اسباب الاحتلام

اسباب الاحتلام

ما هي اسباب الاحتلام

الأحلام الرطبة أو ما نطلق عليه الاحتلام، تحدث في الغالب للشباب المراهقين، حيث تستيقظ وتعثر على بلل في ملابسك الداخلية بسبب القذف أثناء النوم، ولكن ما هي اسباب الاحتلام وما الذي يتحكم فيه؟

 

قبل أن نتحدث عن اسباب الاحتلام، علينا أولا أن نتعرف على ماهيته وكيف يحدث.. حيث يحدث الاحتلام أثناء النوم، ويزداد بصورة كبيرة خلال مرحلة البلوغ، وهو يختلف بطبيعة الحال عن التبول أثناء النوم، وهو أمر شائع كذلك في الذكور عن الإناث.

 

وتشير الإحصاءات الطبية إلى أن كل رجل يحدث له الاحتلام على الأقل ولو لمرة واحدة في حياته، حيث يحدث فيه القذف وإطلاق المني من القضيب، بسبب الإثارة أثناء النوم، على الرغم من أنه لا يوجد تلامس جسدي للمناطق التناسلية، ولكن على الرغم من ذلك يخرج السائل المنوي.

 

ويختلف الاحتلام أو اسباب الاحتلام تماما عن العادة السرية، خاصة وأنها تكون بسبب الإثارة الذاتية للمناطق التناسلية وتحدث عن عمد، وهو ما يختلف تماما عن الاحتلام، والذي تحدث فيه بسبب الاحلام في الأغلب.

 

كذلك من المهم أن ندرك أن الاحتلام قد يحدث مع الانتصاب أو بدون انتصاب أما عن اسباب الاحتلام فيمكننا أن نتعرف عليها أكثر وبشكل أكثر تفصيلا كما يلي:

 

1. عدم النشاط الجنسي:

يتسبب عدم القيام بالنشاط الجنسي لفترات طويلة في حدوث الاحتلام، حيث أن هناك ارتباط واضح وضعته الابحاث الطبية بين الفترات طويلة من الانقطاع عن القيام بالنشاط الجنسي، بين اسباب الاحتلام.

 

وقد أشارت تلك الدراسات التي أجريت على العينات المختلفة من الرجال، أن اسباب الاحتلام للابتعاد عن الممارسة الجنسية، يرتبط كذلك بمستويات أفراز هرمونات الذكورة خلال فترات عدم النشاط الجنسي التي يمر بها الشخص.

(مقال متعلّق)  الاحتلام

 

2. الهرمونات من اسباب الاحتلام:

سبب آخر من اسباب الاحتلام وخاصة لدى الذكور هو مستويات إفراز هرمونات الذكورة أو هرمون التستوستيرون، حيث يرتبط إفراز هذا الهرمون بإنتاج الحيوانات المنوية.

 

يبدأ الاحتلام مع الذكور في فترة البلوغ، وهنا يبدأ معه إفراز هرمون التستوستيرون، وهو ما يتسبب بدوره في حدوث الانتصاب أثناء النوم، كما أنه ليس بالضرورة أن يحدث الاحتلام وفقا لهذا السبب في فترة الليل، بل يمكن أن يحدث في أوقات مختلفة من اليوم.

 

كما يختلف الاحتلام من شخص لآخر، حيث يختلف تواتره حدوثه وفقا للفروق الفردية، ووفقا لمدى النشاط الجنسي، ولمدى إفرازات الهرمونات الجنسية، كذلك من المهم أن نعرف أن الاحتلام جزء طبيعي من عملية النمو.

 

ووفقا لتنوع اسباب الاحتلام واختلافها من شخص لآخر فقد تحدث لدى بعض الأشخاص بشكل متكرر، في حين قد لا تحدث للبعض الآخر إلا فيما ندر، وهذا لا يعني أن هناك أي شيء خطأ في كلا الحالتين، فكلاهما يتمتعان بحياة جنسية صحية طبيعية.

 

3. التعرض للإثارة الشديدة:

بطبيعة الحال فنحن لا نتحكم في أحلامنا، ولكن هذه الأحلام هي انعكاس لما نمر به من أحدث طوال اليوم أو الفترة السابقة، فإن كنت تتعرض للكثير من المثيرات الجنسية بدون قذف، أو أنك تفكر كثيرا في الممارسة الحميمية لكن دون ممارسة حقيقة، أو دون تفريغ للسائل المنوي فقد تكون هذه واحدة من اسباب الاحتلام أيضا.

 

كذلك من الطبيعي إن كنت تتعرض للكثير من الإثارة الجنسية، وكذلك على الرغم من عدم الوصول للنشوة الجنسية أو التفريغ الجنسي، فهذا لا يعني أنك ستحصل على الاحتلام، فهو أمر يتحكم فيه العقل والهرمونات معا، خاصة وإنها في الأساس وظيفة جسدية لا يتم التحكم فيها بشكل إرادي.

 

وهو ما يدفعنا إلى أن نذكر أن حدوث الاحتلام ليس شيئا إراديا، فلن يحدث الاحتلام مثلا لو كنت ترغب في ذلك، أو تدفع ذهنك للتفكير في ذلك قبل النوم، فهو أمر غير مخطط.

(مقال متعلّق)  كيف يحدث الاحتلام

 

4. التخلص من الحيوانات المنوية الزائدة:

هناك نظرية أخرى في اسباب الاحتلام تتحدث عن الجهاز التناسلي يعمل بشكل دوري بتفريغ الحيوانات المنوية، إن دعت الحاجة إلى ذلك من خلال الاحتلام الخصيتان يعملان طوال الوقت سواء كنت تمر بإثارة جنسية أم لا، لذا فيجب عليك الحصول على القذف بانتظام للتخلص من الحيوانات المنوية الزائدة.

 

كذلك فإن في بعض الحالات من يحصل على الاحلام الجنسية، ويتذكر هذا أو يستيقظ لكنه لا يحدث قذف، وهنا تشير الدراسات الطبية أن في بعض الحالات يتم امتصاص السائل المنوي مرة أخرى إلى الجسم، أو ربما أن هناك إثارة جنسية شديدة جنبا إلى جنب مع القذف قبل النوم، فلا توجد هناك حاجة للتفريغ.

 

هل يمكن منع حدوث الاحتلام؟

قد يفكر البعض.. طالما أننا نعرف اسباب الاحتلام، فهل يمكن منع حدوثه؟ فعلى الرغم من أن بعض الناس لديهم بعض التحفظات أو الشعور بالقلق والخجل من حدوث الاحتلام وقد يرغبون في عدم حدوثه، إلا أنه لا توجد استراتيجية مؤكدة لمنعه.

 

من الضروري أن تضع في اعتبارك أن الأحتلام جزء طبيعي من النمو، فإن كنت تشعر بعدم الارتياح بسبب كثرة الاحتلام، أو أنه يتسبب لك في مشكلات حرجة في مرحلة المراهقة، فيمكنك التحدث إلى شخص تثق به حول هذه المشكلة أو من خلال الطبيب.

 

هل الاحتلام شيء خطأ؟

لا داعي للقلق من حدوث الاحتلام، فكما تحدثنا فهو أمر شائع خاصة في فترة المراهقة، بل هو عملية تساعدك في القيام بوظائف الجسم الطبيعية، خاصة وأنها تنظم إفراز هرمونات الذكورة أو التستوستيرون داخل جسمك.

 

يمكننا القول بكل وضوح أنه لا يوجد شيء خطأ في الاحتلام، بل هو شيء طبيعي للغاية، ويختلف حدوثه من شكل لآخر وفقا لاختلاف, اسباب عدم الاحتلام والفروق الفردية بين الأشخاص، فالاحتلام قد يدل في بعض الأحيان على أن مستويات افراز الهرمونات في جسمك تسير بشكل معتاد.

(مقال متعلّق)  اسباب عدم الاحتلام

 

وفي نفس السياق يمكننا أن نشير إلى أن الخصيتين هما السبب الرئيسي في حدوث الاحتلام، حيث تشير الأبحاث الطبية أن الأشخاص الذين ولدوا دون خصيتين أو فقدوا الخصيتين بسبب حادث، ليس لديهم القدرة على الاحتلام.

 

ماذا يجب أن تفعل بعد الاحتلام؟

بما أن الاحتلام أمر طبيعي.. فلا تنزعج أبدا من حدوثه، فإذا استيقظت في الصباح ووجدت أن ملابسط الداخلية مبتلة أو رطبة، أو الفراش مبلل بسبب القذف –وليس البول- فكل ما عليك هو أن تبتسم.

 

في الغالب لن تتذكر ما حدث أثناء النوم أو الحلم نفسه، فقط ينصح بالحصول على حمام دافيء وتنظيف قضيبك وخصيتك بالماء والصابون وأي منطقة أخرى من الجسم قد تكون تلامست مع المني.

 

أن كنت تشعر بأن الاحتلام يحدث بشكل متكرر زائد عن الحد أو بصفة يومية، على الرغم من أن اسباب الاحتلام الذي ذكرناها ليست هي الأسباب التي تشعر أنها تدفع لحدوث ذلك، فيمكنك استشارة الطبيب النفسي أو استشاري الصحة الجنسية، للتعرف على إن كانت المشكلة هرمونية أم نفسية.

 

كذلك فإن عدد مرات حدوث الاحتلام من حيث اسباب الاحتلام عن مدى تواتر النشاط الجنسي، قد لا يكون مؤشر يمكن الاعتداد به لدى كافة الاشخاص، فمن الممكن أن تكون قد حصلت على ممارسة جنسية هذا اليوم، وفي المساء تحصل كذلك على الاحتلام.

 

المراجع:

  1. Medium: Wet Dreams : What Causes Wet Dreams In Men
  2. Young Men’s Health: What causes a wet dream
  3. Esquire: Why Adult Guys Still Get Wet Dreams