر الحساسية على غبار الطلع فقط بل يوجد عوامل كثيرة مسببة لها، كأعشاب معينة أو منظفات أو حتى أنواعاً من الأطعمة وأوبار بعض الحيوانات وتشبه حساسية الملتحمة بشكل كبير التهاب الأنف التحسسي الذي نراه عند الكثير من الناس، حيث يشتركان بالأسباب وبالوسائل المستخدمة في العلاج.

 

يمكن للحساسية أن تكون أيضاً سنوية فتصيب الشخص في أي وقت من السنة، أما حساسية الفصول فنسميها الحساسية الموسمية وأعراض التهاب الملتحمة التحسسي تشمل احمرار العين، التفريغ المائي للعين، الاحمرار و التورم و عدم وضوح الرؤية.

 

ولا يكفي أن نعرف أن التهاب الملتحمة التحسسي هو سبب من اسباب التهاب العين بل يجب أن نحدد ما هو سبب التحسس، وتجرى عدة اختبارات جلدية ودموية للبحث عن السبب الواضح، لأن العلاج بمضادات الحساسية لا يكفي لوجدة إذا لم يقم المريض بتجنب العامل المحسس قدر المستطاع.

 

2. التهاب الجفن:

حالة التهابية شائعة تؤثر على الأجفان و لكنها يمكن أن تمتد لتصيب القرنية والملتحمة أيضاً الأعراض تشبه أعراض الحساسية بشكل كبير و التفريق يتم بالفحص السريري و الاختبارات وتترافق هذه الحالة في بعض الحالات بالوردية الكامنة، و هي حالة مرضية تتميز باحمرار الخدين بشكل واضح، وتوسع الشعيرات الدموية في جلد الوجه.

 

يمكن لطبيب العيون استعمال المصباح الشقي لرؤية علامات التهاب الجفن و يتحقق بشكل أكبر ويتم معالجة هذه الحالة حسب السبب، مضادات الالتهاب مهمة، و الصادات الحيوية للجراثيم، المراهم الموضعية التي تحوي أكثر من عنصر يمكن استخدامها.

 

3. التهاب القرنية:

يعد السبب الأكثر شيوعاً لعمى القرنية في الولايات المتحدة الأمريكية، و القصود بعمى القرنية، أي العمى الذي يعود سببه إلى أذية القرنية والسبب في خطورته هي تعدد العوامل المسببة له كما يمكن للعدسات اللاصقة أن تكون سبباً من اسباب التهاب العين (القرنية) ويعد فيروس الهربس البسيط أكثر أنواع العدوى شيوعاً و التي تسبب التهاب العين، والذي يؤدي إلى داء الهربس العيني وله نتائج خطيرة على الرؤية في حال إهماله.

(مقال متعلّق)  جميع اسباب احمرار العين وعلاجها

 

ايضاً فيروس جدري الماء الذي يصيب الأطفال، يمكن أن يتحول إلى شكل مزمن، ثم تتم إعادة تنشيطه بعدة طرق مسبباً التهاب القرنية العينيكما نقص فيتامين A أيضاً من الأسباب المهمة و ينتج عنه مرض يعرف باسم (العشى الليلي)، كما أن أنواعاً من الفيروسات الغدية التي تصيب الجهاز التنفسي تتهم كسبب من أسباب التهاب العين مع أنواع أخرى من الفطور و البكتيريا أيضاً.

 

4. التهاب الأغشية المخاطية الفقاعي:

لا يعد هذا المرض واسع الانتشار و هو أقل شيوعاً من الأمراض السابقة وهو حالة التهابية تؤثر على الأغشية المخاطية في أكثر من مكان في جسم الإنسان، مثل مخاطية الفم و العين و غير ذلك والأعراض الأساسية هي الألم و الاحمرار و الحساسية الضوئية ايضاً استمرار الالتهاب لتفرة طويلة يؤدي إلى التليف و الالتصاقات في مخاطية العين، كما أنه من الممكن أن يؤدي إلى حدوث انثقابات.

 

و تلك الأعراض تؤثر بشكل كبير على حاسة الرؤية عند المريض ولعلاج المريض نحن بحاجة إلى الأدوية المناعية و التي تنقص عدد الخلايا التي تشكل تلك التليفات كما أن التدخل الجراحي هو حل وارد جداً  أما عن التشخيص فالأفضل أخذ عينة من مخاطية العين أو الفم أو كلتاهما و فحصها نسيجياً.

 

المراجع:

  1. Web MD: Is My Eye Infected
  2. Johns Hopskins: Wilmer Eye Institute
السابق
اسباب سرطان الرئة
التالي
اين يوجد فيتامين سي