فيتامين سي : تقرير متكامل

فيتامين سي و أهميته

1) فيتامين سي يعرف أيضا باسم حمض ( الاسكوربيك ) متواجد بوفرة في الخضار والفواكه، وهو فيتامين قابل للذوبان في الماء ومضادات الأكسدة القوية، حيث يساعد على شكل الجسم والحفاظ على الأنسجة الضامة، بما في ذلك العظام والأوعية الدموية والجلد، لذلك فهو عنصر غذائي أساسي، بعض الحيوانات يمكن أن تقوم بإنتاج فيتامين سي الخاصة بها.

 

ويجب على البشر الحصول على هذا الفيتامين من المواد الغذائية وغيرها من المصادر الجيدة الأخرى مثل الفواكه والخضروات الطازجة وخاصة الحمضيات كما يمكن أيضا إجراء فيتامين سي في المختبر.

 

2) يوصي معظم الخبراء بالحصول على فيتامين سي من خلال اتباع نظام غذائي في الفواكه والخضروات بدلا من تناول المكملات الغذائية، ويعتبر عصير البرتقال الطازج أو المرطبات الطازجة هو الخيار الأفضل، حيث يحتوي العصير الطازج على فيتامينات أكثر نشاطا، ومن ثم يتضح لنا أن شرب العصائر الطازجة في غضون أسبوع واحد يعود على الجسم بأكثر من فائدة.

 

ومن الضروري لجسمك التعود على العصائر، والحرص على شرائها قبل انتهاء تاريخ صلاحيتها بـ 3 أو 4 أسابيع على الأقل إلى جانب الإسراع في شربها.

 

3) تاريخيا تم استخدام فيتامين سي لمنع ومعالجة الاسقربوط ذلك المرض الذي أصبح نادرا نسبيا، ولكنه كان شائعا بين البحارة والقراصنة وغيرهم ممن أمضوا فترات طويلة من الزمن على متن السفن، فعندما كانت رحلاتهم تستمر لفترة أطول من المخزون لديهم من الفواكه والخضروات، كانوا يعانون من نقص فيتامين سي مما أدى إلى إصابتهم بمرض الاسقربوط.

 

أما في هذه الأيام يتم استخدام فيتامين سي في معظم الأحيان للوقاية والعلاج من نزلات البرد، وتقوم بعض الناس باستخدامه لعلاج التهابات أخرى بما في ذلك أمراض اللثة، وحب الشباب والتهابات الجلد الأخرى، والتهاب الشعب الهوائية، وفيروس نقص المناعة البشرية، وقرحة المعدة الناجمة عن بكتيريا تسمى “هيليكوباكتر بيلوري”، والسل، والزحار وهو عدوى يصيب الأمعاء السفلى، والتهابات الجلد التي تنتج الدمامل، كما أنه يستخدم لالتهابات المثانة والبروستاتا.

 

4) بعض الناس يستخدمون فيتامين سي للتخلص من الاكتئاب، ومشاكل التفكير، والخرف، ومرض الزهايمر، والإجهاد البدني والعقلي، والتعب، واضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط، أما الاستخدامات الأخرى لهذا الفيتامين فتشمل زيادة امتصاص الحديد من الأطعمة وتصحيح اختلال البروتين في بعض المواليد الجدد، وهناك بعض الدراسات تشير إلى أن فيتامين سي قد يساعد القلب والأوعية الدموية، كما يتم استخدامه لمنع تصلب الشرايين، ومنع الجلطات في الأوردة، والنوبات القلبية، والسكتة الدماغية، وارتفاع ضغط الدم، وارتفاع الكوليسترول في الدم.

 

5) يستخدم فيتامين سي أيضا لعلاج الزرق، ومنع إعتام عدسة العين، ومنع مرض المرارة، وتجاويف الأسنان أو التسوس، والإمساك، ومرض لايم، وتعزيز جهاز المناعة، وضربات الشمس، وحمى القش، والربو، والتهاب الشعب الهوائية، والتليف الكيسي، والعقم، ومرض السكر، والتعب المزمن، والتوحد، واضطرابات الكولاجين، والتهاب المفاصل، والتهاب الجراب، وآلام الظهر وتورم القرص، والسرطان، وهشاشة العظام.

 

وتشمل الاستخدامات الإضافية له تحسين القدرة على التحمل البدني وتباطؤ الشيخوخة، فضلا عن التصدي للآثار الجانبية للكورتيزون والأدوية ذات الصلة به، والمساعدة على الإقلاع على إدمان المخدرات، وفي بعض الأحيان يضع الناس فيتامين سي على بشرتهم لحمايتها من الشمس والملوثات والمخاطر البيئية الأخرى، كما يتم استخدامه أيضا على الجلد للمساعدة في الأضرار الناجمة عن العلاج الإشعاعي.

 

6) فيتامين سي ضروري للتوليف الحيوي بين الكولاجين والكارنيتين وبعض الناقلات العصبية، ويشارك هذا الفيتامين أيضا في استقلاب البروتين، والكولاجين هو عنصر أساسي من النسيج الضام، الذي يلعب دورا حيويا في التئام الجروح، ويعتبر فيتامين سي أيضا من مضادات الأكسدة الفسيولوجية الهامة، وقد تبين أهميته لتجديد المواد المضادة للاكسدة الأخرى داخل الجسم، بما في ذلك ألفا توكوفيرول وفيتامين إي، وبالبحث المستمر عن أهمية فيتامين سي تبين لنا أنه قد يساعد على منع أو تأخير تطور بعض أنواع السرطان، وأمراض القلب والأوعية الدموية، وغيرها من الأمراض التي تلعب الاكسدة دورا سببيا فيها، وذلك عن طريق الحد من الآثار الضارة للجذور الحرة من خلال نشاطه المضاد للأكسدة

(مقال متعلّق)  اين يوجد فيتامين سي

 

وبالإضافة إلى وظائفه الحيوية ومضادات الأكسدة، يلعب فيتامين سي دورا هاما في وظيفة المناعة ويحسن امتصاص الحديد مثل الحديد الموجود في الأطعمة النباتية، وعدم كفاية تناول فيتامين سي قد يسبب داء الاسقربوط، حيث سيشعر الانسان بالتعب أو الضيق وضعف الأنسجة الضامة بشكل كبير إلى جانب هشاشة العظام.

 

ماذا يفعل فيتامين سي؟

يساعد فيتامين سي على إصلاح وتجديد الأنسجة والحماية من أمراض القلب، إلى جانب المساعدة في امتصاص الحديد ومنع الاسقربوط، وتقليل الكولسترول والدهون الثلاثية، وتشير الأبحاث إلى أن فيتامين سي قد يساعد على الوقاية من مجموعة متنوعة من أنواع السرطان من خلال مكافحة الجذور الحرة، والمساعدة في تحييد آثار النتريت، تلك المواد الحافظة الموجودة في بعض الأطعمة المعلبة التي قد تزيد من خطر الإصابة بأشكال معينة من السرطان.

 

وقد يعمل فيتامين سي التكميلي أيضا على تقليل مدة وأعراض نزلات البرد، أو يساعد على تأخير أو منع إعتام عدسة العين، ودعم وظيفة المناعة السليمة.

 

فوائد فيتامين سي

1) الحفاظ على صحة القلب والأوعية الدموية: وتعتبر أكثر المناطق التي تم عمل دراسات حولها هي فوائد فيتامين سي في مجال صحة القلب والأوعية الدموية، حيث وجد الباحثون أن فيتامين سي يؤثر على عدة جوانب من صحة القلب، بدءا من ضغط الدم إلى صحة البطن، ولعله ليس من المستغرب أن العلاقة بين الضرر التأكسدي والالتهاب وتصلب الشرايين أصبحت متباينة على نحو متزايد من قبل العلم.

 

ويتم النظر لفيتامين سي على أنه عنصر وقائي رئيسي ضد العديد من أمراض القلب والأوعية الدموية، ولقد حذرنا العلماء لمدة سنوات من التراكم الخطير للصفائح المعدنية التي يمكن أن تؤدي إلى نوبة قلبية أو السكتة الدماغية، ويجري الباحثون تجارب على إمكانيات أن يقوم فيتامين سي بدوره في الحد من خطر تراكم الصفائح المعدنية.

 

2) الحفاظ على ضغط الدم وكمية الدهون ومؤشر كتلة الجسم: وقد تعلمت معظم الناس الانتباه إلى كمية وأنواع الدهون والكوليسترول في الدم، وضغط الدم، ومؤشر كتلة الجسم، حيث اتضح لنا وجود علاقة بين قياس الوزن وسلامة الصحة، وهذه المؤشرات والمعالم لا تؤثر فقط على وظيفة البطن ولكنها مفيدة أيضاً في وضع لوحة تصلب الشرايين، مما يساعد على تعيين مرحلة تصلب الشرايين، ولقد كشفت الإحصائيات التي تم رصدها من السنوات القليلة الماضية على أن فيتامين سي يلعب دورا هاما في المساعدة على منع مثل هذه الأشياء.

 

3) الوقاية من تصلب الأوعية الدموية والتجلط: حيث تبين أن تطور تصلب الشرايين ينتج عنه اختلال وظيفي في البطانة الوعائية إلى جانب تراكم الصفائح المعدنية، كما تصبح الأوعية الدموية صلبة على نحو متزايد، مما يجعلها أقل قدرة على المشاركة في السيطرة على ضغط الدم وتقديم كميات مناسبة من تدفق الدم.

 

كما أن الاختلال الوظيفي في بطانة الأوعية الدموية يؤدي إلى زيادة الميل إلى انسداد الشرايين بسبب تجلط أو تخثر الدم، وكما هو الحال في العديد من التغيرات الأخرى التصلبية، وهنا يأتي دور فيتامين سي حيث تظهر خصائص مضادات الأكسدة الموجودة به قوة كبيرة في تقليل أو حتى عكس بعض هذه التغيرات الوعائية المشؤومة، واستكشف الباحثون الطبيون تأثير مكملات فيتامين سي على كل من الصلابة الشريانية وتراكم الصفائح الدموية وهي خطوة مبكرة هامة في تكوين الجلطة.

(مقال متعلّق)  فوائد فيتامين سنتروم للرجال

 

كما يشير الأطباء إلى أن هذا التأثير المثير للإعجاب لفيتامين سي حتى في الأشخاص الأصحاء قد يعني تأثير أكبر في المرضى الذين يعانون من تصلب الشرايين أو عوامل الخطر القلبية الوعائية، وأن مكملات فيتامين سي قد تثبت فعالية العلاج في أمراض القلب والأوعية الدموية.

 

4) توفير نمط حياة صحي: فعندما نقوم بممارسة التمارين الرياضية بانتظام في محاولة للحد من خطر الإصابة بأمراض القلب، تلك التمارين التي تلعب دورا هاما في الحفاظ على نمط حياة صحي، فهذا يؤدي إلى زيادة تسليم الدم الغني بالأكسجين إلى الأنسجة وهو جزء حيوي من العملية، ولكنه يمكن أن ينتج أيضا جذور حرة مدمرة، ومن الواضح أن الحل ليس التوقف عن ممارسة الرياضة، وبدلا من ذلك أشارت سلسلة من الدراسات الحديثة كيف يمكن لفيتامين سي تخفيف الأضرار الناجمة عن ممارسة التمارين الرياضية المكثفة.

 

5) الوقاية من أنماط الحياة الضارة صحياً: وقد يوفر فيتامين سي فوائد وقائية هامة للمدخنين وأولئك الذين يتعرضون لدخان التبغ بشكل سلبي، ويرتبط التدخين بمستويات مرتفعة من البروتين سي، وهي علامة التهابية ترتبط مع ارتفاع خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

 

لذلك فمن المهم مراقبة مستويات ضغط الدم من خلال اختبارات الدم العادية والحفاظ على الضغط الخاص بك تحت السيطرة من أجل الحد من مشاكل القلب والأوعية الدموية، ولحسن الحظ فقد تبين أن فيتامين سي يلعب دورا في المساعدة على مكافحة مستويات ضغط الدم المرتفعة.

 

الأمراض التي يعالجها فيتامين سي

1) أمراض الجهاز التنفسي: حيث اتضح تأثير فيتامين سي في القضاء على نزلات البرد، إلى جانب أن هناك دراسات جيدة تبين أن المكملات الغذائية العادية في فيتامين سي تقلل من تواتر ومدة البرد، كما يمكن القضاء على الأمراض الأكثر خطورة من خلال الآثار المضادة للأكسدة لفيتامين سي وخاصة الربو، حيث تبين أن إضافة مضادات للأكسدة تحتوي على 250 جم من فيتامين سي و50 جم من فيتامين إي قد قللت بشكل ملحوظ من ردود الفعل على محفزات الربو البيئية، كما أن مكملات فيتامين سي خفضت أيضا كمية الكورتيكوستيرويدات المستنشقة طويلة الأمد التي يحتاجها البالغون الذين يعانون من الربو.

 

2) السرطان: الشيئ المثير أن مكملات فيتامين سي قد تقلل من التأثيرات السامة لعقاقير العلاج الكيميائي، مثل الأضرار التي لحقت بأنسجة القلب وتزيد من النشاط المضاد للورم في العلاج الكيميائي، وعلاوة على ذلك تبين الكثير من الدراسات الواعدة أن فيتامين سي قد يتحد مع مضادات الأكسدة وغيرها من المضادات الحيوية المضادة للالتهابات للمساعدة في مكافحة السرطان، مما يقلل من خطر الاصابة بالسرطان في الواقع في المقام الأول.

 

3) مرض السكر: أثبتت الدراسات الطبية أن مكملات فيتامين سي قد تساعد على خفض مستويات السكر في الدم لدى مرضى السكر، مع قيامه بتخفيض البروتين الدهني منخفض الكثافة وبلازما الجذور الحرة.

 

4) صحة المعدة: يمكن أيضاً أن يساهم فيتامين سي في الحماية من الأكسدة الضارة التي تسببها بكتيريا “هيليكوباكتر بيلوري”، وهو السبب الرئيسي لالتهاب وقرحة المعدة، كما يمكن أن تقوم مكملات فيتامين سي أيضا بإنتاج جرعة من المضادات الحيوية اللازمة للقضاء على البكتيريا ويمكن أن تمنع بشكل مباشر من التهاب المعدة، إلى جانب أن هناك أدلة قوية على أن ارتفاع مستويات فيتامين سي مرتبط بانخفاض خطر الإصابة بسرطان المعدة على المدى الطويل.

 

ما هي اعراض نقص فيتامين سي؟

وتشمل هذه الأعراض نقص التعب، وضعف العضلات، وآلام المفاصل والعضلات، ونزيف اللثة، والطفح الجلدي على الساق، كما يمكن أن يؤدي نقص هذا الفيتامين لفترات طويلة إلى الإصابة بداء الاسقربوط، وهو مرض نادر ولكنه شديد.

(مقال متعلّق)  فوائد فيتامين سي للبشرة

 

ما الكمية التي يحتاجها جسم الإنسان من فيتامين سي؟

وفقا للمعاهد الصحة الوطنية الأمريكية، فإن الكميات اليومية الموصى بها لفيتامين سي للبالغين فوق سن 19 هي:

 

  • الرجال: 90 ملي جرام يوميا
  • النساء: 75 ملي جرام يوميا
  • النساء الحوامل: 85 ملي جرام يوميا
  • النساء التي تقوم بالرضاعة الطبيعية: 120 ملي جرام يوميا.
  • قد يستفيد المدخنون من تناول كميات أعلى، حيث يوصي الدكتور “ويل” بتناول 250 ملي جرام من فيتامين سي كل يوم.
    كم يحتاج جسم الطفل من هذا الفيتامين؟

 

توصي المعاهد للصحة الوطنية الأمريكية بأخذ ما يلي من الكميات:

 

  • الرضع 0-6 أشهر من العمر: 40 ملي جرام يوميا
  • الرضع من 7-12 شهرا من العمر: 50 ملي جرام يوميا

 

أما الكميات التي يحتاجها الشباب والمراهقين من فيتامين سي فهي:

 

  • الأطفال الصغار من 1 إلى 3 سنوات: 15 ملي جرام يوميا
  • الأطفال من 4 إلى 8 سنوات: 25 ملي جرام يوميا
  • الأطفال من 9 إلى 13 سنة: 45 ملي جرام يوميا
  • الذكور المراهقين من 14 إلى 18 سنة: 75 ملي جرام يوميا
  • الإناث المراهقات من 14 إلى 18 سنة: 65 ملي جرام يوميا

 

كيف تحصل على ما يكفي من فيتامين سي؟

من السهل الحصول على فيتامين سي من خلال الأطعمة والعديد من الفواكه والخضروات التي تحتوي على هذا الفيتامين، وتشمل أنواع كثيرة مثل: التفاح، والهليون، والتوت، والقرنبيط، والملفوف، والبطيخ مثل الشمام وكوز العسل، والحمضيات مثل الليمون والبرتقال، والكيوي

 

وكذلك الأطعمة المقوية مثل الخبز والحبوب، والخضروات الورقية الداكنة مثل الملوخية والسبانخ، والفلفل وخاصة الفلفل الأحمر الذي يحتوي على أعلى نسبة من فيتامين سي لكل وجبة، بالإضافة إلى البطاطس والطماطم وغيرها من الأطعمة الأخرى.

 

هل هناك أي مخاطر مرتبطة بالإكثار من تناول فيتامين سي؟

تناول فيتامين سي من مصادر الغذاء بالجرعات الموصى بها يعتبر آمن، ونادرا ما يتم الإبلاغ عن الآثار الجانبية لهذا الفيتامين، ولكنها تشمل الإسهال والغثيان وتشنجات البطن وغيرها من أعراض الجهاز الهضمي.

 

وبالنسبة لمعظم الأفراد الأصحاء يمكن للجسم فقط استخدام والإستفادة من حوالي 200 إلى 250 ملي جرام من فيتامين سي يوميا، ويتم فقدان أي زيادة من خلال مجرى البول، وفي أوقات المرض أو في ظل ظروف زيادة الاكسدة بما في ذلك التدخين يمكن للجسم استخدام كميات أكبر.

 

ويجب أن نضع في الحسبان أن الجرعات العالية من فيتامين سي والتي تفوق 2000 ملي جرام يومياً، قد تسهم في تشكيل حصى الكلى، إلى جانب أنها قد تسبب الإسهال الشديد والغثيان والتهاب المعدة.

 

هل هناك أي اعتبارات خاصة بشأن استخدام هذا الفيتامين؟

قد تحدث آثار سلبية بين فيتامين سي والأدوية المضادة للتجلط مثل الوارفارين والكومادين، وقد يعمل على تقليل فعالية منتجات النيكوتين ووسائل منع الحمل عن طريق الفم.

 

كما أنه من الممكن أن يعمل هرمون الاستروجين والتتراسيكلين والباربيتورات والأسبرين على التقليل من مستويات فيتامين سي، ويجب أن نعلم أيضاً أنه من الممكن أن يؤدي هذا الفيتامين إلى زيادة امتصاص الحديد واللوتين، على الرغم من أن بعض الأدلة تشير إلى أن جرعات كبيرة من فيتامين سي التكميلي قد تتداخل مع الامتصاص والتمثيل الغذائي للفيتامين بي 12 الموجودة في الغذاء، ولكن أظهرت دراسات أخرى عدم وجود أي آثار من هذا القبيل.

 

المراجع

  1. Drweil : Vitamin C Benefits
  2. Webmd : VITAMIN C ASCORBIC ACID
  3. lifeextension : Newly Discovered Health Benefits of Vitamin C
  4. ods.od.nih.gov : Vitamin C
error: Content is protected !!

Send this to a friend